منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 اليزيدية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
لحظة شروق
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 504
تاريخ التسجيل : 09/06/2012

مُساهمةموضوع: اليزيدية   الجمعة 15 أغسطس - 6:20

اليزيدية

التعريف:

اليزيدية: فرقة منحرفة نشأت سنة 132هـ إثر انهيار الدولة الأموية. كانت في بدايتها حركة (*) سياسية لإعادة مجد بني أمية ولكن الظروف البيئية وعوامل الجهل انحرفت بها فأوصلتها إلى تقديس يزيد بن معاوية وإبليس الذي يطلقون علية اسم (طاووس ملك) وعزازيل. 

التأسيس وأبرز الشخصيات: 

 البداية: عندما انهارت الدولة الأموية في معركة الزاب الكبرى شمال العراق سنة 132هـ هرب الأمير إبراهيم بن حرب بن خالد بن يزيد إلى شمال العراق وجمع فلول الأمويين داعياً إلى أحقية يزيد في الخلافة (*) والولاية، وأنه السفياني المنتظر الذي سيعود إلى الأرض ليملأها عدلاً كما ملئت جوراً.

ويرجع سبب اختيارهم لمنطقة الأكراد ملجأ لهم إلى أن أم مروان الثاني ـ الذي سقطت في عهده الدولة الأموية ـ كانت من الأكراد. 

 عدي بن مسافر: كان في مقدمة الهاربين من السلطة العباسية، فقد رحل من لبنان إلى الحكارية من أعمال كردستان، وينتهي نسبه إلى مروان بن الحكم، ولقبه شرف الدين أبو الفضائل . لقي الشيخ عبد القادر الجيلاني وأخذ عنه التصوف، ولد سنة 1073 م أو 1078م وتوفي بعد حياة مدتها تسعون سنة ودفن في لالش في منطقة الشيخان في العراق. 

 صخر بن صخر بن مسافر: المعروف بالشيخ أبو البركات رافق عمه عدياً وكان خليفته ولما مات دفن بجانب قبر عمه في لالش. 

 عدي بن أبي البركات: الملقب بأبي المفاخر المشهور بالكردي، توفي سنة 615 هـ / 1217 م.

 خلفه ابنه شمس الدين أبو محمد المعروف بالشيخ حسن: المولود سنة 591هـ /1154م وعلى يديه انحرفت الطائفة اليزيدية من حب عدي ويزيد بن مسافر إلى تقديسهما والشيطان إبليس، وتوفي سنة 644هـ / 1246م بعد أن ألف كتاب الجلوة لأصحاب الخلوة وكتاب محك الإيمان وكتاب هداية الأصحاب وقد أدخل اسمه في الشهادة كما نجدها اليوم عند بعض اليزيدية. 

 الشيخ فخر الدين أخو الشيخ حسن: انحصرت في ذريته الرئاسة الدينية والفتوى. 

 شرف الدين محمد الشيخ فخر الدين: قتل عام 655هـ / 1257م وهو في طريقه إلى السلطان عز الدين السلجوقي. 

 زين الدين يوسف بن شرف الدين محمد: الذي سافر إلى مصر وانقطع إلى طلب العلم والتعبد فمات في التكية العدوية بالقاهرة سنة 725هـ. 

 بعد ذلك أصبح تاريخهم غامضاً بسبب المعارك بينهم وبين المغول والسلاجقة وبين الفاطميين. 

 ظهر خلال ذلك الشيخ زين الدين أبو المحاسن: الذي يرتقي بنسبه إلى شقيق أبي البركات، عين أميراً لليزيدية على الشام ثم اعتقله الملك سيف الدولة قلاوون بعد أن أصبح خطراً لكثرة مؤيديه، ومات في سجنه. 

 جاء بعده ابنه الشيخ عز الدين، وكان مقره في الشام، ولقب بلقب أمير الأمراء، وأراد أن يقوم بثورة (*) أموية فقبض عليه عام 731ه‍ ومات في سجنه أيضاً. 

 استمرت دعوتهم في اضطهاد من الحكام وبقيت منطقة الشيخان في العراق محط أنظار اليزيديين، وكان كتمان السر من أهم ما تميزت به هذه الفرقة. 

 استطاع آخر رئيس للطائفة الأمير بايزيد الأموي أن يحصل على ترخيص بافتتاح مكتب للدعوة اليزيدية في بغداد سنة 1969م بشارع الرشيد بهدف إحياء عروبة الطائفة الأموية اليزيدية ووسيلتهم إلى ذلك نشر الدعوة القومية مدعمة بالحقائق الروحية والزمنية وشعارهم عرب أموي القومية، يزيديي العقيدة. 

 وآخر رئيس لهم هو الأمير تحسين بن سعد أمير الشيخان. 

 ونستطيع أن نجمل القول بأن الحركة قد مرّت بعدة أدوار هي: 
ـ الدور الأول:حركة أموية سياسية، تتبلور في حب يزيد بن معاوية. 
ـ الدور الثاني: تحول الحركة إلى طريقة عدوية أيام الشيخ عدي بن مسافر الأموي. 
ـ الدور الثالث: انقطاع الشيخ حسن ست سنوات، ثم خروجه بكتبه مخالفاً فيها تعاليم الدين الإسلامي الحنيف. 
ـ الدور الرابع:خروجهم التام من الإسلام وتحريم القراءة والكتابة ودخول المعتقدات الفاسدة والباطلة في تعاليمهم. 

الأفكار والمعتقدات: 

أولاً: مقدمة لفهم المعتقد اليزيدي: 

 حدثت معركة كربلاء في عهد يزيد بن معاوية وقتل فيها الحسين بن علي رضي الله عنه وكثيرون من آل البيت ـ رضوان الله عنهم جميعاً. 

 أخذ الشيعة يلعنون يزيداً و يتهمونه بالزندقة (*) وشرب الخمر. 

 بعد زوال الدولة الأموية بدأت اليزيدية على شكل حركة (*) سياسية. 

 أحب اليزيديون يزيد واستنكروا لعنه بخاصة. 

 ثم استنكروا اللعن بعامة. 

 وقفوا أمام مشكلة لعن إبليس في القرآن فاستنكروا ذلك أيضاً وعكفوا على كتاب الله يطمسون بالشمع كل كلمة فيها لعن أو لعنة أو شيطان أو استعاذة بحجة أن ذلك لم يكن موجوداً في أصل القرآن وأن ذلك زيادة من صنع المسلمين. 

 ثم أخذوا يقدسون إبليس الملعون في القرآن، وترجع فلسفة هذا التقديس لديهم إلى أمور هي: 

ـ لأنه لم يسجد لآدم فإنه بذلك ـ في نظرهم ـ يعتبر الموحد الأول الذي لم ينس وصية الرب بعدم السجود لغيره في حين نسيها الملائكة فسجدوا، إن أمر السجود لآدم كان مجرد اختبار، وقد نجح إبليس في هذا الاختبار فهو بذلك أول الموحدين، وقد كافأه الله على ذلك بأن جعله طاووس الملائكة، ورئيساً عليهم!!. 

ـ ويقدسونه كذلك خوفاً منه لأنه قوي إلى درجة أنه تصدى للإله (*) وتجرأ على رفض أوامره ‍‍!!. 

ـ ويقدسونه كذلك تمجيداً لبطولته في العصيان والتمرد!!. 

 أغوى إبليس آدم بأن يأكل من الشجرة المحرمة فانتفخت بطنه فأخرجه الله من الجنة. 

 إن إبليس لم يطرد من الجنة، بل إنه نزل من أجل رعاية الطائفة اليزيدية على وجه الأرض!!. 

ثانياً: معتقداتهم:

 جرَّهم اعتبار إبليس طاووس الملائكة إلى تقديس تمثال طاووس من النحاس على شكل ديك بحجم الكفِّ المضمومة وهم يطوفون بهذا التمثال على القرى لجمع الأموال. 

 وادي لالش في العراق: مكان مقدس يقع وسط جبال شاهقة تسمى بيت عذري، مكسوة بأشجار من البلوط والجوز. 

 المرجة في وادي لالش: تعتبر بقعة مقدسة، واسمها مأخوذ من مرجة الشام، والجزء الشرقي منها فيه ـ على حد قولهم ـ جبل عرفات ونبع زمزم. 

 لديهم مصحف رش (أي الكتاب الأسود) فيه تعاليم الطائفة ومعتقداتها. 

 الشهادة: أشهد واحد الله، سلطان يزيد حبيب الله. 

 الصوم: يصومون ثلاثة أيام من كل سنة في شهر كانون الأول وهي تصادف عيد ميلاد يزيد بن معاوية. 

 الزكاة: تجمع بواسطة الطاووس ويقوم بذلك القوالون وتجبى إلى رئاسة الطائفة. 

 الحج: يقفون يوم العاشر من ذي الحجة من كل عام على جبل عرفات في المرجة النورانية في لالش بالعراق. 

 الصلاة: يصلون في ليلة منتصف شعبان، يزعمون أنها تعوضهم عن صلاة سنة كاملة. 

 الحشر والنشر بعد الموت: سيكون في قرية باطط في جبل سنجار، حيث توضع الموازين بين يدي الشيخ عدي الذي سيحاسب الناس، وسوف يأخذ جماعته ويدخلهم الجنة. 

 يقسمون بأشياء باطلة ومن جملتها القسم بطوق سلطان يزيد وهو طرف الثوب. 

 يترددون على المراقد والأضرحة كمرقد الشيخ عدي والشيخ شمس الدين، والشيخ حسن وعبد القادر الجيلاني، ولكل مرقد خدم، وهم يستخدمون الزيت والشموع في إضاءتها. 

 يحرمون التزاوج بين الطبقات، ويجوز لليزيدي أن يعدد في الزواج إلى ست زوجات. 

 الزواج يكون عن طريق خطف العروس أولاً من قبل العريس ثم يأتي الأهل لتسوية الأمر. 

 يحرمون اللون الأزرق لأنه من أبرز ألوان الطاووس. 

 يحرمون أكل الخس والملفوف (الكرنب) والقرع والفاصوليا ولحوم الديكة وكذلك لحم الطاووس المقدس عندهم لأنه نظير لإبليس طاووس الملائكة في زعمهم، ولحوم الدجاج والسمك والغزلان ولحم الخنزير. 

 يحرمون حلق الشارب، بل يرسلونه طويلاً وبشكل ملحوظ. 

 إذا رسمت دائرة على الأرض حول اليزيدي فإنه لا يخرج من هذه الدائرة حتى تمحو قسماً منها اعتقاداً منه بأن الشيطان هو الذي أمرك بذلك. 

 يحرمون القراءة والكتابة تحريماً دينياً لأنهم يعتمدون على علم الصدر فأدى ذلك إلى انتشار الجهل والأمية بينهم مما زاد في انحرافهم ومغالاتهم بيزيد وعدي وإبليس. 

 لديهم كتابان مقدسان هما: الجلوة الذي يتحدث عن صفات الإله (*) ووصاياه والآخر مصحف رش أو الكتاب الأسود الذي يتحدث عن خلق الكون والملائكة وتاريخ نشوء اليزيدية وعقيدتهم. 

 يعتقدون أن الرجل الذي يحتضن ولد اليزيدي أثناء ختانه يصبح أخاً لأم هذا الصغير وعلى الزوج أن يحميه ويدافع عنه حتى الموت. 

 اليزيدي يدعو متوجهاً نحو الشمس عند شروقها وعند غروبها ثم يلثم الأرض ويعفر بها وجهه، وله دعاء قبل النوم. 

 لهم أعياد خاصة كعيد رأس السنة الميلادية وعيد المربعانية وعيد القربان وعيد الجماعة وعيد يزيد وعيد خضر إلياس وعيد بلندة ولهم ليلة تسمى الليلة السوداء (شفرشك) حيث يطفئون الأنوار ويستحلون فيها المحارم والخمور. 

 يقولون في كتبهم: (أطيعوا وأصغوا إلى خدامي بما يلقنونكم به ولا تبيحوا به قدام الأجانب كاليهود والنصارى وأهل الإسلام لأنهم لا يدرون ماهيته، ولا تعطوهم من كتبكم لئلا يغيروها عليكم وأنتم لا تعلمون). 

الجذور الفكرية والعقائد:

 اتصل عدي بن مسافر بالشيخ عبد القادر الجيلاني المتصوف، وقالوا بالحلول والتناسخ ووحدة الوجود، وقولهم في إبليس يشبه قول الحلاج الذي اعتبره إمام الموحدين. 

 يحترمون الدين (*) النصراني، حتى إنهم يقبلون أيدي القسس (*) ويتناولون معهم العشاء الرباني (*)، ويعتقدون بأن الخمرة هي دم المسيح (*) الحقيقي، وعند شربها لا يسمحون بسقوط قطرة واحدة منها على الأرض أو أن تمس لحية شاربها. 

 أخذوا عن النصارى (التعميد) (*) حيث يؤخذ الطفل إلى عين ماء تسمى (عين البيضاء) ليعمد فيها، وبعد أن يبلغ أسبوعاً يؤتى به إلى مرقد الشيخ عدي حيث زمزم فيوضع في الماء وينطقون اسمه عالياً طالبين منه أن يكون يزيدياً ومؤمناً (بطاووس ملك) أي إبليس. 

 عندما دخل الإسلام منطقة كردستان كان معظم السكان يدينون بالزرادشتية فانتقلت بعض تعاليم هذه العقيدة إلى اليزيدية. 

 داخلتهم عقائد المجوس (*) والوثنية (*) فقد رفعوا يزيد إلى مرتبة الألوهية، والتنظيم عندهم (الله ـ يزيد ـ عدي). 

 (طاووس ملك) رمز وثني لإبليس يحتل تقديراً فائقاً لديهم. · أخذوا عن الشيعة (البراءة) وهي كرة مصنوعة من تراب مأخوذة من زاوية الشيخ عدي يحملها كل يزيدي في جيبه للتبرك بها، وذلك على غرر التربة التي يحملها أفراد الشيعة الجعفرية. وإذا مات اليزيدي توضع في فمه هذه التربة وإلا مات كافراً. 

 عموماً: إن المنطقة التي انتشروا بها تعج بالديانات المختلفة كالزرادشتية وعبدة الأوثان، وعبدة القوى الطبيعية، واليهودية، والنصرانية، وبعضهم مرتبط بآلهة آشور وبابل وسومر، والصوفية من أهل الخطوة، وقد أثرت هذه الديانات في عقيدة اليزيدية بدرجات متفاوتة وذلك بسبب جهلهم وأميتهم مما زاد في درجة انحرافهم عن الإسلام الصحيح. 

الانتشار ومواقع النفوذ:

 تنتشر هذه الطائفة التي تقدس الشيطان في سوريا وتركيا وإيران وروسيا والعراق ولهم جاليات قليلة العدد نسبياً في لبنان وألمانيا الغربية ـ سابقاً ـ وبلجيكا.

 ويبلغ تعدادهم حوالي 120 ألف نسمة، منهم سبعون ألفًا في العراق والباقي في الأقطار الأخرى، وهم مرتبطون جميعاً برئاسة البيت الأموي. 

 هم من الأكراد، إلا أن بعضهم من أصل عربي. 

 لغتهم هي اللغة الكردية وبها كتبهم وأدعيتهم وتواشيحهم الدينية. · ولهم مكتب رسمي مصرح به وهو المكتب الأموي للدعوة العربية في شارع الرشيد ببغداد.

ويتضح مما سبق: 

أن اليزيدية فرقة منحرفة ضالة ، قدست يزيد بن معاوية وإبليس وعزرائيل، ويترددون على المراقد والأضرحة ولهم عقيدة خاصة في كل ركن من أركان الإسلام، ولهم أعياد خاصة كعيد رأس السنة الميلادية، ويجيزون لليزيدي أن يعدد في الزوجات حتى ست إلى غير ذلك من الأقوال الكفرية .


-----------------------------------------------------------
مراجع للتوسع:
ـ اليزيدية، تأليف سعيد الديوه جي.
ـ اليزيديون في حاضرهم وماضيهم، تأليف عبد الرزاق الحسني.
ـ اليزيدية، أحوالهم ومعتقداتهم، تأليف الدكتور سامي سعيد الأحمد.
ـ اليزيدية وأصل عقيدتهم، تأليف عباس الغزَّاوي.
ـ اليزيدية ومنشأ نحلتهم، تأليف أحمد تيمور.
ـ اليزيدية، تأليف صديق الدملوجي.
ـ اليزيديون، تأليف هاشم البناء.
ـ ما هي اليزيدية؟ ومن هم اليزيديون؟ تأليف محمود الجندي ـ مطبعة التضامن ط1 ـ بغداد 1976م.
ـ كرد وترك وعرب، تأليف ادموندز ـ ترجمة جرجس فتح الله.
ـ مباحث عراقية، تأليف يعقوب سركيس.
ـ الأكراد، تأليف باسيل نيكتن.
ـ مجموعة الرسائل والمسائل، تأليف شيخ الإسلام ابن تيمية.
ـ رحلتي إلى العراق، تأليف جيمس بكنغهام ـ رجمة سليم طه التكريتي.
ـ جريدة التآخي العراقية، بغداد 16/9/1974م.
ـ العراق الشمالي، تأليف الدكتور شاكر خصباك.
ـ تاريخ الموصل، تأليف سليمان الصايغ.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
لحظة شروق
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 504
تاريخ التسجيل : 09/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: اليزيدية   الجمعة 15 أغسطس - 6:21

إذًا فمن هم اليزيديّون؟ إليكم بعض الحقائق حول هذه الأقلية التي تُضرب في الأيام الأخيرة من قبل الجهاديين السُنة:
اليزيديون هم أتباع ديانة شرق أوسطية ذات جذور قديمة. جميع أبناء الديانة اليزيدية هم من الأكراد، ويعيش معظمهم حول الموصل وسنجار في العراق. هناك أيضًا مجموعات في سوريا، تركيا، إيران، جورجيا وأرمينيا. ويُقدّر العدد الإجمالي لليزيديّين بنحو 800,000 إلى مليون.
ويدّعي الكثير من الباحثين بأنّ اسم اليزيديّين جاء من اسم الخليفة من الأسرة الأموية، يزيد الأول ابن معاوية. وقد اعتُبر هذا الخليفة في نظر اليزيديّين تجسيدًا للشخصية الإلهية، ويُسمّى "سلطان عازي".
تعتبر الثقافة اليزيدية ثقافة كردية ويتحدّث معظمهم اللغة الكردية، "الكورمانجي". ويتحدث القليل منهم أيضًا العربية نظرًا لقربهم وعيشهم في ظلّ دول عربية مثل العراق وسوريا.
تمزج الديانة اليزيدية نفسها عددًا من المؤثرات: المصطلحات الدينية متأثرة بالصوفية، لا سيّما بمفاهيمها الصوفية، ولكن معظم الميثولوجيا اليزيدية ليست إسلامية وتذكّرنا نظرتهم للوجود بدرجة كبيرة بالديانات الفارسية القديمة.

مشايخ يزيديون (AFP)
في صورة العالم عند اليزيديين، خلق الله العالم وهو الآن تحت إشراف سبعة من الملائكة الذين يسمّون "السبعة الأخفياء". أكبرهم هو "الملَك طاووس"، وهو المقابل للشيطان في الديانات الأخرى. يؤمن اليزيديون أن الملَك طاووس ليس مصدر الشرّ، ولكنّ مصدر الشرّ يكمن في قلب الإنسان.
ويختلف المعتقد اليزيدي بخصوص خلق الإنسان عن الإسلام، النصرانية واليهودية. فهم يعتقدون أنّ الله خلق الملَك طاووس من نوره الذاتي، ثم بعد ذلك سائر الملائكة الذين أمروا بجلب التراب والأرض من البلاد لبناء جسم الإنسان. وحينها نفخ الله في الإنسان روح الحياة وأمر جميع الملائكة بالسجود للإنسان. أطاعه جميع الملائكة باستثناء الملَك طاووس الذي رفض الرضوخ أمام من خُلق من تراب، بينما هو مخلوق من نور الله. بخلاف المعتقد الإسلامي الذي بحسبه فإنّ إبليس لعين، ففي المعتقد اليزيدي أثنى الله على طاووس، جعله نائبًا له ورئيس بقية الملائكة.
يتزوّج اليزيديّون من امرأة واحدة في معظمهم، على الرغم من أن الشخصيات البارزة قد تتزوج بأكثر من امرأة. يُعمّد الأطفال عند ولادتهم والختان شائع وإنْ لم يكن إلزاميًّا. يُدفن الموتى في قبور مخروطية بعد وفاتهم مع وضع الأيدي بشكل صليب على الصدر.

معبد لالش - موقع مقدس لدى اليزيديين يقع في منطقة جبلية قرب عين سفني حوالي 60كم شمال غرب مدينة الموصل (AFP)
لا يتزوج اليزيديّون من الأكراد من غير اليزيديين ولا يقبلون المتحوّلين إلى ديانتهم. العقاب الأكثر خطورة في مجتمعهم هو المقاطعة، ممّا يعني الطرد من الدين وإهدار دم المقاطَع.
هناك تقسيم طبقي صارم في المجتمع اليزيدي وبحسبه فإنّ أبناء الطبقة الأدنى هم المزارعون والرعاة الذين يحرُم عليهم معرفة القراءة والكتابة. طبقة رجال الدين هي صاحبة هذه المعرفة وتنقسم إلى قيادة دينية (المشايخ) وقيادة مدنية (الأمراء). لا يُسمح بالانتقال من طبقة لأخرى.
لأنّ الديانة اليزيدية غير معروفة للأجانب وبسبب تعريف الملَك طاووس بالشيطان؛ فإنّ الكثيرين في العالم العربي والغرب يعتقدون وينظرون إلى هذه الأقلية الدينية باعتبارها "عبدة الشيطان" ولذلك فإنّ عناصر تنظيم الدولة الإسلامية يسفكون دماءهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
لحظة شروق
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 504
تاريخ التسجيل : 09/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: اليزيدية   الجمعة 15 أغسطس - 6:23

الديانة اليزيدية واليزيديون
هل هم عبدة الشيطان
أم حملة ميراث النهرين؟!

۞ المذبحة التي تعرضت لها الطائفة اليزيدية بشمال العراق في صيف العام الماضي، سلطت الاضواء على هذه الطائفة التي يتهمها البعض بـ(الكفر) والمروق على الدين وحتى عبادة الشيطان؟!.. رغم انهم ينفون ذلك مؤكدين انهم مؤمنون بالله، ويعتبرون ان النبي ابراهيم هو جدهم الكبير، وينفون ايضا وبشدة تهمة «عبادة الشيطان».
شيخ يزيدي يبارك امرأة في معبد لالش
قد تكون هذه التهم هي التي عرضتهم لأنواع شتى من الاضطهاد والمذابح خصوصا في حقبة الدولة العثمانية ابان القرنين الثامن عشر والتاسع عشر. وشنّت العديد من الحملات ضدهم من قبل الولاة العثمانيين في بغداد والموصل وديار بكر، ويقول مؤرخون إن حروب ابادة عثمانية شنت ضد يزيديي جزيرة ابن عمر في منطقة بلاد الجزيرة، وتم ذبح الآلاف منهم في جبل سنجار لإجبارهم على التخلي عن دينهم. وفي عام 1847م حاولت الحكومة العثمانية إجبارهم على الخدمة العسكرية باعتبارهم طائفة إسلامية ومن الذين يتبعون الملة العثمانية، وبعد حملات ومذابح ابادة لا حصر لها اضطر الكثير منهم للجوء للكنائس وإعلان مسيحيتهم للتخلص من الاضطهاد العثماني ..الهجمات والمذابح تكررت ايضا في عام 1872 لنفس الدواعي، ووقعت اضطهادات محلية في مناطق مختلطة يقوم بها امراء عشائر وقبائل بكل همجية ووحشية. ويشير المؤرخون الى ان اليزيديين صمدوا وحافظوا على هويتهم الدينية في المناطق العراقية الخالية من خصومهم، وعددهم في العالم يقارب 3 ملايين نسمة ثلثهم في العراق. وبالتحديد شمال العراق في الموصل ودهوك والمنطقة الممتدد من بعشيقة وبعزانية الى منطقة الشيخان (شمال شرق) والى شمال منطقة دهوك وزاخو وقضاء سنجار، ويقيم اليزيديون في سورية في محافظة الحسكة وعفرين وحلب. وفي تركيا غالبا ما يوجدون في مناطق اورفا ووران شهر وديار بكر ومديات، كما توجد اعداد منهم في جورجيا وأرمينيا وروسيا واوروبا، خاصة في المانيا.
الديانة اليزيدية
في كتابه جدل الهويات يقول الباحث سليم مطر: (( يمكن إعتبار اليزيدية اشبه بقصر تاريخي مظهره اسلامي مزين بنقوش عربية وعبارات كردية. لكن لو ازلنا هذه الأصباغ الخارجية عن الجدار لإكتشفنا تحتها طبقة من نقوش مسيحية بأيقونات ملونة وصلبان منحوتة. ولو تعمقنا اكثر بالحفريات لاكتشفنا طبقة ثالثة من جداريات آشورية ورسومات آلهة النهرين وكتابات مسمارية. ولو تعمقنا في الحفريات سنصل الى اعماق تاريخ المنطقة وجذورها البدائية المخفية. ان اليزيدية من بين الكل هي اقل الطوائف التي نجحت بإخفاء طبقاتها التاريخية، بحيث تبدو وكأنها موزاييك رائع للتراث الديني والأقوامي لبلاد النهرين)).
تتعايش في العراق أديان وطوائف كثيرة، وهي جميعها عراقية اصيلة تحمل في طياتها الميراث الروحي العراقي في مختلف مراحله. إن هذه الأديان المختلفة هي زهور من حديقة واحدة أو فرع من شجرة فكلها توحد الله وتعبده بطقوسها الخاصة ويبقى الأيمان باله واحد هو حجر الزاوية في كل تلك الديانات.
لقد قمنا بالبحث حول الطائفة اليزيدية لما لها من مكانة مهمة في تاريخ العراق القديم والحديث، ولما لها من جذور عراقية أصيلة وهذا سوف نطرحه لاحقا”. لايوجد أي دين اختلف عليه الكتاب والباحثين مثلما أختلفوا على الديانة اليزيدية فقد كتب الكثير من الباحثين حول هذا الدين ولكن لم يتبلور رأي موحد حول هذا الموضوع.
وهذا الاختلاف له أسباب عديدة منها:
-1: تحريم كتابة كتبهم المقدسة وظهور ما يعرف بعلم الصدر. أي تحفظ عن ظهر قلب.
-2.:الديانة اليزيدية ديانة غير تبشيرية.
-3.: قلة التحريات و التنقيبات الأثرية في مناطق سكنا اليزيدية.
-4. غياب التسامح الديني وظهور الإشاعات والتشويهات.
وبسبب هذه النقاط لايستطيع أحد الجزم برأي واحد حول هذا الموضوع. وسوف اشرح تاريخهم ومكان سكناهم وعاداتهم وكيفية ممارسة طقوسهم الدينية.

ينتشر اليزيدية بكثافة في سنجار وشيخان وبعشيقة وغيرها من المناطق في شمال العراق. حيث مرقد عدي ووادي لالش وبئر زمزم كما يسميه اليزيديون حيث تنتشر القباب المخروطية.
أصول وتسمية الديانة اليزيدية
هناك عدة نظريات لتسمية الديانة اليزيدية، فقسم منهم ينسبون هذه الديانة الى (يزيد بن معاوية) ويقول أحد الباحثين بأن اليزيدية أنتخبوا أسم (يزيد-اليزيدية)للتخلص من أضطهاد المسلمين.
إن هذه النظرية لم تلقى التأييد حتى من الكتاب المسلمين لأنه لايوجد دليل تاريخي بأن يزيد بن معاوية أسس خلال الثلاث سنوات والنصف من حكمه ديانة جديدة ..
اما تسميتهم بعبدة الشيطان فأساسها أن اليزيديين يرفضون الجمع بين حرفي الشين والطاء ويحرمون البصاق على الأرض علناً ولعدم التمييز بين ما تعنيه التسميتين كما هي واضحة عند اليزيدية، حكم عليهم وأتهموا بعبادة الشيطان والحقيقة انهم يتشاءمون من أي لعن، وحتى لعن الشيطان وابليس،.لأنه لم يسجد لآدم فإنه بذلك ـ في نظرهم ـ يعتبر الموحد الأول الذي لم ينس وصية الرب بعدم السجود لغيره في حين نسيها الملائكة فسجدوا، إن أمر السجود لآدم كان مجرد اختبار، وقد نجح إبليس في هذا الاختبار فهو بذلك أول الموحدين، وقد كافأه الله على ذلك بأن جعله طاووس الملائكة، ورئيساً عليهم.
ويرى بعض الكتاب أن اليزيدية هم ملة أبراهيم الخليل، وكتابهم المقدس (مصحف رش) نزل على ابراهيم (ع) والدليل على أن اليزيدية هم ملة ابراهيم الخليل مايلي:
-. عيد القربان ويأتي مع عيد الأضحى عند المسلمين وهو من الأعياد البارزة عند اليزيديين وما هو الا ذكرى لمحاولة ابراهيم الخليل(ع) عندما اراد ذبح ولده إسماعيل فدية لربه ووفاء لما وعد به ربه..
– الختان من العادات الأساسية والمهمة عند اليزيديين ومتأتية مما أمر به الله سبحانه وتعالى نبيه ابراهيم (ع) كوثيقة عهد بينه وبين ربه.
كما أن اليزيدية يقدسون نبوخذ نصر ويعتبروه الملك العظيم أو (بخت نصر كما يسميه اليزيديين) كان يزيدياً وذهب ليدمر أورشليم ويأخذ منهم مقدسات اليزيدية المسروقة.
كما أن كلمة أيزيدية تعني (يزدان بمعنى الخالق). ففي صلاة الفجر يقول اليزيديين: (( بأسم الله (يزدان) المقدس الرحيم الجميل، الهي لعظمتك ولمقامك ولملوكيتك، يارب أنت الكريم الرحيم الأله ملك الدنيا جملة الأرض والسماء، ملك العرش العظيم))، وهناك من أعتقد بصلة ما بين كلمة اليزيدية وبين الكلمة السومرية a-zi-da المكتوبة بالخط المسماري وتعني (الروح الخيرة والخير)، فيما يرى يقول آخرون أن كلمة «أيزيدا» التي اشتق منها اسم الطائفة، مكونة من ثلاثة كلمات آشورية، وهي «نذهب لبيت الحق»،
وفيما يتعلق بالتكوين فأن اليزيدية يعتقدون أن في البدء خلق الله تعالى درة بيضاء من سره العزيز وخلق طيرا أسمه (انغر) وجعل الدرة فوق ظهره وسكن فيها أربعين الف عام ثم بدأ في خلق الملائكة السبعة تعاقبوا على أدارة العالم.
فخلق في يوم الأحد الملك الاول (عزرائيل) وهو (طاووس ملك) رئيس الجميع وقد أختص بالأمة اليزيدية دون غيرها.
المعبد اليزيدي في وادي لالش
وفي يوم الأثنين خلق الملك (دردائيل) وفي يوم الثلاثاء خلق الملك (أسرافيل) وفي يوم الأربعاء خلق الملك (ميكائيل) وفي يوم الخميس خلق الملك (جبرائيل) وفي يوم الجمعة خلق الملك (شمنائيل) وفي يوم السبت خلق الملك (نورائيل) وجعل (الملك طاووس) رئيساً للجميع.
أما في خليقة البشر فيعتقد اليزيدية أن الله خلق أدم وحواء وأتفق أدم وحواء أن يضع كل منهما شهوتة في جرة ويسد فمها بختمته الخاص وبعد أشهر تسعة فتحا الجرتين فكان في جرة أدم صبيان، ذكرا وأنثى فسماهما شيت وهورية، وكان في جرة حواء دود وحشرات عفنة ومن الصبيبين تناسلت الذرية اليزيدية.
ثم تصالحا أدم وحواء وتعارفا فأولدوا البشر من جديد. فاليزيدية من ادم وحده، والناس من ادم و حواء.
كما أن اليزيدية يمتلكون تنظيما دينيا” هرميا” مثل نظام الكنيسة المسيحية و المانوية وكذلك الشيعة الجعفرية، بالأضافة الى تقديسهم أحفاد عدي والحسن البصري، مثلما يقدس الشيعة احفاد الأمامين علي والحسين (ع)
الأعياد الدينية
– عيد رأس السنة :- تبدأ سنة اليزيدية في اول شهر نيسان (ابريل) الشرقي (أي 14منه غربي) ويقع في يوم الأربعاء. ويزعم اليزيديون ان (طاووس ملك) هبط في مثل هذا اليوم الى الأرض ليخلص موسى (ع) وصحبه من كيد الفراعنة. كما كان يحتفل البابليون والأشوريون بشهر نيسان (ابريل) أول أشهر السنة البابلية، لأنه شهر الربيع والخصب والميلاد والبداية. ويعتبر اليزيديون شهر نيسان/ابريل الشرقي كله عيدا مقدسا فلا يتزوجون في النصف الأول منه، ولا يحفرون أرضا ولا يقيمون بناء، ولا يكتبون عقد بيع أو شراء.
-عيد القربان : وهو العيد القريب من عيد الأضحى عند المسلمين ويقع في أول يوم من حلول عيد الأضحى عند المسلمين ويسمونه أيضا بعيد الحج. .ويقولون أن الله تعالى أمر أبراهيم الخليل في هذا اليوم أن يذبح ولده أ سماعيل، ثم هيأ له كبش فداه به. ويحج اليزيديون في هذا العيد مرقد الشيخ عدي فيتضرعون بالدعاء.
– عيد اربعانية الصيف : ومدته خمسة أيام تبتدأ من اليوم الحادي عشر من شهر تموز الشرقي وتنتهي في اليوم السادس عشر منه حيث يذهب رجال الدين اليزيديين ألى مرقد الشيخ عدي ليصوموا أيام ثم يعودون الى ديارهم ليتموا صيام أربعين يوما لأنهم يعتقدون أن الشيخ عدي كان يصوم أربعين يوما في الصيف.
– عيد الجماعة : وأعتبر من أهم أعياد الجماعة اليزيدية ومن أعظمها شأنا، واكثرها خطورة ويعتقد اليزيدية أن في هذا الشهر تغفر الخطايا والذنوب. وهو عبارة عن سلسلة أحتفالات تستمر لمدة سبعة أيام واجبة على كل يزيدي ويزيدية، تبتدأ من اليوم الثالث والعشرين من شهر أيلول/ سبتمبر الشرقي (6 تشرين الاول/اكتوبر الغربي) وتنتهي في الثلاثين منه (13 تشرين الأول/ اكتوبر الغربي)
كما يقوم اليزيدية بالأغتسال ببئر زمزم كما يسميه اليزيدية ويقولون أن الشيخ عدي قد جاء يوما الى هذا المكان فلم يجد ماء فطلب المتشيعون له أن يجترح لهم أية، فأخذ الشيخ عكازته وضرب الصخرة وقال للماء بالعربية (زم، زم) فزم.
– عيد يزيد :- ويقوم اليزيديون بصيام ثلاثة أيام (الثلاثاء والأربعاء والخميس) والتي تسبق أول يوم جمعة من شهر كانون الأول/ديسمبر الشرقي – أقصر أيام السنة وأبرزها ويجعلون اليوم الرابع عيدا عاما يسمونه (عيد صوم يزيد) فيقيمون الولائم والأفراح.
– عيد بلندة : يقع هذا العيد في اليوم الخامس والعشرين من شهر كانون الأول/ديسمبر الشرقي أي بعد عيد يزيد بخمسة وعشرين يوما ويسمونه بعيد الميلاد.
-عيد العجوة : يقع هذا العيد في اليوم السابع من شهر كانون الثاني/يناير الشرقي (20 كانون الثاني/يناير الغربي) أي بعد مرور 12 يوما على عيد الميلاد.
– عيد أربعانية الشتاء : ويقع هذا العيد في العشرين من شهر كانون الثاني/يناير الشرقي من كل سنة (3 شباط/فبراير الغربي) أي بعد حلول عيد العجوة بخمسة عشر يوما، ويجري فيه ما يجري في عيد (أربعانية الصيف) من صوم وأفطار وزيارة . ويقول اليزيدية أن في هذا العيد قرب الشيخ عدي اليه أربعين من رجاله الصادقين فعلمهم أحوال الدين اليزيدي.
– عيد خضر الياس : ويقع هذا العيد في أول يوم خميس من شهر شباط/فبراير الشرقي، وقد يصوم البعض من اليزيدية الأيام الثلاثة التي تتقدمه (أي أيام الأثنين والثلاثاء والأربعاء)
– عيد المحيي : وهو من الأعياد القريبة من المسلمين والمعروف عند المسلمين ليلة النصف من شعبان حيث يحيونها حتى الصبح.
كما توجد أعياد لدى اليزيدية كعيد الطوفان وأعياد الجمع وعيد حضور السنجق.
وكما يتضح من الأدعية وشعائر اليزيديين أنهم موحدون باله واحد ويقولون في صلاة الفجر.
” باسم الله ( (يزدان) ) المقدس الرحيم الجميل. الهي لعظمتك ولمقامك ولملوكيتك. يارب أنت الكريم الرحيم الأله. ملك الدنيا. مملكة الأرض والسماء. ملك العرش العظيم. يارب انك أزلي قديم. يارب أنك حتى الأبد أمنية الروح. يارب أنك ملك الأنس والجن، ملك الكرسي والعرش.
رجال الدين خلال احدى الاحتفالات الدينية
يارب أنك الصمد صاحب العطف. يارب أنك أنت الصمد الحي المجيد، الواحد الوحيد، الذي لامثيل له،أنك أنت الجدير بالثناء والمديح. يارب أنك رب السماء رب الشمس والقمر، رب الأنهر والوديان، يارب أنك رب العطاء. يارب أنك أنت الغوث وأنت المدد. أنت الصدى، أنت الون. أنت الصوت أنت المقبض. يارب لايدري أحد كيف أنت ؟ يارب ! أنت خالق الحوت ومعطي القوت أنت الحليم والملكوت. يارب أنت خالق الفقراء والملوك. يا رب أنت الدائم الموجود. أنت دائم الوجود. أنت الدائم ألموجود”.
وفي صلاة الأموات يقولون “يا بن أدم أيها المسكين، يا ابن أدم الفقير، ما هذه الدنيا ألا دار للسكارى أنها مثل حلم الليالي. مثل الفلك مثل ظل الأشجار يلقى كل يوم جديدا. أين سليمان الذي كان يسود ؟ أين بلقيس التي ذاع أسمها ؟ لك البقاء. أنهم تركوا الدنيا أين سليمان الأنبياء، أين بلقيسا المحلاة بالذهب ؟أين الياس؟ أين درويش حامل المسبحة والرقاص، لك البقاء. هؤلاء في التراب يعملون القياس. . يا ابن آدم لا تكن طماعا في هذه الدنيا، لا تجمع المال والذهب جمعا، لم تدم الدنيا حتى لرسول الله. أن هذه الدنيا أرض الدراويش فهم الذين يستقرون فيها جميعا فلا يطمع الرقي من كبرياء النفس.أين حمزة ؟ أين علي ؟ أين الأولياء ؟ أين الأنبياء أنهم يرقدون في قبورهم كالمومياء ما اكثر بيت القبر عمقا وظلاما وأمتلاءا بالنمل والأفاعي. يارب أنت القادر على التفريق بين عاشقين. هلمو هلمو جميعكم أيها الأقرباء ليكن الآن موعد بكائنا. ياللحسرات والويلات والثبور على عدم خلو ذوي الأخلاق الفاضلة والشفاه المعسولة لكي يحدثونا. لتنهمر دموعنا بغزارة، فالحزن والبكاء لا يفيدان، والكفن والقبر هما المقدران لنا. لا تبكي ولا تجزع. أمسح الدموع من محياك فان هذه الدنيا لم تدم حتى لرسول الله. تعالوا تعالوا جميعا لنبكي اليوم كثيرا فقد مات اهل المرح. كلما يفعله الأمير مغفور، أن الخير والشر يزيلان الهموم من القلب”.
أما تقديسهم وأجلالهم للشمس فينبع من أهمية هذا الكوكب وعلاقته المباشرة بالحياة والضياء.
ومن هنا تأتي جذور الصلة بين الديانتين اليزيدية والصابئة المندائية، فالديانتان تقدسان الشمس بأعتبارها قوة للخير. أضافة الى أن المندائيين أعتقدوا أنهم أبناء (شيت أبن أدم) وأعتقد اليزيديون أنهم أبناء (شيت أبن جرة) الذي هو أبن آدم دون حواء حسب أسطورتهم. كما يتشابه اليزيدية والمندائية بمعتقدات عديدة منها، تحريم الزواج في شهر نيسان، وحبس المرأة النفساء عند المندائيين في دائرة من حصى وتحبس عند اليزيديين داخل حبل على شكل دائرة، ويضع المندائيون حفنة من تراب أول حفرة في فم المتوفي، وعند اليزيدية من تراب الشيخ عدي، وتحريم ذرف الدموع على الأموات وكراهة لبس الثياب الزرقاء وتفضيل لبس الثياب البيضاء أعتقادا أنها ثياب أهل الجنة. ومع ألاقرار بهذه المماثلة فهناك أختلافات مهمة بين الديانات منها تحريم الختان عند المندائيين تحريما باتا. فالجسم حسب أعتقادهم خلقه كاملا فلا يجوز أنقاص ما خلقه الله والختان عندهم الخروج عن الدين وبالمقابل يتشدد اليزيديون بالختان، ويمتاز طقوس الختان عند اليزيديين بتقاليد خاصة، فهو مناسبة لتعميق علاقة جديدة بين أسرهم أو مع أسر الأديان الأخرى بما يعرف بالكريف بمعنى الصديق الديني أو (صديق الدم) ، فمن تقاليدهم أن يختار أهل المختون كريفاً لمختونهم يضعه في حجرة عند عملية الختان لتنزل قطرات الدم على ثيابه ومن ذلك تنشأ علاقة دم بين الأسرتين يحرم بينهما التزاوج الى عدة أجيال.
الزواج عند اليزيديين :-
فالزواج هو الأتفاق الذي يشترط حصوله بين الراغبين في الزواج وهو لا يخرج عن كونه تفاهما وأتفاقا شخصيا. وبعدها يبدأ بمكاشفة الوالدين بما أتفقا عليه دون أن يحق للوالدين أن يقفا ضد رغبتيهما بحيث أن الراغبين في الزواج أذا وجدا مقاومة منهما، أو من أحدهما، يصح للفتى أن يخطف الفتاة فيهرب بها ألى أحدى القرى فيتزوجها زواجا شرعيا بحسب السنن والأداب اليزيدية، دون مهر ولا صداقة، ثم يتدخل أحد العقلاء لأصلاح ذات البين، و ارجاع العروسين ألى محلهما أما أذا رضي الأبوان فتجري حينئذ المفاوضات لتعيين المهر.
ولليزيدي أن ينكح ما طاب له من النساء مثنى وثلاث ورباع ولكن يحرم عليه أن يجمع بين أثنين دون رضى الأولى. كما يحرم عليه الزواج من زوجة أخيه. أو زوجة عمه بعد موتهما. كذلك يحرم عليه الزواج من أخت زوجته.
المحرمات :-
يحرم على اليزيدية أكل الخس واللهانة (الملفوف) والقرنبيط وبعض الخضروات التي تسمد بعذرة الأنسان، ولا سيما الخس، فأنه عندهم من أخس ما خلقه الله على وجه الأرض ومجرد رؤيته حرام. ،ويحرم عليهم من اللحوم لحم الخنزير والسمك بكل أنواعه وكذلك لحم الغزال.، كما يحرم على اليزيدي حلق شاربه أو أستئصالهما بالمقص غير أنه يستحب تخفيفهما أما أللحية فيجوز فيها كل ذلك. ، كما يحرم على اليزيدي النظر ألى وجه المرأة الغير يزيدية..
ويعتقد اليزيديين أن الحمام والمرحاض من ملاجيء الشيطان في نظر المسلمين. فلا يدخل اليزيدية مرحاضا، ولا يغتسلون في حمام. وأن تسامحوا في ذلك مؤخرا” ويرى اليزيدية أن الملائكة تتصل فيما بينها في شهر نيسان (ابريل) لهذا فأنهم يحرمون الزواج وتعمير البيوت في الشهر المذكور. ولا يجوز لليزيدي البصق على الأرض أو في وجه أنسان أو حيوان لما له من رمز للأهانة للملك طاووس.
نساء يزيديات
المرأة اليزيدية
ان المرأة اليزيدية تتزهد حتى في زيها، إذ ليس من حقها امتلاك اكثر من زيين، أحدهما ترتديه في الأفراح والمناسبات الدينية ويكون ذات ألوان مختلفة، وملابس بيضاء مع عمامة بنفس اللون في الأيام العادية. في الحياة اليومية فان المرأة اليزيدية تكدح وتشقى كثيرا. فإلى جانب شؤونها المنزلية فهي تعمل في الزراعة والحصاد، وجني المحصول وتربية المواشي وصنع الخمور والمخللات. ورغم تقليدية المجتمع اليزيدي، إلا أنه يسمح للمرأة بالمشاركة في الرقص الجماعي مع الرجال في المناسبات السعيدة.
لكن رغم ذلك يظل للمرأة في هذا المجتمع مثل أي مجتمع آخر دوره البارز والهام. فعلى الرغم من قسوة الأوضاع فان ثمة نساء قمن بدور الـ ( الفقرا)، وهو دور يشبه دور الراهبات في الديانة المسيحية. حيث تقوم المرأة بالخدمة في ضريح الشيخ (عدي بن مسافر البعلبكي) وينذرن حياتهن لأداء هذه الخدمة دون أن يتزوجن، ويحرم على المرأة التي تنذر نفسها لخدمة معبد الشيخ عدي بن مسافر والبابا جاويش، الزواج أو التزين، ويوكل إليها إدارة شؤون المطبخ وتنظيف المعبد وتحضير الماء وجني الزيتون وخزن زيته وطبخ الحنطة وعمل فتائل للمصابيح الزيتية لإضاءة المعبد وإشعال وإطفاء المصابيح.، ورغم ذلك فمن الملفت للنظر هو عدم جواز وجود النساء في المناصب الروحانية التي تعتبر حكرا على الرجال. كما يمنع المرأة حتى من الاشتراك بالترنم وترديد الأناشيد الدينية مع القوالين في المناسبات المختلفة..
وتبقى اليزيدية، ديانة عراقية أصيلة بحاجة الى دراسة وتعمق اكثر، وخصوصاً بالاعتماد على المثقفين من ابناء الطائفة انفسهم، لأنهم هم الأعرف بها..

الامير اسماعيل جول بك
● يعتبر الامير اسماعيل جول بك الذي عاصر مطلع القرن الماضي بكل تطوراته السياسية رائد حركة النهضة الاجتماعية الايزيدية فهو أول من شجع الايزيديين الالتحاق بالمدارس والارتشاف بينابيع العلم والمعرفة، إذ كانوا خوفا من تأثير الاسلام على اولادهم يمنعونهم من التعليم. وهو أول ايزيدي كتب سيرة حياته مستذكرا الاهوال والمصاعب التي لاقاها في حياته من أجل قضية كان يؤمن بها ويدافع عنها بكل قوة، ورغم انه غبن أكثر من مرة من عائلته اولاً ومن بني جلدته ثانياً لكنه لم يتوقف حتى مماته من نضاله. فالذي يطلع على تاريخ حياة اسماعيل بك يقرأ أحداثاً حافلة عاصرها الايزيديون في بدايات القرن الماضي.

نائب يزيدي يحتج على تعوذ الجعفري من الشيطان الرجيم!!
● كان عضو الجمعية الوطنية العراقية (البرلمان) من الطائفة اليزيدية كاميران خيري، ينتقد رئيس الوزراء العراقي السابق، إبراهيم الجعفري، لتكراره عبارة “أعوذ بالله من الشيطان الرجيم”. ويقول خيري، النائب ضمن القائمة الكردستانية، إن “أكثر من مليون يزيدي في العراق يشعرون بالإهانة” من كثرة تكرار الجعفري في أحاديثه عبارة التعوذ من الشيطان!.
وقاطع كاميران رئيس الحكومة العراقية السابق في البرلمان قائلا “في كل مرة يقول فيها الجعفري ذلك يلتفت زملائي النواب إلى وكأنني ممثل الشيطان”؟!..
. لكن الجعفري قال إنه لا يقصد إهانة أحد بقول العبارة الشائعة الاستخدام بين المسلمين وإن تكرارها لا يعني “إهانتكم أو بقصد استفزز الأقلية” اليزيدية.
يذكر أنه كان لهم ثلاثة نواب في الجمعية الوطنية العراقية، ومر كما أنهم ممثلون أيضا في البرلمان الإقليمي لكردستان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
لحظة شروق
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 504
تاريخ التسجيل : 09/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: اليزيدية   الجمعة 15 أغسطس - 6:24

داعش يبيع 700 امرأة يزيدية بالمزاد العلني وسط الموصل

الخميس 17 شوال 1435هـ - 14 أغسطس 2014م


حقائق مرعبة كشفت عن داعش في باريس على لسان مسيحيين عراقيين وصلوا مؤخراً إلى فرنسا، وناشدوا المجتمع الدولي بالتحرك سريعا لإجلاء الآلاف من المسيحيين واليزيديين وأقليات أخرى عالقين في سهول نينوى. فمن بين الأمور المهولة التي تحصل هناك بيع النساء اليزيديات، وختان الفتيان، ومنع مشاهدة التلفاز، وغيرها الكثير من التصرفات التي تهين الإنسان وتضطهده.

وتحدث رئيس منظمة "مسيحيو الشرق في خطر"، باتريك كرم، عن الجهود الفرنسية في المجالين السياسي والإنساني، فقد قامت فرنسا بإرسال المساعدات العاجلة كأول بلد أوروبي.

وأضاف كرم: "نعتقد أن الأولوية في الوقت الحاضر هي كيفية العمل على كسر الطوق الذي تحكمه بقوة السلاح والترهيب قوات داعش في سهل نينوى، وفي نفس الوقت إنزال المساعدات جوا.

شهادات مباشرة من سهل نينوى المحاصر

وللاطلاع على أوضاع المسيحيين واليزيديين المحاصرين في سهل نينوى، اتصل المشرف على المؤتمر، أليش ياقو، عبر الهاتف بأحد المسيحيين العالقين هناك، وهو الأب أنيس حنا الدمنيكي، وتحدث بلغة فرنسية للإعلام الفرنسي عن معاناة المسيحيين والأقليات الأخرى، وعن نومهم في العراء، وحالة الوفيات التي تجاوزت المئات، ثم سألته "العربية" عن الأوضاع هناك، وهل مازالت قوات الدولة الإسلامية "داعش" تشكل خطراً عليهم وعلى بقية الأقليات، ولاسيما اليزيديين؟ فأجاب الأب أنيس حنا مؤكداً أن الخطر موجود في سهل نينوى، وهناك عائلات نزحت بالقوة من القرى والأرياف والمدن. وأكد أن الخطر الداعشي رهيب وكبير.

وتابع قائلاً: "هم يفرضون علينا الإسلام بالقوة وبشكل إجباري أو ندفع الجزية وأخذ النساء وختان الفتيات، وفي الحقيقة هذا لا يحصل مع المسيحيين فقط، وإنما مع الإخوة اليزيديين, حيث اقتاد داعش يوم أول من أمس أكثر من 700 امرأة لبيعهن في المزاد العلني في مركز مدينة الموصل "المحافظة"، وأصبح سعر الفتاة يساوي 150 دولاراً، إضافة إلى فرض ختان النساء بالقوة والكثير من القوانين والقواعد الداعشية، وهناك أرقام تذل الكرامة الإنسانية، فاليزيديون أهينوا كثيرا، وكذلك التركمان في مدينة طوزخورماتو، وهناك قوانيين وقواعد داعشية تفرض بالقوة على الحياة اليومية تمنع فيها مشاهدة التلفزيون وعمل المرأة ولعب الكرة وغير ذلك".

وفي نهاية المؤتمر وجهت إحدى العائلات المسيحية التي استطاعت الهرب إلى فرنسا نداء عاجلاً إلى المجتمع الدولي دعت فيه إلى مساعدة من بقي في سهول نينوى محاصرا من قبل قوات داعش. وقالت إن نساءنا تباع، فهل يقبل ضمير العالم أن تباع نساؤه؟ الأبرياء من المسيحيين واليزيديين وغيرهم من الأقليات يموتون بضربات تخلف داعش.

وختمت المحامية المكلفة بشؤون المنظمة والمعروفة بدفاعها عن اللاجئين، سامية مكتوف، قائلة "إن مؤتمرا دوليا سيعقد قريبا في جنيف لمعالجة أوضاع المسيحيين والأقليات في الشرق الأوسط". وطالبت بتكثيف الجهود للقضاء على تمدد الدولة الإسلامية في العراق وسوريا وفي كل مكان.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
لحظة شروق
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 504
تاريخ التسجيل : 09/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: اليزيدية   الجمعة 15 أغسطس - 6:31

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
لحظة شروق
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 504
تاريخ التسجيل : 09/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: اليزيدية   الجمعة 15 أغسطس - 6:33



عدل سابقا من قبل لحظة شروق في الجمعة 15 أغسطس - 6:40 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
لحظة شروق
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 504
تاريخ التسجيل : 09/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: اليزيدية   الجمعة 15 أغسطس - 6:39

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
لحظة شروق
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 504
تاريخ التسجيل : 09/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: اليزيدية   الجمعة 15 أغسطس - 6:42

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اليزيدية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: ๑۩۞۩๑ (المنتديات الأسلامية๑۩۞۩๑(Islamic forums :: ๑۩۞۩๑نفحات اسلامية ๑۩۞۩๑Islamic Nfhat-
انتقل الى: