منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 بالصور.سيده تصرخ باعلى صوت . "يامحلب بيه رد عليا"

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
اسراء جمال
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 61
تاريخ التسجيل : 01/10/2010

مُساهمةموضوع: بالصور.سيده تصرخ باعلى صوت . "يامحلب بيه رد عليا"   الأربعاء 29 يوليو - 13:24

بالصور.سيده تصرخ باعلى صوت . "يامحلب بيه رد عليا"
بالصور.سيده تصرخ باعلى صوت . "يامحلب بيه رد عليا"
بالصور.سيده تصرخ باعلى صوت . "يامحلب بيه رد عليا"
بالصور.سيده تصرخ باعلى صوت . "يامحلب بيه رد عليا"


بالصور.. "يامحلب بيه رد عليا".. سيدة عجوز تبكي وتصرخ وتهرول للحاق برئيس الحكومة في الشارع

أحمد حافظ

رصدت عدسة "بوابة الأهرام" سيدة عجوز كانت تجلس على رصيف مبني وزارة التربية والتعليم عصر أمس الثلاثاء في انتظار خروج المهندس إبراهيم محلب رئيس الحكومة، لتقديم شكوى إليه، وفور خروجه على قدميه، بدون سيارته، هرعت السيدة تجاهه ونادت بصوت عالٍ "يامحلب بيه.. يامحلب بيه أنا عندي مشكلة يابيه".


رد رئيس الوزراء قبل أن يعرف نوعية المشكلة "هتتحل إن شاء الله"، ثم مضى في طريقه دون أن يعير أي من مرافقيه اهتماما للسيدة التي رد عليها رئيس الوزراء.

لم تيأس السيدة العجوز من أن يستمع إليها "محلب" مجددًا، عندما تحرك برجاله وحراسته لتفقد المنطقة المؤدية إلى مجلس الوزراء، من الشارع المجاور لضريح سعد زغلول، وعاودت السيدة الهتاف "يامحلب بيه.. اسمعني يامحلب بيه"، وكانت عيناها غارقتان بالدموع.

لم يلتفت أي من طاقم رئيس الوزراء إلى السيدة العجوز حتى بعد أن وعدها المهندس إبراهيم محلب بحل المشكلة، ورجع رئيس الحكومة إلى مكتبه، ورحلت السيدة العجوز في انتظار فرصة أخرى تبحث فيها عن مسئول يستمع إليها ويحل مشكلتها.

وتعاطف المواطنون بالشارع مع "السيدة العجوز"، وقال بعضهم: "الرئيس عبدالفتاح السيسي عالج بنت على نفقة الدولة بعد ما سمع مشكلتها في التليفزيون بخمس دقائق، ورئيس الحكومة ترك السيدة في الشارع ولم حتى يسأل عن شكواها".














لمزيد
::

http://gate.ahram.org.eg/News/709487.aspx



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
بالصور.سيده تصرخ باعلى صوت . "يامحلب بيه رد عليا"
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: المنتدى العام [ General Section ] :: شارع الصحافة news-
انتقل الى: