منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 ذات ليلة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عوض ابو النور
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 1083
تاريخ التسجيل : 09/11/2010

مُساهمةموضوع: ذات ليلة   الخميس 26 أبريل - 12:42


ذات ليله
حدث ما لا يُحمد عقباه
وأقسم بالذى
خلق الذكر والأنثى
وخلق القلب فى جوفاه
ما أحلى السهر
مع من أهواه
تبادلنا التحايا
وبدأت السهره
نتسامر بأجمل القصصِ
فاضت وجدانى بحلو الكلامِ
من فرط شعورى الذى
فاض من القلب فحواه
فكان لفرط إحساسى
مداه
عزفتُ بكلماتى
على أوتار سحر عيناه
أسبح هائماً
نائماً عائماً
كنسمه ترفرف بأريجها
فواحه بعبيرها
فشوقتنى لأتنسم هواه
أبديتُ رغبتى
أتحسس برفق يداه
فكان لفرط حنانى
صداه
فأقسمت بالذى
جمع بينى وبين
من تحلو معها
المناجاه
بأن طيفها كان يرافقنى
ليلى وثناياه
بعنفوان الشوق
كما البحر الذى
يقذف بالموج
إلى شاطئى ومرساه
أفرطتُ بالهمس
ناديتها بالأسم
فقالت حبيبى
ما أحلاه
دوت بالآهات شفتاه
فارتعدت لدويها أوصالى
تغيرت ملامح وجنتاه
من شدة عنف زلزالى
ومداه
عنفتُ فرط إحساسى
كيف يا قلبى
تُفصح عما أبغاه
فما كان منه
عنفوان الدقِ
كما الظمآن الذى
رآى نهراً من المياه
وبينهما سداً صلداً
مانعاً لنداه
كمن يحرق الطفل
ليشعر بالنار التى
أشتعلت بجوفاه
كما الشلال الذى
يندفع من أعلاه
الزلازل بداخلى وحدى
لا يُسمع لها صوتآ
رغم قوتها بالرعدِ والبرقِ
كيف لظمآن يسبح فوق المياه
ولا يرتوِ
كيف تكون شكواه
أعلنت العصيان حواسى
أبت أن تمتثل لأوامرى
تشبثت الأنامل بمعصماه
أسدلت العينان ستائرها
غفت وأسبحت
حتى صرخت مستجيره
بسحر عيناه
تلفظت باللظى
الشفاه
كما البركان الذى
تفجرت فهواه
فقذف بالسنة اللهيب
فأحترقت شفاتاه
فأرتعدت وزلزلت أشواقها
لقبله تروى عطشاه
فأحتدمت الساحه بالآه
وتعالت أصوات لقاه
وكان للقاء مزاقاً
لا تنساه
مهما عاشت الحرمان
نهاره وليلاه
تقسم دوماً
لم تذق مزاقاً أبداً
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
ذات ليلة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: الادب والشعر والنثر[ Section literary ] :: الادب والشعر - القصائد( Poems)-
انتقل الى: