منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 أشياء يحبها الزوج من زوجته عندالعلاقة الحميمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هدوء القمر
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 801
تاريخ التسجيل : 29/10/2010

مُساهمةموضوع: أشياء يحبها الزوج من زوجته عندالعلاقة الحميمة   الثلاثاء 12 نوفمبر - 13:24

أشياء يحبها الزوج من زوجته عندالعلاقة الحميمة أشياء يحبها الزوج من زوجته عندالعلاقة الحميمة أشياء يحبها الزوج من زوجته عندالعلاقة الحميمة
أشياء يحبها الزوج من زوجته عندالعلاقة الحميمة
لضمان علاقة مثلى بين الرجل وزوجته، يتوجب على المرأة أن تدرك أن هناك خمسة أمور يحبها الرجل عند الممارسة، وينبغي عليها أن تنتبه إليها، وأن تلبيها له، وهي :
1- من الضروري أن تسمحي له برؤية جسدِك، وعليكِ أن تتأكدي من ذلك، ولا تقلقي إن لم يكن جسمك في أفضل هيئاته، لأن جسمه قد لا يكون في أفضل هيئاته هو الآخر. لكن هذا لا يعني أن تتجاهلي تلك المشكلة، حيث يتعين عليك الاهتمام بهذا الأمر. لكن إن أصابك الخجل، وكنتِ تفضلين ممارسة العلاقة بينكما في الظلام، فيمكنكِ أن تبدئي ببعض الشموع، على أن تسحبيها بعد ذلك من غرفة النوم بصورة تدريجية.
2- عليكِ أن تخبريه أنكِ تريدينه، واسأليه عن شعوره حينما تكونان في السرير معاً. وعليكِ أن تنقلي له مشاعرك من خلال تعبيرات وجهِك. وأعطيه فكرة عن الأشياء التي تمتعك.
3- عليكِ أن تهيئيه وتسأليه عن أكثر ما يحبه عند الجماع. وحاولي ألا تفكري كثيراً واتركي نفسك له.أشياء يحبها الزوج من زوجته عند الجماع

======================

4- عليكِ أن تكوني تفاعلية ومتجددة، بمعنى أن تستلقي على السرير وتنتظريه، ليفعل ما يريده. وعليكِ أن تبادري ببعض الحركات والوضعيات والتخيلات. ويمكن نقل مكان الجماع ب عيداً عن السرير، في مكان الاستحمام مثلاً، ويمكنكِ أن تبادري بخلع ثيابه، أو تدلكي جسمه. ولا تخشي من ابتداع وسائل لتحفيزه، لأنه سيقدر ذلك تماماً.
5- عليكِ أن تفاجئيه بين الحين والآخر. ويُمكنكِ تغيير طلتك على نحو محدود، وأن تغريه بالملابس الداخلية المثيرة، وأن تغيري نوع العطر الذي تستخدمينه. صحيح أنها تغييرات بسيطة وصغيرة، إلا أنها تكون ملحوظة، ويمكن للزوج أن يشعر بها ويقدرها.

ما هي الصور التي لا يحبها الزوج في زوجته؟!
ثلاثة صور لا يحبها الزوج
الصورة الأولى: الأسرار الزوجية
نجد بعض النساء إذا حلت بهن مشكلة قمن بإذاعتها ونشرها بين الأهل والأصدقاء بحجة المشورة أو الفضفضة عن النفس ويقمن أثناء السرد بإخراج ما في جعبتهن من مساوئ الزوج مع إخفاء المحاسن فترتسم في الأذهان صورة مشوهة لذلك الزوج المسكين ما يؤدي إلى نفور الأهل والأصدقاء منه وقد تعود المياه إلى مجاريها بين الزوجين ولكن الصورة السيئة لذلك الزوج تظل في الأذهان كما أن كثرت الاستشارات والآراء في المشكلة قد تؤدي إلى تعقيدها لان كل من يدلي برأيه يكون بعيدا عن العواطف التي تربط الزوجين كما أنها قد تؤدي إلى التندر بالمشتكية واتخاذها وحياتها الأسرية مصدرا للتفكه مع لومها في غيبتها على إذاعتها لأسرارها. ومن النساء من تصب كل صغيرة وكبيرة في إذن أمها حتى تصبح الابنة آلة توجه برادار الأم فكان الحياة حياة أمها وليست حياتها الخاصة وقد فات الزوجة أن الرجل يريد أن يتعايش مع زوجته وان يتعامل مع عقليتها لا مع عقلية أمها وهذا من أقوى الأسباب التي تدفع الزوج إلى الهروب من البيت فالزوجة العاقلة هي التي تحفظ أسرار بيتها وتقوم بحلها بينها وبين زوجها ولكن إذا تأزمت الحال ونفدت كل الخط لها أن تلجأ من يوثق بدينها وخلقها وأمانتها فتستشيرها ومن المستحسن أن تعرض المشكلة على أنها لشخص "ما" دون البوح بخصوصيتها.

الصورة الثانية: النزيف المادي
يكد الزوج ويتعب لجمع قوت العيال وتأتي الزوجة في خفة ودلال لتضيع في ساعة ما جمعه الزوج في سنة فزوجته قد رأت مفرش طاولة عند أختها يساوي مرتب شهر والأطفال قد امتلأت خزائن ملابسهم بجميع الماركات العالمية وهناك موديلات جديدة قد خطفت بصرها هذا كله والزوج المسكين ينظر إلى ماله الذي قد تعب وسهر في جمعه يتسرب من بين يديه ليصب في جيب غيره وهو لا يستطيع أن ينطق بحرف اعتراض فهو أن اعترض أغرقته دموع زوجته ونكدها وان أبدى وجهة نظر انطلق لسان زوجته يسقط كل رأي وليت هذا كله قد اسكن نفسها ومالت إلى زوجها بكلمة شكر ولكن عدم القناعة وشراهة الاقتناء لكل ما هو جديد زرعت في داخلها القلق فهي دوما عابسة ساخطة على مستواها المعيشي والتربية المحمدية تأبى أن تكون بهذه الصورة السيئة فهذبت طباعها وصقلت أخلاقها فقال صلى الله عليه وسلم حين سئل أي النساء خير (( التي تسره إذا نظر وتطيعه إذا أمر ولا تخالفه في نفسها ولا في ماله بما يكره ))

الصورة الثالثة:الغيرة الحمقاء

الغيرة في الحياة الزوجية أمر مطلوب من كلا الطرفين فهي دليل على الحب فهي تشعر الطرف الاخر بمكانته ما يثري العلاقة الزوجية وينميها هذا إذا كانت الغيرة تسير في مسارها الطبيعي أما إذا تعدته إلى تكبيل الطرف الآخر بالقيود والحد من التصرفات الشخصية والسؤال عن كل كبيرة وصغيرة وأخيرا الوصول إلى مرحلة الشك التي تدفع صاحبها إلى تتبع العورات فيتحرك الخيال المريض ويمد صاحبه بصورة وهمية ليس لها أساس في الواقع فهي غيرة حمقاء ومذمومة وكثيرا ما تقع الزوجة نتيجة عاطفتها الفياضة في شباك مرض الغيرة فما أن تنبس شفاه زوجها باسم امرأة في موضوع عارض إلا ويصور لها خيالها أن بين صاحبة الاسم وزوجها علاقة وتبدأ في تصيد حركاته وسكناته والاتهامات الصريحة لزوجها وعفته وأمام هذه الغيرة يشعر الزوج انه سجين محاصر فيحاول الهروب من هذا الجحيم وبهذا تكون الزوجة قد هدمت بيتها وحرمت نفسها السعادة التي تصبو إليها وتعتقد التي تتصيد خطوات زوجها أن الفضل في ذلك يعود إلى ذكائها وهي لا تدري بان ذكائها هو أول ما يذهب عنها إذا اشتدت غيرتها!.
هذه صفات يريدها الرجل بل ويرغبها ويطمح أن تكون في زوجته تعمل بها وتتصف
بها :

1- طاعة الله سبحانه وتعالى في السر والعلن ، وطاعة رسوله صلى الله علية
وسلم ،وأن تكون صالحة .
2- أن تحفظه في نفسها وماله في حالة غيابه .
3- أن تسره إذا نظر إليها ، وذلك بجمالها الجسماني والروحي والعقلي ، فكلما
كانت المرأة أنيقة جميلة في مظهرها كلما ازدادت جاذبيتها لزوجها وزاد تعلقه
بها.
4- أن لا تخرج من البيت إلا بإذنه.
5- الرجل يحب زوجته مبتسمة دائماً .
6- أن تكون المرأة شاكرة لزوجها ، فهي تشكر الله على نعمة الزواج الذي
أعانها على إحصان نفسها ورزقت بسببه الولد ، وصارت أماً.
7- أن تختار الوقت المناسب والطريقة المناسبة عند طلبها أمر تريده وتخشى أن
يرفضه الزوج بأسلوب حسن وأن تختار الكلمات المناسبة التي لها وقع في النفس.

8- أن تكون ذات خلق حسن .
9- أن لا تخرج من المنزل متبرجة.
10- أن لا ترفع صوتها على زوجها إذا جادلته.
11-أن تكون صابرة على فقر زوجها إن كان فقيراً ، شاكرة لغناء زوجها إن كان
غنياءً .
12- أن تحث الزوج على صلة والدية وأصدقائه وأرحامه.
13- أن تحب الخير وتسعى جاهدة الى نشره.
14- أن تتحلى بالصدق وأن تبتعد عن الكذب.
15- أن تربي أبنائها على محبة الله ورسوله صلى الله عليه وسلم ، وأن تربيهم
كذلك على احترام والدهم وطاعته وأن لا تساعدهم على أمر يكرهه الزوج وعلى
الاستمرار في الأخطاء .
16- أن تبتعد عن الغضب ولانفعال .
17- أن لا تسخر من الآخرين وأن لا تستهزئ بهم .
18- أن تكون متواضعة بعيدة عن الكبر والفخر والخيلاء .
19- أن تغض بصرها إذا خرجت من المنزل .
20- أن تكون زاهدة في الدنيا مقبلة على الآخرة ترجوا لقاء الله .
21- أن تكون متوكلة على الله في السر والعلن ، غير ساخطة ولا يائسة.
22- أن تحافظ على ما فرضه الله عليها من العبادات.
23- أن تعترف بأن زوجها هو سيدها، قال الله تعالى ( وألفيا سيدها لدى
الباب).
24- أن تعلم بأن حق الزوج عليها عظيم ،أعظم من حقها على زوجها .
25- أن لا تتردد في الاعتراف بالخطاء، بل تسرع بالاعتراف وتوضح الأسباب دعت
إلى ذلك..
26- أن تكون ذاكرة لله ، يلهج لسانها دائماً بذكر الله .
27- أن لا تمانع أن يجامعها زوجها بالطريقة التي يرغب والكيفية التي يريد
ما عدا في الدبر.
28- أن تكون مطالبها في حدود طاقة زوجها فلا تثقل عليه وأن ترضى بالقليل .
29- أن لا تكون مغرورة بشبابها وجمالها وعلمها وعملها فكل ذلك زائل .
30- أن تكون من المتطهرات نظيفة في بدنها وملابسها ومظهرها وأناقتها.
31- أن تطيعه إذا أمرها بأمر ليس فيه معصية لله ولا لرسوله صلى الله عليه
وسلم .
32- إذا أعطته شئ لا تمنه عليه.
33- أن لا تصوم صوم التطوع إلا بإذنه .
34- أن لا تسمح لأحد بالدخول بمنزله في حالة غيابه إلا بإذنه إذا كان من
غير محارمها ، لان ذلك موطن شبه .
35- أن لا تصف غيرها لزوجها ،لان ذلك خطر عظيم على كيان الأسرة.
36- أن تتصف بالحياء .
37- أن لا تمانع إذا دعاها لفراشه .
38- أن لا تسأل زوجها الطلاق ،فإن ذلك محرم عليها .
39- أن تقدم مطالب زوجها وأوامره على غيره حتى على والديّها .
40- أن لا تضع ثيابها في غير بيت زوجها .
41- أن تبتعد عن التشبه بالرجال .
42- أن تذكر زوجها بدعاء الجماع إذا نسئ .
43- أن لا تنشر أسرار الزوجية في الاستمتاع الجنسي ،ولا تصف ذلك لبنات
جنسها.
44- أن لا تؤذي زوجها .
45- يرغب الرجل في زوجته أن تلاعبه ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم
لجابر رضي الله عنه (هلا جارية تلاعبها وتلاعبك )
46- إذا فرغا من الجماع يغتسّلا معاً ،لأن ذلك يزيد من أواصر الحب بينهما ،
قالت عائشة رضي الله عنها (( كنت أغتسل أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم
من إناء واحد ، تختلف أيدينا فيه ، من الجنابة)).
47- أن لا تنفق من ماله إلا بإذنه .
48- إذا كرهت خلقاً في زوجها فعليها بالصبر ، فقد تجد فيه خلق آخر أحسن
وأجمل ، قد لا تجده عند غيره إذا طلقها.
49- أن تحفظ عورتها إلا من زوجها.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
هدوء القمر
عضو مميز
عضو مميز


عدد المساهمات : 801
تاريخ التسجيل : 29/10/2010

مُساهمةموضوع: رد: أشياء يحبها الزوج من زوجته عندالعلاقة الحميمة   الثلاثاء 12 نوفمبر - 13:27

الصفات التي يكرهها الزوج في غرفة النوم
16:28
تشتكي بعض الزوجات من ابتعاد أزواجهن عن السرير وعدم مشاركتهن الفراش..لمعرفة أسباب ذلك، قامت إحدى المجلات المهتمة بالحياة الجنسية الصحية للأزواج باستبيان أجرته مع مجموعة من الرجال على اختلاف أعمارهم وعلاقاتهم ومستواهم الإجتماعي، فتبين أن النساء مذنبات لأنهن يرتكبن أخطاء يكرهها الرجال في غرفة النوم .

لا تريد أن تعرف كيف تشعر الرجل بالإثارة:
تصدر هذا السبب أكثر الأشياء التي تزعج الرجال من النساء في غرفة النوم. فهي لا تعرف كيف تثيره، ولا تريد أن تعرف. وعندما يطلب منها أن تلمسه بطريقة معينة تبدأ بالضحك والاستهزاء، بينما يكون الرجل جدياً في طلبه، وحساسا جداً اتجاه هذا الموضوع الذي لا يعتبره مضحكاً، وبالتالي يفقد اهتمامه بها.

تتوقع أن يستطيع قراءة أفكارها:
غالباً ما ينتهي الجنس بشعور الطرفين بالاستمتاع أو على الأقل الرضا، بينما يفاجئ الرجل بعدم رضا المرأة، لماذا "لأنها لم ترد أن تكون في تلك الوضعية، ولكن لماذا لم تقل شيئا؟" تتوقع المرأة من الرجل أن يقرأ أفكارها ويعرف ماذا تريد دون أن تقول أي كلمة أو حتى تلمح. وهذا ما يزعج الرجل ويشعره بعدم قدرته على إشباع رغبة زوجته.

المزاجية في ممارسة الجنس:
تكون النساء متحمسات جداً لممارسة الجنس في بداية العلاقة، ثم يسيطر المزاج عليها، فتكون متحمسة يوماً وعشرة لا، مما يسبب ضغطاً نفسياً للرجل الذي لا يستطيع أن يحدد متى، ولماذا، وأين سيأخذهما مزاجها الليلة. ويعتقد بعض الرجال أن السبب هو عدم قدرته على إشباع رغبات زوجته الجنسية، أو ربما وجود خلل في علاقتهما. وهذه مشكلة خطيرة يمكن أن تتفاقم لتصل حد القطيعة بين الزوجين.

الاستسلام السلبي:
على الرغم من أن بعض النساء يستمتعن بممارسة الجنس إلا أن أغلبيتهن يستسلمن ببساطة لإرادة الرجل، مما يفقد عامل المشاركة والاستمتاع الثنائي جوهره. وينتهي الأمر بالرجل وكأنه يقوم بوظيفة ما دون أدنى شعور بالاستمتاع. يحب الرجل أن تشاركه المرأة بمشاعرها وحركاتها.

الخوف من التعري:
تصاب المرأة بحالة من الجنون عندما يخبرها زوجها بان تنزع كل ثيابها، فإما أن تطفئ كل الأضواء، أو تبقي بعض الثياب أثناء ممارسة الجنس. وهذا يضايق الرجل الذي لا يشعر بالإثارة وثلاثة أرباع زوجته مغطى، إذن ما الفائدة من الزواج. يقول الرجال لا يزعجنا وجود بضع كيلوغرامات هنا وهناك ما يزعجنا هو عدم السماح لنا بالاستمتاع بزوجاتنا في سريرنا.

وفي استبيان مماثل على مجموعة من النساء تبين أن 73% من النساء الواثقات من أنفسهن، وأجسادهن شعرن بالرضا الجنسي مقارنة مع 42% لم يشعرن بأي رضا جنسي نتيجة للخوف من العري الكامل في غرفة نومهن. لذلك ينصح الرجال النساء بالشعور بالثقة بأنفسهن وأجسادهن، والاستمتاع بممارسة الجنس، والمشاركة في السرير، ومحاولة معرفة المزيد عن مشاعر الرجل الجنسية، وأخيرا الشعور بالإثارة والاستمتاع بهذه المشاعر الطبيعية دون خوف أو توتر

تمنياتي لكم بحياة زوجيه سعيدة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أشياء يحبها الزوج من زوجته عندالعلاقة الحميمة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: منتديات عالم المرأة(Women's World Forum) :: صالون حواء(Salon Eve) :: عالم المتزوجين والثقافة الجنسية (World of married )-
انتقل الى: