منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 شكراً لأنك أنتِ يا مكة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فطوومه
عضو متألق
عضو متألق


عدد المساهمات : 639
تاريخ التسجيل : 14/01/2011

مُساهمةموضوع: شكراً لأنك أنتِ يا مكة   الخميس 10 أبريل - 23:28

شكراً لأنك أنتِ يا مكة
شكراً لأنكِ أنتِ يا مكة !

ـــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــ
وطنَ الجلال مرافئ الغسقِ
حرم البهاء و درة الألقِ
ماذا عساي أقول يا أم القرى
ياغيمة
هطلتْ فماجت ساريات النور في الأفق

أزمعتُ ترحالا لماضيكِ
كي أقرأ التاريخ مزهواً على فيكِ
وبسطتُ أوراقي إلى أفيائك الأحلى
وظللت من عبث الحروف على فمي خجلى
والحب والإكبار يرتجزان حول قريحتي الكسلى
والمجد يسبقني إليك مردداً أصداءه فيكِ

فأشرتِ للإلهام قائلة : على وجهي قناديلي
وملامح المختار لم تبرح تفاصيلي
ورجاءُ هاجر رحمة القفرِ
ظمأُ الرضيع ومنهلٌ يجري
وصدىً من الأفيال والطيرِ الأبابيلِ

أطرقتُ ساهمة لدى الكعبة
أرتال أنوار بقلب الكون منصبّة
يرنو المقام لها ويزهو الركنُ والحجرُ
يكبو اللسان مهابة ويتعتع البصرُ
يتزلزل الوجدان في أثوابها وتزمجر الرهبة

وقرأتُ وجه الصبر وهو يموج في الوادي
في دمعة للفقد ما زالت ترقرق منذ آماد
منذ انتحى الأصحاب عنه وغادر الهادي
لما سرى حكم القضاء عليه بالبعدِ
فتجمدت عيناه ترقب نظرة الوعدِ
وتكانفته خطى الأسير وحرقة الصادي

خِلتُ الجبال تحولت مُقَلا
والأفقَ أسئلةً تهمهم والمدى جدلا
مَن للضياء بدارة الأرقم ؟
أو لم تفر إلى غيوب الأرض من أشجانها زمزمْ ؟
وأبو قبيس أما براه جوىً وشِقُّ البدر قد أظلمْ ؟
كيف استعاض النور عن أنفاسه ؟ وحراء كيف سلا ؟؟


ورأيتُ في الطرف القصي الفقد ينهارُ
يمضى حبيبك والحنين إليك في عينيه موارُ
يرعى السماء مقلباً وجهاً له في الغيث آثارُ
تغدين يا أم القرى قبلة
يغشى الخشوع رباك فالأشواق مبتلة
وتموج في آفاقك الزهراء من نور الهدى ظلة
تزجي القلوب إليك والآمال إعصارُ

شكراً لأنك أنتِ يا مكة
شكراً لنور شع منك مجاوزاً نحو الذرى فلكَهْ
أوحى لقلبي فانتشى في روضه الوجدُ
و همى على عينيّ من إلهامه وعدُ
وقصيدةٌ للحب فيها جنةٌ تشدو
شكراً لفيض الخير والإيمان والبركة



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








9988776655
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
شكراً لأنك أنتِ يا مكة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: الادب والشعر والنثر[ Section literary ] :: الادب والشعر - القصائد( Poems)-
انتقل الى: