منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 الشهيدة ميادة أشرف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
dangerlove
عضو فضى
عضو فضى


عدد المساهمات : 235
تاريخ التسجيل : 03/04/2013

مُساهمةموضوع: الشهيدة ميادة أشرف   السبت 29 مارس - 8:44

الشهيدة ميادة أشرف

الشهيدة ميادة أشرف

الشهيدة ميادة أشرف

الشهيدة ميادة أشرف

"ميادة".. دم الشهيد للأرض فرض وعبادة.. أضاعت بطاقة والدها كى لا ينتخب فلول..تمردت على الإخوان..واتخذت الحسينى أبو ضيف مثلا أعلى..ودفعت حياتها ثمنا لحق القارئ بالمعرفة..وماتت والكاميرا لا تزال فى يدها

السبت، 29 مارس 2014 - 06:28


الشهيدة ميادة أشرف


بقلم عمرو جودة

للحرية ثمن، والأحرار دائما من يدفعون هذا الثمن الذى يكون فى الغالب حياتهم نفسها، إذا أردت التأكد من هذا فما عليك إلا أن تقرأ فصول الثورة المصرية وأبطالها بداية من 25 يناير وحتى اليوم، عليك أن تقرأ وجوه مئات الشهداء الذين سطروا بدمائهم أعظم ثورات التاريخ، وفى النهاية ستتوصل لحقيقة واضحة وهى أن كل شىء فى هذه الحياة، مهما كان، له ثمن، وإذا أردت الحصول عليه فعليك أن تدفع.






ولقد دفعت الصحفية الشهيدة ميادة أشرف حياتها، عزيزى القارئ، ثمنا لحقك فى أن تعرف، ماتت مثل كثيرون فقط كى تصلك الحقيقة، ذاقت "لسعة النار فى الحشا" كى تتذوق طعم الصورة الواضحة، روت دماؤها الطاهرة أرض بلادها، كى تطرح الأرض ثمرا يحصده آخرون.





لم أتشرف، كصحفى، بمعرفة ميادة أثناء حياتها، لكنى استفدت، مثلك عزيزى القارئ، مما قدمت يداها ومن اللقطات التى أخذتها بكاميراتها، ومن كل نقطة عرق سالت من جبينها وهى تعمل بجد وسط الرصاص ودخان الغاز وتربص الكارهين للحقيقة الذين يطلقون قذائف حقدهم على كل ضمير ينقل الحقيقة.. وأخيرا استفدت مثلك عزيزى القارئ من آخر صورة التقطتها خلال تغطيتها لمظاهرة إخوانية بعين شمس.. وآخر نقطة دم قدمتها لتراب الوطن.





ذات يوم كتبت "ميادة" على صفحتها على "فيس بوك": "لقد قررت إنى أضيع بطاقة بابا عشان مينتخبش أحمد شفيق، وأظن أنه مش هيلحق يطلع بدل فاقد على ما ييجى يوم الانتخابات.. أصعب حاجة إن باباك يبقى فلول".. لا يا ميادة، ليس هذا أصعب شىء، هل تريدين أن تعلمى ما أصعب شىء؟ هو أن يتاجر الأنذال بدمك.. أن يحاولوا إلباسك ثوبا غير ثوبك وأنت ميتة، أن يقولوا: "كانت إخوان".. وحاشا لله أن تكونى، لقد كنتى شهابا احترق حتى نرى.. ورأينا.





وأضاعت "ميادة" بطاقة والدها كى لا ينتخب من تراه غير صالح لحكم الوطن، فترى هل نضيع دمها مثلما أضاعت هى بطاقة والدها؟ هل ستلتحق بقطار من ضاع حقهم مثل كل شهداء الثورة؟؟.. هل سننساها مثلما نسينا جيكا والجندى والحسينى أبو ضيف؟؟.. لا يهم فقد أصبحت أيقونة جديدة تزين صدر مصر.. وأظنك الآن تسعدين بما أصبحتى عليه.


























الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الشهيدة ميادة أشرف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: المنتدى العام [ General Section ] :: شارع الصحافة news-
انتقل الى: