منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 الاسرة السعيدة ومفهموم سعادتها

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
صلاح العيسوى
برونزى


عدد المساهمات : 165
تاريخ التسجيل : 19/01/2011

مُساهمةموضوع: الاسرة السعيدة ومفهموم سعادتها   الجمعة 11 أبريل - 21:19

الاسرة السعيدة ومفهموم سعادتها
الاسرة السعيدة ومفهموم سعادتها
الاسرة السعيدة ومفهموم سعادتها



يختلف الناس في تحديد مفهوم السعادة وأسبابها، فمنهم يرون بالثراء والمراكز سعادة، وآخرون يجدونه بالحياة العصرية الصاخبة، الا أن السعادة الحقيقية التي تسعى الأسرة الى الحفاظ عليها تكمن في القناعة.

•تتطلب سعادة الأسرة أسساً متينة تُقوي الروابط العائلية وتعزز القيم والقناعة بما لدينا، فأهم من الثراء والمراكز هو أن نقتنع بما نحن عليه فنشعر بسلام داخلي يجعلنا نحب الحياة ونستمتع بها.

•إن وجود العاطفة التي تقوي الروابط بين الوالدين والأبناء من مودة ورحمة وثقة واحترام متبادل يُعد مسكناً للنفس وعامل استقرار للحياة، وهذه العاطفة الدائمة تسمح بتقاسم أعباء الحياة اليومية والمشاركة في أفراحها وأتراحها، فتحقق التفاهم والسعادة.

•طريقة المعاملة مهمة جداً، إذا تعود الأطفال على مشاهدة رقة في المعاملة في البيت فسوف يكتسبون هذا السلوك، فالشدة المبالغ فيها والصراخ بصورة دائمة والألفاظ السيئة، لن تأتي بالنتيجة المطلوبة وترفع من حدة التوتر بينما رقة المعاملة هي أفضل الوسائل لتربية الأبناء وتحقيق السعادة.

•لا بد من توزيع الأدوار والمسؤوليات بين الزوجين والأبناء، فكل واحد يتحمل مسؤولية أمر ما، وهذه النقطة تشعر جميع الأفراد بأنهم مهمون ويؤدون دوراً أساسياً في الحياة الأسرية، فيكون ذلك مصدر سعادة للجميع.

•يساعد تنظيم العلاقات بين الآباء والأبناء على فهم المعنى الحقيقي للأخذ والعطاء وكيف يحدث التوازن بينهما، وهذا يُقلل من فرص الأنانية بين أفراد الأسرة ويدفعهم إلى طريق النجاح.

•الانفعال أو الغضب أو سوء التفاهم أمور تحدث، لذا لا بد من ألا نتوقف عندها ونتخطاها بالمسامحة. فالمسامحة هي أفضل الوسائل وأشدها حكمة في مواجهة كل ما يمكن أن يزعزع الروابط الأسرية ويهدد سعادة العائلة.

•تتطلب السعادة بعض التنازلات والتضحيات، الا أن التضحيات لا يجب أن يتحملها فرد واحد، كما لا يجب أن تكون مصدر تعاسة، لأن الهدف الأساسي أن تنعم الأسرة بجميع أفرادها بالسعادة.

•لابد من إشاعة المرح في الأوقات
السعيدة والظروف العصيبة التي تمر بها الأسرة، فالمرح مهم لتخفيف الضغط العصبي.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الاسرة السعيدة ومفهموم سعادتها
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: منتديات عالم المرأة(Women's World Forum) :: صالون حواء(Salon Eve) :: عالم المتزوجين والثقافة الجنسية (World of married )-
انتقل الى: