منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 العاشق لقراءة قصة نجاح أمة !!بقلم : محمد نجيب الكشكى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
نجمة خراسان
مشرفة
مشرفة


المشرفة الموميزة

الوسام الفضى

وسامالعطاء

عدد المساهمات : 813
تاريخ التسجيل : 01/10/2010

مُساهمةموضوع: العاشق لقراءة قصة نجاح أمة !!بقلم : محمد نجيب الكشكى   الأحد 5 يناير - 7:23


العاشق لقراءة قصة نجاح أمة !!بقلم : محمد نجيب الكشكى
01.05.2014



.. يحنى الهامة اجلالا وعرفانا لعبقرية البطل الذي صاغ كل هذا الكبرياء الملحمى لتبدو القصة اعظم الابداعات الانسانية وأكثرها صخبا وأكبرها تأثيرا في التاريخ.

فقد طافت العقود كالحلم… الا ان ما استزرعته يبقى اطول النخلات في جنة الحقيقة… واغتالت السنوات كغمامة شوق… الا ان ما انسكب منها كان الاكثر غزارة في تاريخ الارتواء… وكان بداية المشهد… حيث كان البطل العظيم يرقب واقع بلد لا يتناسب وعنفوان ماضيه… ويعيش روح شعب لايتوهج بما يتوجب له من استحقاقات…. ويعايش الايقاع المتسارع لحياة الشعوب… فلم يرض لمصر الا ان تكون حيث يجب ان تكون… تقود ولا تنقاد… تتصدر ولا تتأخر… أطل على مصر مثقلة بالارث… ثقيلة بالمحن.. متثقالة للتغيير… جاء والجغرافيا المصرية تتوسد البنادق والاصابع على الزناد… وتستيقظ على نواح الثكالى فتتعدد التهم ويكثر المتهمون… انه الرجل الذي يركن في محبسه الان ينظر الينا بحسرة واستغراب.. الذى كان ربان لهذه السفينة التى تتقاذفها الامواج وينخر فيها الخونة بعد تنحيته طمعا في اغتيال التاريخ والجغرافيا والزمان والمكان… انه الرجل الذي هبط من رحم السماء وعوض مصر عن حرمانها الطويل وسابق الزمن ـ وبشعور اصيل ـ ليمحو عن مصر ما عانته… وحين يستعرض التاريخ آباءه سينحاز بفطرة العاطفة الى أبوة الرجل نزيل محبسه والذي وضع البصمة الأزهى على مفاصل العقود الزمنية كأجمل انجازات الانسانية… فقد تقلد سجين اليوم نياشين لم تسمع أذن بما هو ارفع منها… بعد ان وضع عمره حياته وتاريخة في كفيه ليقدمهم لكل المصريين على مر 60 عاما ولت… واعطى خاصية المشي برؤوس مرفوعة تطاول القيم.. لامرحا ولا بطرا… بل عنفوان العزة وكبرياء الشرف والكرامة… ألحق مصر بركب الزاحفين الى المستقبل.. فلا اجتراء للأمس الا لاستلهام الروح المتوثبة للأباء الاكابر الذين ملأوا الازمنة حديثا… ولا رجوع للوراء الا للتفكر..

ففي الوقت الذي وهنت فيه كثيرا شعرة معاوية بين العرب… ارخاها.. واذا أرخوها حرص على عدم شدها… فلقد حصدت الحروب ارواح الابرياء.. فكان الرجل المحارب القوى الشكيمة والقائد لبلد معجون تاريخه بالحروب.. يجنح للسلم ويحرص على تكريسه عقدا عالميا بين الشعوب… فقد صنع الرجل دولة.. ونهض بشعبه… وخفف اوجاع العالم من الارهاب… وخنق فتن في مهدها.. وجنح للسلم… تأمل العالم حبكة القصة الخالدة وعاش نجاحات دولة لاتملك من الموارد الا بما تعرش به شجيرات طموحاتها… ونهر عصي على مر العصور.. وشعب يلأبى ان يترك ضفتيه.. ولا تحركها امانى المساحات الكبيرة الا بما تراضته على نفسها من خيرات الجغرافيا… ولم تعيش وهم المزايدة بالكثافة السكانية الا بقدر ما خططت وبرغبة في لبطاء الاندفاع الديموجرافي… لقد اقسم البطل أن يبنى دولة جسدت المضمون الانسانى في القدرة على توظيف الامكانات المحدودة اغايات غير محدودة… والنهاية كان لهذا البطل بين جنبات سجن اصر على ان يعيش فيه طواعية لا مكرها كما يدعى البعض… ليؤكد للعالم اجمع انه البطل… والنهاية ايضا اننا جمعيا بخثنا حق الرجل.. وتطاولنا وتطاولنا وتطاولنا.. علية… ليعود كل ذلك علينا بالعار… الرجل ضحى وانجز… وبخثنا حقه.. وتركناه… والبلد من بعده تمزق وتمزق… وتكاثرت عليه اكلة الجيفة…. واصبحنا اضحوكة البشر بعد ان تخلينا عن الرجل وعن رجولتنا ونخوتنا وديننا واخلاقنا وقيمنا ايضا… لك الله يا وطن…

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ محمد نجيب الكشكى
المصدر
موقع جريدة الحرية اليوم



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
العاشق لقراءة قصة نجاح أمة !!بقلم : محمد نجيب الكشكى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: المنتدى العام [ General Section ] :: شارع الصحافة news-
انتقل الى: