منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 الفرق بين سنه وعام؟؟*

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شعبان
المدير
المدير


وسام الابداع

اوفياء المنتدى

ذكر عدد المساهمات : 7178
تاريخ التسجيل : 16/06/2010
الموقع :
المزاج المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: الفرق بين سنه وعام؟؟*    الإثنين 16 أغسطس - 5:44

الفرق بين سنه وعام؟؟*


**
*(**ولقد أرسلنا نوحا إلى قومه فلبث فيهم ألف** **سنة** **إلا خمسين** **عاما**)
*
*(**سورة العنكبوت) إيه 14***
**
***كان من الممكن أن يقول رب العزة:أنهم تسعمائة وخمسون سنه فلماذا إلف سنه إلا
خمسين عاما؟***
**
***أن لفظ سنه تطلق على الأيام الشديد الصعبه عندما قال***
**
*( **تزرعون سبع سنين**)*
***سورة يوسف ايه47***
**
***ولفظ** **عام** **يطلق على الأيام السهلة أيام الرخاء والنعيم***
**
***قال** ( **ثم يأتي من بعد ذلك** **عام** **فيه يغاث الناس**)*
***سورة يوسف ايه 49***
**
***وبذلك يكون سيدنا نوح قد لبث إلف سنه شقاء الاخمسين** **عاما** **، طبعا
قصدي من هذا كله ان الواحد في العيد ينتبه من جملة** **كل سنة وانتم بخير** ***
***لانه الاسهل** **كل عام وانتم بخير***


.....................................


ا الفرق بين (عام )و (سنة)؟


1-تستطيع ان تقول : (عام الفيل)و (عام الحزن)و (عام الوفود)و (عام فتح مكة).
لكنك لا تستطيع ان تقول: (سنة الفيل )و لا (سنة الحزن)و لا (سنة الوفود )و لا
(سنة فتح مكة).


2-تستطيع أن تقول سنة 2008ميلاديا و 1429 هجريا و لا تستطيع ان تقول عام 2008
او عام 1429 .
....ستقول لى : (لا ، بل استطيع)، ساقول لك : ( إن ذلك من الاخطاء الشائعة التى
تربينا عليها ، و التي يقع فيعا المثقفون قبل العوام ! و الصواب : انك اذا ذكرت
السنة و حددتها(ذكرت الرقم) ، فانك لا بد ان تقول : (سنة) ، و لا يجوز ان تقول:
(عام) ، و انظر في كتب التاريخ الاسلامى كلها و أتحداك ان تجد فيها (عام كذا
بذكر الرقم ) ، لأن عام لا يستخدم الا في تاريخ الاحداث .


عرفنا الفرق؟


حتى الآن هذه المعلومة مصدرها كتاب (الفروق اللغوية)لابي هلال العسكري


قصة قصيرة في هذا الشأن


أغلبنا لا يعلمون


ما الفرق بين ( السَنَة ) و ( العام ) ؟


سؤال أعتقد أنه لم يخطر على بال أحداً منا


سؤال إلتقطه من إبنتي ذات الثمانية سنوات


عندما كنت أقوم بتحفيظها سورة العنكبوت


فلما وصلت بها إلى قول الله تعالى


وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ فَلَبِثَ فِيهِمْ أَلْفَ سَنَةٍ
إِلَّا خَمْسِينَ عَامًا فَأَخَذَهُمُ الطُّوفَانُ وَهُمْ ظَالِمُونَ (14)


سألَتْني سؤالاً لم يخطُر لي على بال من قبل


فقالت يعني إيه


( أَلْفَ سَنَةٍ إِلَّا خَمْسِينَ عَامًا )


مُش السَنَة هي العام


وبكل سذاجة قلت لها نعم السنة هي العام


فقالت


( طيب ليه ربنا قال سَنَة وبعدين قال عام )


وأصدقَكُم القول


أنني لم أستطع إخفاء جهلي أمامها


ثم قلت لها


( خليني أسأل فيها وبعدين أُعَرَفِك )


وبقدر سعادتي بسؤالها بقدر ماكنت حزين على جهلي


لأن الأبناء دائماً يعتقدون أن آبائهم يعرفون كل شيئ


بحكم أنهم أكبر منهم


فرُحت أسأل وأُقَلِبُ في كُتٌبي لعلي أجد ما يُعوض جهلي


وبفرحة الجاهل إذا عَلِم.. والسقيم إذا سَلِم


فرِحْتُ بما غَنِمْت من مكتبتي


حيث غَنِمت مقالاً كنت طبعته من النت منذ سنوات


وألقيت به في مكتبتي دون قراءته


فقرأته


فَفَزت بما فيه من معلومات


عن السؤال


ما الفرق بين ( السَنَة ) و ( العام ) ؟


ويُسعدني أن أنقل لكم مافهمته من هذا المقال


بعد صياغته بأسلوبي


وإليكم الفرق بين ( السَنَة ) و ( العام )


إن طرح السؤال لا يُقصَد منه فلسفة أو سفسطة


ولم يُطرَح إهداراً للوقت على طريقة البيضه والدجاجه


وأيهما أسبق فى الخلق و الوجود ؟


( الدجاجة أم البيضة )


و هذا السؤال قد نتغاضى عنه إذا كُنا نكتب مقالاً أو قصة


أو شعراً أو غير ذلك


ولا يمكن أن نتغاضى عنه


لو كُنا نُفَسِر القرآن الكريم ونتعمق في معانيه


للوصول إلى بعض ما خَفِيَ من أسراره


ولأن اللغة العربيه هى معجزة القرآن الكريم الحقيقية


فلابد لنا من استيعابها جيداً وفك طلاسمها


حتى نستطيع التفريق بين ما يبدوا متشابهاً من كلمات


وحتى نصل لتفسيرات حاسمة وقاطعة لسور وآيات القرآن الكريم


وإلا ستكون تفسيراتنا مُتَعَجلة وسطحية كما يحدث مع الكثير


فبعض من قرأ القرآن اعتقد أنه أصبح عالماً بكل مافي القرآن من أسرار


فسارع مُمسكاً بميكرفون سارداً ما توصَل إليه من خواطر


دون أن يُراجِعَه أحد أو يُقَومَه


ونتيجة هذا دفعنا الثمن غالياً فلكل منهم تفسير يختلف عن الآخر


قال الله تعال في سورة ( يوسف )


قَالَ تَزْرَعُونَ سَبْعَ سِنِينَ دَأَبًا فَمَا حَصَدتُّمْ فَذَرُوهُ فِي
سُنبُلِهِ إِلاَّ قَلِيلاً مِّمَّا تَأْكُلُونَ (47)


و في الآية التي تليها


قال تعالى


ثُمَّ يَأْتِي مِن بَعْدِ ذَلِكَ سَبْعٌ شِدَادٌ يَأْكُلْنَ مَا قَدَّمْتُمْ
لَهُنَّ إِلاَّ قَلِيلاً مِّمَّا تُحْصِنُونَ


و في الآية التي تليها


قال تعالى


ثُمَّ يَأْتِي مِن بَعْدِ ذَلِكَ عَامٌ فِيهِ يُغَاثُ النَّاسُ وَفِيهِ
يَعْصِرُونَ


وبقراءة الآيات الكريمة أعلاه


نلاحظ الآتي


( 1 )


أن كلمة ( سَنَة ) وجمعُها ( سنين )


كما في قوله تعالى


قَالَ تَزْرَعُونَ سَبْعَ سِنِينَ دَأَبًا فَمَا حَصَدتُّمْ فَذَرُوهُ فِي
سُنبُلِهِ


إِلاَّ قَلِيلاً مِّمَّا تَأْكُلُونَ


استُخْدِمَت للتدليل على ( السوء والقحط )


( 2 )


أن كلمة ( العام )


كما في قوله تعالى


ثُمَّ يَأْتِي مِن بَعْدِ ذَلِكَ عَامٌ فِيهِ يُغَاثُ النَّاسُ وَفِيهِ
يَعْصِرُونَ (49)


استُخْدِمَت للتدليل على ( الغوث و الرخاء )


هذا من ناحية


ومن ناحية أخرى


فإن كلاً من ( العام ) و ( السنه ) يسمى ( الحول )


وعليه فإن


( السنة ) هي ( حول سئ )


و


( العام ) هو ( حول حسن )


وهذا الفرق بين ( السَنَة ) و ( العام ) ليس فرقا لرفاهية الفكر


وإنما لدقة التفسير


فقول الله تعالى


إن دعوة النبى نوح كانت


( أَلْفَ سَنَةٍ إِلَّا خَمْسِينَ عَامًا )


يُفهَم منه للوهلة الأولى من قراءته


طرح خمسون عاماً من ألف سنة


ليكون الناتج تسعمائة وخمسون سنة


1000 سنة ـ 50 عام = 950 سنة


وهذا التفسير حسب فهمي لما قرأت


تفسير مُتَسَرِع


لم يُفَرِق بين كلمة ( سَنَة ) و كلمة ( عام )


وإذا عَرفنا الفرق بينهما كما هو مُوَضَح أعلاه


لتوصلنا بكل سهوله


إلى أن


دعوة النبى ( نوح عليه السلام )


كانت ألف سنه كاملة


منها خمسون عامآ حسنه


و الباقى كانت سنوات سيئه


هذا هو الفرق بين ( السَنَة ) و ( العام )


ورغم ما علمته فلم أستطيع أن أشرح لإبنتي ذلك


لإني شخصياً وجدت صعوبة في فهمه


وبالتالي لايمكن لطفلة صغيرة أن تستوعبة


كلمة أخيره


ماقلته لا يُعبر إلا عن رأيي الشخصي وإدراكي المحدود


والذي قد لا يناسب فهم غيري أو إدراكه


ولكنه فهي الذي اقتنعت به بإدراكي المحدود جداً


والهدف من طرحي هذا


ماهو إلا دعوة


للتعمُق والتأمُل في معاني القرآن الكريم


ودعوة لاستيعاب اللغة العربية لفك طلاسمها


حتى نستطيع التفريق بين ما يبدوا متشابهاً من كلمات

منقوول
دمتم بالف خير

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بوسى
نائبة المدير العام
نائبة المدير العام


انثى عدد المساهمات : 2027
تاريخ التسجيل : 02/03/2011
الموقع :
المزاج المزاج : تمام

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين سنه وعام؟؟*    الجمعة 23 سبتمبر - 23:47

الف شكر
لهذا المجهود المميز


دمت بهذا الابداااع والتألق

ودمت بأبدااع مستمر

تحياتي .. واحترامي وتقديري..



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو متصل
الشباسى
عضو فضى
عضو فضى


عدد المساهمات : 249
تاريخ التسجيل : 13/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين سنه وعام؟؟*    الإثنين 21 سبتمبر - 3:40

تعددت أوجه الإعجاز في القرآن الكريم من اعجاز علمي و لغوي و غيرها ، و قد كثرت مواطن الاعجاز في القرآن و تعدت ، و من أبسط الأمثلة على الإعجاز البلاغي ما ورد من تفريق بين العام و السنة في آياته ، فما هو الفرق بين هاتين اللفظتين؟ و هل كلمة عام و سنة مترادفتان و تحملان نفس الدلالة؟

السنة'

من الآيات التي وردت فيها لفظة سنة في القرآن

” قَالَ تَزْرَعُونَ سَبْعَ سِنِينَ دَأَبًا فَمَا حَصَدْتُمْ فَذَرُوهُ فِي سُنْبُلِهِ إِلَّا قَلِيلًا مِمَّا تَأْكُلُونَ (47) ثُمَّ يَأْتِي مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ سَبْعٌ شِدَادٌ يَأْكُلْنَ مَا قَدَّمْتُمْ لَهُنَّ إِلَّا قَلِيلًا مِمَّا تُحْصِنُونَ (48) ثُمَّ يَأْتِي مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ عَامٌ فِيهِ يُغَاثُ النَّاسُ وَفِيهِ يَعْصِرُونَ “


” وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا نُوحًا إِلَى قَوْمِهِ فَلَبِثَ فِيهِمْ أَلْفَ سَنَةٍ إِلَّا خَمْسِينَ عَامًا فَأَخَذَهُمُ الطُّوفَانُ وَهُمْ ظَالِمُونَ “ [[[كم عدد ارجل العنكبوت|العنكبوت]]: 14

” فَلَبِثْتَ سِنِينَ فِي أَهْلِ مَدْيَنَ ثُمَّ جِئْتَ عَلَى قَدَرٍ يَا مُوسَى “ [طـه: 40].

يمكن من خلال ملاحظة الآيات السابقة أن نجد أن كلمة السنة أو السنين وردت في مواقف حصلت فيها شدة لتعب ودأب و ظلم


وفي المثال الأول من سورة يوسف فقد جاءت” سبع سنين “ مع العمل الدؤوب والجهد والتعب ثم جاءت (سبع شداد) وهي صفة للسنين مع الضنك والجدب..


أما ما جاء في المثال الثاني والخاص بمدة الرسالة التي قضاها نوح عليه السلام في قومه بما فيها من شدة ونصب وتكذيب واستهزاء


د جاء في المثال الثالث في الآية بأن موسى عليه السلام قد لبث سنين في أهل مدين وبالمعنى الخاص بالسنين وهو طول المدة فإن ذلك يعني أن موسى عليه السلام قد قضى أطول الأجلين أي عشرة سنوات.. وبالطبع فإن هذه خصوصية النبوة وهي إتمام الخي

لفظ العام

أما لفظ (العام) فقد جاء مع (الغيث) و(المطر) وكثرة العلة واليسر والرخاء , و يتبين ذلك من الامثلة الآتية


” عَامٌ فِيهِ يُغَاثُ النَّاسُ وَفِيهِ يَعْصِرُونَ “

” حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَى وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ “ [لقمان: 14].

وهي تعني الحب والفرح بالوليد خلال فترة الرضاعة

” أَوَلَا يَرَوْنَ أَنَّهُمْ يُفْتَنُونَ فِي كُلِّ عَامٍ مَرَّةً أَوْ مَرَّتَيْنِ “ [التوبة: 126]

وتعني: قصر المدة التي تتم خلالها الفتنة

” ثُمَّ يَأْتِي مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ عَامٌ فِيهِ يُغَاثُ النَّاسُ وَفِيهِ يَعْصِرُونَ “يوسف: 49]

وهي تعني اليسروالرجاء



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الشباسى
عضو فضى
عضو فضى


عدد المساهمات : 249
تاريخ التسجيل : 13/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين سنه وعام؟؟*    الإثنين 21 سبتمبر - 3:42

.
..
الفرق بين سنه وعام
* لاحظوآ:-
* قال تعآلى:-
"ولقد أرسلنا نوحا إلى قومه فلبث فيهم ألف سنة إلا خمسين عاما"
(سورة العنكبوت) آية 14
* كان من الممكن أن يقول رب العزة:-
تسعمائة وخمسون سنه..!
فلماذا ألف سنه إلا خمسين عاما
- أن لفظ سنه:-
تطلق على الأيام الشديدة الصعبة..!!
* عندما قال تعآلى:-
"تزرعون سبع سنين"
(سورة يوسف) ايه 47
- ولفظ عام:-
يطلق على الأيام السهلة أيام الرخاء والنعيم
* قال تعآلى:-
"ثم يأتي من بعد ذلك عام فيه يغاث الناس"
(سورة يوسف) أية 49
- وبذلك يكون سيدنا نوح قد لبث ألف سنه شقاء،
إلا خمسين عاما......!!
* لذا من الأفضل أن نقول...
"كل عام وأنت بخير"
* وليس كما يقال:-
" كل سنة و أنت طيب"
بصرآحه
معلومه حلوه
من أراد أن يتعلم فليقرأ القرآن ويتدبر معانيه
اللهم إجعل القرآن العظيم ربيع قلوبنا
منقوووووووول



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الشباسى
عضو فضى
عضو فضى


عدد المساهمات : 249
تاريخ التسجيل : 13/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين سنه وعام؟؟*    الإثنين 21 سبتمبر - 3:44

وقال العلماء : إن كلمة (سنة)لا تاتى إلا في الشدة و الجدب ، بدليل قول العرب عندما يريدون وصف الشدة في بلد ما بقولهم : (أصابت البلدة سنة) ، أى : جدب و شدة ، و استدلوا أيضا بقوله تعالى: (و لقد اخذنا آل فرعون بالسنين ) ، أى : بالشدة و الجدب ، بدليل قوله تعالى بعدها مباشرة : (و نقص من الثمرات)..
أما كلمة عام فلا تأتي إلا في الخير و الرغد و الرخاء ؛ يقول الله تعالى في سورة يوسف : (ثم ياتى من بعد ذلك عام فيه يغاث الناس و فيه يعصرون) ، أي : أن هذا العام يأتيهم الغيث و الخصب و الرفاهية "و فيه يعصرون "



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الشباسى
عضو فضى
عضو فضى


عدد المساهمات : 249
تاريخ التسجيل : 13/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين سنه وعام؟؟*    الإثنين 21 سبتمبر - 3:48

قال السيوطي رحمه الله في الإتقان (1 / 573)- بترقيم الشاملة- :
( ومن ذلك السنة والعام . قال الراغب الغالب استعمال السنة في الحول الذي فيه الشدة والجدب ولهذا يعبر عن الجدب بالسنة والعام ما فيه الرخاء والخصب وبهذا تظهر النكتة في قوله ألف سنة إلا خمسين عاما حيث عبر عن المستثنى بالعام وعن المستثنى منه بالسنة)



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الشباسى
عضو فضى
عضو فضى


عدد المساهمات : 249
تاريخ التسجيل : 13/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين سنه وعام؟؟*    الإثنين 21 سبتمبر - 3:49

الفرق بين السنة والعام هو اجتهاد من بعض العلماء وليس هناك دليل صريح من القرآن أو السنة الصحيحة على هذا الفرق اللفظي.
وهناك من الآيات القرآنية ما تدل على انعدام الفرق بين اللفظين، ومنها:
قول الله تعالى:
إِنَّمَا النَّسِيءُ زِيَادَةٌ فِي الْكُفْرِ يُضَلُّ بِهِ الَّذِينَ كَفَرُوا يُحِلُّونَهُ عَامًا وَيُحَرِّمُونَهُ عَامًا لِيُوَاطِئُوا عِدَّةَ مَا حَرَّمَ اللَّهُ فَيُحِلُّوا مَا حَرَّمَ اللَّهُ زُيِّنَ لَهُمْ سُوءُ أَعْمَالِهِمْ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ (37) التوبة

وقوله عز وجل:
أَوْ كَالَّذِي مَرَّ عَلَى قَرْيَةٍ وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا قَالَ أَنَّى يُحْيِي هَذِهِ اللَّهُ بَعْدَ مَوْتِهَا فَأَمَاتَهُ اللَّهُ مِائَةَ عَامٍ ثُمَّ بَعَثَهُ قَالَ كَمْ لَبِثْتَ قَالَ لَبِثْتُ يَوْمًا أَوْ بَعْضَ يَوْمٍ قَالَ بَلْ لَبِثْتَ مِائَةَ عَامٍ فَانْظُرْ إِلَى طَعَامِكَ وَشَرَابِكَ لَمْ يَتَسَنَّهْ وَانْظُرْ إِلَى حِمَارِكَ وَلِنَجْعَلَكَ آيَةً لِلنَّاسِ وَانْظُرْ إِلَى الْعِظَامِ كَيْفَ نُنْشِزُهَا ثُمَّ نَكْسُوهَا لَحْمًا فَلَمَّا تَبَيَّنَ لَهُ قَالَ أَعْلَمُ أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (259) البقرة

وقوله سبحانه:
وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ وَلَنْ يُخْلِفَ اللَّهُ وَعْدَهُ وَإِنَّ يَوْمًا عِنْدَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ (47) الحج

وقوله:
يُدَبِّرُ الْأَمْرَ مِنَ السَّمَاءِ إِلَى الْأَرْضِ ثُمَّ يَعْرُجُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ مِمَّا تَعُدُّونَ (5) السجدة

والآية:
وَوَصَّيْنَا الْإِنْسَانَ بِوَالِدَيْهِ إِحْسَانًا حَمَلَتْهُ أُمُّهُ كُرْهًا وَوَضَعَتْهُ كُرْهًا وَحَمْلُهُ وَفِصَالُهُ ثَلَاثُونَ شَهْرًا حَتَّى إِذَا بَلَغَ أَشُدَّهُ وَبَلَغَ أَرْبَعِينَ سَنَةً قَالَ رَبِّ أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ الَّتِي أَنْعَمْتَ عَلَيَّ وَعَلَى وَالِدَيَّ وَأَنْ أَعْمَلَ صَالِحًا تَرْضَاهُ وَأَصْلِحْ لِي فِي ذُرِّيَّتِي إِنِّي تُبْتُ إِلَيْكَ وَإِنِّي مِنَ الْمُسْلِمِينَ (15) الأحقاف

والآية:
وَلَتَجِدَنَّهُمْ أَحْرَصَ النَّاسِ عَلَى حَيَاةٍ وَمِنَ الَّذِينَ أَشْرَكُوا يَوَدُّ أَحَدُهُمْ لَوْ يُعَمَّرُ أَلْفَ سَنَةٍ وَمَا هُوَ بِمُزَحْزِحِهِ مِنَ الْعَذَابِ أَنْ يُعَمَّرَ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا يَعْمَلُونَ (96) البقرة


ومن السنة:
قَالَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّ شِدَّةَ الْحَرِّ مِنْ فَيْحِ جَهَنَّمَ فَإِذَا اشْتَدَّ الْحَرُّ فَأَبْرِدُوا عَنْ الصَّلَاةِ وَقَالَ اشْتَكَتْ النَّارُ إِلَى رَبِّهَا فَقَالَتْ يَا رَبِّ أَكَلَ بَعْضِي بَعْضًا فَأَذِنَ لَهَا بِنَفَسَيْنِ فِي كُلِّ عَامٍ نَفَسٍ فِي الشِّتَاءِ وَنَفَسٍ فِي الصَّيْفِ

والحديث:
صَلَّى بِنَا النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ الْعِشَاءَ فِي آخِرِ حَيَاتِهِ فَلَمَّا سَلَّمَ قَامَ فَقَالَ أَرَأَيْتَكُمْ لَيْلَتَكُمْ هَذِهِ فَإِنَّ رَأْسَ مِائَةِ سَنَةٍ مِنْهَا لَا يَبْقَى مِمَّنْ هُوَ عَلَى ظَهْرِ الْأَرْضِ أَحَدٌ

والحديث:
جَاءَ رَجُلٌ إِلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَسَأَلَهُ عَنْ اللُّقَطَةِ فَقَالَ اعْرِفْ عِفَاصَهَا وَوِكَاءَهَا ثُمَّ عَرِّفْهَا سَنَةً فَإِنْ جَاءَ صَاحِبُهَا وَإِلَّا فَشَأْنَكَ بِهَا قَالَ فَضَالَّةُ الْغَنَمِ قَالَ هِيَ لَكَ أَوْ لِأَخِيكَ أَوْ لِلذِّئْبِ قَالَ فَضَالَّةُ الْإِبِلِ قَالَ مَا لَكَ وَلَهَا مَعَهَا سِقَاؤُهَا وَحِذَاؤُهَا تَرِدُ الْمَاءَ وَتَأْكُلُ الشَّجَرَ حَتَّى يَلْقَاهَا رَبُّهَا

والحديث:
حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللَّهِ بْنُ سَعِيدٍ حَدَّثَنَا أَبُو أُسَامَةَ قَالَ حَدَّثَنِي عُبَيْدُ اللَّهِ قَالَ حَدَّثَنِي نَافِعٌ قَالَ حَدَّثَنِي ابْنُ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا
أَنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَرَضَهُ يَوْمَ أُحُدٍ وَهُوَ ابْنُ أَرْبَعَ عَشْرَةَ سَنَةً فَلَمْ يُجِزْنِي ثُمَّ عَرَضَنِي يَوْمَ الْخَنْدَقِ وَأَنَا ابْنُ خَمْسَ عَشْرَةَ سَنَةً فَأَجَازَنِي قَالَ نَافِعٌ فَقَدِمْتُ عَلَى عُمَرَ بْنِ عَبْدِ الْعَزِيزِ وَهُوَ خَلِيفَةٌ فَحَدَّثْتُهُ هَذَا الْحَدِيثَ فَقَالَ إِنَّ هَذَا لَحَدٌّ بَيْنَ الصَّغِيرِ وَالْكَبِيرِ وَكَتَبَ إِلَى عُمَّالِهِ أَنْ يَفْرِضُوا لِمَنْ بَلَغَ خَمْسَ عَشْرَةَ

والحديث:
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ اخْتَتَنَ إِبْرَاهِيمُ عَلَيْهِ السَّلَام وَهُوَ ابْنُ ثَمَانِينَ سَنَةً بِالْقَدُّومِ.

والحديث:
يَا رَسُولَ اللَّهِ أَيُّ مَسْجِدٍ وُضِعَ فِي الْأَرْضِ أَوَّلَ قَالَ الْمَسْجِدُ الْحَرَامُ قَالَ قُلْتُ ثُمَّ أَيٌّ قَالَ الْمَسْجِدُ الْأَقْصَى قُلْتُ كَمْ كَانَ بَيْنَهُمَا قَالَ أَرْبَعُونَ سَنَةً ثُمَّ أَيْنَمَا أَدْرَكَتْكَ الصَّلَاةُ بَعْدُ فَصَلِّهْ فَإِنَّ الْفَضْلَ فِيهِ.

وقول عائشة رضي الله عنها:
مَا كُنْتُ لِأُفْشِيَ سِرَّ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ حَتَّى قُبِضَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَسَأَلْتُهَا فَقَالَتْ أَسَرَّ إِلَيَّ إِنَّ جِبْرِيلَ كَانَ يُعَارِضُنِي الْقُرْآنَ كُلَّ سَنَةٍ مَرَّةً وَإِنَّهُ عَارَضَنِي الْعَامَ مَرَّتَيْنِ وَلَا أُرَاهُ إِلَّا حَضَرَ أَجَلِي وَإِنَّكِ أَوَّلُ أَهْلِ بَيْتِي لَحَاقًا بِي فَبَكَيْتُ فَقَالَ أَمَا تَرْضَيْنَ أَنْ تَكُونِي سَيِّدَةَ نِسَاءِ أَهْلِ الْجَنَّةِ أَوْ نِسَاءِ الْمُؤْمِنِينَ فَضَحِكْتُ لِذَلِكَ.

والأمثلة كثيرة جداً لكي تحصى.

ملحوظة:
كلمة سنة تأتي أيضاً بمعنى جدب وقفر وقحط ، ولكن هذا معنى آخر للكلمة ولا يندرج تحت معنى الوحدة الزمنية للاثنى عشر شهراً.

والله تعالى أعلم



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
احلام ورديـه
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 51
تاريخ التسجيل : 22/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين سنه وعام؟؟*    الجمعة 16 أكتوبر - 13:34

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
صفصف الحلوة
عضو جديد
عضو جديد


ذهبى

الوسام الفضى

عدد المساهمات : 49
تاريخ التسجيل : 12/12/2014

مُساهمةموضوع: رد: الفرق بين سنه وعام؟؟*    الأحد 22 مايو - 19:05

الف شكر
لهذا المجهود المميز

دمت بهذا الابداااع والتألق

ودمت بأبدااع مستمر

تحياتي .. واحترامي وتقديري..

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الفرق بين سنه وعام؟؟*
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: المنتدى العام [ General Section ] :: مواضيع عامة(General)-
انتقل الى: