منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 الرضيع المبارك محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحاج فتحى
ادارى
ادارى


وسام الابداع

اوفياء المنتدى

عدد المساهمات : 1177
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

مُساهمةموضوع: الرضيع المبارك محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم   الثلاثاء 29 يناير - 22:05

الرضيع المبارك محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم
الرضيع المبارك محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم
الرضيع المبارك محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم
الرضيع المبارك محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم
.!
سأعود بعد أن استرجع أنفاسي الى ذلك البيت الذي يحتضن الطفل اليتيم .

*> ولكن ! ماذا سنصنع مع هذا الطفل ، وقد قصرت أيدي أهله .. بموت عائلهم ؟!

*> لا أدري ! إنما أجد نفسي متعلقة بالعودة إليه ، وأتوسم من ذلك الخير ، فأرجو أن تشاركني الشعور .

*> اذهبي وأتي به ! فلعل الخير في ذلك !

وفي طريق العودة كانت حليمة سعيدة ً فرحةً دهشة .. كيف لا وقد طو ت بها راحلتها العجفاء المسافات طياً ، ونظرت خلفها فإذا برفيقات رحلتها وقد غيبهن
الطريق عنها وحال الغبار بينها وبين رؤية أطيافهن النائية !!
افتر ثغرحليمة...وضمت باعتزاز إلى صدرها ذلك اليتيم المبارك ، ومضت ترقب الطريق ! وما وعت إلا وقد وصلت مضارب خيام القوم !...

تحضن حليمة الوليد ورائحة المسك تفوح من أردانه ، وتكشف عن وجهه الغطاء ، وتقربه من زوجها ، فإذا بقلبه يرف لمرأى ذلك المحيا المنير.. ، فيبادر حليمة متلهفاً:

*> ابن من هذا الطفل ياحليمة؟! وما اسمه؟!

*> اسمه محمد بن عبد الله وجده عبد المطلب سيد قريش ، وأمه آمنة بنت وهب من أكرم سيدات العرب ، وقد ودع أبوه الحياة وهو لايزال جنيناً ، ولذا ولد يتيماً.

حليمة وزوجها يحتضنان الطفل الطاهر بنظرات الحب والحنان ، وقد غمر قلبيهما السلام ....
وتمر الأيام .. وفي كل يوم تظهر بركة محمد الرضيع ... حليمة يدر حليبها فيشبع طفلها ببركة محمد...
يجود المطر ويخضر مرعى حليمة ببركة محمد...
الأغنام العجاف تغدو سمينة موفورة اللبن ... ببركة محمد..
كل شيءٍ في تلك البقعة من البادية أشرقت عليه شمس العطاء
وامتلأت القلوب سعادةً ....
ولكن حليمة كانت الأكثر سعادة وهناءً واستبشاراً ، كانت كلما قربت ذلك الطفل المبارك الى صدرها تحس نبض الحياة وإشراقة الكون وتفتح الروح وشيء يهمسها وهمسهُ تغريدة فرح .
إن لهذا الطفل لشأنٌ ..... عظيم !!!
وترسل حليمة أنظارها إلى الأفق البعيد وهي غارقة في تأملاتها وتعيد همسة قلبها
بصوت مسموع لتتلقفه موجات الفضاء الرحب Sad حقاً إن لهذا الطفل لشأن عظيم ! فما أسعدك بهذا ياسعديّة !! ).



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








نقره لتكبير أو تصغير الصورة ونقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة بحجمها الطبيعي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الرضيع المبارك محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: ๑۩۞۩๑ (المنتديات الأسلامية๑۩۞۩๑(Islamic forums :: ๑۩۞۩๑ السيرة النبويه العطره- الاحاديث الشريفة -قصص اسلامى -قصص الانبياء(Biography of the Prophet)๑۩۞۩๑-
انتقل الى: