منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 رب هذا الجمال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
تحرير
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 1018
تاريخ التسجيل : 17/11/2010

مُساهمةموضوع: رب هذا الجمال   الأحد أكتوبر 07, 2012 9:43 am

قبل أن يبصر الظلام الضياء
وتكون الحياة والأحياء
كان من كان بدؤه بدء دنيا
هُ ، ومن لا يحدُّه الانتهاءُ
كان والفكرة العظيمة حُلمُ
بعضهُ الأرضُ والسما والفضاءُ
حُلمُ يُعجزُ الخيال سُمواً
حققته الإرادة العصماءُ
وصحا الكون بعد غفوته الكُبْ
ــرى ، وفى جفنه رُؤى عذراءُ
واستخف الوجودُ حسنُ مجاليـ
ـه ، وهامت بكلها الأجزاءُ
ورأى اللهُ كل شيء كما شاء
ءَ ، ولله أن يرى ما يشاءُ
وتراءى فاهتز قلبُ الروابى
وتجلى ، فاستغشت الأنحاءُ
وتسامت إليه من كل أفق
صلوات ينسابُ فيها الدعاءُ
ربَ هذا الوجود من صُنع كفي
ـكَ ، فأنت البانى ونحن البناءُ
ربّ والكون كلهُ صفحاتُ
لك فيها الأسرارُ والآلاء
ربّ هذا الجمالُ جوهرُ معنا
كَ ، فمعناهُ مُستسر خفاءُ
ربّ والكائناتُ روحك فيها
فهداها صيرورة لا فناءُ
ربّ كلُ الأشياء تنبضُ فيها
حيواتُ لكنها خرساءُ
ربّ أعجزتَ ، فليدع سرُ إعجا
زك صوتُ تُشيعهُ الأصداءُ
ربّ هذا الإنسانُ ظلٌُك فى الأر
ض ، شعور وحكمةُ وذكاءُ
ربّ والناس كالقطيع وهذى الد
ارُ دار الدنيا ، لهم صحراءُ
ربّ فاختر من القطيع حُداةً
يتناهى بهم إليك الحداءُ
ربّ واختر من الحداة نبياً
تلتقى فى كتابه الأنبياءُ
دينهُ أنتَ ، والحقيقةُ ، والحبُ
فكلّ الأديان فيه سواءُ
واسقه خمرك المُقدسَ حتى
تتناسى كيانها الأعضاءُ
وتنور له الطريق فقد يعـ
ـثرُ فيها ، وقصدُه الاهتداءُ
واحبهُ من عوالم السحر ناياً
تتناغى بهمسه الأرجاءُ
ويراعا مؤلها أبدياً
تتساقى رحيقه الآناءُ
وليكن فى اسمه من الخلد معنى
تتمنى جمالهُ الأسماءُ



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
رب هذا الجمال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: الادب والشعر والنثر[ Section literary ] :: الادب والشعر - القصائد( Poems)-
انتقل الى: