منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 حسان بن ثابت شاعر الرسول

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هدوء القمر
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 801
تاريخ التسجيل : 29/10/2010

مُساهمةموضوع: حسان بن ثابت شاعر الرسول   الأحد 30 سبتمبر - 21:43


حسان بن ثابت شاعر الرسول

سعدت كثيراً عندما تذكرت أن للرسول صلى الله عليه وسلم شااعر ..
وقلت ل نفسيأنه ( حسان بن ثابت ) .. ولكني لاا أعرف من قصائده شي .... !
وأحضرت معي هديه لي ولكم ..
حسان بن ثابت بن المنذر من بني مالك بن النجار الخزرجي الأنصاري، صاحب رسول الله صلى اللهعليه وسلم، ولد عام 60 قبل الهجرة وتوفي عام 54ه.
وهو شاعر الرسول صلى اللهعليه وسلم، واللسان المبين للدعوة الإسلامية، الذي خلّد مواقفها في غرر شعره، وأبلىبلاءً حميداً في المنافحة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهجاء أعدائه، حتىكانوا يستجيرون بالرسول عليه الصلاة والسلام من وقع هجائه ومضاء لسانه، وكان حسانأيضاً شاعر الأنصار في الجاهلية، وشاعر أهل اليمن في الإسلام.
وقد انبرى حسانمنذ هجرة المصطفى صلى الله عليه وسلم إلى المدينة للدفاع عن الإسلام وهجاء أعدائه،خاصة أولئك الشعراء من قريش الذين كانوا يهجون رسول الله صلى الله عليه وسلم.
فلما اشتد هجاؤهم للرسول صلى الله عليه وسلم، قال رسول الله صلى الله عليهوسلم:« مايمنع القوم الذين نصروا رسول الله بأسيافهم أن ينصروه بألسنتهم ؟» فقالحسان: أنا لها، وأخذ بطرف لسانه، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:«كيف تهجوهموأنا منهم ؟» فقال حسان: يارسول الله لأسلنك منهم كما تُسلّ الشعرة من العجين،فسُرَّ الرسول صلى الله عليه وسلم به، وأكرمه ودعا له: أن يؤيده الله بروح القدس،ووعده الجنة جزاء منافحته عنه، ونصب له منبراً في المسجد الشريف ليلقي من فوقه شعره .
وقد سجلت كتب الأدب والتاريخ الكثير من الأشعار التي ألقاها حسان في مسجد سيدالأولين والآخرين عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم، وهي في هجاء الكفار ومعارضتهم، أوفي مدح المسلمين ورثاء شهدائهم وأمواتهم.
فمن الأشعار التي يهجو بها شعراءالمشركين قوله من قصيدة ينافح بها عن النبي صلى الله عليه وسلم ويهجو سفيان بنالحارث بن عبدالمطلب الذي هجا الرسول صلى الله عليه وسلم:






ألا أبلغ أبا سفيان عنيفأنت مجوف نخب هواءبأن سيوفنا تركتك عبداًوعبد الدار سادتها الإماءهجوت محمداً فأجبتعنهوعند الله في ذاك الجزاءأتهجوه ولستَ له بكفءٍفشركما لخيركماالفداءهجوت مباركاً برّاً حنيفاًأمين الله شيمته الوفاءفمنيهجورسول الله منكمويمدحه وينصُره سواءفإن أبي ووالده وعرضيلعرض محمدمنكم وقاءلساني صارم لاعيب فيهوبحري لاتكدره الدلاءوكانت وفودالقبائل تَقْدَم على الرسول صلى الله عليه وسلم للمفاخرة فكان الرسول عليه الصلاةوالسلام يستعين بشاعره حسان للرد عليهم ومفاخرتهم، وكانت الروح الإيمانية والبراعةالشعرية عند حسان مدعاة لاعتناق بعض القبائل الإسلام، فقد اعتلى حسان المنبر فيمسجد الرسول صلى الله عليه وسلم يوم انتصاره الأدبي العظيم على شعراء بني تميم فيوفودهم على رسول الله صلى الله عليه وسلم حين وفدوا عليه بعد فتح مكة ليفاخروه،وفيهم ساداتهم البارزون، ونخبة من خطبائهم وشعرائهم، أمثال الأقرع بن حابس،والزَّبْرِقان بن بدر، وعُطارد بن حاجب، وقيس بن عاصم، فألقوا خطبهم وقصائدهم،فانتدب النبي صلى الله عليه وسلم حسان بن ثابت للرد على شاعرهم الزِّبْرقان بن بدر،فنقض قصيدته بالقصيدة العينية التي يقول فيها:





إنّ الذوائبمن فهر وإخوتهمقد بينوا سنةً للناس تُتّبعيرضى بها كل من كانتسريرتهتقوى الإله وبالأمر الذي شرعواقومٌ إذا حاربوا ضروا عدوّهمأوحاولوا النفع في أشياعهم نفعواسجية تلك منهم غير محدثةإنالخلائق_فاعلم_ شرُّها البدعإن كان في الناس سبّاقون بعدهمفكل سبق لأدنىسبقهم تبعولايضنون عن مولى بفضلهمولايصيبهم في مطمع طبعلايجهلون وإن حاولت جهلهمفي فضل أحلامهم عن ذاك مُتسعأعفّةٌ ذكرت فيالوحي عفتهملايطمعون ولايرديهم الطمعكم من صديق لهم نالواكرامتهومن عدوٍ عليهم جاهد جدعواأعطوا نبي الهدى والبر طاعتهمفماونى نصرهم عنه ومانزعواأكرم بقوم رسول الله شيعتهمإذا تفرقت الأهواءوالشيّعفلما سمع القوم ماقاله حسان، قال الأقرع بن حابس: إن هذالرجل لمؤتى له، والله لخطيبه أخطب من خطيبنا، وشاعره أشعر من شاعرنا، وأصواتهمأعلى من أصواتنا، ثم أقبلوا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فبايعوه وأسلموا.
المديح عند حسان:
كان حسان ينظر في مديحه للرسول صلى الله عليه وسلم،ولأصحابه رضي الله عنهم، من الزاوية الدينية، لا من الزاوية القبلية،لذلك جاءتمدائحه صادقة، ونابعة من قلبه وعقله، وهذه أبيات يمدح بها رسول الله صلى الله عليهوسلم:






أَغرّ عليه للنبوة خاتممن الله مشهوديلوح ويشهدوضم الإله اسم النبي إلى اسمهإذا قال في الخمس المؤذن: أشهدوشق له من اسمه ليجلهفذو العرش محمود وهذا محمدنبي أتانا بعديأس وفترة منالرسل، والأوثانُ في الأرض تعبدفأمسى سراجاًمستنيراًوهادياًيلوح كما لاح الصقيل المهندوأنذرنا ناراً وبشّرجنةًوعلمنا الإسلام فالله نحمدوأنت إله الخلق ربي وخالقيبذلكماعمّرت في الناس أشهدومن قوله يمدحه عليه الصلاةوالسلام:


وأحسن منك لم تر قط عينيوأجمل منك لم تلدالنساءخُلِقْتَ مبرءاً من كل عيبكأنك قد خُلِقْتَ كما تشاءالرثاء عند حسان:
وقف حسان جانباً كبيراً من شعره علىالرثاء، يبكي به من سقط شهيداً من المسلمين في الميادين، ومن تخترمه المنية منرجالهم البارزين، موظفاً قصائده المعاني الدينية، والقيم الإسلامية، ويعدد فيهامناقب المرثي في نصرة الدين والذود عن الإسلام.
قال يرثي حمزة بن عبدالمطلب عمرسول الله صلى الله عليه وسلم وسيد الشهداء الذي استشهد في معركة أحد سنة ثلاثللهجرة.






دع عنك داراً عفا رسمهاوابك على حمزة ذيالنائلأبيض في الذروة من هاشملم يَمْرِ دون الحق بالباطلأظلمتِالأرضُ لفقدانهواسودّ نور القمر الناصلصلى عليك الله في جنةعاليةمكرمة الداخلوقال أيضاًيرثي أصحاب بئر معونةفي السنة الرابعة للهجرة، الذين غدر بهم عامر بن الطفيل، وجماعة من بني سليم،وقتلوهم جميعاً، وكانوا زهاء سبعين رجلاً من خيار الصحابة قال:





على قتلى معونة فاستهليبدمع العين سحاً غير نزرعلى خيل الرسول غداة لاقوامناياهم ولاقتهم بقدرأصابهم الفناءبحبل قومتخوّن عقد حبلهم بغدركما قال يرثي زيدبن حارثة وجعفر بن أبي طالب وعبدالله بن رواحة رضي الله عنهم الذين سقطوا شهداء فيمعركة مؤتة من أرض البلقاء في الشام، في السنة التاسعة للهجرة:





تأوبني ليل بيثرب أعسرٌوهَمٌّ إذا ما نوّم الناسمسهرلذكرى حبيب هيجت ثم عبرةسفوحاً وأسباب البكاء التذكربلى إنّفقدان الحبيب بليةُوكم من كريم يبتلى ثم يصبرفلا يبعدن الله قتلىتتابعوابمؤتة منهم ذو الجناحين جعفروزيدٌ وعبد الله حينتتابعواجميعاً وأسباب المنية تخطرغداة غدوا بالمؤمنين يقودهمإلىالموت ميمون النقيبة أزهروتجلى رثاء حسان عندما انتقل الرسول صلى اللهعليه وسلم إلى الرفيق الأعلى في السنة الحادية عشرة للهجرة فقال يرثيه:





بطيبة رسم للرسول ومعهدمنيرٌ وقد تعفو الرسوموتهمدولا تنمحي الآيات من دار حرمةبها منبر الهادي الذي كان يصعدبهاحجرات كان ينزل وسطهامن الله نور يستضاء ويوقدمعالم لم تطمس على العهدآيهاأتاها البلى فالآي منها تجددعرفت بها رسم الرسول وعهدهوقبراًبه واراه في الترب ملحدظللت بها أبكي الرسول فأسعدتعيون ومثلاها من الجفنتسعدفبوركت يا قبر الرسول وبوركتبلاد ثوى فيها الرشيد المسددوبوركلحدٌ منك ضمن طيباًعليه بناء من صفيح منضدلقد غيبوا حلماً وعلماًورحمةعشية علوه الثرى لا يوسدوراحوا بحزن ليس فيهم نبيهموقد وهنتمنهم ظهور وأعضديبكون من تبكي السموات يومهومن قد بكته الأرض فالناسأكمدوما فقد الماضون مثل محمدولا مثله حتى القيامة يفقدورثاه أيضاً بقصائد متعددة كلها تترجم حزنه الشديد وأسفه البالغ.
وظل حسان بن ثابت رضي الله عنه ينشد الشعر في المسجد النبوي بعد موت الرسول صلىالله عليه وسلم في خلافة أبي بكر الصديق وعمر بن الخطاب وعثمان بن عفان رضي اللهعنهم، روى أبو هريرة رضي الله عنه: أن عمر بن الخطاب مرّ بحسان وهو ينشد الشعر فلحظإليه _ أي نظر إليه شزراً_ فأجابه حسان: كنت أنشد الشعر وفيه من هو خير منك، ثمالتفت إلى أبي هريرة فقال: أنشدك الله: أسمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: « أجب عني، اللهم أيده بروح القدس» قال: اللهم نعم .
---------------------------------
منقول للامانه واسفه للأطاله واتمنى تستفيدو منه تقبلو تحياتى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حسان بن ثابت شاعر الرسول
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: ๑۩۞۩๑ (المنتديات الأسلامية๑۩۞۩๑(Islamic forums :: ๑۩۞۩๑ السيرة النبويه العطره- الاحاديث الشريفة -قصص اسلامى -قصص الانبياء(Biography of the Prophet)๑۩۞۩๑-
انتقل الى: