منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شعبان
المدير
المدير


وسام الابداع

اوفياء المنتدى

ذكر عدد المساهمات : 7178
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
الموقع :
المزاج المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين    الثلاثاء 21 مايو - 3:54

وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين
وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه ن وبعد : قال تعالى {وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين } .وقال صلى الله عليه وسلم : " إنما أنا رحمة مهداة ".وقال : "أنا نبي الرحمة وأنا نبي الملحمة ".
حن إليه الجذع وشكا إليه البعير وكانت الحجارة تسلم عليه .
وبلغ من حثه صلى الله عليه وسلم على الرحمة وتحريضه عليها أن جعل رحمة عباد الله شرطاً لنيل رحمة الله فقال :" إنما يرحم الله من عباده الرحماء ".
وقال :" الراحمون يرحمهم الرحمن ، ارحموا من في الأرض يرحمكم من في السماء ".
كان صلى الله عليه وسلم رحيماً بالأطفال : عن جابر بن سمرة رضي الله عنهما قال: صليت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة الأولى، ثم خرج إلى أهله وخرجت معه، فاستقبله وِلْدَان، فجعل يمسح خدَّي أحدهم واحدًا واحدًا، قال: وأما أنا فمسح خدّي ، قال: فوجدت ليده بردًا أو ريحًا كأنما أخرجها من جُونَة عطّار. رواه مسلم.
وعن أنس رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " إني لأدخل في الصلاة وأنا أريد إطالتها، وأسمع بكاء الصبي فأتجوّز؛ مما أعلم من شدة وَجْد أمه من بكائه ". رواه البخاري.
وإذا رحمت فأنت أمٌّ أو أبٌ *** هذان في الدنيا هما الرحماءُ
يا أيّها الأمّي حسبُك رُتبةً *** في العلم أنْ دانت بك العلماءُ
بل إن رحمته صلى الله عليه وسلم شملت الحيوان والطير .عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: قال النبي صلى الله عليه وسلم : " عذبت امرأة في هرة سجنتها حتى ماتت ، فدخلت فيها النار ، لا هي أطعمتها وسقتها إذ حبستها ، ولا هي تركتها تأكل من خشاش الأرض " . متفق عليه .
وعن ابن مسعود رضي الله عنه قال : كنا مع رسول الله في سفر فانطلق لحاجته، فرأينا حُمَّرة معها فرخان ، فأخذنا فرخيها ، فجاءت الحمَّرة فجعلت تعرِش أي ترفرف ، فجاء النبي صلى الله عليه وسلم فقال :" من فجع هذه بولدها ؟ ردوا ولدها إليها ، ورأى قرية نمل قد حرقناها فقال :" من حرَّق هذه ؟ فقلنا نحن ، فقال :" إنه لا ينبغي أن يعذب بالنار إلا رب النار " . رواه أبو داود وصححه الحاكم ووافقه الذهبي .
بُعثتَ إلى المَلا بِرّاً ونُعمى *** ورُحمى يا نبيَ المَرْحَمَاتِ
رَفَعْتَ عن البريّةِ كلُّ إصرٍ *** وأنتَ لدائها آسي الأُســاةِ
تمنّى الدهرُ قبلك طيفَ نورٍ *** فكان ضياكَ أغلى الأمنياتِ
وبدعوى حرية الرأي تجرأت بعض الصحف على مقام النبي صلى الله عليه وسلم ، في الوقت الذي لا تجرؤ فيه على التشكيك بصحة بعض الأحداث التاريخية كـــ (الهولوكست) مثلاً، أو جرائم اليهود في فلسطين.
إن حرية الرأي إن كانت بمعنى أن يقول من شاء ما شاء متى شاء ، فهذه فوضى ، وهي ما يسعى إليه دعاة العلمنة . لا الحرية المسؤولة التي تبني ولا تهدم وتصحح ولا تخرب.
وهاك نماذج من ازدواجية الغرب في مٍسألة حرية الرأي :
ـــ منعت فرنسا الطالبات المحجبات من دخول المدارس الفرنسية الحكومية.
ـــ أوقع الحزب الليبرالي الديمقراطي البريطاني على النائبة البريطانية «جيني تونغ» عقوبة لتعاطفها مع العمليات الاستشهادية في فلسطين.
ـــ شن العالم الغربي هجوماً لاذعاً على الكاتب (روجيه جارودي) لتأليفه كتاب (الأساطير الإسرائيلية) الذي شكك فيه بمحرقة الهولوكست.
في حين لا يتمكن أي ألماني من ذكر حسنة واحدة لِـ(هتلر) خوفاً من اتهامه بالعنصرية القاتلة! ترى اليهود يتباهون بجرائمهم التي تتسم بالإبادة الجماعية.
وبلغ من غلوهم في مسألة معاداة السامية أن جعلوها " أم الجرائم "، وأعرب الفاتيكان عن خشيته من انتشار العداء للسامية في العالم .
ـــ يقول الصحفي البريطاني ( جون برادلي ) : (كتبتُ مقالة عن العلاقات السعودية الأمريكية في ضوء الهجوم الأمريكي المحتمل على العراق - وكان هذا المقال خاص بـوقع ( salon.com ) وهو أكبر موقع للأخبار على شبكة الإنترنت وله ملايين المشتركين في الغرب. وعقب ذلك تعرض الموقع لهجمة كراهية بريدية من اليهود بدعوى أنني صورت الأحداث في السعودية بطريقة لا تصف الشعب السعودي بالشرير الفاسد ) .
وقال : (غير متاح لمقالاتي النشر في الغرب بسبب رفضي الاشتراك في حملات الهجوم اليومية السخيفة واللاعقلانية على "السعودية" وهناك مواقع على الإنترنت تخصصت في مهاجمتي ووصفي مرة بعميل الـ"سي آي إيه" ومرة ثانية بأنني أعمل لحساب الموساد الإسرائيلي، ومرة ثالثة بأنني أتقاضى أموالاً من السعودية ) .
وختم قائلاً (وآمل أن أكون قد أوضحت أن وسائل الإعلام الغربي كلها لم توجد لخدمة الحقيقة، وأن كلمة "الحقيقة" ليس بالتأكيد لفظة لها مكان بين مفردات توماس فريدمان اللغوية حين يكون الحديث متعلقاً بالمملكة العربية السعودية،) . ( صحيفة الوطن ، العدد 733 بتاريخ 25 رجب 1423هـ ) .
ـــ اتهم القضاء الفرنسي الأستاذ " إبراهيم نافع" نقيب الصحفيين المصريين، رئيس مجلس إدارة صحيفة الأهرام المصرية بمعاداة السامية على إثر إحدى المقالات التي نُشرت بالأهرام . وتعود القضية إلى مقال "فطيرة يهودية من دم العرب" الذي نُشر في صحيفة الأهرام ( يوم 28-10-2000م ) ، وهو المقال الذي فجَّر الأزمة، واستغلته منظمة تُدعى "الرابطة الدولية لمناهضة العنصرية ومعاداة السامية"، وجميع أعضائها من الصهاينة المؤيدين لإسرائيل، وتتخذ من العواصم الأوروبية مقرًّا لها، وتتولى ملاحقة الكُتاب والمفكرين الغربيين والعرب الذين يحاولون كشف حقيقة المد الصهيوني الذي يتخذ من إسرائيل واجهة له في منطقة الشرق الأوسط.
واحتوى المقال على قصة ذكرها أحد الساسة السوريين البارزين وهي حادثة اختطاف الأب "توما" الذي قتلته عائلة هراري اليهودية، ووضعت جثته في طست حتى تصفى دمه تمامًا، وقاموا بتقطيع جثته، ووضعها في جوال، والتخلص منها، بينما صنعوا من دمه فطير. ( موقع إسلام أون لاين ) .
والعجيب أن بعض أتباع الفكر الليبرالي شكلوا خطوط دفاع عن لغرب في بلادنا .
فبعد أن انتهت تلك الصحف من النشر الصور المسيئة جاء دور قناة العربية لتطرح عبر موقعها الالكتروني استفتاء على مسألة نشر هذه الصور ووضعت خيارات ثلاث :
الأول : أن الإساءة للنبي صلى الله عليه وسلم حرية رأي لا تستدعي الغضب .
الثاني : اتخاذ إجراءات ضد الصحيفة أو الدانمارك .
الثالث : بذل جهود لتعريف الدانماركيين بالإسلام .
وقد صوت في الموقع أكثر من ثمانية وثمانين ألف شخص أكثر من نصفهم رأوا أن الإساءة للنبي صلى الله عليه وسلم حرية رأي لا تستدعي الغضب .
ومن يدري مَنِ الذين صوتوا هل هم من اليهود أم من الدانماركيين أم من غيرهم من الحاقدين .
وقبل ذلك قام موقع إيلاف بنشر مقال انتقص فيه من النبي صلى الله عليه وسلم واتهمه بأنه يغتصب القاصرات وأنه أضل ملايين الناس .
وقبل أعوام عدة ، قام رسام بنشر صورة في جريدة الأهرام المصرية رَسَمَ فيها رجلاً بدوياً يرمز به إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم يركب حماراً في وضع مقلوب في إشارة إلى أنه رمز للرجعية ، وفي جانب الصورة ديك وتسع دجاجات وعنوان الرسم : محمد زوج التسعة .
بل إن وقاحتهم بلغت بهم أن كتبوا في بعض صحفهم دعوات لعدم مقاطعة المنتجات الدانماركية.
شهادات بعض العقلاء في النبي صلى الله عليه وسلم :
قرأت كلاماً للزعيم الهندي وقال الزعيم الهندي الراحل ( مهاتما غاندي ) رد فيه على منتقصي النبي صلى الله عليه وسلم قائلاً : (هم يرون النار بدلاً من النور ، والقبح بدلاً من الجمال ، وهم يحرفون كل صفة جميلة ويقدمونها على أنها رذيلة كبيرة ، وهذا يوضح فسادهم وفجورهم ... أصاب الناقدين العمى، فهم لم يروا أن السيف الوحيد الذي شهره محمد كان سيف الرحمة والشفقة والصداقة ، السيف الذي يقهر الأعداء وينقي قلوبهم في الوقت نفسه، إن هذا السيف أحدُّ من السيف المصنوع من الصلب ) .
وجاء في كتاب ( أعظم مئة شخصية مؤثرة في التاريخ ) للمؤلف الأمريكي (ميشيل هارت ) الذي تضمن دراسة سيرة عدة شخصيات بارزة كعيسى وموسى عليهما السلام ، وكذلك قيصر ونابليون وكولمبس وشكسبير وغيرهم ... واعتمد في ترتيبهم ترتيباً تنازلياً حسب أهميتهم . وتوصل في خاتمة كتابه لقناعة لا يقبلها الشك في أن من يستحق أن يكون اسمه على أعلى تلك القائمة ، كأعظم رجل في تاريخ البشرية ، هو رسول الهدى محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم .
وقال : ( إن اختياري لمحمد ليكون على رأس تلك القائمة أعظم الناس أثراً ، قد يدهش بعض القراء ويثير التساؤل عند الآخرين ، إن محمد هو الرجل الوحيد في العالم الذي نجح إلى حد بعيد في الجانبين الديني والدنيوي معاً... رجل نشأ نشأة متواضعة نجح في تأسيس ونشر واحدة من أعظم الديانات في العالم ، كما أصبح سياسياً ناجحاً ، واليوم بعد ثلاثة عشر قرناً – الصحيح خمسة عشر قرناً – ما زال تأثيره قوياً شاملاً ) .
وقال ( جوستاف لوبون ) مصنف كتاب ( حضارة العرب ) : ( إذا قيست الرجال بجليل أعمالهم كان محمد صلى الله عليه وسلم من أعظم من عرفهم التاريخ .
ويقول الشاعر الفرنسي (لامارتين) بعد ما وقف على بعض ملامح من حياة الرسول صلى الله عليه وسلم : (أي رجل أدرك من العظمة الإنسانية مثل ما أدرك،وأي إنسان بلغ من مراتب الكمال مثلما بلغ ).
أما ( جورج برناردشو ) الأديب الإنجليزي المعروف الذي صفق له الغرب إعجاباً بعقله وفكره فقال : ( إنني اعتقد أن رجلاً كمحمد لو تسلم زمام الحكم المطلق في العالم أجمع ، لتم له النجاح في حكمه ، ولقاده إلى الخير ، ولحل مشكلاته على وجه يكفل للعالم السلام والسعادة المنشودة ) .
يقول البروفيسور ( راما كريشنا راو ) في كتابه " محمد النبيّ " : " لا يمكن معرفة شخصية محمد بكل جوانبها. ولكن كل ما في استطاعتي أن أقدمه هو نبذة عن حياته من صور متتابعة جميلة. فهناك محمد النبيّ، ومحمد المحارب، ومحمد رجل الأعمال، ومحمد رجل السياسة، ومحمد الخطيب، ومحمد المصلح، ومحمد ملاذ اليتامى، وحامي العبيد، ومحمد محرر النساء، ومحمد القاضي، كل هذه الأدوار الرائعة في كل دروب الحياة الإنسانية تؤهله لأن يكون بطلا ".
ـ المقاطعة واجبة ومصلحة مشروعة بكل تأكيد.
وفي قصة ثمامة بن أثال سيد بني حنيفة التي رواها البخاري ومسلم ، عبرة فقد قرر ألا يصل إلى كفار مكة حبة حنطة حتى يأذن فيها رسول الله صلى الله عليه وسلم فأذن له النبي صلى الله عليه وسلم أن يحمل الميرة إليهم بعدما اشتكوا إليه الجوع والمسغبة .
وإذا جاز هجر المسلم ( والهجر من أنواع المقاطعة ) لمخالفته أو بدعته حتى ينزجر ويقلع عما هو عليه ، فكيف بمقاطعة من مس أقدس المقدسات ؟.
إنها جزء من الإنكار القلبي أو العملي السهل الذي لا يخسر فيه المرء أكثر من أن يختار بضاعة عربية أو إسلامية أو يابانية عند الحاجة وربما تكون بالميزات نفسها وبالسعر نفسه .
والمقاطعة يمكن أن تسهم في تشكيل ضغط اقتصادي هائل .
ينبغي أن تتجاوز هذه المقاطعة المأكولات والسلع الاستهلاكية البسيطة لتطال الصفقات والاستثمارات والعقود والمعدات.
المقاطعة الاقتصادية هي إحدى أنواع الجهاد الاقتصادي الواجب على المسلمين في هذه المرحلة الحرجة التي تمر بها الأمة .
نحتاج إلى مقاطعة السلع والمنتجات الفكرية والثقافية مع المنتجات الاستهلاكية .
المقاطعة تكشف عن حجم اعتمادنا الضخم على كثير من منتجات غيرنا.
لكن المقاطعة لا تعني الاستغناء عن السلع الضرورية التي يضر فقدها بالأمة ومصالحها ، فالضرورة تقدر بقدرها.
استعملت الولايات المتحدة سلاح المقاطعة من خلال مشروعات برامج الطاقة الرامية إلى الاستغناء عن بترول المسلمين .
واستعملت هذا السلاح ضد فييتنام وكوريا وضد فرنسا منذ عدة سنين .
وكم عاماً من الحصار والمقاطعة مرَّ على السودان والعراق وأفغانستان أيام طالبان ؟ .
في المقاطعة ترشيد عادة الاستهلاك المفرط .
وتشجيع لصناعتنا المحلية وتحقيق الاكتفاء الذاتي ، وتشغيل العاطلين عن العمل .
كشفت شركة "أرلا" الدانماركية أنها تخسر ما يقارب 10 ملايين كرونة يوميًّا (1.5 مليون دولار أمريكي) نتيجة للمقاطعة في السعودية. وأشارت إلى أنه إذا استمرت المقاطعة لأسبوع واحد آخر فربما تضطر لإغلاق أحد مصانعها في الدانمرك والذي يعمل فيه قرابة 160 عاملاً.( إسلام اون لاين ) .
وتوزع الشركة ثلثي مبيعاتها في الشرق الأوسط بالسعودية ويبلغ إجمالها نحو 396 مليون دولار . ( الرياض 28 ذي الحجة العدد 13732 ) .
فسلاح المقاطعة ليس بدعة وإنما هو سلاح ناجح جربته الهند مع غاندي (1869-1948) بمقاومته السلبية "ومقاطعته للعادات والمنتجات الأوربية"... حتى آتت تلك الجهود أكلها وأعلنت بريطانيا سحب آخر جندي إنجليزي من الهند سنة 1947م .
وجربته مصر مع الانجليز بدعوة من سعد زغلول .
وجربته كوبا مع أمريكا فلا يعرف شعبها ما يسمي بالمنتج الأمريكي أبدا .
وجربته اليابان مع أمريكا بتلقائية ووعي الشعب الياباني جعل العم سام يقوم بجولات مكوكية أكثر من مرة يستجدي فتح السوق الياباني وتشجيع شراء المنتج الأمريكي.
ومع انطلاقة انتفاضة الأقصى الثانية قاطع الشارع المصري بعض المنتجات الأمريكية والإسرائيلية مما أثر سلبًا على العديد من الشركات الأمريكية والصهيونية، وكبَّدها خسائر فادحة كان منها في القاهرة على سبيل المثال وليس الحصر: إغلاق سلسلة محلات سنسبري الصهيونية بعد إفلاسها، وأيضًا تحقيق خسائر بشركة كوكاكولا بلغت قيمتها 300 مليون جنيه – وفق بعض الإحصاءات – من إجمالي رأس مال الشركة البالغ 500 مليون جنيه.
الخسائر التي لحقت بالكيان الصهيوني من جراء المقاطعة العربية، بلغت وفق تقارير نُشرت عام 2000 أكثر من 95 مليار دولار
وباتت إسرائيل كياناً محاصراً في المنطقة العربية، وليس للشيكل الإسرائيلي وجود يذكر خارج حدود إسرائيل.
فلماذا يتردد المسلمون في استخدام سلاح المقاطعة السلبية "ليؤدي بعض النتائج "أو ليشعر المسلم على الأقل بأن ثمة دوراً ولو محدوداً يستطيع أن يقوم به ؟.
وبسبب مقاطعة الناس لمطاعم مكدونالدز أعلنت إذاعة ( بي بي سي ) ليلة الأربعاء 3 رمضان 1421هـ أن شبكة المطاعم المذكورة تبرعت بريال من قيمة كل وجبة لمستشفيات الأطفال الفلسطينية "وذلك بسبب الخسائر التي منيت بها بسبب مقاطعة الناس لها جراء الانتفاضة .
وفي صيف 1997م "وبعد حملة دامت أربعة أشهر قدمت شركة نايكي(nike) اعتذارا للمسلمين في العالم "وأوقفت مبيعات أحذية ظهر فيها ما يبدو أنه لفظ الجلالة "وتم سحبها من الأسواق .
كما أن الشركة وافقت على إعداد وتمويل دورات تدريبية لموظفيها حول آداب التعامل مع المسلمين "على أن يتم ذلك بالتشاور مع ممثلين للجالية الإسلامية في الولايات المتحدة . كما وعدت الشركة بإقامة ملاعب للأطفال المسلمين في عدة مدن أمريكية "وقد تم بناء أحد هذه الملاعب
وفي أغسطس 1999م وبعد ضغط من عدة منظمات إسلامية ودول عربية أعلنت شركة برجر كنج ( BU صلى الله عليه وسلم GE صلى الله عليه وسلم KING ) إلغاءها لمشروع المطعم الذي قررت تدشينه في الضفة الغربية
وقد قاد الحملة ضد الشركة منظمة ( A M J ) أي : المسلمون الأمريكان لأجل القدس ، بالتعاون مع منظمة كير ( CAI صلى الله عليه وسلم ) وطلبوا من الشركة إلغاء المطعم ؛ لأنه في أراض محتلة "فخضعت الشركة للضغوط الإسلامية لكنها لم توف بوعدها "فجددت المقاطعة لها مرة أخرى . وما زالت.
ـ الحقيقة الغائبة عن أذهان الكثيرين في الغرب أن الإسلام دين السلام .
فلقد أرسل الله رسوله صلى الله عليه وسلم وأنزل كتابه لإقرار الأمن والسلام { يا أهل الكتاب قد جاءكم رسولنا يبين لكم كثيراً مما كنتم تخفون من الكتاب ويعفو عن كثير ، قد جاءكم من الله نور وكتاب مبين ، يهدي به الله من اتبع رضوانه سبل السلام ويخرجهم من الظلمات إلى النور بإذنه ويهديهم إلى صراط مستقيم } .
بل إن الله تعالى جعل السلام اسماً من أسمائه { هو الله الذي لا إله إلا هو الملك القدوس السلام المؤمن المهيمن العزيز الجبار المتكبر سبحان الله عما يشركون } .
ومن دعاء المؤمنين دبر الصلوات :" اللهم أنت السلام ومنك السلام تباركت يا ذا الجلال والإكرام " .
ومن أسماء الجنة ( السلام) ، قال تعالى { والله يدعو إلى دار السلام ويهدي من يشاء إلى صراط مستقيم } .
والسلام : تحية المؤمنين عند لقاء ربهم ، { تحيتهم يوم يلقونه سلام وأعدَّ لهم أجراً كريماً } .
وتحية الملائكة لأهل الجنة ( سلام ) { والذين صبروا ابتغاء وجه ربهم وأقاموا الصلاة وأنفقوا مما رزقناهم سراً وعلانية ويدرؤون بالحسنة السيئة أولئك لهم عقبى الدار ، جنات عدن يدخلونها ومن صلح من آبائهم وأزواجهم وذرياتهم والملائكة يدخلون عليهم من كل باب ، سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار } .
وهو ختام كل صلاة يصليها المسلم ، وهو تحية المسلم لأخيه المسلم إذا لقيه.
هذا هو ديننا وهذه هي شريعتنا وهذه هي عقيدتنا التي ما جاءت إلا لتحقيق السلام والعدل والإنصاف .
أما من يدَّعون الرحمة ، فاسمعوا إل ما نسبته أناجيلهم الملفقة لعيسى عليه السلام كما في الأصحاح العاشر من إنجيل متى : ( لا تظنوا أني جئت لألقي سلاماً بل سيفاً فإني جئت لأفرق الإنسان ضد أبيه والابنة ضد أمها والكَنَّة ضد حماتها ، وأعداء الإنسان أهل بيته ) . ( متى : 10: 34 ) .
وفي الأصحاح الثاني عشر من إنجيل لوقا : ( جئت لألقي ناراً على الأرض... أتظنون أني جئت لأعطي سلاماً ؟ كلا أقول لكم ، بل انقساماً) .
هذه النصوص وغيرها حفزت النصارى على خوض الحروب الطويلة والبشعة في سبيل نشر النصرانية حتى أوروبا نفسها التي هي مقر النصرانية بقيت وكراً للحروب الدينية طيلة ألف عام .
وأكثر من عانى من ذلك المسلمون . فقد لاقوا في الأندلس أشد العذاب وأنكر الظلم من محاكم التفتيش التي كانت تأمر بتنصير المسلمين كرهاً وإحراق من أبى منهم أو قطع رؤوسهم رجالاً ونساءً وشيوخاً وولداناً .
وفي بدايات وصول الأوروبيين إلى الهند وقعت حوادث شنعاء تدل على مدى الحقد على الإسلام والتعطش لدماء المسلمين ، حيث كانوا يرقبون سفن الحجاج بعد عودتها من بيت الله الحرام ليفتكوا بمن فيها وقاموا بذبح ركاب سفينة عن بكرة أبيهم وكانوا بالمئات ، ومثَّلوا بهم أفظع تمثيل ، ثم علقوهم في السواري ووجهوا السفينة إلى سواحل الهند .
والكتاب المقدس هو الكتاب الوحيد الذي يأمر بقتل الأطفال . فمما جاء فيه يقول الرب : ( وتحطم أطفالهم أمام عيونهم وتنهب بيوتهم وتفضح نساؤهم ) . (سفر إشعيا 13 : 16 )
والكتاب المقدس يأمر بحرب أبادية كاملة ( أما مُدُنُ الشُّعُوبِ الَّتِي يَهَبُهَا الرَّبُّ إِلَهُكُمْ لَكُمْ مِيرَاثاً فَلاَ تَسْتَبْقُوا فِيهَا نَسَمَةً حَيَّةً، بَلْ دَمِّرُوهَا عَنْ بِكْرَةِ أَبِيهَا ... كَمَا أَمَرَكُمُ الرَّبُّ إِلهكم ) . ( سفر التثنية 20 : 16 )
هذا الأمر العسكري المتميز في تاريخ الأمم والديانات ما زال موجوداً بكل حروفه ونقاطه على صفحات العهد القديم الذي يعتبره النصارى وحياً معصوماً منزلاً من عند الله . وهذا يفسر لنا سر قيام الصرب بالمجازر الدموية الرهيبة بحق الرجال والنساء والأطفال والرضع من المسلمين في البوسنة وكوسوفا ، حتى إنهم أهلكوا الحيوانات والحرث والنسل ولم يعرف هذا القرن مثيلاً لها في الدموية والإجرام ، وكانت حرباً صليبية بكل معنى الكلمة باركها بابا روما وسعَّر نيرانها قسس أوروبا.
أما الإسلام المفترى عليه فقد بلغ من تسامحه وعدله ورحمته أنه نهى عن قتل النساء والأطفال وإتلاف الأموال . فعن عبد الله ابن مسعود رضي الله عنه : أن امرأة وُجدت في بعض مغازي رسول الله صلى الله عليه وسلم مقتولة ، فأنكر رسول الله صلى الله عليه وسلم قتل النساء والصبيان . رواه أبو داود وصححه الألباني .وعن رباح بن ربيع رضي الله عنه قال: كنا مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزوة فرأى الناس مجتمعين على شيء ، فبعث رجلاً فقال : " انظر علام اجتمع هؤلاء ؟ " ، فجاء فقال : على امرأةٍ قتيل ، فقال صلى الله عليه وسلم :" ما كانت هذه لتقاتل " ، قال : وعلى المقدمة خالد بن الوليد ، فبعث رجلاً فقال :" قل لخالد لا يقتُلن امرأة ولا عسيفاً". رواه أبو داود وصححه الألباني .قال الماوردي في الأحكام السلطانية : (ولا يجوز قتل النساء في حرب ولا غيرها ما لم يقاتلوا ، لنهي الرسول صلى الله عليه وسلم عن قتلهم ).
كما أن الإسلام جعل من تعذيب الحيوانات وقتلها سبباً للعقوبة ودخول النار. عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم: " عذبت امرأة في هرة سجنتها حتى ماتت ، فدخلت فيها النار ، لا هي أطعمتها وسقتها إذ حبستها ، ولا هي تركتها تأكل من خشاش الأرض " . متفق عليه.
فهل يعقل أن يتهم بالإرهاب دين يأمر بحقن دماء من لا ذنب له في الحرب ومن لم يقاتل حتى الحيوانات التي لا تعقل جعل لها حرمة ... بينما تدعي النصرانية التي تسفك دم البريء والمرأة والطفل والشيخ الفاني والبهيمة أنها دين سلام ومحبة ؟ .
والإسلام دين العدل ، قال تعالى { وَلا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلَّا تَعْدِلُوا اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى }. {إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُ بِالْعَدْلِ وَالْأِحْسَانِ وَإِيتَاءِ ذِي الْقُرْبَى وَيَنْهَى عَنِ الْفَحْشَاءِ وَالْمُنْكَرِ وَالْبَغْيِ يَعِظُكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ } . إن ما فعلته هذه الصحف لن يدفعنا إلى معاملتها بالمثل ، فالإسلام لا يسيء للأديان الأخرى ولا ينتقص منها ولا يقع في أنبيائها .
وأوجب على أتباعه أن يؤمنوا بجميع الأنبياء ومنهم عيسى وجميع أنبياء بني إسرائيل ( إسحاق ويعقوب ويوسف وموسى وداود وسليمان وزكريا ويحيى.. صلى الله وسلم عليهم جميعاً .
وقد نُدِبنا إلى أن نحتفي باليوم الذي نجى الله فيه موسى وبني إسرائيل من فرعون وقومه ، فنصوم يوم العاشر من محرم شكراً لله . ففي الحديث عن بن عباس رضي الله عنهما قال : قدم النبي صلى الله عليه وسلم المدينة فرأى اليهود تصوم عاشوراء فقال ما هذا ؟ قالوا : يوم صالح , نجّى الله فيه موسى وبني إسرائيل من عدوهم ، فصامه موسى فقال صلى الله عليه وسلم : وأنا أحق بموسى منكم .. فصامه وأمر بصيامه .
ـ انتقام الله لنبيه صلى الله عليه وسلم :
إن مقام النبي صلى الله عليه وسلم عند ربه عظيم ، وإن من سنته أنه ينتقم لمن انتقص رسوله وخليله وصفوته من خلقه صلى الله عليه وسلم . قال تعالى { إنا كفيناك المستهزئين }. وقال تعالى {إن شانئك هو الأبتر } . فما استهزأ أحد برسول الله صلى الله عليه وسلم وبما جاء به إلا أهلكه الله وقتله شر قتلة .
لقد أعظمت قريش الفرية على رسول الله صلى الله عليه وسلم , فرمته بالسحر تارة وبالكذب تارة وبالجنون أخرى ، والله تولى صرف ذلك كله عنه لفظاً ومعنىً ، ففي الصحيحين عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " ألا ترون كيف يصرف الله عني شتم قريش ولعنهم, يشتمون مذمماً ويلعنون مذمماً, وأنا محمد".
وما نشر من رسومات في هذه الصحف لا تمثل شخص رسول الهدى صلى الله عليه وسلم بل هي صور أملتها عليهم شياطينهم . أما محمد صلى الله عليه وسلم فوجهه يشع بالضياء والنور , ولم يستطع أصحابه رضي الله عنهم أن يملئوا أعينهم منه إجلالاً له - وقد عاصروه - فكيف بمن لم يجمعه به زمان ولم يربطه به خلق ولا إيمان ؟!
لقد مزق كسرى كتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم وسخر من رسوله ,فدعاء عليه النبي صلى الله عليه وسلم أن يمزق الله ملكه ، فكان كذلك .
وبالمقابل فقد علم بعض ملوك النصارى أن إكرام كتاب رسول الله صلى الله عليه وسلم يبقي فيهم الملك ما شاء الله .
ذكر ابن حجر عن سيف الدين فليح المنصوري أن ملك الفرنج أطلعه على صندوق مُصفَّح بذهب ، فأخرج منه مقلمة ذهب ، فأخرج منها كتاباً قد زالت أكثر حروفه، وقد التصقت عليه خِرقَة حرير ، فقال : هذا كتاب نبيكم إلى جدي قيصر ، ما زلنا نتوارثه إلى الآن ، وأوصانا آباؤُنا أنه ما دام هذا الكتاب عندنا لا يزال الملك فينا ، فنحن نحفظه غاية الحفظ ، ونعظمه ونكتمه عن النصارى ليدوم الملك فينا " أهـ
وروى البخاري في صحيحه من حديث أنس رضي الله عنه قال : " كان رجل نصراني , فأسلم وقرأ البقرة وآل عمران , وكان يكتب للنبي صلى الله عليه وسلم , فعاد نصرانياً , فكان يقول: لا يدري محمد إلا ما كتبت له , فأماته الله , فدفنوه , فأصبح وقد لفظته الأرض , فقالوا : هذا فِعْل محمدٍ وأصحابه , نبشوا عن صاحبنا فألقوه , فحفروا في الأرض ما استطاعوا , فأصبح قد لفظته, فعلموا أنه ليس من الناس , فألقوه".
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : إنَّ الله منتقمٌ لرسوله صلى الله عليه وسلم ممن طعن عليه وسَبَّه، ومُظْهِرٌ لِدِينِهِ ولِكَذِبِ الكاذب إذا لم يمكن الناس أن يقيموا عليه الحد، ونظير هذا ما حَدَّثَنَاه أعدادٌ من المسلمين العُدُول، أهل الفقه والخبرة، عمَّا جربوه مراتٍ متعددةٍ في حَصْرِ الحصون والمدائن التي بالسواحل الشامية، لما حصر المسلمون فيها بني الأصفر في زماننا، قالوا: كنا نحن نَحْصُرُ الحِصْنَ أو المدينة الشهر أو أكثر من الشهر وهو ممتنعٌ علينا حتى نكاد نيأس منه، حتى إذا تعرض أهلُهُ لِسَبِّ رسولِ الله صلى الله عليه وسلم والوقيعةِ في عرضِه تَعَجَّلنا فتحه وتيَسَّر، ولم يكد يتأخر إلا يوماً أو يومين أو نحو ذلك،ثم يفتح المكان عنوة ، ويكون فيهم ملحمة عظيمة ، قالوا : حتى إن كنا لَنَتَبَاشَرُ بتعجيل الفتح إذا سمعناهم يقعون فيه ، مع امتلاء القلوب غيظاً عليهم بما قالوا فيه . وقال : وهكذا حدثني بعض أصحابنا الثقات أن المسلمين من أهل الغرب – يعني المغرب - حالهم مع النصارى كذلك.أهـ ( الصارم المسلول ص 116-117) .
ذكر القاضي عياض في " الشفا " (2/218) قصةً عجيبةً لساخرٍ بالنبي صلى الله عليه وسلم وذلك أن فقهاءَ القيروانِ وأصحابَ سُحنُون أفتوا بقتلِ إبراهيم الفزاري ، وكان شاعراً متفنناً في كثير من العلومِ ، وكان يستهزىء باللهِ وأنبيائهِ ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم ، فأمر القاضي يحيى بن عمرَ بقتله وصلبه ، فطُعن بالسكينِ وصُلب مُنكسأً ، ثم أُنزل وأُحرق بالنارِ ، وحكى بعضُ المؤرخين أنه لما رُفعت خشبته ، وزالت عنها الأيدي استدارت وحولته عن القبلةِ فكان آيةً للجميعِ ، وكبر الناسُ ، وجاءَ كلبٌ فولغ في دمهِ .

والحمد لله رب العالمين



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: ๑۩۞۩๑ (المنتديات الأسلامية๑۩۞۩๑(Islamic forums :: ๑۩۞۩๑ السيرة النبويه العطره- الاحاديث الشريفة -قصص اسلامى -قصص الانبياء(Biography of the Prophet)๑۩۞۩๑-
انتقل الى: