منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 تعريف الحديث الضعيف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
هدى
مشرفة
مشرفة


عدد المساهمات : 1778
تاريخ التسجيل : 30/10/2010

مُساهمةموضوع: تعريف الحديث الضعيف   السبت 22 أغسطس - 22:01

تعريف الحديث الضعيف
تعريف الحديث الضعيف
تعريف الحديث الضعيف
تعريف الحديث الضعيف

يُقَسِّمْ علماء الحديث أنواع الحديث إلى ثلاثة أنواع رئيسة، وهي: الحديث الصحيح، والحديث الحسن، والحديث الضعيف. وموضوعنا في هذا المقال هو الحديث الضعيف.


لقد عَرَّفَ علماء الحديث الحديث الضعيف بتعريفاتٍ عديدة، ومن هذه التعريفات أن الحديث الضعيف هو: الحديث الذي لم تجتمع فيه صفات القبول بفقد شرطٍ من شروطه. [راجع: تيسير علوم الحديث للمبتدئين، ص 34].


وشروط قبول الحديث هي:

أن يكون للحديث سند متصل إلى منتهى الحديث. والسند هو سلسلة الرواة، فلا يقبل أي حديث ما لم يكن له سند متصل. والسند المتصل هو السند الذي سَمِعَ كل راوٍ من رواته من الراوي الذي قبله.
أن يكون رواة الحديث من أهل العدالة والضبط. والعدالة هي التقوى والأخلاق الحميدة، والضبط هو الحفظ والدقة في رواية الحديث.
ألا يكون الحديث شاذاً أو معللاً. والحديث الشاذ: هو الحديث الذي خالف فيه الراوي الثقة من هو أوثق منه. والحديث المعلل: هو الذي يكون في متنه علة خفية تقدح في صحة الحديث.

وبعد هذا البيان لا بد لنا من تقديم مثالٍ على أحد الأحاديث الضعيفة مع بيان سبب ضعفه؛ حتى تتضح الصورة أكثر. ولا شك أنه من الأفضل والأكثر نفعاً أن نختار للمثال أحد الأحاديث الضعيفة الشائعة والمنتشرة بين الناس، وذلك حتى يحذر القراء منه، وبهذا نكون قد ضربنا عصفورين بحجرٍ واحد. والمثال هو على النحو التالي: عن سلام بن سوار عن مسلمة بن الصلت عن الزهري عن أبي سلمة عن أبو هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « أول شهر رمضان رحمة، وأوسطه مغفرة، وآخره عتق من النار. » [أخرجه الألباني في السلسلة الضعيفة، حديث رقم: 1569].


لقد حكم علماء الحديث ومنهم الإمام الألباني على هذا الحديث بأنه حديث ضعيف منكر، والحديث المنكر هو نوعٌ من أنواع الحديث الضعيف، حيث إنه من أشد الأحاديث الضعيفة ضعفاً عند العلماء. وللعلماء في تعريفه عباراتٌ عديدة، ومنها: أنه الحديث الذي تفرد به الراوي الضعيف، أو خالف فيه الراوي الثقة.


لا شك بأن شهر رمضان هو شهر الرحمة والمغفرة، وله فضل عظيم، وفيه ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر، ولكن الحديث الذي سبق ذكره بالتقسيم المبين فيه: أن أول الشهر رحمه، وأوسطه مغفرة، وآخره عتق من النار، لم يثبت عن الرسول صلى الله عليه وسلم.



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
تعريف الحديث الضعيف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: ๑۩۞۩๑ (المنتديات الأسلامية๑۩۞۩๑(Islamic forums :: ๑۩۞۩๑ السيرة النبويه العطره- الاحاديث الشريفة -قصص اسلامى -قصص الانبياء(Biography of the Prophet)๑۩۞۩๑-
انتقل الى: