منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 برهة من الخيال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صلاح سليط
برونزى


عدد المساهمات : 100
تاريخ التسجيل : 06/02/2012

مُساهمةموضوع: برهة من الخيال    الأربعاء 22 فبراير - 6:54

برهة من الخيال
ذات برهة .. مفعمة بالحميميه جمعتني معك

!!!!


ذات برهة من الحب " .. .. .. .. " ...!


لم تكن طويلة ...


وجدتها حالمة .. هُـنيهـة مترعة بالشوق / تنز ... دفئاً وتوقدا


لاحمماً تزفرها براكين ... ولاحُمى من قرب حبيبين.


الكينونة هي .. " الذات "


ألمحها من بعيد :-


الذات تزخرفت في ذاتي ... ورسالة لكل الذوات العاشقات


الذات " الوقتية " لم تستطع ان تفهرسها ساعاتنا الترابيه ولا حتى تواريخ فقدنا


فقيدت ضد زمن مجهول ... وعبرت في شرايينٍ ...


مابرحتها من عصور وسنين.......!


****


وتبقى مجهولة ملامح التفسير للعبير تتأرجح ما بين :-


قداسة النبض ... و ... أول الأيام من " ربيعها " الأول / والأمثل


فاصل إنساني قصير كي استجمع قواي!!


** الورود ابدا ... لن تموت بالقطاف تماما كتلك الناطقة لنا بالعفاف ... **


عُــدت من جديد




أهلاً ثانية ً




وقلنا من قبل ...في ربيعنا الأول ... ويستحق منا ربيع الأول


كل هذا البياض الناصع المقدس


ونستمر ....


محرم أول الهجرية ... " محرم أول " ... لاأدري ..!


محرم علينا ؟... أيعقل أنه مثل شهرٌ بكرُ .. وهو قادم علينا محرم ؟...!


ياااااااااااااااااااااهـ ... تضاربت الأفكار في جمجمتي وأحتدمت الروئ ...!


انتهاك صارخ في المُـحـرم ...! ..


الشهر الأول / من ربيع أول / ومحرم أول / ودائما البِكر أول


استباحة البوح لـ عذرية .. بدون اي عذر .. وبدون اي غدر .. وربما بهما الأثنان


ومرت الأزمنة...!


ازمنة عابرات وحاضرات .. تعيد لنا كل شئ ... فالزمن ابدا لايموت


وما احلا زمن به تحيا شفاه .. وتتراقص من الشوق الأهداب


الشفاه تحيا بنبض الحب ورضابها


وإن تركناها ذبلت خريفاً !! أو إن تركناها تخُـرنف في ربيع أول أوربما محرم


وهناك من لايهمهم ان حضر شعبان أم غاب فهم في شعبوية مطلقه


والأهداب الناعسات ابدا.. لاتموت ...


باقية تحرس مادامت مسلطة بأتجاه حياة تألفها !!!!


هي وحدها فقط المخولة لمنح الراحة في التحديق .. هنيهة ...!


ومن ثم تعود بعدها النصال ... لتغرس في المدى البعيد أوصالها


فهل النصال قاطعة الوصال؟ ... لا ابدا !!.. النصال قاعدة الوصال




لا.. لا انتظروا




النصال ستبقى على حدود السهر .. تموسق لنا جميل الابتهالات


كل شئ في الحب هنا متهم ... وليس كل شئ بما يصيبنا مهتم


حتى ابسط السمات ... وحتى اتعس القسمات


الإرتعاب الذي يصيبنا.. صفة .. والصفة تتبع دائما الموصوف


لالا .. انتظروا فأن النحويون هنا مخطئون ...!


الحق أن :- الصفة دائما تُتعب الموصوف !!




ذات حضور كان هنا الحب ...




ولعمري ..


مابقي معنا غيرهنيهة


تشكل بها كل شئ ..


وزرعها في قواعد الوصال


وأصبح النحو قتال ...


كله منصوباً في حياتنا كـ ( الحال )


منصوباً ومرسوم عليها بارقة كتب فيها


لطفاً احذروا.... لاتتعثروا


تمهل يا أنت


نعم أنت تمهل


اراك شاعرا


لغتك في العشق ساحرة


أدخلتني بأبجديتك عصوراً لن تأتي


كلماتك اثارت كل منابع دهشتي


أضعت بالكتابة حـذري وأحرفي


فلَّت بحنكة جميع صـدودي


ولاقتحامك قلعة قلبي انهارت بوارج سـدودي


تناثرت في الأجواء عطورك


وسطع في الفضاء نورك ..




وفتحت لك كل أبواب قلبي على مصراعيها




ليدخلها غازيا حُبك


مثل الشمس في حظورك


سطعت كلماتك بأجمل الذكريات...


وجدتها ينبوعا ونهراً تحـوم فوقه ارواح العاشقين و الفراشـات..


كالسحابة الماطـرة بلون بحور عينيـي الــــــ


اراك هنا تزلزل كالعاصفـة ..


وبرفق فوق الأيادي الراجفة ..


اهديتني شفتيك كمنهلاً عذباً بطعم الأشواق


ملونا كاللهفة للحبيب ..ولـوعة الشوق لكل العشاق ..


رماني سهم عشقـك


فجعلني أطلب التوحد فيك ..


مثل الرحيقِ بقلب الـزهرةٍ


مثل الشذا عندما يذوب بحلاوة الكون


باسم الثغر.. وهاج بشوقه كالنور


معطاء بحبه كالربيع..


اجتاحني الهوى منك من كـل حدبٍ


ومن كل صوبْ


فاض الحنين منك وأغرقتني وسلمت فأستسلمت لكل القادم منك


اقترب يا انت!!


وامضي إلي قلبي وجدُ وصبْ ..


وزدني من لوعة الحب والشوق زِدْ


واجعلني بعشقك مثل قديسةٍ مستغرقة في وصال من تُحب ..


لم الأنتظار فتعال ودق أبواب العـشق


ليأتي لك كل الغرام


مرت بقلبي أهاتك بصمت آلاف المرات


انتظرك لتقُل لي أحبكِ يا منيتي


لأحضنك وأضم وجهك بداخلي ..


متى ستأتي ؟؟


انتظرت طويلا وأريد أن أذوب في عشقك و ماء الندى


وأنام في عينيك وحضن الغمام


يا انت ...


وحق حُبـك الذي غمرني كلي لك فـداء


يا انت ..


وحق مافي قلبـك


لن أعرف قبلك وبعدك طعم العـشـق


ما لم تدعني أشفـي ظمأ روحي وأنهل الرحيق منك..


ما لم أرشف .. من شفتيك عذب المـاء


يا انت ..


أراك خائفا هيا حطم هذا الحـاجز !!..


وأخترق تلك العيـون التي تراقب..وأعبر كل الجسـور..


حاول تحطيمهم وأتركهم بغرور


ولا تنسى بأن تمزقهـم ...


لنكون دوما نحن المنتصرين


سأنثر عطرك وسادعك تجتاحني عبر أوردتي


وسأتذوقك كتريـاق للبعث


وبلسـم للحياة




يا انت




كلي يناديك و يحتاجـك


دعني اصهرك ويذوب كياني بكيانك


ونبضي يشتاق لنبضـك


وروحي تعانق روحك


كي يتحدوا وسيصبحوا واحد بدل الأثنين!!


كالبريقِ ساطع وكالحريقِ لاذع وكالردى المميت


متى ستأتي وتملأ لي الليالي


لتولد بنا بأحتراقنا ليلـةٌ لم تلـدها


المصابيحُ بعـد.


تعال وأغرس روحك في روحي نبتةً من جنون


لتـلد لي لغة لا يعلمها سوانا


كضوءِ النهاروالينابيـع المتفجره/ وهمسات الشوق والحـنين / وروح القصـيد


وسأتركك تحترق


في اشتداد حمى الليل


حين يستلقي الجسد محموما


قرب الجنون


وحيدا يتأوه..


ناضجا من شدة الشوق


وملتهبا يستعر كرغيف طازج


تشتهي ليديك أن تكتشف الكنوز باحتراق!


باب واحد فقط


وللجسد جموح قوته الف حصان


ولمدينتي باب هده الأشتياق




ويقول بصمته للعشق متمنيا.




أأأأأه لو


لو تأتيني........


لاغسلنها بأشهى من حليب اللوز..


وسأنشفها بقبل سأعطرها من الياسمين


وسأتركها ترتاح مابين الشفتين


وسنعلن عن ذوبان كل التفاصيل


على صهوة الشوق


عندما تأتي ....... يقول لي


سأنثرك كالسكر الناعم فوق جسدي


وافترش لك ربيع جسدي ليرتاح فوقهما

مما راق لى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ام الاميرين
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 18
تاريخ التسجيل : 08/02/2012

مُساهمةموضوع: رد: برهة من الخيال    الأربعاء 22 فبراير - 22:39

كلمات جميلة كالورد ....شهية كالعسل ...حلوة كالسكر
رقيقة برقة زهر الياسمين
ولها شذى ازهار نيسان
سلمت الايادي ...وسلم ذوقك رائعا ونبضك خفاقا حساسا شاعرا بالجمال
دمت.... ودام اختيارك مميزا .....وذوقك راقيا عذبا



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








تواقيع اسلامية متحركة روووعة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
برهة من الخيال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: الادب والشعر والنثر[ Section literary ] :: عذب الكلام والخواطر(Thoughts & and notice)-
انتقل الى: