منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 الأقلام الرفيعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عاشقة الجنة
عضو جديد
عضو جديد


وسام التواصل

العضوة المميزة

نجمة المنتدى

عدد المساهمات : 34
تاريخ التسجيل : 16/08/2010

مُساهمةموضوع: الأقلام الرفيعة   الأحد 17 يناير - 8:00

الأقلام الرفيعة

يُحكى أنّ قلماً أصابته حالة من الإعياء الشديد نتيجةً للكتابة المتواصلة والمستمرة تارة للرد على عدو من أعداء الله ، وتارة لنشر خدمة جليلة لدين الله وغيرها
فتوّسد كتاباً ليأخذ قسطاً من الراحة فذهب في إغفاءة ٍ علا على محياه في أثنائها لحظة عبوس ثم سرعان ما تبدلّت إلى فرح وسرور..

فلقد وجد السلطان قد عيّنه مسؤولا على المكتبات
ومنحه العديد من الهدايا والصلاحيات
وطلب منه تدوين كل القصص والحكايات
فتراقص طرباً على أنغام السطور ،
وبتكليفه من السلطان كان فرحاً مسرور
فأخذ يُسطّر أمجاداً وانتصارات ،خطت بدماء الشهداء الأوفياء
فدوّن أمجاد المسلمين في بغداد
لاستعمار دام فيها سنوات وسنوات
وسار نحو الشام وما آل إليها الحال بعد احتلال ذاقت مرارته حزناً وآهات
فدوّن بلون الذهب أسطورة صلاح الدين في الجهاد واسترداد المقدسات ..
وعرّج على قسطنطينية فالتقى بمحمد الفاتح الذي أذاق عدوّه المندحر الويلات
وأكمل مسيرته نحو الأندلس حيث عظيم الفتوحات
وفجأة ظهر من بين تلك الصفحات المشرقات
صفحات سوداء مؤلمات
فقرأها فإذا هي واقع مرير حاول جاهداً عدم التدوين حتى يحفظ للتاريخ رونقه وبهاءه بالنجاحات
ولكنه راغماً كتب ما فيها من مخازي وإخفاقات
فوجد أصحاب الأقلام الرفيعة في السجون معذبون
والكتاب والصحافيون المتميزون مطرودون
والأبطال والشرفاء بأقبح الصفات منعوتون
والمجاهدون في القيد لأنهم إرهابيون
و الجوعى والفقراء في بلادهم منسيون
والقائلون بالحق والعاملون به ملعونون
والسلطان من جوره الناس خائفون
و الخائنون أماناتهم ودينهم في عليون
والناس في شهواتهم وغرائزهم غارقون
وصنف أنقى من الذهب تائهون
وعن المساواة والعدل والحرية يبحثون
و غيرهم ما زالوا في خطى الشيطان سائرون
فقرر شحذ سيفه غير آبهٍ بتكميمٍ أو منون
وأن يقف في وجه كل متجبرٍ خئون
فحشد الجيوش لمجابهة من هم عن الحق مستعلون
ورفع راية الحق والناس على نهجه مهتدون
فانتصر بنصر الله والشباب من حوله ملتفون
وأصبحت الأقلام رمزاً للحرية والأمم به مقتدون
فهذا شأن الأقلام في ديننا وعلى ذاك نحن ماضون
فقلمنا عهداً لنصرة إسلامنا
وعلمنا نحارب به كل محتلٍ مجنون

فاستيقظ من إغفاءته ووجد العالم من حوله نائمون
فقرر المضي قدما في محاربة المارقون
وأن يجعل الإغفاءة حقيقة يراها ويسمعها كل المسلمون
مما راق لى



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الأقلام الرفيعة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: الادب والشعر والنثر[ Section literary ] :: عذب الكلام والخواطر(Thoughts & and notice)-
انتقل الى: