منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 الحفاظ على الشق الفطرى العفوى فى العلاقة الجنسية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سعد
عضو فضى
عضو فضى


اوفياء المنتدى

وسامالعطاء

عدد المساهمات : 226
تاريخ التسجيل : 31/10/2010

مُساهمةموضوع: الحفاظ على الشق الفطرى العفوى فى العلاقة الجنسية   الثلاثاء 24 يونيو - 22:52

الحفاظ على الشق الفطرى العفوى فى العلاقة الجنسية
الحفاظ على الشق الفطرى العفوى فى العلاقة الجنسية
الحفاظ على الشق الفطرى العفوى فى العلاقة الجنسية
الحفاظ على الشق الفطرى العفوى فى العلاقة الجنسية
الحفاظ على الشق الفطرى العفوى فى العلاقة الجنسية
يعانى الكثير من الرجال والنساء من مشكلة نفسية عميقة، تخص العلاقة الجنسية، وترتبط ارتباطًا وثيقًا بالممارسات الفطرية والبدائية التى قاموا بها فى بدايات حياتهم الجنسية والزوجية، التى تقوم على التفكير البدائى الفطرى الذى لا خبرة فيه.

ويخطئ هؤلاء معتقدين أن الممارسة يجب أن تكون ذات كفاءة عالية ودرجة هائلة، وهو أمر مناف لطبيعة الأشياء فى الكون، فكل شىء يكون عاديًا ويتعمق بتدرج المراحل، وكذلك الحياة الجنسية والعلاقات الجنسية.

يؤكد الدكتور محمد سليم، أخصائى الأمراض النفسية، أن العلاقات الجنسية التى حدثت فى بداية الحياة الجنسية أو الزوجية، تؤثر على ما بقى من حياتك الجنسية، فعلى سبيل المثال تظل ذكريات الممارسة البدائية التى يقوم بها الرجل أو المرأة عالقة فى الذاكرة، مما يجعل بعضها قد يؤثر عليهما، فهناك من يكون قادرًا على تناسيها وتجاوزها، سواء كانت جيدة أو سلبية، ولكن البعض الآخر لا ينسى مدى قيامه بها على فطرته وبطبيعته الحقيقية، ويعتقدون أن هذا عيب، ولكنه فى الحقيقة ميزة كبيرة.

ويقول "سليم"، إن قيامك بممارساتك البدائية فى حياتك الجنسية على نحو غير مثير كفاية، وهائل النتائج، هو أمر طبيعى، ومميز، فالحياة الجنسية الطبيعية تنمو على المشاعر المتدفقة، ولا ترتكز على عوامل أخرى كالإثارة ومدى التمتع والإمتاع وغيرها من العوامل التى تشغل بال الكثيرين، بل هى تتم فى شكل شاعرى جميل، يخرج من النفس بشكل عفوى، ولا يمكن أن تتقابل العفوية مع القصد والتركيز على المعايير الصعبة التى يضعها الشخص لنفسه بعد ذلك فى حياته الجنسية.

وينصح "سليم" بالحفاظ على الشق الفطرى العفوى فى العلاقة الجنسية، الذى يحفظ للنفس استمتاعها ورضائها النفسى قبل الجنسى، ويشبع الشخص عقليا ونفسيا وجنسيا ويجعله أكثر تمتعا بحياته الجنسية، مؤكدا أن وضع المعايير الصعبة فى الحياة الجنسية يدمرها.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الحفاظ على الشق الفطرى العفوى فى العلاقة الجنسية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: علم النفس والتنمية البشرية و تطوير الذات(Psychology) :: الملتقى النفسى والعيادة النفسية(Psychology)-
انتقل الى: