منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 "ملتقى السكر": دواء جديد لعلاج المرض يماثل تركيبة الهرمون الطبيعى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فاتنة سوريا
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 50
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

مُساهمةموضوع: "ملتقى السكر": دواء جديد لعلاج المرض يماثل تركيبة الهرمون الطبيعى   الخميس 20 أغسطس - 19:09

"ملتقى السكر": دواء جديد لعلاج المرض يماثل تركيبة الهرمون الطبيعى
"ملتقى السكر": دواء جديد لعلاج المرض يماثل تركيبة الهرمون الطبيعى
"ملتقى السكر": دواء جديد لعلاج المرض يماثل تركيبة الهرمون الطبيعى
"ملتقى السكر": دواء جديد لعلاج المرض يماثل تركيبة الهرمون الطبيعى
08.20.2015



[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
كشف المشاركون فى الملتقى العربى السادس للسكر ومناقشة الأبحاث والمستجدات العالمية فى علاج المرض- حسب بيان اليوم- عن انتصار علمى جديد أمكن تحقيقه بظهور "ليراجلوتيد"، وهو علاج جديد لمرض السكر من النوع الثانى يمكنه التحكم فى مستويات السكر فى الدم وضبطه لمدة 24 ساعة بفضل تكنولوجيا الهندسة الجينية المستخدمة فى تصنيعه، كما يجنب نوبات الدوخة والإغماء.

كما أشار البيان إلى أن قدرة العلاج الجديد المحفز للإنسولين "ليراجلوتيد" على إبطاء حركة المعدة، وزيادة الإحساس بالشبع، مما يترتب عليه خفض الوزن خاصة فى الدهون الضارة الموجودة بالبطن، والتى لها ارتباط وثيق بمضاعفات المرض مما يمثل طفرة كبيرة بالنسبة لمرضى السكر من النوع الثانى لمعاناة أغلبهم من السمنة. وأشارت الدراسات البحثية التى عرضت بالمؤتمر إلى أن العلاج الجديد يماثل فى تركيبته 97% من الهرمون الطبيعى داخل الجسم، مما يقلل الأجسام المضادة ومن ثم الاحتفاظ بفاعليته داخل الجسم، فيما وصف بأنه ثورة علمية وليس مجرد اسم جديد فى طابور الأدوية لأنه يهتم بالمشاكل المرتبطة بالمرض وعلاجها لدى أغلب مرضى السكر الذين يبلغ عددهم حوالى 387 مليون شخص فى العالم، من بينهم 7.5 مليون شخص مصاب فى مصر. وأوضحت الدكتورة إيمان رشدى، أستاذ السكر والغدد الصماء بقصر العينى، أن "علاج السكر الجديد يعد واحدًا من الأدوية التى يمكن للمريض استخدامها مرة واحدة يوميًا بدون التقيد بمواعيد الطعام، ويتميز بخفض خطورة التعرض للانخفاض الشديد فى سكر الدم، وتحسين الأداء الوظيفى للبنكرياس، مما يسمح بزيادة إفراز الأنسولين مع الاحتفاظ بعدم حدوث هبوط شديد لمستوى السكر فى الدم".
 وأضافت، أن أهم ميزة للعلاج الجديد هو قدرته على خفض الوزن الزائد، بنسبة تتراوح فى المتوسط ما بين 5 إلى 7 كيلو جرامات خلال فترة تتراوح ما بين 4 إلى 6 أشهر ليصبح وسيلة فعالة فى تخفيض الوزن وقد دفعت هيئة الغذاء للموافقة المبدئية بأغلبية 14 عضوًا فى مقابل واحد على السماح بتسجيله كعقار لخفض الوزن، وذلك من خلال زيادة الإحساس بالشبع وتأخير إفراغ المعدة، وبالتالى خفض السعرات الحرارية بالجسم، ويعد ذلك عاملاً مهمًا فى علاج مرضى السكر من النوع الثانى خاصة فى ظل معاناة أغلبهم من السمنة، كما يساعد على التخلص من الدهون الزائدة من خلال مجموعة من الآليات التى تقلل الشعور بالجوع وهو ما يساعد المريض على تناول كميات أقل من الطعام، مما يخفض من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين، ويأتى ذلك فيما تؤدى غالبية أدوية السكر إلى زيادة الوزن. وشارك فى المؤتمر أكثر من 1000 طبيب متخصص نظرًا لأهمية الملتقى الذى يعد حدثًا رائدًا فى مجال الأبحاث الطبية الخاصة بمرض السكرى للأطباء وشركات الأدوية على حد سواء، حيث يتيح لهم الملتقى تقديم أحدث الأبحاث والمنتجات والدراسات ونقاشها والتواصل بشأنها لتكون فاعلة ومستخدمة فى جميع أنحاء العالم.
 وذكر الملتقى العربى السادس للسكر أنه يرتكز على طرق العناية بمرضى السكر والحد من المضاعفات المصاحبة له، كما يعد هذا الملتقى حدثًا طبيًا رئيسيًا لكل العاملين بمجال الطب، حيث يعانى من مرض السكر حوالى 387 مليون شخص فى العالم، ومن المتوقع أن يصل عدد المصابين بهذا المرض بعام 2035 إلى 592 مليون شخص. وأكدت الدراسات والأبحاث، أن معدل الإصابة بمرض السكر مرتفع بصورة كبيرة بسبب أساليب الحياة غير الصحية والممارسات الغذائية الخاطئة، بالإضافة إلى العوامل الوراثية، وتجاهل عدد كبير من المرضى لنصائح الطبيب، مما يعرضهم لمشاكل صحية كبيرة.
 وقال الدكتور عباس عرابى، رئيس الملتقى وأستاذ السكر بجامعة الزقازيق، إن اهتمامنا بهذا المحفل الطبى العالمى يأتى من منطلق حرصنا الدائم على تبادل الخبرات والأبحاث العلمية والطبية مع كل العاملين بمجال الطب من مختلف دول العالم، حيث يمثل هذا الملتقى أهمية كبيرة لكل من مرضى السكر والمتخصصين وكذلك شركات الأدوية الرائدة فى هذا المجال. وأضاف أن مصر تعد من الدول التى تعانى من أعلى معدلات انتشار مرض السكر فى العالم، حيث يعانى أكثر من 15.6% من إجمالى عدد البالغين فى مصر من هذا المرض وهو ما جعلها تشغل المرتبة التاسعة عالميًا. وتابع أنه من حيث عدد المصابين بمرض السكر ونسب انتشاره، والذى له شق وراثى وآخر يتعلق بأسلوب الحياة ونمط التغذية وكذلك الرعاية الصحية حيث يوجد بمصر 7.5 مليون شخص مصاب بمرض السكرى ومن المتوقع عام 2035 أن يصل عدد المصابين إلى 13 مليونًا. كما عرض الملتقى الجيل الثانى من الأنسولين لعلاج السكر من النوع الأول والثانى "ديجلوديك" حيث يمتد مفعوله لمدة 42 ساعة، مما يؤكد ضبط مستوى السكر أثناء النوم وفترات ما قبل الوجبات.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
"ملتقى السكر": دواء جديد لعلاج المرض يماثل تركيبة الهرمون الطبيعى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: منتدى الطب والصحه(Medicine and Health Forum) :: طبيبك الخاص والامراض-
انتقل الى: