منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 عند الغروب جاءت الذكرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عادل الغزاوى
عضو فضى
عضو فضى


ذكر الابراج : الميزان عدد المساهمات : 293
تاريخ الميلاد : 20/10/1980
تاريخ التسجيل : 01/10/2010
العمر : 36

مُساهمةموضوع: عند الغروب جاءت الذكرى   الجمعة 17 فبراير - 10:51


كانت تغوص رويدا رويدا
و انا اراقبها و اودعها
و هي تعانق البحر و تغوص فيه شيئا فشيئا
كم كان منظرا جميلا و رائعا
و اخذ الشفق يتزين باللون الاحمر و كانما الشمس لونته له عند مغادرتها
او انه كان خجلا من شيئ لا اعلمه انا
إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها .

و ما فارقت كرسي حتى اخذت السماء تتستر بالعتمة
و بدأت مصابيح السماء بتزينها
و كم تلألأت و ظهر بينهم القمر المنير و هو هلال صغير
فهل تعتقد ان يمر مثل هذا المنظر و انا اتفرج
نعم اخذت قلمي لاكتب


و لكن عندما امسكته اخذت تضيع مني الكلمات و تتبعثر و تهرب
تارة الى ماض عشته بالحب و الوعود
عشت فيه احلى الايام على اعتقادي في ذلك الوقت
كنت اعد النوم في ليالي هذا الماضي
كنت اناجي القمر و كم كان يشبهها بل كانت اجمل بكثير منه

و تارة الى ماص عشته بالم
و ما احببت حتى ذكراه و ما اطول لياليه
ليالي الفراق و الالم و البعاد
ليالي الغربة و الهجر
ليالي كنت اخشى ان انظر الى النجوم فيذكروني
كنت اخشى من الليالي المقمرة
كنت اخشى القمر و ان اناظره فيعاتبني
كنت اخشى ان يسائلني فما عندي جواب
إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها .

و تارة الى ماض تفككت فيه اسرتي امام اعيني
و انفرط العقد و ما استطعت ان الملم أي شئ من الؤلؤ
و انا ارى كل حبة من الجمان تنحدر بمكان ما
و تهوى الى رقعة ما
و انا اراقب و لكن ما كان باليد حيلة ابدا

إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها .

و تارة الى ماض ما عرفت فيه الله
و ما عرفت لذة الطاعة
و كم يؤلمني هذا الماض و لا يغادر راسي ابدا
إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها .

و تارة الى ماض يبكيني
ماض يذكرني بشاطئ البحر المقبل لمنزلي
كم كنت ازل اليه و تمسكني يدين من اليمين و الشمال
و كبرت و اصبحت انزله و لكن ما عادت يدي اليمن مقيدة باليد الحنون
فقد غادرتني و بت انزل اليه بيد واحدة فقط
كم كان يبكيني و انا ارى غيري ممسكا بيد واحدة فقط

و تارة الى ماض يضحكني
و نحن الصغار نجري في تلك الحديقة
و البراءة لا تغادرنا
و الطفولة تملئ اجسادنا
و كم كنا نضحك ايامها
و كبرنا و افترقنا كل في طريقه بالحياة
و ما عدنا نلتقي الا بالصدف او بالمناسبات
هذه الصورة تم تصغيرها تلقائيا . إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها . أبعاد الصورة الأصلية 800x503 .

و تارة الى ماض ليس ببعيد عندما كنت في احدى الاحياء
و ان اركن سياتي و اريد ان انزل لاحد الاماكن
كم كان الطريق يعج بالمارة و لكن
في وسط الزحام و كثرة المارة
و انا انظر الى خلفي تعطلت الطريق
و اختفت الناس و بدأت تتسارع الافكار
و تزداد دقات قلبي و ما عدت اشعر بغيرها في المكان
نعم طلت كالقمر و ارجعت معها ماض قديم
ما شفيت منه كل الشفاء و ان اعتقدت غير ذلك
طلت كما البياض في وسط السواد كما الجوري في وسط الخضار
و اخذت تتسارع الافكار و تتلخبط و تتخبط و تتارجح و تتهاوى
الى ان نزل نظري قليلا
لارى يديها و هم يمسكون عربة فيها طفل صغير
و كم كان يشبهها
في لحظة توقفت كل الافكار و كانما احدهم تناول راسي بضربة قوية
حتى يوقظني من ماض كاد ان يعود
نعم يا ابو علي ما عادت من نصيبك بعد الان
إضغط على هذا الشريط هنا لعرض الصورة بكامل حجمها .

تارة الى ماض محزن
و تارة الى ماض مضحك
و تارة الى ماض محرج
و تارة الى ماض مؤلم
و تارة الى ماض غريب
و تارة الى ماض اكثر من الغريب
و ضعت قلمي على طاولتي
و امسكت اوراقي و مزقتها و نثرتها الى البحر
فما المني اكثر مما افرحني
خذها يا بحر و لا تحاول تجميعها

بل دع امواجك تشتتها كل جزء بمكان
و كل ماض اعده لزمانه ما عدت اريد ان اذكره
و ما عادت الذكرى تنفعني و ما عاد الماض سهل ذكراه
مما راق لى



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
عند الغروب جاءت الذكرى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: الادب والشعر والنثر[ Section literary ] :: عذب الكلام والخواطر(Thoughts & and notice)-
انتقل الى: