منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 نصائح للأزواج والزوجات ملف كامل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مريم2
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 26/06/2012

مُساهمةموضوع: نصائح للأزواج والزوجات ملف كامل   الإثنين 20 أغسطس - 17:25

نصائح للأزواج والزوجات ملف كامل

عزيزي الزوج :

زوجتك بحكم تكوينها تتصرف وتفكر بطريقة مختلفة عنك .. وحتى تفهم نفسيتها
وتكسب ودها .. فهذه 20 لا .. ابتعد عنها بقدر الإمكان .

لا تفترض أنها تتصرف كما تتصرف أنت لأنها تختلف عنك .
لا تهملها وامنحها الحب والعطف والأمان ، لأنها بطبيعتها تحتاج إليها .
لا تستهن بشكواها ، فهي تبحث حتى عن مجرد التأييد العاطفي والمعنوي .
لا تبخل عليها بالهدايا والخروج من حينٍ لآخر ، فهي لا تحب الزوج البخيل .
لا تتذمر من زيارة أهلها ، لأنك بذلك تفقد حبها ، فالمرأة أكثر ارتباطاً بأهلها .
لا تغفل عن إبراز غيرتك عليها من حينٍ لآخر ، فهذا يرضي أنوثتها .

لا تظهر عيوبها بشكلٍ صريح ، فهي لا تحب النقد .
لا تنصرف عنها ، لأن المرأة تحب من يستمع لها .
لا تخنها .. فإن أصعب شيءٍ علي المرأة الخيانة الزوجية .
لا تستهزئ بها أو بمشاعرها لأنها كائن رقيق لا يتحمل التجريح .
لا تنس ما تطلبه منك ، فهذا يولد إحساساً لديها بأنها لا قيمة لها لديك.
لا تخذلها ، فهي بحاجة دائمة إلي شخص تثق به وتعتمد عليه حتى تشعر بالراحة .
لا تهمل في واجباتك والتزاماتك الأسرية ، فتحقيق هذا يشعرها بحبك لها .
لا تستخف باقتراحاتها لحل المشاكل التي تواجهكما ، فهذا يشعرها بعدم أهميتها .
لا تتوقع منها أن تحل المشاكل بطريقة عقلانية ومنطقية ، لأنها أكثر ميلاً إلي استخدام العاطفة .
لا تتدخل كثيراً في شؤون البيت ، وامنحها الثقة ، فإن هذا يشعرها بأنها ملكة متوجة داخل منزلها .
لا تغفل عن امتداحها ،وتغزل في ملبسها وزينتها وطبخها حتي في ترتيب
المنزل ، فهذا يرضي أنوثتها .

لا تنس أن المرأة تمر بظروف نفسية صعبة ( الولادة – الحمل – الطمث ) ولابد
أن تراعي مشاعرها أثناء تلك الفترات .

لا تحد كثيراً من حريتها الشخصية ، خاصة في علاقاتها الاجتماعية ، فهي
بطبيعتها اجتماعية تحب الصداقات الكثيرة .





عزيزتي الزوجة :
انتبهي لطبيعة زوجك .. وافهمي نفسيته جيداً حتى تستقر حياتكما وتنعما بالرضا والسعادة ..

وهذه 19 لا .. تجنبي الوقوع فيها :
لا تقارني نفسك به ، فهو مختلف عنك .
لا تقتحمي عزلته ، لأنه يفضل أن ينعزل عن الآخرين ، إذا كانت لديه مشكلة يحاول حلها .
لا تستفزيه ، فهو بطبيعته حاد الطباع ،عصبي المزاج ، ينفذ صبره بسرعة .
لا تتوقعي منه أن يقوم بما ترغبين في أن يقوم به ، لأنه لا يفكر بأسلوبك نفسه .
لا تفرضي أسلوبك أو تفكيرك عليه ، لأنه يغضب إذا شعر بنديتك له .
لا تثقلي عليه بالحديث ، فهو لا يحب المرأة الثرثارة .
لا تنتظري أن يقول لك أسف ، لأنه لا يحب الاعتذار ، وأن أراد فإنه يتبع طرقاً
أخري غير مباشرة في التعبير عن ذلك .

لا تشعريه بعدم حاجتك إليه ، حتي لا تفقدي عطاءه ورعايته لك .
لا تسمعيه كلاماً لا يرضي عنه ، لأن هذا يؤذيه ويعكر صفو مزاجه .
لا تقللي من قيمة ما يقوم به من أجلك ومن أجل أولادكما حتى لا تفقديه .
لا تنتقديه أمام أهله وأصدقائه ، لأنه يشعر بأنك تنتقمين من رجولته .
لا تلحي عليه في السؤال عند خروجه ، فهو يرغب في أن يكون كالطائر الحر .
لا تنشري أسرار حياتكما ، لأن الرجل بطبيعته كتوم .
لا تزيدي من طلباتك ، فهو يحب الزوجة القنوع .
لا تشعريه بأنك أفضل منه حتى لا تفقدي حبه واحترامه .
لا تقللي من حبك وحنانك له فإن هذا يشعره بالرضا .
لا تنتظريه دائماً أن يكون المبادر ، فإن كرم الزوج في ردود أفعاله .
لا تهتمي بأولادك علي حساب اهتمامك به ، فهو يحب أن يكون مصدر الاهتمام
والرعاية طوال وجوده بالبيت .




السلوكيات التي تكسب بها أيّ زوجة قلب زوجها وعقله فيحب بيته .. ويشتاق
للعودة إليه كل ماخرج منه .. كأنه الطير الذي يغيب طول النهار بحثا عن
رزقه ، ولا يرتاح إلا إذا رجع لعشه .. أو كأنه سمك الساردين الذي يقطع ألآف
الأميال البحرية ليرجع لموقعه الأول ومسقط رأسه الذي يهواه .. ويبذل
الغالي من روحه ليصل إليه .................................
- فالزوج - سيدتي المتعلمة - ليس في حاجة زوجة مثقفة تدّوش دماغه
بأطروحاتها الفكرية والعلمية .. لتدحض بها رأيه السخيف
والقاصر ... !! ... بل الزوج يا صاحبة العلم والشهادة الجامعية في حاجة
من يقف معه ويرفع معنوياته ويقدر جهوده حتى لو كانت متواضعة وعلى قد
حالها ...!!
- والزوج- سيدتي المتذاكية - لايطيق تواجد فرع لوكالة الإستخبارات
الأمريكية في بيته ، تتنصت عليه وتحسب عليه كل شاردة وواردة .. يعني
ببساطة يكفيه مباحث الدولة وبلاويها ، تقومي إنتي تسلطي عليه كل قرون
الإستشعار إللي عندك لتقرأي كل الأفكار إللي مرّت على فكره سابقا ، وإللي
راح تمر لاحقا في كل سنوات الخطة الخمسية القادمة ...؟؟
لا ... يا ستي ، الزوج في حاجة لمن تعرف كيف تطنّش على غلطاته خاصة لو
كانت هفوات ... والزوج راح يقدّر الزوجة إللي تعرف تبرر لزوجها تقصيره ..
وتكون كاتمة سره وحاله ، ولا أظنه يتسامح مع من تتصيد أخطاءه على الطالع
والنازل .. وتشهّر به في كل محفل تشهده ..!!
- والزوجة الجميلة - وكل النساء جميلات إذا عرفن كيف يظهرن هذا الجمال -
هي التي تعرف كيف تلفت نظر زوجها بتسريحة شعر جديدة كل أسبوع ...
وهي التي تعرف كيف تعطّر أنف زوجها وحبيبها بنظافة جسدها كله - ما خفي
منه وماظهر - فلا تجلس بجواره ولا تنام في حضنه إلاّ وتمتع حاسة الشم عنده
بكل عبير طيب ومفرح ..!!
- والزوجة الأنيقة سيدتي ... ليست من يتحدث المجتمع عن تعدد فساتينها في
السهرات ، بل هي التي تتأنق لزوجها كل ليلة كأنها في ليلة الدخلة ..
وتقول له شبيك لبيك جاريتك بين يديك ..!!
-والرجل منّا - سيدتي المتعالية - ليس إلاّ طفلا في حجم دب كبير ... يتعلق
بكل سذاجة بمن تعرف كيف ترضي غروره وتشعره بأنه الكل في الكل ... بينما
هي تستطيع بهذا الأسلوب الذكي أن تأخذ منه كل ماتريد بدءا من عقله
وقلبه ... وانتهاءا بأصغر طلب تتمناه ...!!
- والرجل منّا - سيدتي يا ست البيت - لا يحتاج لطاهية تنافس الشيف رمزي في
وصفات طبخه وشطارته في فرد سفرة عامرة بكل مالذّ وطاب ... بل تكفيه وتملك
قلبه ومعدته ( كما يقول المثل : الطريق إلى قلب الرجل يمر عبر معدته )
من تعرف كيف تطهو بيديها - وليس بيد خادمتها - صنفا واحدا أو صنفين تتقن
طبخهما وطريقة التقديم المغرية لهما .... بل وترفع بيدها الناعمة
والجميلة لقيمات تضعها في فم زوجها كأنها ترضعه حبها وحنانها وكل
أشواقها الحارة ..!!
.................
هذه سيدتي الطيبة بعضا من سلوكيات وأفكار الزوجة التي إستطاعت أن تملك
قلب زوجها وعقله ... فأصبح كلما غاص في هموم عمله وإنشغالاته .. لم يجد
ماينتشله منها إلاّ يدا حانية ومحبة يعرفها ويشتاق إليها ، فيطير إليها ..
وليس مستعدا أن يتخلى عنها يوما من الأيام أو ساعة من الساعات .. فهل
أنتي ممن تملك شيئا من هذه السلوكيات ...؟؟




كيف تكسب رضا زوجتك ؟
1- اسألها اسأله محدده ودقيقه عما حدث معها خلال النهار .
2- تعود على الإنصات لها وتوجيه الأسئلة .
3- لا تمل مشاكلها بل تعاطف معها .
4- أعطها على الأقل 20 دقيقه من وقتك .
5- أجلب لها الورود في المناسبات الخاصة .
6- أطر مظهرها.
7- صدق مشاعرها عندما تكون حزينة .
8- إذا تأخرت عنها أتصل بها وأعلمها بالأمر .
9- إذا طلبت مساندتك لها في موقف ما أجب بنعم أو لا دون أن تشعرها أنها
أخطأت في طلبها .
10- عندما تجرح مشاعرها تعاطف معها وأعتذر وأصمت ولا تقدم الحلول
والتفسيرات .
11- إذا أردت الاختلاء بنفسك أعلمها بذلك وأبلغها أنك تريد بعض الوقت
للتفكير بأشياء تخص عملك .
12- بعد عودتك إليها اعترف لها بما يضايقك بطريقه لا تجعلها تشعر أنك
تلومها ولا تجعلها تذهب بخيالها ب عيداً .
13- عندما تكلمك انظر إليها واترك المجلة أو الصحيفة وأخفض صوت التلفاز
وأعطها كامل انتباهك .
14- عندما تخرج اسألها إن كانت تريد شيئا .
15- أخبرها بتعبك وموعد ذهابك للنوم .
16- اتصل بها وأنت في العمل لتطمئن عليها .
17- قل لها أحبك مرتين في اليوم على الأقل .
18- نظف سيارتك من الداخل والخارج قبل خروجكما معاً فيها .
19- تعطر بالعطر الذي يعجبها وكن نظيفا وأنت معها .
20- دعها تشعر بحبك الكبير لها .
21- عندما تكون معها لا تنظر إلى ساعتك .
22- لا مانع أن تدلعها أمام الآخرين .
23- أمسك يديها وتلمسها بحنان .
24- عندما تخرجان معا قدم لها العصير الذي تحبه .
25- اختر مطاعم للعشاء ولا تلقي مسؤولية الاختيار عليها .
26- اختر مناسبات تتأنقان فيها وتسهران خارجا .
27- اهتم بها عندما تكونان مع الآخرين .
28- اهتم بها أمام الأطفال واجعلها تشعر أنها أولى اهتماماتك .
29- صورها في المناسبات الخاصة .
30- دعها ترى انك تحمل صورتها في محفظتك وجددها بين وقت وأخر .
31- اكتب لها كلمات حب في المناسبات الخاصة .
32- قد سيارتك حسبما ترغب .
33- راقب مشاعرها وعلق عليها مثل " تبدين سعيدة اليوم " .
34- اقرأ لها ما يهمها من الجرائد اليومية أو احفظها لها .
36- إذا أعدت لك الطعام امدح طبخها .
37- إذا أنصت إليها وهي تتكلم انظر إلى عينيها .
38- دعها تشعر انك تهتم بما تقرأ أو على من تعرفت .
39- إذا تكلمت لا تصمت بل تابع معها من خلال.. أها.. مهم .
40- اضحك لها إذا ألقت نكته .
41- إذا قدمت لك شيئا اشكرها .
42- لا تجب على الهاتف وأنت معها تتبادلان كلام الحب والمغازلة .
43- تمشى معها بين وقت وأخر .
44- اخبرها انك اشتقت لها عندما تبتعد عنها .
اجعلها حبيبتك واختك وامك وزوجتك وعشيقتك وام لاطفالك .
ادام الله عليكم السعادة




فقرة كوميدية

اقوال الرجل للمرأة : من 6 أسابيع إلى 6 سنوات زواج

في الحب :
!!
بعد 6 أسابيع : أحبك .. أحبك .. أحبك
بعد 6 أشهر : طبعا أحبك !!
بعد 6 سنوات : يااالله .. لو ما كنت أحبك ما تزوجتك



أول ما يدخل البيت :
بعد 6 أسابيع : حبيبتي .. أنا وصلت
بعد 6 أشهر : سلاااام .
بعد 6 سنوات : شنو طبخت لنا أمك اليوم ؟



الهدايا :
بعد 6 أسابيع : أتمنى يا حياتي أن يكون الخاتم أعجبك ..
بعد 6 أشهر : اشتريت لك ! لوحة .. تناسب للبيت ..
بعد 6 سنوات : خذي هالفلوس.. واشتري لك هدية تناسبك


عن الطفوله
بعد 6 أسابيع : أوووه .. كانت طفولتك صعبة وايد ..
بعد 6 أشهر : يا إلهي !! عندك أم صعبة جدا !!
بعد 6 سنوات : لم أر في حياتي بنت تشبه أمها مثلك !!



يرن التلفون :
بعد 6 أسابيع : يا روحي .. تلفون لك ..
بعد 6 أشهر : خذي .. لكِ ..
بعد 6 سنوات : تلفوووووووووووووووون


الطبخ :
بعد 6 أسابيع : ما ذقت في حياتي ألذ من طبختك ..
بعد 6 أشهر : شنوبناكل اليوم في عالعشا ؟
بعد 6 سنوات : يووووووووه مره ثانيه نفس الأكلة !!!



في الإعتذار :
بعد 6 أسابيع : أوه يا حبي .. لا تخافي .. هذا ماراح يترك أثر سيء في
قلبي ..
بعد 6 أشهر : إنتبهي !! ولا عاد تعيديها !!
بعد 6 سنوات : صحيح أنك ما تفهمين



شراء فستان جديد :
بعد 6 أسابيع : ما أروعك يا حبيبتي .. كنك ملاك بفستانك هذا ..
بعد 6 أشهر : هل اشتريت فستانا جديدا مرة أخرى ؟؟؟
بعد 6 سنوات : كم كلفك هذا الفستان ؟



مخطط رحله:
بعد 6 أسابيع : اشرايك بقضاء عطلة بجنيف أو أي مكان تختارينه
بعد 6 أشهر : ماذا يعني لو سافرنا هذا الصيف إلى أنقرة عن طريق
الترانزيت ؟
بعد 6 سنوات : رحلة !!! يعني مايعجبك بيتنا كفاية ؟



على التلفزيون :
بعد 6 أسابيع : على أي قناة تحبين نسهر ؟
بعد 6 أشهر : أنا أحب هذا الفلم ..
بعد 6 سنوات : إذا لم يعجبك روحي نامي وبسهر بروحي .




يـــتـــبـــع















الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مريم2
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 26/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: نصائح للأزواج والزوجات ملف كامل   الإثنين 20 أغسطس - 17:27


المرأة هل تستطيع الاحتفاظ بصفات شخصيتها الطبيعية بعد الزواج أم تتغيرهذه الشخصية؟




يؤكد علماء النفس ان التغير في شخصية الزوجة يختلف حسب موقفها من الزواج
وقدرتها علي التكيف مع الطرف الاخر فاذا كانت حريصة علي زواجها فانها
ستبذل كل جهد لتكون بالصورة التي يحبها عليها زوجها، اما اذا كانت غير
حريصة بالقدر الكافي فانها سوف تكون لامبالية ولن تبذل جهدا في الحفاظ
علي صورتها.
يقول الدكتور عادل صادق استاذ الطب النفسي اذا كان الزواج يمثل قيمة
حقيقية للمرأة وهدفا اسمي فان قدرا كبيرا من الاستقرار سوف يشمل حياة
المرأة لمجرد انها اصبحت زوجة وهذا يحقق لها ارضاء نفسيا وسعادة حقيقية
ولهذا قد تسترخي الي الحد الذي قد يبدو في عين الزوج انه تغير واهمال
وعدم عناية بينما في حقيقة الامر هو ليس اهمالا عن عمد ولكنه قدر عال من
الطمأنينة اي ضمان ثبات العلاقة واستقرارها حيث لايصبح هناك ضرورة للمظاهر
الشكلية البراقة ولاحاجة ايضا الي الابهار مثل العناية بمظهرها ووزنها
وشياكتها.
فاذا كانت المرأة حسنة النية يقابلها رجل يحمل نفس المشاعر وبالتالي نفس
المفاهيم فانه لن يتذمر من هذا التغير الشكلي اما اذا كان رجلا سطحيا
فانه سوف يعتبر ذلك اهمالا متعمدا او نقصا في المشاعر فيقابل ذلك بالتذمر
والشكوي والاخطر انه قد يجد لنفسه المبرر للانفلات.
ويضيف ان هناك امرأة اخري ينطفيء لديها الوهج بعد الزواج وخاصة اذا كانت
بذلت مجهودا للحصول علي زوج وبعد الزواج يصيبها الفتور العاطفي ويتراجع
اهتمامها بكل ما يتعلق بقضية الزواج من اهتمام بالزوج واهتمام بالحياة
ذاتها ومدي حرصها علي استقرار العلاقة واستمرارها وهنا لايكون الامر شكليا
فقط ولكن تتضح نيتها او اهتماماتها المادية البحتة او تقديمها لنفسها عن
زوجها او نرجسيتها او تأتي احتياجات زوجها في المرتبة الثالثة وهذا يعني
في البداية ان الزواج لايمثل قيمة كبري او
هدفا حقيقيا في حياتها هذا الزوج قد يستجيب لهذا التغير في شخصية الزوجة
اما بالاستسلام او برد الفعل الحاد الذي يهدد العلاقة الزوجية.
ويوضح انه قد تتكشف اشياء عن الزوجة كانت خافية علي الرجل قبل الزواج
واستطاعت المرأة ان تخفيها ويفاجأ بها الزوج بعد الزواج ويبدو الامر علي
انه تغير حدث في الشخصية كالمرأة العصبية والعدوانية والغيورة والانانية
والمادية والنرجسية.
ويشير الدكتور عادل صادق الي ان التغير الطبيعي لشخصية المرأة بعد
الزواج يجب ان يكون في اتجاه انها اصبحت اثنين وليس شخصا واحدا وامتزاج
شخصيتها مع شخصية الطرف الاخر وهذا يمنحها قوة في مواجهة مشاكل الحياة
بأنانية اقل وتسامح اكبر ورضا اعمق.




الاسره بوصفها :عالم صغير له احداثه وتواريخه,وله افراحه واحزانه,..تحتاج
الى حكمه في ادارتها,والى دوبلوماسيه في التعامل بين اطرافها ..لضمان
استمراريتها واستقرارها ,وعدم تعرضها الى الانهيار
والسقوط............يعتقد البروفسور<برنارد>انه على الزوجين ان يتعلماء
طرح الاسئله ازاء كل الرغبات ....باسلوب موضوعي يخلو تمامامن النبره
الحاده ,او التهديديه..حتى تودي الاسئلة غرضهافي اجترار الاجابه,بدلا من
اتخاذها للصوره المعاكسه التي تخلق حاله من الجدل والتنافر والمعانده ..
صيرورة الاسئله وسيرها في السياق الموضوعي يرسخ الاساسيات لدورة ايجابيه
بين الزوجين.وتبث الحيويه في منظومة الحياه بسخاء النقاش ونموه على
الشكل الصحيح ,ومن اجل توفر كل عناصر الايجاب للمناقشات الاسريه لابد ان
تتوفر لهاالاجواء الحميمه العاطفيه التي تتولد من الموده والحرص البليغ
على استمرارية الحياه





الحياة الزوجية
الحياة الزوجية تحمل في بداياتها الكثير من الآمال والأماني الوردية، ثم
ما تلبث أن تدب الخلافات والمشاكل البسيطة التي تتعقد يوماً بعد يوم حتى
تصل إلى درجة التأزم والتي قد تؤدي إلى الانفصال. ولكننا لو تمعنا جيدا
في أسباب تلك الخلافات لرأينا أن معظمها بسيطة لو راعينا الأصول التي تبنى عليها الحياة الزوجية.
ولقد جمع الخبراء عدداً من الأسباب وطرق علاجها في بدايتها وعدم ترك الأمور
لتتعقد وتستفحل حين لا ينفع معها أي علاج وفيما يلي بعض من تلك الأسباب وطرق علاجها.
وحري بكل زوجين أن يتمعنا جيداً فيها من أجل حياة سوية وسعيدة:
1 استرسال أحد الزوجين الزائد في الحياة الشخصية دون الالتفات إلى الشريك
الآخر يحدث الشقاق والمشاكل.
2 قد يكون أحد الزوجين بحاجة إلى اهتمام زائد من قبل الشريك
3 إن عدم إبداء أحد الزوجين الاحترام اللازم لعائلة الشخص الآخر وخاصة الأبوين فيه بوادر تدمير الحياة العائلية.
4 إن تكرار قيام أحد الزوجين بإهمال المنزل أو الأطفال بشكل مستمر من اجلأمور غير ضرورية مثل الذهاب إلى الحفلات
أو ممارسة نشاطات اجتماعية أخرى يشعر الطرف
الآخر بالإهمال والملل.
5 ان يكون أحد الزوجين يعاني من الغيرة الزائدة، بحيث يضيق على الشريك
لدرجة تؤدي إلى استحالة الحياة بين الزوجين.
6 ان يقوم أحد الزوجين بمناقشة الحياة العائلية وعلاقتهما الشخصية مع
الأصدقاء، إنما يعني هدم أسوار الخصوصية الشخصية والعائلية.
7 قد يتمتع أحد الزوجين بشخصية تملكية وأنانية بحيث يقوم أحد الطرفين بالتضييق على الشخص الآخر مما
يضع بداية لنفور بين الطرفين.
8 من أكثر الأسباب شيوعاً للانفصال الخيانة الزوجية وخيانة الأمانة من أي من الطرفين.
9 عدم إظهار احترام أحدهما للآخر أمام الأصدقاء، كأن يقوم أحد الطرفين برفع صوته على الآخر أمام الأصدقاء أو في مكان عام.
10 التسبب في إثارة شعور الطرف الآخر ونرفزته لان ردة الفعل قد تفوق
الفعل.
11 الاعتداء بالسب أو الإيذاء الجسدي، علماً بأن علاج ذلك هو التوقف فوراً عن مناقشة موضوع الخلاف وتأجيله إلى وقت تهدأ فيه النفوس.
12 عدم الاكتفاء بإطلاق الشعارات حول مدى رغبة كل طرف في إنجاح الزواج بل يجب تحويل تلك الرغبة إلى واقع ملموس، بهذه الطريقة
فقط يمكن أن ينجح الزواج وليس عن طريق الكلام فقط.
13 إن تهديد كل طرف للطرف الآخر بالطلاق عند أي نزاع قد يحدث الطلاق في ثورة غضب يؤدي إلى الندم لاحقاً.
14 يجب أن يحافظ كل طرف على حماية العائلة والمنزل والاستماتة في ذلك خصوصاً إذا كان هناك أولاد وذلك بتقديم التنازلات
والتضحيات من كلا الجانبين وعدم اعتبار ذلك تنازلاً مهيناً
فلا يجب أن يكون بين الأزواج هذا الشعورالمنبوذ.
15
إذا كانت هناك مشكلة عائلية فيجب اختيار الوقت المناسب لمناقشتها. فلا يجب
الإصرار على بحث تلك المشكلة عند عودة أي منهما من عمله أو عند خروجه
للعمل صباحاً فإن ذلك قد يؤدي إلى الفشل الذريع في إيجاد على حل للمشكلة
علاوة على انه قد يؤثر على أدائه وعلاقته بزملائه ورؤسائه مما قد يعرضه
للفشل في النهاية. الأمر الذي سينعكس سلباً على عائلته ومنزله.
16 على كلا الزوجين تفادي الكذب الناتج عن الخوف أو التقصير فالصراحة والصدق فقط هما بر الأمان.
17 على الزوجين عدم فتح المجال لتدخل الأهل وذلك بحصر المشاكل الشخصية بين أسوار منزلهما.
18
ألا تطلب الزوجة من زوجها ما هو فوق طاقته المادية وألا تشجعه على
الاقتراض من الأفراد أو من البنوك للصرف على المواد الاستهلاكية
أوالسفر..الخ لأن ذلك سيعقد الأمور في المستقبل، فالحمد
والشكر لله على عطائه والتمتع بالرزق الحلال هو ما يديم النعمة.
19 ان يحاول الزوجان أن يكسرا جليد الملل وروتين الحياة، والسعي إلى
التغيير والتجديد في الأمور اليومية وملء الفراغ بأشياء مفيدة وأفكار
بسيطة ولكن مؤثرة.
20 على كلا الزوجين أن يقدم أحدهما للآخر من وقت لآخر هدية رمزية ولو كانت وردة مثلا للتعبير عن عواطفه وحبه للطرف الآخر مع
الحرص على تذكرالمناسبات المهمة مثل تاريخ الزواج وغيرها.
وينصح خبراء العلاقات
الإنسانية الأزواج الذين يعانون مشكلة أو أكثر من المشاكل السابقة وعدم
قدرتهم على التكيف مع
النصائح أعلاه أن يلجأوا إلى أخصائي نفسي قبل أنتتأزم مشاكلهم ولكي يساعدهم
على وضع قواعد عامة لفهم بعضهم البعض بصورة أفضل. ويجب ألا يخجل أي منهما
من مكاشفة الطبيب النفسي بعللهم، لان ذلكبداية الطريق السليم. ونصيحة أخيرة

تقول إن أقوى الزيجات ثباتا معرضة أحيانا لبعض الهزات القاسية.
لذا على الزوجين أن يقررا مهما كانت الظروف
صعبة والعلاقات متوترة أن يتمسكا بالعلاقة الزوجية مهما بلغت تلك المشاكل من سوء، لان التوقف عن التعلق بالأمل والتمسك بروابط
المحبة إنما يعني وضع نهاية مؤسفة لتلك العلاقة التي شرعها
الله سبحانه وتعالى لاعمار هذا الكون مع أطيب التمنيات
للجميع بحياة زوجية وعائلية سعيدة.



فقرة كوميدية

الزواج عند الصينيين :

من غرائب عادات الزواج عند الصينيين فى بعض المناطق أن يتم عقد الخطبة
بدون أن يرى العروسان بعضهما .. فإذا تم الإتفاق يقوم أهل العروسة
بتزيينها ثم يضعونها فى محفة خاصة ويغلق عليها الباب ثم يحملونها إلى
خارج البلدة ومعها بعض أهلها ، الذين يقابلون الزوج هناك ويعطونه
المفتاح فيقوم بفتح المحفة ويراها فإذا أعجبته أخذها إلى منزله وإلا ردها
إلى قومها .

الزواج فى غينيا الجديدة :

من عادات الزواج هناك أن تسبح الفتاة فى بركة ماء وهى عارية تماماً فإذا
قدم إليها أحد الحاضرين قطع ثياب تكون قد اعجبته وارتضاها زوجة له
وعندما تتناول القطعة تصبح على الفور زوجته .

أندونيسيا :

يحظر على العروس فى أندونيسيا أن تطأ بأرجلها الأرض يوم زفافها خاصة
عندما تنتقل من بيت أهلها إلى بيت زوجها لذا يُجبر والدها على حملها من
بيته إلى بيت عريسها على كتفيه مهما طال الطريق .

جنوب المحيط الهادى :

أبسط طقوس الزواج وأقلها تعقيداً هى تلك التى تمارسها قبيلة نيجريتو فى
جنوب المحيط الهادى ففى تلك الجزيرة يذهب الخطيبان إلى عمدة القرية
فيمسك برأسيهما ويدقهما ببعض وبهذا يتم الزواج



يـــتـــبـــع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مريم2
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 26/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: نصائح للأزواج والزوجات ملف كامل   الإثنين 20 أغسطس - 17:27



أيهما تختارين زوجاً لك.. الفقير الصالح، أم الغني الطالح..

ليست هناك عشرة وشراكة أطول من الحياة الزوجية، والهدف منها بناء أسرة
سعيدة وتربية الأبناء تربية صالحة، ولن يتم تحقيق ذلك إلا بزواجك من الرجل
الصالح مهما كان دخله محدودا، فالرجل الصالح كالماء الطهور نافع في كل
شيء، فهو كالغيث أينما حل نفع، نافع لأهله ولمجتمعه، مسلم عف عابد شريف
ونزيه وهو غني، بل أغنى الأغنياء غني بنفسه، دخله حلال وأكله طيب،
وستنعمين معه براحة القلب وهدوء الأعصاب وسعادة في الحياة. وتذكَّري إن
الكمال لله وحده، ومن يطلب الكمال من شريك حياته يتعب، فلا يوجد زوج أو
زوجة بدون عيوب، فيكفي أن يكون زوجك على دين وخلق.
اعلمي يا يا أختي .. أن الرجل غير الصالح كرفيق السوء، يفسد رفاقه
الصالحين الذين يعاشرونه ويختلطون به… وإن تم زواجك بهذا الرجل الغني
غير الصالح ستكونين فريسة للهواجس والوساوس والمخاوف والتساؤلات .. أين
ذهب؟ ومتى سيعود؟ وماذا يفعل الآن يا ترى؟ ومع من جآلس الآن؟ وساوس وأفكار
ستحيل حياتك إلى نكد وقلق .. فإما أن تنهار حياتك أو تستمر على شقاءوتعاسة.
وهناك مسألة أخرى .. فكيف تتأكدي بأن كل مكسبه حلال؟ لذا عليك أن تحرصي
على طيب المكسب، ففي الغذاء الحلال تأثير في النفس وتأثير في العبادة
وتأثير في المجتمع. والغذاء الطيب والمكسب الحلال يكسب البدن قوة، ويكسب
القلب الصفاء، وهو سبب في تقبل الطاعات والدعوات .

فلكِ أن تختاري من تنعمين معه بحياة سعيدة،، أو تلقين معه الشقاء..




((كوني له جارية يكن لك عبدا ))
بسم الله الرحمن الرحيم

هذه العبارة هي إحدى الوصايا العشر المشهورة التي قالتها الأعرابية
لأبنتها المتزوجة حديثا .

قد تقولون إن هذا الكلام سوف يقلل من قيمة أو كرامة المرأة أو الرجل ..لكن لا ..
فقط تأملوا العبارة .. تأملوها بدون غضب أو عصبية .
ماذا نفهم من (جارية و عبد) ؟
انهم يطيعون الأوامر و ينفذون الطلبات , لكن كيف ؟! و لماذا ؟!
يمكن النساء لا يقبلن بهذه العبارة لكن إرضاء الرجل هو بأن تستمعي إليه, أن تفهمي ماذا يقول و لماذا
يقول و إذا أراد شيئا حاولي معرفته قبل أن يقول ..
تقولين كيف ؟

بنظرة من عينيه و أنت قد فهمت دواخل نفسه عندها تعرفين ماذا يريد..
لكن السؤال هذا كيف يتحقق ؟
بالحب, بقليل من التنازل و الكثير من إنكار الذات .
بهذه الأشياء يمكنك أن تواجهي صعوبة الانسجام و يمكنك أن تصححي من أغلاط زوجك بأن يكون
ودود محبوب لك و للناس. ثقي بالله أنك إن اتبعت هذه الوصفة , سوف لن يرى زوجك غيرك من
النساء بإذن الله , و إن تكبرت و أصابك الغرور فسوف يبتعد عنك و لا ينظر لك .
قابليه بالابتسامة و ودعيه بالدعاء و اسعدي أيامه بكلمات الحب و الطرفة و الضحكة الصافية.
قد تقولين وهل الكلام لنا فقط نحن النساء ؟
هذا لان بنا تبنى البيوت و نحن الحرث لاشجار الغد و لأننا أطول بالا و اشدبأسا و اكثر صبرا
و نحن أمهات الرجال أنفسهم . جعل الله لنا عقلا ندير به المنزل و نربي
الأطفال و نراعي الزوج

و إن أمكن أيضا أن نعمل للمساهمة في الحياة .
هل لنا من الرجال الرعاية و الاهتمام و العناية ؟
نعم لنا هذا , لقول الرسول الكريم صلى الله عليه و سلم ((رفقا
بالقوارير)) .

يا أيها الزوج الكريم,
أليس لزوجتك الحق بعد هذه المسؤوليات بكلمة حلوة و حديث طيب و مساعدة رقيقة ؟
هل ثقيل عليك بعد عودتك من العمل أن تقول لها اشتقت لك ؟
كلمة طيبة ابتسامة صافية...
اسمع لها ساعدها انصحها أرشدها كل هذا ليس صعبا عليك .
و لكما معا أقول :

بالحب, بقليل من التنازل و الكثير من إنكار الذات يمكنكما أن تقودا
سفينة حياتكما السعيدة , و بحبكما

تبنون أسرة و تربون أولادا و تخرجون نشئا قويا , و اعيا ثابت الرأي و
واثقا من نفسه .

كوني له جارية بحبك و شغفك و تفهمك ... يكن لك عبدا بحبه و ولهه و عشقه و كيانه .


تغيير طباع الرجل فن لا تقدر عليه الا المرأة

يخطىء الزوج الذى يعتقد أن بامكانه تغيير عادات زوجته بين ليلة و أخرى ،
كذلك تخطىء الزوجة التى تعتقد انها بضغطها و الحاحها الشديدين تستطيع
اعادة تشكيل الزوج و تغيير عاداته التى تراها سلبية فى وقت قصير

فالعلاقة الزوجية تفاعل حر طويل الأمد قائم على التاثير و التاثر ، و اذا
كنت تشكين من عادات زوجك السيئة ، فليس امامك الا اتباع مهاراتك و ذكائك و حكمتك لتغيير طباعه

و ستنجحين حتما ، و لكن بالتقسيط الممل
-:: و الوصآية كما يلى ::-


قليل من الحب ،، مع شىء من سعة الصدر ،، و مقدار من الصبر و الاحتمال
امزجى كل ذلك فى اطار الحوار الهادىء الذى يراعى ما نشأ عليه الرجل من مفاهيم موروثة و عادات سلوكية و ستحصلين على ما تريدين
ابحثى عن نقاط الاتفاق بينك و بينه ، تجاهلى نقاط الاختلاف ثم غيرى قدر
الامكان عاداتك السلبية التى يرفضها حتى يشعر بحبك له و بأنك تضحين من اجله
لعل ذلك يشكل حافزا له لكى يغير من عاداته السيئة فى نظرك

لا تتذمرى ، و لا تقلقى فبقدر توافر المشكلات ثمة حلول لا حصر لها
المهم أن تستخدمى مواهبك التى حباك بها المولى فى ابتكار وسائل التأقلمو طرق ايجاد الحلول .. و حاولى أن تتعرفى على أسباب
العادات التى ترينهاسيئة فى زوجك ، من أجل ان تساعدية
على التخلص منها

تغيير الذات اذا هى المدخل لتغيير الاخر و لكن لماذ يتوجب على المرأة أن تكون دائما هى الطرف البادىء بالتغيير الذاتى ؟؟
(( امانة عليك فى حالة احباط ، او حزن .. اما خطر ببالك هذا التساول ؟ لماذا يتوجب على المراة التنازل ؟؟ ))
انه ليس تنازل عزيزتى
و لكن هى سفينة قبطانها الرجل خارجيا
و لكن لو تمعنتى لوجدتى بانكِ انت القبطان فى تسيير تلك السفينة الى بر الامان
و فى الواقع لا احد يشترط ان تكون البداية من المراة و لكن حتى لو حدثذلك فليكن من أجل عيون العلاقة الأحب الى قلبك أليس
استمرار الحياة الهانئة جدير بالقليل من التضحية ؟؟

ونصيحة من أخت لكم
لا تتطلعى ابدا لما حبى به المولى غيرك من نعم
فقد حباك بنعم لا ترينها و لكن اذا رايتى من هو محروم منها
عندها ستفكرين الالاف المرات كيف تحافظين على نعمة المولى لك



مشكلات الزوجين ..إذا خرجت كبرت.!؟

الخلاف بين الزوجين أمر طبيعي ووارد في أغلب البيوت ..فما أن تهدأ الأمور
في جانب إلا وتعاود الاشتعال في جانب آخر ..وهذا لا يعني أبدا انهما يكرهان
بعضهما أو يحقدان على بعض، فإذا اجتمع شخصان في مكان واحد وكثر الاحتكاك
بينهما يكون الخلاف أمرا متوقعا..
ولكن من أكبر الأخطاء التي يرتكبها الأزواج تجاوز أسرار البيت بهذه
المشكلات وعرضها على مسامع الآخرين .. أو حملها إلى العمل وبثها بين الزملاء والزميلات .. للبوح والتنفيس عما يعتمل في النفس.
عن الترويح عن النفس بنشر أخبار الحياة الزوجية وبث همومها بين
الآخرين ..مهما كانت درجة قرابتهم ..خطأ فادح ! حيث يولد في النفوس الغيظ
والنفور ويزيد الفجوة بين الزوجين اتساعا عندما يعرف أحدهما بان نصفه
الآخر قد باح بأسراره أو انتقده في غيابه واظهر سلبياته.
من المعروف أن أية مشكلة في الحياة الزوجية سرعان ما تنتهي وتتلاشى
مسبباتها بعد وقت قصير من الصمت أو المفاوضات ..وسرعان ما ينساها
أصحابها ..ولكن في كثير من الأحيان يقوم الآخرون بنبش تلك المشكلات من باب
حب الاستطلاع ..فيساهمون بشكل مباشر أو غير مباشر في إضرام نيرانها ..وقد
يكون النقل غير الصحيح لما قاله أحد الزوجين للطرف الآخر أحد أهم أسباب
تطور المشكلة .. ولا ننسى مبالغة بعض الأشخاص في نقل الكلام حيث يجعلون من
الحبة قبة مما يزيد المشكلات اشتعالا !!





فقرة فكاهية
الألوان تكشف شخصية المرأه .

ألابيض:
كثيراََ ماتفضله المترددات ، وضعيفات الملاحضة، والمرأة في ثوبها الأبيض
أقرب ماتكون إلى الطهارة
والنقاء وطيبة القلب والبساطة والصراحة البريئة.لهذا يشبهون المرأة وهي
في ثوب أبيض بالملاك الطاهر.

*الأحمر:
هو اللون الممتازعند صاحبات الجرأة والإرادة الحديدية ، ومستحسن انهم
يملن بطبعهن إلى المشاجرات
والمغامرات .

*الأخضر:
هو لون النساء اللاتي يتعاطين الفن،وهن عادة صاحبات ذوق رفيع،غير أنه يدل
على طباع غريبة تجعلهن
لايعرفن الإستقرار،وتحبب إليهن التغير الدائم.وهو محبب لدى 70% من الرجال.

*البرتقالي:
تمتاز اللاتي يفضلن هذا اللون بطباع ثورية،وهن غالباً مستقلات في الرأي ولا
يعملن بالنصائح ويسخرن بالتقاليد،ولهذا لايرتاح إليه
الرجال ولا سيما الذين جاوزوا الشباب.

*البني:
يتوق 80% من الرجال إلى رؤية هذا اللون على نسائهن لأنه يدل على هدوء
الطبع وحب العمل،إلا أن
ذلك كثيراً مايجعلهن يفرضن أنفسهن على مجتمعهن.ويرى الرجل أن صاحبة هذا
اللون أمينة مخلصة
غير مبالة إلى النقاش والمشاجرة.

*الأصفر:
تفضله النساء المولعات بالسهرات والزيارات والظهور بالأماكن
الفخمةوالجديدة.وقد شاع اتخاذ هذا اللون
رمزاً ((للغيرة)) على أنه من الألوان المحببة لدى 70% من الرجال.

*الأسود:
يدل على ميل صاحبته إلى العفة والثقة بالذات.و 90% من الرجال يعشقون
المرأة في هذا اللون الحزين.

*الوردي:
تميل النساء المبذرات إلى تخير هذا اللون،وأكثرهن تنتهي حياتهن بالفقر
لأنهن مجازفات مغامرات،
وليس لديهن جلدٌ على الإستمرار في العمل.على أن 50% من الرجال يحبون هذا
اللون.

*الرصاصي:
تختاره عادةً النساء الحذرات اللواتي يتحاشين التمادي في إبداء،آرائهن
وتراهن لايرفضن شيئاً من أول
وهلة ولا يرحبن به.أما الرجال فكثيراً ماينعتون الميالات إلى هذا اللون
بالكآبة وخمود العاطفة.


*الأزرق:
هو لون المفضلات للحصول على الحرية والإحتفاظ بها بأي ثمنٍ كان.وهن ذوات
شعور مرهف،قابلات للمسايرة،كما أنهن في بعض
الأحيان ((رومنطيقيات)) ينظرن إلى الحياة الخالية من الموسيقى والفرح
والحب نظرة استهتار.


يـــتـــبـــع


[size=21]
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مريم2
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 26/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: نصائح للأزواج والزوجات ملف كامل   الإثنين 20 أغسطس - 17:28



في حياتنا الزوجية ..من اين نبدأ كي لا يتسرب الملل ؟

مشكلة الملل مشكلة عامة كثيرة الحدوث للأزواج، وخاصة بعد
أن يطول العهد بالزواج، لذلك نجدها قد تحدث بعد 5 سنوات
من الزواج أو أكثر، وفي هذه

الحالة نجد أن الأيام والأسابيع والأشهر تمرّ على الزوجين،
وهما متحابان ولاتوجد بينهما أية مشاكل، إلا أن الرغبة
في الالتقاء تضعف، ويبدأ الشعوربأنه واجب لا بد من عمله،
أكثر من كونه دافعًا وحبًا وغريزة.

تمضي الأيام والعلاقة تضعف مع الزمن، واللقاء يتباعد يومًا بعد يوم، ولا
يدري الزوج أو الزوجة ماذا يفعلان أو ما الذي أصابهما ؟

هل هو مرض أو هو ضعف في حب أحدهما للآخر أو ماذا ؟
يحدث أن يسافر الزوج للخارج؛ لعمل أو لتجارة ويعود بعد أسبوع أو أسبوعين
فإذا باللقاء يتجدد والرغبة تقوى، وقد يهمس أحدهما في أذن الآخر أنه
في "شهر عسل" جديد؛ وهكذا تعود الحياة لهذا الحب من جديد، وتبقى الشحنة فترة من الزمن يعود بعدها الضعف ليدبّ من جديد وتتكرر المشكلة التي حصل منذ شهور.
هكذا (..) ! لا بد من التغيير‍‍‍‍‍‍‍‍‍!‍‍ فالتغيير هو البهارات التي تغير من طعم
الطعام؛

ليصبح مقبولا يومًا بعد يوم.وما على كل زووجه إلا أن تجعل من نفسها أربع زوجات.. والزوج كذلك!!
نعم.. لقد أحل الله -عز وجل- لكل رجل أن يتزوج من أربع.. وهذا قد يحل مشكلة
الفتور (وقد يخلق مشكلات أخرى)...!!
ولكن ما أريده من كل زوجة حريصة على زوجها، هو أن تجعل من نفسها أربع زوجات، وأن يدرك الزوج أن زوجته أيضاً لديها رغبات (..)! فلا يهمل هذه
الأمور.والتغيير الذي يمكن أن نحدثه في بيوتنا وأنفسنا من الممكن أن يبعد عن الزوجين مثل هذه المشكلة، التي قد تجعل ضعاف النفوس يقعون في الخطيئة، أو يمدون العين لما لا يحل لهم..؟
لذا فإننا نراها قضية كبيرة يجب تداركها وحلها.
وإليكم بعض الملامح:
1- التغيير في الأنفس هو البداية؛ فلا بد أن تجيد الزوجة فنّ التغيير،
التغيير في الملبس والتغيير في المكياج، والتغيير في تسريحة الشعر، والتغيير في العطور.

نعم عند الزوجة ملابس مناسبة، وعطور جيدة وشعر جميل، ولكن هذا لا يُغني؛
إذ إن التغيير مطلوب في حدّ ذاته، فهو من البهارات اللازمة لتغيير نمط العلاقة..
والزوج أيضاً عليه أن يغير من سلوكه تجاه رفيقة حياته،
لها، ويلتمس الوسيلة اللطيفة في اللفظ والتعبير ليعكس مشاعره، فمن غير

المقبول أن يكف عن اللمسة الحانية، والكلمة المجاملة، والغزل؛ لأن البيت امتلأ
بالأطفال واستقرت الحياة..!. وعليه أيضاً الاهتمام بمظهره أمام زوجته، فمن حقها أن يتجمل لها كما تتجمل له..!.

2- التغيير في المكان والزمان؛ بحيث يتغير موعد اللقاء ومكانه،
بحسب ما تسمح به االظروف في البيت..!

3- الابتعادحتى يتم الاشتياق، فما أجمل أن تقضي الزوجة بعض الأيام في بيت أهلها وأن يلتقي الزوجان بعد طول غياب (السفر مثلا)، وإذا لم تتوفر
المقدرة على قضاء بعض الأيام خارج المنزل -لكثرة العيال أو ضيق بيت الأهل-
فحبذا لو نام أحد الزوجين في غرفة أخرى بعيدا عن الآخر، أو حتى في غرفة الأولاد، أو على الأقل في نفس الغرفة ولكن ليس على سرير الزوجة بحسب ما يسمح به المكان.

وأخيراً.. فإن الإرادة هي كلمة السر، فالاعتياد والرتابة تقتل الحب والشوق،
والوعي بأن بذل الجهد باستمرار هو ضمان المحافظة على الحب أمر أساسي،
وكم من بيوت تهدمت بعد سنوات طويلة؛ لأن الزوجين فقدا الحب في الطريق دون
أن يشعرا، ولم يقوما بري زهور المودة والرحمة؛ فذبلت وماتت، وفي لحظة ما
قد يبحثا عنها ولكن بعد فوات الأوان.
وهكذا نجد أن التغيير والوعي بأهمية بذل الجهد في التجديد هو مفتاح الحل
لمسألة الفتور..!!؟ حتى يستمر الحب، ويظل اللقاء حيًّا حارّا ومتجدّداً.

منقول للكاتب(( د. عمر صالح فروانة))


الزواج لايـقـتـل الـحب

الزواج لا يقتل الحب، بل لعله يزيده عمقأ وأصالة، كل ما فى الأمر أن الحب
لا يعود بحاجة إلى التعبير عن نفسه ما دام الزواج يشهد بوجوده ويحميه،
لكن من الناس من لا يشعر بذاته وبعواطفه فيظل بحاجة إلى أن نقول له أننا
نحبه، و ان نكرر ذلك فى كل حين وإلا شعر بالألم والتعاسة، وهذا شأن المرأة
والرجل أيضأ. وفى الحياة المشتركة يجد الحب أشكالأ جديدة يعبر بها عن
وجوده ويؤكد بها أصالته وعمقه، وبالتالى تصبح عبارات الحب بلا فائدة ولا
جدوى، فالأعمال والمواقف فيها الكفاية، بل أنها هي وحدها التى تثبت وجود
الحب وتعبر عنه حقا.والواقع أن الحب تعبر عنه محاولات الزوجة الجادة
لتحقيق مزيد من التفاهم والانسجام، وكذا الرغبة المشتركة في إنجاب طفل
وآمالهما المشتركة، كل هذا صحيح فى حد ذاته، لكنه لا يحول دون إحساس
المرأة بالألم ما دام الزوج لا يعبر لها عن حبه ولا يبدى نحوها مزيدا من
الرقة واللطافة ، وكثيرا ما تلحظ المرأة أن إقبالها على الزوج وزيادة
رقتها تجاهه، كثيرا ما تزيده توترا، فبعض النساء تشعرن بأنهن كلما أبدين مزيدا من الرقة واللطف شعرن بابتعاد أزواجهن عنهن. ولا يستطيع الزوجان فى
الحقيقة أن يتجنبا لحظات الفتور التي تنتاب حياتهما من آن لآخر، وخير
لهما أن يعترفا بالواقع وأن يواجهاه فى هدوء وشجاعة، وهما واثقان بأن
السحب لا تلبث أن تزول، فتوتر أحدهما وغضبه ليس حتما أن يكون تابعا لهدوء
الآخر وابتسامته، بل قد يزداد التوتر كلما بالغ الآخر فى اصطناع الهدوء
والمرح الزائف. عادة المحبان أنهما يتباهيان بأنهما وحدة متكاملة لا فرق
بينهما ولا تكليف، وهذا خطأ، فمهما كانت الروابط بينهما قوية وثيقة،
ومهما كان الانسجام بينهما كاملا فسوف تظل لكل منهما ذاته ومزاجه وميوله
وقدراته وطباعه وأفكاره، ومن هنا لابد من وجود الكلفة بينهما حتى يتجنبا
الصدمة حين يكتشفا أنهما غير متفقين فى كل شىء بعكس ما كانا يتوهمان.ثم
إن كل منهما قد يخشى على حريته من ظغيان الحب لا شك ينأى عن المحبوب كلما
اقترب هذا منه، إن طغيان الحب يخيف أحيانآ. إن عبارة " قل لى أنك
تحبنى " قد تعنى " قل لى أنك تحبنى ما دمت بالفعل تحبنى.. قل لى إنك فعلا
تحبنى بصرف النظر عن حقيقة عواطفك نحوى ".إن رد الفعل التلقائى قد تكون
الصمت أو إجابة قصيرة مثل " طبعا أحبك " والحقيقة أن الحب لا يقتله
الزواج، وتكفى التصرفات والأفعال للدلالة على الحب وقوته.وليست المرأة
وحدها هى التى تود أن يعبر لها زوجها عن حبه، فالرجل أيضا يستبد به أيضا
نفس الإحساس... والحقيقة أن الحب لا يقتله الزواج إنما يتم التعبير عنه
بأشياء أخرى تلحظها وتشعر بها المرأة الذكية، ويدركه ويلمس حرارته الزوج
النبيه، وكل يعبر عن حبه بأسلوب أو بآخر.

وأرى أن شغل الناس بالصلوات الخمس طول اليوم له أثر عميق في إبعاد
الوساوس الهابطة، ينضم إلى ذلك منع كل الإثارات التي يمكن أن تفجّر
الرغبات الكامنة. إن الحجاب المشروع، وغَضّ البصر، وإخفاء الزينات،
والمباعدة بين أنفاس الرجال وأنفاس النساء في أي اختلاط فوضويّ، وملء
أوقات الفراغ بضروب الجهاد العلمي والاجتماعي كل ذلك يؤتي ثمارًا طيبة في بناء المجتمع على الفضائل.
ثم يجيء الزواج الذي يحسن التبكير به، كما يحسن تجريده من تقاليد الرياء
والسرف والتكلف، التي برع الناس في ابتداعها فكانت وبالا عليهم.
إن من غرائب السلوك الإنساني أنه هو الذي يصنع لنفسه القيود المؤذية، وهو
الذي يخلق الخرافة ثم يقدسها!!

هناك معالم ثلاثة ينبغي أن تتوفر في البيت المسلم، أو أن تظهر في كيانه
المعنوي ليؤدي رسالته ويحقق وظيفته، هذه الثلاثة هي: السكينة والمودة
والتراحم..
وأعني بالسكينة الاستقرار النفسي، فتكون الزوجة قرة عين لرجلها، لا يعدوها
إلى أخرى، كما يكون الزوج قرة عين لامرأته، لا تفكر في غيره..
أما المودة فهي شعور متبادل بالحب يجعل العلاقة قائمة على الرضا
والسعادة.. ويجيء دور الرحمة لنعلم أن هذه الصفة أساس الأخلاق العظيمة في
الرجال والنساء على سواء، فالله سبحانه يقول لنبيه "فبما رحمة من الله لنت
لهم، ولو كنت فظا غليظ القلب لانفضوا من حولك.."(آل عمران:159)، فليست
الرحمة لونا من الشفقة العارضة، وإنما هي نبع للرقة الدائمة ودماثة
الخلاق وشرف السيرة..
وعندما تقوم البيوت على السكن المستقر، والود المتصل، والتراحم الحاني
فإن الزواج يكون أشرف النعم، وأبركها أثرا…
وسوف يتغلب على عقبات كثيرة، وما تكون منه إلا الذُّريات الجيدة، أن أغلب
ما يكون بين الأولاد من عُقَد وتناحر يرجع إلى اعتلال العلاقة الزوجية، وفساد
ذات البين.

وهناك رجال يحسبون أن لهم حقوقًا، وليست عليهم واجبات، فهو يعيش في قوقعة
من أنانيته ومآربه وحدها، غير شاعر بالطرف الآخر، وما ينبغي له. والبيت
المسلم يقوم على قاعدة عادلة "ولهن مثل الذي عليهن بالمعروف وللرجال
عليهن درجة"(البقرة:228)، وهي درجة القوامة أو رياسة هذه الشركة
الحيّة.. ! وما تصلح شركة بدون رئيس.
وبديهي ألا تكون هذه الرياسة ملغية لرأي الزوجة، ومصالحها المشروعة أدبية
كانت أو مادية..

إذا كانت المرأة ناضبة الحنان قاسية الفؤاد قوية الشعور بمآربها بليدة
الإحساس بمطالب غيرها فخير لها أن تظل وحيدة، فلن تصلح ربة بيت، إن الزوج
قد يمرض، وقد تبرّح به العلّة فتضيق به الممرضة المستأجرة. المفروض أن
تكون زوجته أصبر من غيرها وأظهر بشاشة وأملاً ودعاء له..
ولن نفهم أطراف هذه القضية إلا إذا علمنا بأن البيوت تبنى على الحب
المتبادل، "هن لباس لكم وأنتم لباس لهن"(البقرة:187) كما قال تعالى.




فقرة كوميدية
ماذا يحدث عندما تبتسم المرأة

ابتسمت كيلوباترا .. ففتنت قيصر روما .. وأودت بحياة انطونيو.. وهزت
اكبر امبرطورية عرفها التاريخ .

أبتسمت دليلة لشمشون الجبار .. داهية عصره .. فخر صريعاً .. ودب في عينيه
النعاس وهو على ركبتيها فسلبته قوته وأذلته لإعدائه

ابتسمت آن بولين لهنري الثامن ملك انجلترا فثار على البابا و الكنيسة و
الدولة وثار على التقاليد جمعاء

ابتسمت لولا مونتيز للملك لودفيج الاول ملك بافاريا فسحرته من الوهلة
الاولى ودمرته في ايامه الاخيرة ففقد هيبته كملك وأضطر ان يتنازل عن
العرش .

أبتسمت حسناء لنابليون كانت تدس مسدساً لتقتله فأطفأت في صدره نار
الانتقام .. واكتفى بقوله لها : لقد أردتِ الفتك بالامراطور .. فأخفيتِ
سلاحكِ .. فمغفرة لكِ ايتها الفتاة الجميلة

أبتسمت ماري ملكة اسكتلندا .. ففتنت القواد .. والعظماء ورجال الحاشية
فدب الحسد والانقسام لإجلها بين رجال القصر وسجل التاريخ للأسرة المالكة
وصمة عار لم يعرف مثلها التاريخ منذ عهد كليوباترا .. وتبسمت اخيرا تلك
الملكة الشابة الحسناء النسمة الاخيرة من حياتها ... بين النطع و فأس
الجلاد....

واخيرا حين ابتسمت بوبيا الحسناء لنيرون الامبراطور الروماني الشهير ..
أختل عقله .. واضطرب فكرة .. وقتل امه .. ثم احرق روما ....
يـــتـــبـــع

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مريم2
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 26/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: نصائح للأزواج والزوجات ملف كامل   الإثنين 20 أغسطس - 17:29

[



انما النساء شقائق الرجال..
اعطني يدك....
وتعالي معي...
أريد أن آخذك معي دقائق فقط..
لن اطلب منك المستحيل ..
كل ما اطلبه ان تتاكدي الان ان ذهنك غير مشغول...
.وانك اخترت هذا الموضوع ليس لتعرفي ما كتبت بقدر ما تعرفي ماذا قصدت...
اتفقنا...
اتفقنا!!!!
اريد ان احدثك عن المراة...
نعم...المراة !!!
وجد احدهم ان الحاجة ماسة لان نزيح اللثام عن حقيقة النظرية الاسلامية
العظيمة تجاه المراة..لا لنستعرض
ما لدينا من ادلة ونجادل غيرنا من من لا هم لديهم سوى الحاق النقيصة با
لمجتمع الاسلامي ..بل لنكشف الزيف الذي اعترى انظار كثير من الناس ..تجاه
نظرة الاسلام للمراة..تلك النظرة السقيمة الناتجة عن قصور في فهم النظام
الاسلامي المتكامل والذي القت به رواسب الازمان على مجتمعاتنا اليوم حتى
اصبحنا في جاهلية جديدة ..

اتفقنا على ان يكون ذهنك غير مشغول..ارجو ان يكون كذلك الان...


اذا كان كذلك...
اتبعيني لتعرفي نظرة الاسلام للمراة....
التي حرص الاسلام على تربيتها..وتنشئتها ..والعناية بها..والصبر
عليها ..والاحسان اليها ..
قال :"من عال جاريتين حتى تبلغا جاء يوم القيامة اناوهو وضم اصابعه"رواه مسلم
اتريدي ان تعرفي من هي ايضا......
انها الاخت ...
التي اوصى رسول الله با لاحسان اليها وحسن صحبتها..
انها الام..
التي عظم الله حقها فقال سبحانه"واعبدوا الله ولا تشركوا به شيئا وبالوالدين احسانا"سورة النساء.
فجعل حق الوالدين بعد حق الله مباشرة ..
ا نها الزوجة..
التي امر الله بحسن عشرتها فقال "وعاشروهن بالمعروف"سورة النساء.
بل ونهى عن ظلم المراة وامر بالصبر عليها فقال "ان
المراة خلقت من ضلع وانك ان ترد اقامة الضلع تكسرها فدارها تعش بها"رواه احمد وصححه الالباني.

وبين النبي

ان حسن عشرة النساء دليل نبل النفس وشرف
الطبع فقال "خياركم خياركم لنسائهم"رواه احمد والترمذي وصححه الالباني

إنها المراة ..ايا كانت فقد وصى الاسلام باحترامها ورعايتها والحرص على


مشاعرها.. قال "استوصوا بالنساء خيرا"متفق علية
.........................
هل اطلت عليك؟؟
لا ادري..
لكن خذي هذه فقط......و بعدها اخرى
ساوى الاسلام بين الرجل والمراة في النسب الانساني البشري بعد ان كانوا
يرون المراة رجسا وخطيئة وشيطانا متحركا ..قال عز وجل " يايها الناس اتقوا ربكم الذي خلقكم من نفس واحدة وخلق منها
زوجها وبث منهما رجالا كثيرا ونساء" النساء.
ساوى الاسلام بين الرجل والمراة في العمل والجزاء ..
ساوى الاسلام بين الرجل والمراة في حق التملك والاكتساب فللمراة ان تملك ما شاءت..
حدد الاسلام للمراة نصيبها من الميراث بعد ان كانت لا ترث في ظل الجاهليات القديمة ..
من تكريم الاسلام للمراة انه حذر من الاضرار بها كزوجة بل وامربعشرتها بمعروف او مفارقتها بمعروف

من تكريم الاسلام للمراة انه ارشد الرجال الى الاقتران بذوات الدين وعدم


النظر الى الجمال او المال او الحسب وحده..
فقال "تنكح المراة لاربع لمالها ولجمالها
وحسبها ودينها فاظفر بذات الدين تربت يداك"متفق عليه.
وهذا يدل على ان الاسلام لم يقيم المراة من خلال مظهرها وجمالها بل من خلال شخصيتها واخلاقها وتصرفاتها..
ومن رحمة الاسلام بالمراة انها اذا ماتت وفي بطنها جنينها كتب الله لها اجر الشهداء لقول النبي ".......وفي النفساء يقتلها ولدها جمعاء شهادة" رواه احمد وصححه الالباني
كما ان من رحمة الاسلام بالمراة ان جعل الحج والعمرة لها مكان الجهاد في سبيل الله...
فعن عائشة رضي الله عنها قالت :قلت يارسول الله على النساء جهاد؟ قال نعم
عليهن جهاد لا قتال فيه الحج والعمرة"رواه ابن ماجة وصححه الالباني.
كما ان الاسلام لم يمنع ابداعمل المراة بما يناسبها خارج البيت في حدود
الضوابط الشرعية
وشريطة الا يؤثرذلك على تدبير مملكتها الخاصة داخل بيتها الذي يعتبر
المكان الطبيعي لها الذي منه يتخرج
الاجيال ويتربى الرجال ...
وبعد اختي....
هذا هو موقف الاسلام من المراة ..
ليس فيه ما يمنع استغلال طاقاتها وابداعها بكل ما هو مفيد..
صوتها مسموع....حضورها واضح..حقوقها كفلت كرامتها واستقلاليتها وحريتها في اطار من المبادي
الشرعية والاداب الاسلامية النظيفه....
اختاه..
اختاه حولك روضة مخضرة تختال فوق ربوعها الاشجار
نبع ونهر لا يجف مسيله وجذع شامخ وثمار
دين تهون به الخطوب وتزدهي في ظله همم ويمسح عار
ولديك يا اختاه منه ذخيرة يحمى بها عرض ويحفظ جار
ولديك تاريخ عريق شامخ يحلو به للمؤمن استذكار
في منهج الخنساء درس فضيلة وبمثله يسترشد الاخيار
اختاه في كفك النشء الذين بمثلهم تصفو الحياة وتحفظ الاثار
هزي لهم جذع البطولة ربما ادمى وجوه الظالمين صغار
لاترهبي التيار انتي قوية بالله مهما استاسد التيار
تبقى صروح الحق شامخة وان ارغى وازبد عندها الاعصار
هذا واسال الله لنا ولك الاخلاص في القول والعمل.





سبب هدايتها صرصور ( بعد الله سبحانه وتعالى )


جلست في غرفتها بعد صلاة العشاء تمارس هوايتها المفضلة وتقضي أمتع
ساعاتها .. تغيب عن الدنيا بما فيها .. وهي تسمعه يترنم بأعذب
الألحان ... إنه المغني المفضل لديها .. تضع السماعة على أذنيها .. وتنسى
نداءات أم أحدودب ظهرها.. من ثقل السنون .. بنيتي استعيذي بالله من
الشيطان ... واختمي يومك بركعتين لله بدل هذا الغثاء .. بضجر أجابت :
حسناً.. حسناً اتجهت الأم إلى مصلاها وبدأت مشوارها اليومي في قيام الليل
نظرت إلى أمها بغير اكتراث .. انتهت الأغنية .. تململت في سريرها
بضجر ... جلست لتستعد للنوم فآخر ما تحب أن تنام عليه صوته .. حلت رباط
شعرها ... أبعدت السماعات عن أذنيها .. التفتت إلى النافذة ..
أوه ..إنها مفتوحة قبل أن تتحرك لإغلاقها رأتها كالسهم تتجه نحوها ..
وبدقة عجيبة اتجهت نحو الهدف .. وأصابت بدقة طبلة الأذن .. صرخت من هول
الألم ... أخذت تدور كالمجنونة .... الطنين في رأسها ... الخشخشة في
أذنها ... جاءت الأم فزعة .. ابنتي مابك .. وبسرعة البرق .. إلى
الإسعاف ... فحص الطبيب الأذن .. استدعى الممرضات .. وفي غمرة الألم الذي
تشعر به استغرق الطبيب في الضحك ثم الممرضات أخذت تلعن وتسب .. وتشتم ..
كيف تضحكون وأنا أتألم أخبرها الطبيب أن صرصاراً طائراً دخل في
أذنها ..!!!!!! لا تخافي سيتم إخراجه بسهولة ... لكن لا أستطيع إخراجه لابد
من مراجعة الطبيب المختص عودي في الساعة السابعة صباحا !!!! كيف تعود
والحشرة تخشخش في أذنها تحاول الخروج؟؟؟ والألم يزداد لحظة بعد أخرى
أخبرها الطبيب أنه سيساعدها بشيء واحد وهو تخدير الحشرة إلى الصباح حتى
لا تتحرك ... حقن المادة المخدرة في أذنها وانتهى دوره هنا ... عادت إلى
البيت كالمجنونة رأسها سينفجر لشدة الألم ومر الليل كأنه قرن لطوله وما
أن انتهت صلاة الفجر حتى سارعت مع أمها إلى المستشفى ... فحصها الطبيب
لكن ... خاب ظن الطبيب المناوب .. لن يكون إخراج الحشرة سهلاً ... وضع
منديلا أبيض .. أحضر الملقاط .. أدخله في الأذن .. ثم أخرج .. ذيل الحشرة
فقط .. عاود الكرة .. البطن .. ثم .. الصدر ..ثم الرأس .. هل انتهى
؟؟؟؟؟ لازالت تشعر بالألم !!!! أعاد الطبيب الفحص .. لقد أنشبت الحشرة
ناباها في طبلة الأذن!!!!!!!! يستحيل إخراجها إنها متشبثة بشدة!!!! وضع
عليها الطبيب قطنه مغموسة بمادة معقمة وأدخلها في الأذن وطلب الحضور بعد
خمسة أيام فلعل الأنياب تتحلل بعد انقطاع الحياة عنها!!! في تلك الأيام
الخمسة بدأت تضعف حاسة السمع تدريجياً حتى أصبحت ترى الشفاه تتحرك ولا
تدري ماذا يقال ولا ماذا يدور كادت تصاب بالجنون ! عادت في الموعد المحدد
حاول الطبيب ولكن .. للأسف لم يستطع فعل شيء .. أعاد الكره قطنة بمادة
معقمة .. عودي بعد خمسة أيام .. بكت .. شعرت بالندم .. والقهر وهي ترى
الجميع يتحدث ويضحك .. وهي لا تستطيع حتى أن تسمع ما حولها أو تبادلهم
الحديث .. عادت بعد خمسة أيام إلى الطبيب ... أيضاً لا فائدة ستقرر لك
عملية جراحية لإخراج النابين كادت تموت رعباً وهماً طلبت من الطبيب فرصة
خمسة أيام أخرى أعادوا الكرة وبعد خمسة أيام ... من الله عليها بالفرج
واستطاع الطبيب أن يسحب النابين دون تدخل جراحي وابتدأ السمع يعود إليها
بالتدريج ... عندها فقط ...علمت أن كل ما أصابها كان بمثابة الصفعة التي
أيقظتها من الغفلة وكانت من .... العائدين إلى الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مريم2
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 26/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: نصائح للأزواج والزوجات ملف كامل   الإثنين 20 أغسطس - 17:31


خروج عن الموضوع إلى لغةالعيون
كيف تفهم ما في نفوس الآخرين من خلال نظرات عيونهم ؟
لقد قام علماء النفس بالكثير من التجارب للوصول إلى معرفة دلالات حركات
العيون عما في النفوس
ورحم الله ابن القيم الذي قال : إن العيون مغاريف القلوب بها يعرف ما في
القلوب وإن لم يتكلم صاحبها

وكان مما وصلوا إليه كما ذكر الدكتور محمد التكريتي في كتابه ( آفاق بلا
حدود ) :
النظر أثناء الكلام إلى جهة الأعلى لليسار
يعني أن الإنسان يعبر عن صور داخلية في الذاكرة
وإن كان يتكلم وعيناه تزيغان لجهة اليمين للأعلى
فهو ينشئ صوراً داخلية ويركبها ولم يسبق له أن رآها
أما إن كانت عيناه تتجهان لجهة اليسار مباشرة
فهو ينشي كلاماً لم يسبق أن سمعه
وإن نظر لجهة اليمين للأسفل
فهو يتحدث عن إحساس داخلي ومشاعر داخلية
وإن نظر لجهة اليسار من الأسفل
فهو يستمتع إلى نفسه ويحدثها في داخله كمن يقرأ مع نفسه مثلاً
هذا في حالة الإنسان العادي
أما الإنسان الأعسر فهو عكس ما ذكرنا تماماً

وبناء على هذه المعلومات يمكنك أن تحدد من أي الأنماط يتحدث الإنسان وهو
يتحدث معك
بل ويُمكنك عند قراءة قصيدة أو قطعة نثرية أن تحدد النمط الذي كان يعيشه
صاحبها عند إعداده لها
هل هو النمط السمعي أو الصوري من الذاكرة أو مما ينشئه أو من الأحاسيس
الداخلية ، وذلك من خلال تأمل كلامه وتصنيفه في أحد الأصناف السابقة .
التعبير الأمثل بالعيون :
إذا أردت إيصال مرادك بعينيك فاحرص على الأمور الآتية :


أن تكون عيناك مرتاحتين أثناء الكلام مما يشعر الآخر
بالاطمئنان إليك والثقة في سلامة موقفك وصحة أفكارك
تحدث إليه ورأسك مرتفع إلى الأعلى
لأن طأطأة الرأس أثناء الحديث ، يشعر بالهزيمة والضعف والخور
لا تنظر بعيداً عن المتحدث أو تثبت نظرك في السماء أو الأرض أثناء الحديث
لأن ذلك يشعر باللامبالاة بمن تتحدث معه أو بعدم الاهتمام بالموضوع الذي
تتحدث فيه
لا تطيل التحديق بشكل محرج فيمن تتحدث معه
أحذر من كثرة الرمش بعينيك أثناء الحديث
لأن هذا يشعر بالقلق واضطراب

ابتعد عن لبس النظارات القاتمة أثناء الحديث مع غيرك
لأن ذلك يعيق بناء الثقة بينك وبينه
أحذر من النظرات الساخرة الباهتة إلى من يتحدث إليك أو تتحدث معه
لأن ذلك ينسف جسور التفاهم والثقة بينك وبينه
ولا يشجعه على الاستمرار في التواصل معك ورب نظرة أورثت حسرة
عندما تبدأ في البحث عن تلميحات العين ستبدوا اعين الناس
وكانها تتحرك بطريقة عشوائية
كل ما تحتاجه هو القليل من التمرين على قراءة هذه الحركات
استمتع بوقتك
واجعل هذا يحدث بطريقة طبيعية ولا تخبر احدا عما تفعله
فهذا من شانه ان يجعل الناس محرجين ومدركين لحركاتهم
احتفظ بهذه المهارات لنفسك

[size=21]

[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نصائح للأزواج والزوجات ملف كامل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: منتديات عالم المرأة(Women's World Forum) :: صالون حواء(Salon Eve) :: عالم المتزوجين والثقافة الجنسية (World of married )-
انتقل الى: