منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 الحكمة من رمي الجمار والأضحية الشيخ / عبدالمحسن بن ناصر آل عبيكان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منى خميس
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 552
تاريخ التسجيل : 05/04/2011

مُساهمةموضوع: الحكمة من رمي الجمار والأضحية الشيخ / عبدالمحسن بن ناصر آل عبيكان   الجمعة 1 مارس - 16:03

الحكمة من رمي الجمار والأضحية الشيخ / عبدالمحسن بن ناصر آل عبيكان
الحكمة من رمي الجمار والأضحية
الحمد لله وحده ، والصلاة والسلام على من لا نبي بعده .... أما بعد :
فقد سئلت عن الحكمة في رمي الجمار في الحج، ولأنني لم أجد أحداً من أهل العلم ذكر الحكمة في ذلك، فإنني تأملت ذلك، فظهر لي أن الحكمة هي التذكير بما حصل لأبينا إبراهيم عليه السلام عندما ابتلي أشد البلاء بذبح ابنه اسماعيل عليه السلام. فآثر رضى ربه عز وجل، وامتثال أمره، على شهوة نفسه، وعاطفة الأبوة، وإغواء الشيطان الذي وقف لإبراهيم في مواقع الجمرات، يلومه على ذبح ابنه، ويجتهد في إغوائه وثنيه عن تنفيذ أمر ربه. فقام إبراهيم برمي إبليس في مواقع الجمرات لمنعه من إغوائه، وتحريضه على عدم الامتثال ، فكل من رمى الجمار في الحج فينبغي أن يستشعر ما حصل لإبراهيم من تلك المصيبة، ويقتدي به في إيثار رضى ربه، وامتثال أوامره على إغواء الشيطان له بارتكاب المحرمات، والتفريط في الواجبات.

كما ظهر لي الحكمة في ذبح الأضحية، أنها تعبير عن شكر الله المنعم جل وعلا، في عدم تحميل المسلم مالا يطيقه في التكاليف، والتيسير عليه في الواجبات. كما أنعم الله على إبراهيم الخليل عليه السلام بفداء إسماعيل بكبشٍ يذبحه إبراهيم، بدل تكليفه بذبح ابنه الذي هو من أشق الأمور على الأب. والله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه.

قاله الفقير إلى عفو ربه المنان

عبدالمحسن بن ناصر آل عبيكان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحكمة من رمي الجمار والأضحية الشيخ / عبدالمحسن بن ناصر آل عبيكان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: ๑۩۞۩๑ (المنتديات الأسلامية๑۩۞۩๑(Islamic forums :: ๑۩۞۩๑ منتدى الحج والعمره(Hajj and Umrah)๑۩۞۩๑-
انتقل الى: