منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 اللواط ....... ماهو ؟؟؟وماهى علاماته ؟؟؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ميار
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 47
تاريخ التسجيل : 20/09/2011

مُساهمةموضوع: اللواط ....... ماهو ؟؟؟وماهى علاماته ؟؟؟؟؟   الخميس 13 مارس - 13:31

اللواط ....... ماهو ؟؟؟وماهى علاماته ؟؟؟؟؟
ما معنى اللواط ؟ و ما هو عقابه ؟
جواب : اللِّواط في اللغة هو اللُّصوق ، و لاطَ الرجلُ لِوَاطاً و لاوَطَ ، أَي عَمِل عَمَل قومِ لُوطٍ[1] أي وطء الدُّبُر[2] ، و سُمي لواطاً لالتصاق اللواطي بالملُوطِ به ، أو لأنه فعل قوم لُوط [3].


و اللواط هو الإتصال الجنسي بين ذكرين ، و هو نوع من أنواع الممارسات الجنسية الشاذَّه التي تسبب أضراراً بالغة الخطورة على الصعيدين الفردي و الاجتماعي .

يقول الدكتور محمود حجازي في كتابه[4] و هو يشرح بعض المخاطر الصحية الناجمة عن إرتكاب اللواط : ان الأمراض التي تنتقل عن طريق الشذوذ الجنسي ( اللواط ) هي :

1- مرض الإيدس مرض فقد المناعة المكتسبة الذي يؤدي عادة إلى الموت .

2- التهاب الكبد الفيروسي .

3- مرض الزهري .

4- مرض السيلان .

5- مرض الهربس .

6- التهابات الشرج الجرثومية .

7- مرض التيفوئيد .

8- مرض الاميبيا .

9- الديدان المعوية .

10- ثواليل الشرج .

11- مرض الجرب .

12- مرض قمل العانة .

13- فيروس السايتوميجالك الذي قد يؤدي إلى سرطان الشرج .

14- المرض الحبيبي اللمفاوي التناسلي .

تاريخ اللِّواط :

يبدو أن هذا الإنحراف الخُلقي بدأ لأول مرة في قوم لُوط و لم يكن الناس يفعلون ذلك من قبل ، و يَدُّلُ على ذلك قول الله تعالى : { وَلُوطًا إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ أَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ مَا سَبَقَكُم بِهَا مِنْ أَحَدٍ مِّن الْعَالَمِينَ * إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ مُّسْرِفُونَ } [5] .

و تدل بعض الأحاديث على أن المُعلِّمُ الأول لهذا الإنحراف الخطير هو إبليس ( لعنه الله ) ، فقد رَوى أبو بصير عَنْ أَحَدِهِمَا[6] ( عليهما السلام ) فِي قَوْمِ لُوطٍ ( عليه السلام ) إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الْفاحِشَةَ ما سَبَقَكُمْ بِها مِنْ أَحَدٍ مِنَ الْعالَمِينَ فَقَالَ :

" إِنَّ إِبْلِيسَ أَتَاهُمْ فِي صُورَةٍ حَسَنَةٍ فِيهِ تَأْنِيثٌ ، عَلَيْهِ ثِيَابٌ حَسَنَةٌ ، فَجَاءَ إِلَى شَبَابٍ مِنْهُمْ فَأَمَرَهُمْ أَنْ يَقَعُوا بِهِ ، فَلَوْ طَلَبَ إِلَيْهِمْ أَنْ يَقَعَ بِهِمْ لَأَبَوْا عَلَيْهِ ، وَ لَكِنْ طَلَبَ إِلَيْهِمْ أَنْ يَقَعُوا بِهِ ، فَلَمَّا وَقَعُوا بِهِ الْتَذُّوهُ ، ثُمَّ ذَهَبَ عَنْهُمْ وَ تَرَكَهُمْ ، فَأَحَالَ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ " [7] .

و لقد بعث الله عَزَّ و جَلَّ إلى هؤلاء القوم نبيه لُوط ( عليه السَّلام ) ، لكنهم كذَّبوه و أصرّوا على إرتكاب الفاحشة و اللواط حتى أنزل الله عليهم العذاب .

قال عَزَّ مِنْ قائل : { وَلُوطًا إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ أَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ مَا سَبَقَكُم بِهَا مِنْ أَحَدٍ مِّن الْعَالَمِينَ * إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِّن دُونِ النِّسَاء بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ مُّسْرِفُونَ * وَمَا كَانَ جَوَابَ قَوْمِهِ إِلاَّ أَن قَالُواْ أَخْرِجُوهُم مِّن قَرْيَتِكُمْ إِنَّهُمْ أُنَاسٌ يَتَطَهَّرُونَ * فَأَنجَيْنَاهُ وَأَهْلَهُ إِلاَّ امْرَأَتَهُ كَانَتْ مِنَ الْغَابِرِينَ * وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِم مَّطَرًا فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُجْرِمِينَ } [8] .

و قال جَلَّ جَلالُه : { كَذَّبَتْ قَوْمُ لُوطٍ الْمُرْسَلِينَ * إِذْ قَالَ لَهُمْ أَخُوهُمْ لُوطٌ أَلَا تَتَّقُونَ * إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ * فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ * وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ * أَتَأْتُونَ الذُّكْرَانَ مِنَ الْعَالَمِينَ * وَتَذَرُونَ مَا خَلَقَ لَكُمْ رَبُّكُمْ مِنْ أَزْوَاجِكُم بَلْ أَنتُمْ قَوْمٌ عَادُونَ * قَالُوا لَئِن لَّمْ تَنتَهِ يَا لُوطُ لَتَكُونَنَّ مِنَ الْمُخْرَجِينَ * قَالَ إِنِّي لِعَمَلِكُم مِّنَ الْقَالِينَ * رَبِّ نَجِّنِي وَأَهْلِي مِمَّا يَعْمَلُونَ * فَنَجَّيْنَاهُ وَأَهْلَهُ أَجْمَعِينَ * إِلَّا عَجُوزًا فِي الْغَابِرِينَ * ثُمَّ دَمَّرْنَا الْآخَرِينَ * وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِم مَّطَرًا فَسَاء مَطَرُ الْمُنذَرِينَ * إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً وَمَا كَانَ أَكْثَرُهُم مُّؤْمِنِينَ * وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ } [9] .

حكم اللِّواط في الشريعة الإسلامية :

يُعتبر اللِّواط في الشريعة الإسلامية من أشنع المعاصي و الذنوب و أشدها حرمةً و قُبحاً و هو من الكبائر التي يهتزُّ لها عرش الله جَلَّ جَلالُه ، و يستحق مرتكبها سواءً كان فاعلاً أو مفعولاً به القتل ، و هو الحد الشرعي لهذه المعصية في الدنيا إذا ثبت إرتكابه لهذه المعصية بالأدلة الشرعية لدى الحاكم الشرعي ، و في الآخرة يُعذَب في نار جهنم إذا لم يتُب مقترف هذا الذنب العظيم من عمله .

فقد رَوى أبو بكر الْحَضْرَمِيِّ عَنْ الإمام جعفر بن محمد الصَّادق ( عليه السلام ) أنهُ قَالَ :

قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ( صلى الله عليه وآله ) : " مَنْ جَامَعَ غُلَاماً جَاءَ جُنُباً يَوْمَ الْقِيَامَةِ لَا يُنَقِّيهِ مَاءُ الدُّنْيَا وَ غَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِ وَ لَعَنَهُ وَ أَعَدَّ لَهُ جَهَنَّمَ وَ سَاءَتْ مَصِيراً " .

ثُمَّ قَالَ : " إِنَّ الذَّكَرَ لَيَرْكَبُ الذَّكَرَ فَيَهْتَزُّ الْعَرْشُ لِذَلِكَ ، وَ إِنَّ الرَّجُلَ لَيُؤْتَى فِي حَقَبِهِ فَيَحْبِسُهُ اللَّهُ عَلَى جِسْرِ جَهَنَّمَ حَتَّى يَفْرُغَ مِنْ حِسَابِ الْخَلَائِقِ ، ثُمَّ يُؤْمَرُ بِهِ إِلَى جَهَنَّمَ فَيُعَذَّبُ بِطَبَقَاتِهَا طَبَقَةً طَبَقَةً حَتَّى يُرَدَّ إِلَى أَسْفَلِهَا وَ لَا يَخْرُجُ مِنْهَا " [10] .

وَ رُوِيَ عَنْ يُونُسَ عَنْ بَعْضِ أَصْحَابِنَا عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ ( عليه السلام ) أنهُ قَالَ : سَمِعْتُهُ يَقُولُ : " حُرْمَةُ الدُّبُرِ أَعْظَمُ مِنْ حُرْمَةِ الْفَرْجِ إِنَّ اللَّهَ أَهْلَكَ أُمَّةً بِحُرْمَةِ الدُّبُرِ ، وَ لَمْ يُهْلِكْ أَحَداً بِحُرْمَةِ الْفَرْجِ " [11] .

وَ رَوى السَّكُونِيّ عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ[12] ( عليه السلام ) أنهُ قَالَ : قَالَ أَمِيرُ الْمُؤْمِنِينَ ( عليه السلام ) : " اللِّوَاطُ مَا دُونَ الدُّبُرِ ، وَ الدُّبُرُ هُوَ الْكُفْرُ " [13] .

كيف يثبُت اللواط ؟

يثبُت اللواط الموجب للحد بالطرق التالية :

1. اقرار الفاعل أو المفعول أربع مرات بشرط أن يكون عاقلاً بالغاً مختاراً ، كما هي الحال في الزنا .

2. شهادة أربعة رجال عدول ، و لا تقبل شهادة النساء اطلاقاً ، لا منضمات و لا منفردات ، و إذا انتفت البينة و الاقرار فلا يمين على من أنكر .

3. عِلْمُ الحاكم ، فانه يقيم الحدَّ على الفاعل و المفعول إذا قبضهما بالجُرم المشهود ، تماماً كما هي في الزاني و الزانية . قال صاحب الجواهر و المسالك : " لأن علم الحاكم أقوى من البينة " [14] .

حد اللواط :

اتفق الفقهاء على أن حد اللواط على الفاعل و المفعول القتل ، فيما لو دخل القضيبُ أو شيء منه في الدُبُر ، و كان كل من الفاعل و المفعول عاقلاً بالغاً مختاراً ، و لا فرق بين أن يكون كلاً منهما مُحْصَناً أو غير مُحْصَن ، أو مسلماً أو غير مسلم .

كيفية إجراء الحد :

ذهب المشهور إلى أن الحاكم مخيَّرٌ بين أن يضربه بالسيف ، أو يحرقه بالنار ، أو يلقيه من شاهق مكتوف اليدين و الرجلين ، أو يهدم عليه جداراً ، و له أيضاً أن يجمع عليه عقوبة الحرق و القتل ، أو الهدم و الإلقاء من شاهق .

التوبة من اللواط :

إذا تاب مرتكب اللواط قبل أن تقوم عليه البينة سقط عنه الحد فاعلاً كان أو مفعولاً ، و إذا تاب بعدها لم يسقط عنه الحد .

أما إذا أقرَّ باللواط ثم تاب ، كان الخيار في العفو و عدمه للامام .



-----------------------------------------------------

[1] قال العلامة الطُريحي : " لوط النبي : و هو أول من آمن بإبراهيم ( عليه السَّلام ) ، قيل هو ابن هاران بن تارخ ابن أخي إبراهيم الخليل ( عليه السَّلام ) ، و قيل ابن خالته ، و كانت سارة امرأة إبراهيم أخت لوط " ، يراجع : مجمع البحرين : 4 / 272 ، الطبعة الثانية سنة : 1365 شمسية ، مكتبة المرتضوي ، طهران / إيران .

[2] لمزيد من التفصيل يراجع : جمال الدين أبو الفضل ، المُشتهر بإبن منظور المصري ، المولود سنة : 630 هجرية بمصر ، و المتوفى بها سنة : 717 هجرية ، في كتابه : لسان العرب : 7 / 394 ، الطبعة الثالثة ، سنة : 1414 هجرية ، دار صادر ، بيروت / لبنان ، و الخليل بن أحمد الفراهيدي البصري ، المولود سنة : 100 هجرية بالبصرة ، في كتابه ، العين : 7 / 451 ، الطبعة الثانية ، سنة : 1410 هجرية ، دار الهجرة ، قم / إيران ، و فخر الدين بن محمد الطريحي ، المولود سنة : 979 هجرية بالنجف الأشرف / العراق ، و المتوفى سنة : 1087 هجرية بالرماحية ، و المدفون بالنجف الأشرف / العراق ، في كتابه : مجمع البحرين : 4 / 272 ، الطبعة الثانية سنة : 1365 شمسية ، مكتبة المرتضوي ، طهران / إيران .

[3] يراجع أيضا : العلامة الشيخ محمد جواد مُغنية ( رحمه الله ) في كتابه : فقه الامام جعفر الصادق ( عليه السَّلام ) : 6 / 264 .

[4] يراجع كتاب : الأمراض الجنسية و التناسلية ، للدكتور محمود حجازي .

[5] سورة الأعراف ( 7 ) ، الآية : 80 و 81 .

[6] أي الإمام محمد الباقر أو الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليهما السلام ) .

[7] الكافي : 5 / 544 ، للشيخ أبي جعفر محمد بن يعقوب بن إسحاق الكُليني ، المُلَقَّب بثقة الإسلام ، المتوفى سنة : 329 هجرية ، طبعة دار الكتب الإسلامية ، سنة : 1365 هجرية / شمسية ، طهران / إيران .

[8] سورة الأعراف ( 7 ) ، الآية : 80 ـ 84 .

[9] سورة الشعراء ( 26 ) ، الآية : 160 ـ 175 .

[10] الكافي : 5 / 544 .

[11] الكافي : 5 / 543 .

[12] أي الإمام جعفر بن محمد الصادق ( عليه السَّلام ) سادس أئمة أهل البيت ( عليهم السلام ) .

[13] الكافي : 5 / 544 .

[14] يراجع : العلامة الشيخ محمد جواد مُغنية ( رحمه الله ) في كتابه : فقه الامام جعفر الصادق ( عليه السَّلام ) : 6 / 265
.[/size][/font][/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ميار
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 47
تاريخ التسجيل : 20/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: اللواط ....... ماهو ؟؟؟وماهى علاماته ؟؟؟؟؟   الخميس 13 مارس - 13:35

اللواط إتيان الذكران، وهو اسم من فعل لاط يلوط لوَاطَة فهو لائط، ويقال كذلك لفاعله لاطئ ولوطي ومتلوط ولوّاط للمبالغة وموقِب، ومنه مصدر صناعي هو اللوطية نسبة إلى قوم لوط والسدومية إلى سدوم وعمورة.
اللواط في الإسلام

جريمة اللواط من أعظم الجرائم ، وأقبح الذنوب ، وأسوأ الأفعال وقد عاقب الله فاعليها بما لم يعاقب به أمة من الأمم ، وهي تدل على انتكاس الفطرة ، وطمْس البصيرة ، وضعف العقل ، وقلة الديانة ، وهي علامة الخذلان ، وسلم الحرمان ، نسأل الله العفو والعافية .

قال تعالى : ( وَلُوطًا إِذْ قَالَ لِقَوْمِهِ أَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ مَا سَبَقَكُمْ بِهَا مِنْ أَحَدٍ مِنَ الْعَالَمِينَ . إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ الرِّجَالَ شَهْوَةً مِنْ دُونِ النِّسَاءِ بَلْ أَنْتُمْ قَوْمٌ مُسْرِفُونَ وَمَا كَانَ جَوَابَ قَوْمِهِ إِلا أَنْ قَالُوا أَخْرِجُوهُمْ مِنْ قَرْيَتِكُمْ إِنَّهُمْ أُنَاسٌ يَتَطَهَّرُونَ . فَأَنْجَيْنَاهُ وَأَهْلَهُ إِلا امْرَأَتَهُ كَانَتْ مِنَ الْغَابِرِينَ . وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ مَطَرًا فَانْظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُجْرِمِينَ ) الأعراف/80- 84 .

وقال سبحانه : ( لَعَمْرُكَ إِنَّهُمْ لَفِي سَكْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ . فَأَخَذَتْهُمُ الصَّيْحَةُ مُشْرِقِينَ . فَجَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِمْ حِجَارَةً مِنْ سِجِّيلٍ . إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَاتٍ لِلْمُتَوَسِّمِينَ وَإِنَّهَا لَبِسَبِيلٍ مُقِيمٍ ) الحجر/72- 76 إلى غير ذلك من الآيات .

وروى الترمذي (1456) وأبو داود (4462) وابن ماجه (2561) عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( مَنْ وَجَدْتُمُوهُ يَعْمَلُ عَمَلَ قَوْمِ لُوطٍ فَاقْتُلُوا الْفَاعِلَ وَالْمَفْعُولَ بِهِ ) وصححه الألباني في صحيح الترمذي .

وروى أحمد (2915) عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رضي الله عنهما أَنَّ نَبِيَّ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( لَعَنَ اللَّهُ مَنْ عَمِلَ عَمَلَ قَوْمِ لُوطٍ ، لَعَنَ اللَّهُ مَنْ عَمِلَ عَمَلَ قَوْمِ لُوطٍ ، ثَلاثًا ) وحسنه شعيب الأرنؤوط في تحقيق المسند .

وقد أجمع الصحابة على قتل اللوطي ، لكن اختلفوا في طريقة قتله ، فمنهم من ذهب إلى أن يحرق بالنار ، وهذا قول علي رضي الله عنه ، وبه أخذ أبو بكر رضي الله عنه ، كما سيأتي . ومنهم قال : يرمى به من أعلى شاهق ، ويتبع بالحجارة ، وهذا قول ابن عباس رضي الله عنه .

ومنهم من قال : يرجم بالحجارة حتى يموت ، وهذا مروي عن علي وابن عباس أيضاً .

ثم اختلف الفقهاء بعد الصحابة ، فمنهم من قال يقتل على أي حال كان ، محصنا أو غير محصن .

ومنهم من قال : بل يعاقب عقوبة الزاني ، فيرجم إن كان محصنا ، ويجلد إن كان غير محصن .

ومنهم من قال : يعزر التعزير البليغ الذي يراه الحاكم .

وقد بسط ابن القيم رحمه الله الكلام على هذه المسألة ، وذكر حجج الفقهاء وناقشها ، وانتصر للقول الأول ، وذلك في كتابه "الجواب الكافي لمن سأل عن الدواء الشافي" والذي وضعه لعلاج هذه الفاحشة المنكرة . ونحن ننقل طرفا من كلامه رحمه الله : قال :

" ولما كانت مفسدة اللواط من أعظم المفاسد ، كانت عقوبته في الدنيا والآخرة من أعظم العقوبات .

وقد اختلف الناس هل هو أغلظ عقوبة من الزنا ، أو الزنا أغلظ عقوبة منه ، أو عقوبتهما سواء ؟ على ثلاثة أقوال :

فذهب أبو بكر الصديق وعلى بن أبي طالب وخالد بن الوليد وعبد الله بن الزبير وعبد الله بن عباس ومالك وإسحق بن راهويه والإمام أحمد في أصح الروايتين عنه والشافعي في أحد قوليه إلى أن عقوبته أغلظ من عقوبة الزنا ، وعقوبته القتل على كل حال ، محصنا كان أو غير محصن .

وذهب الشافعي في ظاهر مذهبه والإمام أحمد في الرواية الثانية عنه إلى أن عقوبته وعقوبة الزاني سواء .

وذهب الإمام أبو حنيفة إلى أن عقوبته دون عقوبة الزاني وهى التعزير ".

إلى أن قال : " قال أصحاب القول الأول وهم جمهور الأمة وحكاه غير واحد إجماعا للصحابة : ليس في المعاصى مفسدة أعظم من مفسدة اللواط وهى تلي مفسدة الكفر وربما كانت أعظم من مفسدة القتل كما سنبينه إن شاء الله تعالى .

قالوا : ولم يبتل الله تعالى بهذه الكبيرة قبل قوم لوط أحدا من العالمين ، وعاقبهم عقوبة لم يعاقب بها أمة غيرهم ، وجمع عليهم أنواعا من العقوبات من الإهلاك ، وقلب ديارهم عليهم ، والخسف بهم ورجمهم بالحجارة من السماء ، وطمس أعينهم ، وعذّبهم وجعل عذابهم مستمرا فنكّل بهم نكالا لم ينكّله بأمة سواهم ، وذلك لعظم مفسدة هذه الجريمة التي تكاد الأرض تميد من جوانبها إذا عُملت عليها ، وتهرب الملائكة إلى أقطار السموات والأرض إذا شاهدوها خشية نزول العذاب على أهلها ، فيصيبهم معهم ، وتعج الأرض إلى ربها تبارك وتعالى وتكاد الجبال تزول عن أماكنها .

وقتل المفعول به خير له من وطئه ، فإنه إذا وطأه الرجل قتله قتلا لا ترجي الحياة معه ، بخلاف قتله فإنه مظلوم شهيد . قالوا : والدليل على هذا ( يعني على أن مفسدة اللواط أشد من مفسدة القتل ) أن الله سبحانه جعل حد القاتل إلى خيرة الولي إن شاء قتل وإن شاء عفى ، وحتم قتل اللوطي حدا كما أجمع عليه أصحاب رسول الله ودلت عليه سنة رسول الله الصريحة التي لا معارض لها ، بل عليها عمل أصحابه وخلفائه الراشدين رضي الله عنهم أجمعين .

وقد ثبت عن خالد بن الوليد أنه وجد في بعض نواحي العرب رجلا ينكح كما تنكح المرأة ، فكتب إلى أبي بكر الصديق رضي الله عنه ، فاستشار أبو بكر الصديق الصحابة رضي الله عنهم ، فكان على بن أبي طالب أشدهم قولا فيه ، فقال : ما فعل هذا إلا أمة من الأمم واحدة وقد علمتم ما فعل الله بها . أرى أن يحرق بالنار ، فكتب أبو بكر إلى خالد فحرقه .

وقال عبد الله بن عباس : ينظر أعلى ما في القرية فيرمى اللوطي منها منكسا ثم يتبع بالحجارة .

وأخذ ابن عباس هذا الحد من عقوبة الله للوطية قوم لوط .

وابن عباس هو الذي روى عن النبي صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( من وجدتموه يعمل عمل قوم لوط فاقتلوا الفاعل والمفعول به ) رواه أهل السنن وصححه ابن حبان وغيره ، واحتج الإمام أحمد بهذا الحديث وإسناده على شرط البخاري .

قالوا : وثبت عنه أنه قال : ( لعن الله من عمل عمل قوم لوط ، لعن الله من عمل عمل قوم لوط ، لعن الله من عمل عمل قوم لوط ) ولم يجىء عنه لعنة الزاني ثلاث مرات في حديث واحد ، وقد لعن جماعة من أهل الكبائر ، فلم يتجاوز بهم في اللعن مرة واحدة ، وكرر لعن اللوطية فأكده ثلاث مرات ، وأطبق أصحاب رسول الله على قتله لم يختلف منهم فيه رجلان ، وإنما اختلفت أقوالهم في صفة قتله ، فظن بعض الناس أن ذلك اختلاف منهم في قتله ، فحكاها مسألة نزاع بين الصحابه ، وهي بينهم مسألة إجماع ، لا مسألة نزاع .

قالوا : ومن تأمل قوله سبحانه : ( ولا تقربوا الزنا إنه كان فاحشة ومقتا وساء سبيلا ) وقوله في اللواط : ( أتأتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين ) تبين له تفاوت ما بينهما ، فإنه سبحانه نَكّرَ الفاحشة في الزنا ، أي هو فاحشة من الفواحش ، وعرّفها في اللواط وذلك يفيد أنه جامع لمعاني اسم الفاحشة ، كما تقول : زيد الرجل ، ونعم الرجل زيد ، أي : أتأتون الخصلة التي استقر فحشها عند كل أحد ، فهي لظهور فحشها وكماله غنيّة عن ذكرها ، بحيث لا ينصرف الاسم إلى غيرها …" انتهى من "الجواب الكافي" ص 260- 263

وقال شيخ الإسلام رحمه الله : " وأما اللواط فمن العلماء من يقول : حده كحد الزنا ، وقد قيل دون ذلك . والصحيح الذي اتفقت عليه الصحابة : أن يقتل الاثنان الأعلى والأسفل . سواء كانا محصنين ، أو غير محصنين . فإن أهل السنن رووا عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من وجدتموه يعمل عمل قوم لوط ، فاقتلوا الفاعل والمفعول به ) وروى أبو داود عن ابن عباس رضي الله تعالى عنهما : ( في البكر يوجد على اللواطية ، قال : يرجم ) ويروى عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه نحو ذلك . ولم تختلف الصحابة في قتله ، ولكن تنوعوا فيه ، فروي عن الصديق رضي الله عنه أنه أمر بتحريقه ، وعن غيره قتله .

وعن بعضهم : أنه يلقى عليه جدار حتى يموت تحت الهدم .

وقيل : يحبسان في أنتن موضع حتى يموتا .

وعن بعضهم : أنه يرفع على أعلى جدار في القرية ، ويرمى منه ، ويتبع بالحجارة ، كما فعل الله بقوم لوط وهذه رواية عن ابن عباس ، والرواية الأخرى قال : يرجم ، وعلى هذا أكثر السلف ، قالوا : لأن الله رجم قوم لوط ، وشرع رجم الزاني تشبيها برجم لوط ، فيرجم الاثنان ، سواء كانا حرين أو مملوكين ، أو كان أحدهما مملوك الآخر ، إذا كانا بالغين ، فإن كان أحدهما غير بالغ عوقب بما دون القتل ، ولا يرجم إلا البالغ " انتهى من "السياسة الشرعية" ص 138.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ميار
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 47
تاريخ التسجيل : 20/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: اللواط ....... ماهو ؟؟؟وماهى علاماته ؟؟؟؟؟   الخميس 13 مارس - 13:44

الزنا و اللواط

الحمد لله رب العالمين له النعمة وله الفضل وله الثناء الحسن صلوات الله البر الرحيم والملائكة المقربين على سيدنا محمد اشرف المرسلين وحبيب رب العالمين وعلى جميع اخوانه من النبيين والمرسلين وآل كل والصالحين سلام الله عليهم اجمعين
اعلم رحمك الله ان من اكبر الكبائر الزنا وهو ادخال الحشفة في القبل واللواط وهو ادخال الحشفة في الدبر وهو من اشد الكبائر.
فقد روى البخاري انه قيل لرسول الله صلى الله عليه وسلم اي الذنب اشد قال ان تجعل لله ندا وهو خلقك اي ان تشرك بالله قيل ثم اي قال ان تقتل ولدك مخافة الفقر قيل ثم اي قال ان تزاني حليلة جارك، فجعل رسول الله صلى الله عليه وسلم في هذا الحديث الزنا في المرتبة الثالثة.

هذا الذي جاءت بها الاحاديث التي اسانيدها قوية، اما حديث درهم ربا اشد من ستة وثلاثين زنيه فلا يقاوم هذا الحديث وان صححه بعض المحدثين لانه خالف ما هو اقوى منه اسنادا فالذين صححوا هذا الحديث غفلوا غفلة كبيره بل قولهم هذا يجرأ الناس على الوقوع في الزنا لان الناس اليوم قل من يسلم منهم من الوقوع في الربا والزنا عند الاطلاق معناه ادخال الحشفة اي رأس الذكر اي القدر الذي كان من شأنه ان يكون مستترا بالجلدة ثم يظهر بالختان في الفرج. فادخال الحشفة كأدخال كل الذكر فهذا الزنا الذي يعد من اكبر الكبائر ويترتب الحد عليه وليس معنى الزنا مجرد الملامسه والتقبيل بل ذاك حرام ولكنه ليس كحرمة الزنا، فما دون الزنا لا يترتب عليه الحد وان كان حراما لانه اذا كانت مصافحة المرأة الاجنبية حراما فبالاولى ان يكون مسها بشيء من الذكر حراما.

واما اللواط فهو ادخال الحشفة في الدبر اي في دبر امرأة غير زوجته و مملوكته وكذلك ادخاله في دبر ذكر واما التلوط بامرأته فهو حرام لكنه ليس الى حد اللواط بغير امرأته فلا حد في التلوط بامرأته ويعززه الحاكم ان تكرر منه ولا يعزره للمرة الاولى، ولا يكون موجباَ للطلاق كما شاع عند بعض الجهال. وقد روى الامام احمد وغيره " لا ينظر الله الى رجل اتى أمراته في دبرها قال الفقهاء لو استمتع بما بين اليتيها من غير ادخال لم يحرم.

ويحد الحر المحصن ذكراَ او انثى بالرجم بالحجاره المعتدلة حتى يموت وغيره بمئة جلدة بالسوط المعتدل وتغريب سنة للحر وينصف ذلك للرقيق اي للعبد المملوك والتغريب يكون الى مسافة القصر من محل الزنا فما فوقها مما يراه الامام وقد اختلف في حد اللائط والملوط به فقيل حد الفاعل حد الزنا واما المفعول به فحده جلد مئة وتغريب عام وهذا هو المعتمد.
ومن الكبائر ايضا اتيان البهائم ولو ملكه ولا يثبت الزنا الا ببينة مفصلة وبينة الزنا اربعة من الرجال العدول فاذا شهدوا انه ادخل حشفته في فرج فلانه زانيا بها او زنى فلان بفلانة بادخال حشفته في فرجها وان زاد كما يدخل المرود في المكحلة والرشاء (الرشاء اي الحبل) في البئر كان احسن او باقرار الشخص الحقيقي المفصل وذلك لان من الناس يظن ان الزنا يثبت بمجردأن يرى رجل وامرأه تحت لحاف واحد وسبحان الله والحمد لله رب العالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ميار
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 47
تاريخ التسجيل : 20/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: اللواط ....... ماهو ؟؟؟وماهى علاماته ؟؟؟؟؟   الخميس 13 مارس - 13:51


انتشار آفة الشذوذ الجنسى بالعراق ... بسبب فتاوى جواز ممارسة اللواط عن الشيعة
بسبب فتاوى جواز ممارسة اللواط الصادرة عن مراجع الشيعة تسبب هذا بانتشار الداء بالعراق حتى بين الجماعات المسلحة و لا أستبعد ان يكون جيش المهدي من بينها
تفشي ظاهرة الشذوذ الجنسي رغم هيمنة الخطاب الديني في الشارع العراقي

بغداد -- نهرين الخطيب

الام المتسلطة والاب الضعيف من اهم اسباب انحراف الطفل جنسياً .. نبذ الشاذين في مجتمعاتهم زاد من شذوذهم.. لابد من علاج ناجح وعلمي
يُحكى ان غراباً رأى حجلة تدرج وتمشي فأعجبته مشيتها وطمع ان يتعلمها فارضا على ذلك نفسه فلم يقدر على احكامها ويئس منها واراد ان يعود الى مشيته التي كان عليها فأذا هو قد اختلط وتخلع في مشيته وصار اقبح الطير مشياً.
ضرب هذا المثل لمن ترك ما فطر عليه وشاكله وطلب غيره فلم يدركه،فحال الغراب المسكين يذكرني الى حد بعيد بحال المثليين (الشواذ) اليوم.هذه الفئة من الناس التي نقف حائرين امام سلوكهم الغريب فلم يختر احدهم ان يكون شاذاً عن مجتمع بأسره متحملاً اعباء شذوذه من قهر واضطهاد ونبذ واحتقار اينما حل، ولربما حياة مهددة مضطربة.يتم بدفع هذا الثمن وما المقابل ثم لماذا انتشرت هذه الظاهرة بالفترة الاخيرة رغم هيمنة الخطاب الديني على الصورة وما مدى تقبل الشارع العراقي لها ،علامات استفهام كثر وضعت امام هذا الملف الذي اغلق طويلا ،واليوم تفتحه المؤتمر.
ان تاريخ الشذوذ بالعراق حسب رأي الباحث الاجتماعي الدكتور علي الوردي يعود الى حقبة الخلفاء والامراء حيث جرهم الترف الى البحث عن متعة جديدة صعبة المنال فوجدوها باللواط بالغلمان .وعلى الرغم من شيوع الثقافة الدينية وهيمنتها على الشارع هذه الايام إلا إن هذه الظاهرة بدأت بالظهور للسطح وصار تواجد المثليين في الاماكن العامة بمنظرهم غير المألوف مشهد عادي الى حد ما.
حاورت المؤتمر بعض المثليين على الرغم من رفض اغلبهم التحدث للصحافة وتوجسهم منها.

المكنى (اندومي) 21 سنة يسكن في منطقة المنصور قال...
طردتني اسرتي بعد ان اكتشفوا اني (مثلي) واكتشفوا علاقتي الغرامية بأحد الشباب وانا حالياً اسكن مع اختي وزوجها.

فسألناه: منذ متى شعرت بميولك هذه؟
-عندما كنت طفل كانت اسرتي تمنعني من الخروج والاختلاط بأطفال الحي فتولد لدي شعور بالعزلة ثم بدأت اشعر بميولي للعب بألعاب الفتيات وارتداء ثيابهن بقيت هذه الرغبة مكبوتة داخلي حتى دخولي المعهد ولقائي بسامي الذي نشأت فيما بعد بيننا علاقة حب.
# :هل انت راض عن نفسك..؟
-انا فخور بنفسي واحمد الله الذي جعلني بهذه الهيئة.
المؤتمر: كيف يتعامل الناس معك..؟
-البعض يتعامل معي بعدائية ولكن الاغلبية لطفاء.
وهناك من رأيناهم دون ان يتسنى لنا الحديث معهم فالمكنى (زليخة) 25 سنة ينحدر من عائلة منحلة تقود والدته بيت للدعارة يتضمن وجود مثليين ،زليخة ذو منظر انثوي جداً وقد اختفت آخر ملامح رجولته خلف ثيابه النسائية الفاضحة والميك أب الذي زين به وجهه،واللافت ان الرجال يلاحقون زليخة كما تلاحق الفتاة الحسناء وقد تطلب الامر في احد المرات تدخل رجال الامن لتخليصه من كورة الشباب اللاهثين خلفه.
وليس هذا بالمنظر الجديد ففي متنزه الزوراء لفت انتباهي سير مجموعة من المثليين وخلفهم مجموعة كبيرة من الشباب وقد جن جنونهم ،وهذا مؤشر خطر لتقبل فئة مهمة من فئات البلد (الشباب) لهذه الظاهرة وشيوعها بينهم،ولربما ساهم ظهور المثليين للشارع واعلانهم لميولهم دون قيد ،ساهم بشكل مباشر في ان يعتاد الشارع على منظرهم وبالتالي شيوع هذه الحالة وتفشيها.
المثليين واسواق النخاسة:
لم يكتف المثليون بالممارسات الشخصية بل اتجه بعضهم لاتخاذ هذا الامر مهنة، منافسين بذلك فتيات الهوى في العمل بالرذيلة ولربما فاقوهن فقد تطرقت لمسامعي ان اسعار المثليين في اسواق النخاسة هذه اضعاف اسعار النساء.

*ابو جورج صياد الفتيان:
-هناك مفهوم خاطيء للاسر دفعت بعضها ثمن غالي بسببه، فبعض المثليين هم ممن تعرضوا لاعتداء جنسي او تحرش في الطفولة، في المجتمعات الشرقية عموماً تشدد الرقابة على الفتاة وتترك الفتى دون رقابة او تحت رقابة بسيطة،بينما يوجد بيننا من يتصيدون في الماء العكر مثال ابو جورج (45 سنة) والاخير كان يخطط بتك************ ذكي محكم لاجتذاب الفتيان اليافعين، فتارة يفتح محل لتأجير الدراجات الهوائية بأسعار زهيدة ليجذب اكبر عدد ممكن منهم،وتارة تراه يؤسس فريق لكرة القدم ويختار لاعبيه ضمن مواصفات وضعها بدقة وتحت غطاء هذه الاعمال كان يبتز هؤلاء الفتيان ويمارس معهم الرذيلة.

*وتجمعاتهم:
-فيما مضى كان المثليون يتجمعون خفية بعيداً عن الانظار ولايظهرون للعلن وكانوا يتربصون لفرائسهم بحذر وخوف، وشاع في الفترة السابقة انتشارهم في دور السينما وتعرض العديد من الشبان للمضايقات من قبلهم.
اما اليوم فقد صارت لهم اماكنهم الخاصة من نوادي ومقاهي وحفلات، تحدث لي (عمار) 28 سنة عن احد هذه الحفلات قال ان هذه الحفلات حمراء بكل ما تحمل الكلمة من معنى انها بالغالب تقوم على شرف اناس ذوي نفوذ وثراء لان الصرف والبذخ بها يكون على اوجه فيصرف هؤلاء مبالغ طائلة.كما وقال ان المثليين كمصاصي الدماء يدخلون بهيئة عادية ثم مايلبثوا ان يخرجوا بثياب نسائية مبتذلة جداً.

*"انتشار الشذوذ بين السجناء ورجال الامن":

-يقول الدكتور هافلوك الخبير في علم النفس ان الشذوذ ينتشر بين البحارة والجنود والمساجين وفي المجتمعات المغلقة وهذا رأي الدكتور علي الوردي ايضاً.
ففي سجوننا مثلاً يهيمن احد السجناء على السجن ويكون بمثابة (الشقي) هناك ثم يختار من بين السجناء من يكون خليله او حبيبه وشاعت هذه الحالة في بغداد القديمة اذ يذكر المؤرخ الاجتماعي العراقي علي الوردي ان الشقي كان في ذلك الوقت يجلس في المقهى وصبيه معه متباهياً به اذ انه يمثل احد مكملات رجولته.
وبالطبع فأن هذا الصبي يكون ذو حظوة في السجن وقد استمد حصانته من حصانة الشقي فلا يتعرض له احد.
كما وان هذه الظاهرة انتشرت مؤخراً بين صفوف رجال الامن ونقلاً عن ملازم اول (وسام الجبوري) انه تم القبض على احد المنتسبين متلبساً بفعل الشذوذ وبعد التحقيق معه ظهر انه كان يمارس الفعل مع عدد من المنتسبين في المقر، سجن 6 أشهر وفصل من الخدمة بعد ادانته، ويضيف هذه حالة من حالات كثيرة ولربما سبب تفشيها هي فترات الدوام الطويلة التي تصل الى 25 يوما او اكثر .
كما وذكر باحث اجتماعي آخر في جامعة الموصل ان هذه الممارسات منتشرة ايضاً بين العصابات والجماعات المسلحة كونها تستقطب ذوي الاعمار الصغيرة من المراهقين او الاكبر بقليل ولان اغلب هذه الجماعات ذات طابع ديني فقد ساهمت احدى الفتاوى الغريبة التي تبيح هذا الامر بظروف معينة، ساهمت بانتشاره بينهم بشكل ملفت .

*السحاق...

-لايقتصر الشذوذ على الرجال فقط فقد انتشرت هذه الظاهرة بشكل كبير ومخيف بين الفتيات في المدارس وفي الاقسام الداخلية والمعاهد غير المختلطة وحتى في الجامعات كما وترامت لمسامعي معلومة عن انتشار هذه الممارسات بين الكوافيرات (الحلاقات) ولربما ساهم الكبت وانتشار الافلام الاباحية في هواتف الفتيات هذه الايام وغياب الرقابة والتوعية الاسرية والاعلامية بتفشي هذه الممارسات.

*المثليين الكهول...

-الغريب انه رغم مجتمعنا القبلي وتقاليدنا الصارمة فقد ظهرت حالات لرجال قبليين كهول ذوي حسب ونسب ونفوذ فـ(س) الذي نعتذر عن ذكر اسمه لحساسية الموضوع هو رجل في الستين ومن كبار تجار بغداد ومن الرجال ذوي الكلمة المسموعة في قبيلته اكتشف احد ابنائه ميوله الشاذة بعد ان شاهده متلبساً بفعل الشذوذ مع احد الشبان اليافعين الذين كان يستأجرهم لمواقعته . كما وشهدت حالة لدكتور جامعي في منتصف الاربعين متزوج ولديه ابناء كان يقف بين الفينة والاخرى بأحد تقاطعات منطقة المنصور يتصيد هناك الشبان المثليين.

*المثليون والارهاب...

-لايخفى علينا ما تعرضت له هذه الفئة في العراق من قتل وتعذيب على ايدي اسرهم او الميليشيات او الجماعات الدينية المسلحة فقد قتل منهم المئات منذ عام 2003 حتى يومنا هذا وبعضهم تعرض للتعذيب الشديد قبل القتل فقد وجدت عدة جثث لمثليين وقد مُثل بها عن طريق قطع اعضائهم التناسلية او لصق فتحة الشرج بصمغ شديد واعطائهم الحبوب المسهل مما يؤدي لوفاتهم وبسبب هذه الممارسات بحق المثليين توجهت انظار المنظمات المدافعة عن حقوقهم نحو العراق وخاطبت هذه المنظمات جهات رسمية لحماية حقوقهم،وهذه المنظمات الداعمة لهم متوزعة على عدة دول منها اسرائيل،امريكا،روسيا...ايران... سلطنة عمان وكردستان العراق واكثر هذه المنظمات نشاطاً هي منظمة (محبي الشاه) موقعها اصفهان.
ويعتبر كلثم اشهر الناشطين العراقيين المطالبين بحقوق المثليين وقد حظى كلثم باستقبال ملكي من قبل ولي عهد النروج هوكون وزوجته وكان كلثم يرتدي الزي العربي (دشداشة وعقال) وقد قدمه ولي العهد للحظور على انه ناشط مسلم في قضايا الشذوذ الجنسي.

يرى المختصون من خلال دراستهم لحالات عديدة من المثليين انهم يقسمون لعدة اقسام..
منهم الحائر الضائع الذي يحاول ان يلتمس لنفسه طريقاً يتخلص به مما هو عليه فتراه يعود للدين والعلاجات غير المجدية وتراه ينجذب ويتساءل لماذا انا..؟ وبتعمقه للدين يدرك الموقف العدائي تجاه من هم مثله فيزيده الامر هماً وبؤساً واغلب هؤلاء لديهم ميول انتحارية ،اما النوع الثاني نراه يكره نفسه ويكره المجتمع، هذا المجتمع الذي لم يتقبله ولايعترف بحقه بالحياة ولا بأدميته بل يحتقره ويعاقبه على مشاعره الشاذه اشد العقوبة.
والقسم الآخر ممن استطاعوا خداع المجتمع بأن يعيشوا حياة مزدوجة فتراه متزوج ولديه اسره ويرضي ذاته وميوله الشاذة بنفس الوقت كما ويكونون ذوي علاقات متعددة غير ثابتة فهم يبحثون عن إشباع مؤقت لرغباتهم التي تلح عليهم من وقت لآخر.
اما القسم الاخير فهم يكرهون الدين ويتخلصون من كل اوامره ونواهيه وقد يصل بهم الامر الى انكار وجود الله ليتخلص من احساس قد يسبب الحزن او الاضطراب بحياته.

*علم النفس...

الدكتور نجم عبد الله دكتوراه في علم النفس
المؤتمر:بداية دكتور ما هو التعريف الدقيق للمثلية..؟
- في الواقع هو حالة مرضية نفسية وهو ضمن مانسميه الانحراف الجنسي وان اهم مسبباته هو الكبت والحرمان الجنسي واسباب اخرى نفسية وتربوية اغلبها يرجع الى الام المتسلطة والاب الضعيف او القهري وايضاً نشوء الفتى بمجتمع انثوي جداً فيتطبع بطباع الاناث والعكس مع الفتاة والتعرض للتحرش الجنسي بالصغر.

#: هناك رأي قائل انه عند الذكور اكثر من الاناث..؟

- هذه معلومة مغلوطة لربما ان البعض يعتقد انها اكثر عند الذكور لان الذكور مسموح لهم بالتعبير عن مشاعرهم بحرية اكبر بينما الاناث يتحرين السرية والكتمان فيما يخص مشاعرهن.

# : هل هناك علاج لهذه الحالات..؟

- بالطبع هناك علاج ولكن هناك من يستقبله وهناك من يرفضه وهذه الامور مرتبطة باللاوعي عند الشخص،نحن بالبداية نحاول ان نجعله يفهم الاسباب ومن ثم هو نفسه يساهم بالعلاج ولربما ان علم النفس قادر على علاج هذه العلل النفسية اكثر من الطب النفسي الذي يلجأ في الغالب للعقاقير ولكن للاسف هذا غير مسموح به بالعراق فالعلاج النفسي مقترن بالشهادة الطبية وهذا رأيي.

*موقف الشرع...

- سأل احد المثليين احد الشيوخ:... ان المثلية والتديّن خطان متوازيان لايلتقيان فلايصح ان أتدين وانا مثلي بأعتبار ان المثلية او الشذوذ مرض،اليس من حق المريض ان يتقرب الى الله..؟
- رد الشيخ علي عبد الامير:
لدينا في الشرع من شروط التوبة الاقلاع عن الذنب والندم على ما فات والعزم على عدم العودة لمثله ثلاثة شروط يجب ان تتوفر قبل التوجه للعبادة فالمثلي لايعامل على انه مريض بل عاصي لذا يشترط هذه الشروط الثلاثة حتى يتم قبول العمل الصالح منه ان شاء الله تعالى.
المؤتمر: بشهادة علماء النفس المثلية مرض..؟
- هو بالشرع ليس مرض ولو كان مرض لما عاقب الله من ابتلاهم به فهو الرحمن الرحيم.


الخاتمة:


- ويجدر الذكر ان العراق من البلدان التي ليس فيها اي مركز لعلاج هذه العلة النفسية فرغم استفحال هذه الآفة في البلد الا اننا لانرى اي خطوات فعلية وحضارية لتقويضها والحد منها بعيداً عن العنف والقتل الذي تجاهله من نصب نفسه قاضياً دون وجه حق حلاً لهذه المشكلات فزاد الامر سوءاً وعالج النار بالنار.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اللواط ....... ماهو ؟؟؟وماهى علاماته ؟؟؟؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: ๑۩۞۩๑ (المنتديات الأسلامية๑۩۞۩๑(Islamic forums :: ๑۩۞۩๑نفحات اسلامية ๑۩۞۩๑Islamic Nfhat-
انتقل الى: