منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 كابوس منتصف الليل !!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
على على
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 46
تاريخ التسجيل : 01/01/2011

مُساهمةموضوع: كابوس منتصف الليل !!   الأحد 17 يناير - 19:42

كابوس منتصف الليل !!..




في ليلة كما اي ليلة ..خلدت لى النوم ..أطفأت مصباح غرفتي ..واحتميت بغطائي من برد الشتاء ..
وما هي إلا لحظات وخلدت في نوم عميق ..
أشعر بأني أدخل داخل دائرة ..
أدخل ..أدخل ..أعمق وأعمق ..
ضربات قلبي بطيئة ..شعور غريب ..
وكأنك تهوي من مكان سحيق ..لكن ببطء..
اااه ..ها أنا ارتميت من المكان السحيق ، تحسست الأرض من حولي ..إذا بها
ليست كأرضنا ..إن لها ميوعة عجيبة! ..
الجو من حولي ساخن كأني أعلى قدر
يغلي ..
لون السماء كلون نار حميم ..أحمر أم أسود أم برتقالي أو ازرق ..!!
لا أعلم ..لوحة من الألوان ..ولكنها ألوان مرعبه ..!!
لم يكن الوقت مناسبا للبكاء ...
نهضت لأبحث عن طريق العودة ..في مكان اللاعودة ..
أمشي وأمشي ..أرى شيئا ما يلوح من بعيد ..!!
هناك في الأعلى ..
كأنها أشباح!
بل كأنه دخان يتراقص في الهواء ..
أتقدم نحوها ؟!
لا ..
بل نعم ..
بل لا ..
لا أعلم ..
لا منجى من هنا ..
لابد أن أكون قوية ..
لابد من مخرج ..
نعم ..
نعم ..سأتقدم ..
تقدمت نحو تلك الاشباح ..
أكثر فأكثر ..اقتربت ..أكثر فأكثر ..
عيني شاخصة البصر..!!
قلبي يكاد يتوقف من الفزع ..!!
لا أملك أنفاسي التي
تباغتني فتأتي وفي معظم الاحيان لا اسمع لي سوى حبض ..
صوت صراخ من خلفي
اااااااااااااااااااااااااااه
صرااااااااااااااااااااااااااااااااااااخ
فالتفت من ورائي..
فاذا به شبح من هؤلاء ..
اااااااااااااه اتركني ..لا لا ..اتركني
..
يجذبني من كل ضلع ..
يجذبني بلا ايدي ..كأنه إعصار ..لا ...
أبكي فلا بكاء ينجدني ..
اصرخ..
ولا الصراخ ينجيني ..
ااااااااااااااااه اتركني ..اتركني ..اااااااااااااه ساعدوني ...!!ساعدوني ..!!
وكأن جلدي ينقشع عن لحمي ..أشعر بشدة الإعصار ..
أحاول أن أتمسك ببقايا شجرة متفحمة..
لكني أضعف من أن أصمد ..!!!

قلبي يخترق أضلاعي ويخرج من صدري ..أراه .!!.
ااااااااااااااه
وجهي ما عاد له ملامح ..
ما عاد لجلدي وجود ..لا أرى من نفسي سوى بقايا !!
بقايا أظافر مغروزة في بقايا الشجرة المتفحمة ..!!


سأستسلم ..
سأذهب مع الاعصار ..لن أستطيع أن أقاوم ..
ما عدت أقو على الصمود ..
لا خيار لي إلا الموت ..
إما أن أموت أو أموت ..
فاخترت الخيار الثاني ..



أن أموت ..



سأرحل مع تلك الكائنات المخيفة ..سأرحل الى عالم لا أعلمه ..
الى عالم أشبه بعالم الاموات ..

هو ليس عالم ما وراء الطبيعه ..هو ليس من الطبيعه في شئ ..
هو بخلاف كل مرعب وبخلاف كل مخيف ..
هو العالم الأكثر رعبا والأكثر إخافة ..
تركت الشجرة ..بقايا الشجرة ..
وآخر ما سمعت لي هناك ..
هو صوت
صوت صرااااااااااااااخ طويل ..!!!!
صرخة الرحيل ..
صرخة ما سمعها من أحد ..
صرخة ترقب مصيري في عالم الكوابيس ..




ها أنا أحرك عيني ..
أشعر ببرد في أطرافي ..
يا الهي ..أتراه كان كابوسا مزعجا ..
أم أضغاث أحلام ؟

سأنهض ..سأنهض وأنفض عن وجهي العابس بقايا الحلم الشقي ..


نهضت ..وأول ما قلت ..الحمد لله ..

نظرت حولي لاتأكد اني لا ازال في غرفتي الدافئة الصغيرة ..


اه ..تنهدت وتنفست الصعداء بعد تلك المغامرة المرعبة ..

وعمدت إلى أن أشعل مصباح غرفتي ..
وبالفعل...
ها هيا يدي تمتد الى مصباحي ..
لكن الامر ما كان ليكون بهذا الهوان
ولا بذلك اليسر ..!!!
فالصوت يعلو من حولي ..
والرعد يزلزل أرجاء المكان ..
برق وظلام ..برق وظلام ..برق وظلام ..لا تزال تلك هي الرؤية في ذلك
المكان الموحش ..
مطر يجعل كل بدنك يرتعش وبرد يجعلك تنتفض من الألم !!!!..
وقع خطوات أسمعه قريبا من غرفتي ..
تراه أحد ..أم شئ ..؟!
الخطوات تقترب ..
البرق يخترق النوافذ..
الرعد يرعب جمادات الغرفة ..
وبين كل هذا ..
قلبي يتصدع بين ضلوعي
وفجأة ..!!!
توقف كل شئ ..

لا رعد ..
لا برق ..
لا مطر ..
لا خطوات ..
وسكن القلب !!

يإلهي ..كل شئ توقف ..توقف فجأة ..
ما الذي حدث .؟!

رفعت عيني الى نافذتي علّي أرى شيئا ..
استجمعت ما تبقى من شجاعتي وسرت بخطوات ثقيلة مهزوزة نحو النافذة..
ها أنا أسير ..أقدم خطوة ..وأرجع أخرى ..
تتقدم يدي المرتجفة لتزيح ستارة
نافذتي ..
لا أقو على ازاحتها ..
أخذت أتلصص من وراء النافذة ..
فقد رفعت جانب ستارتي
واسترقت النظر بعيني اليسرى ..
وفوقها عرق يتصبب من جبيني

..اسمع صوت انفاسي يعلو ويعلو ..
ها انا ذا ..
انظر من النافذة ..
يستحيل النظر على زرقاء اليمامة في الخارج ..
فقد أسدل الليل ستاره على الأرجاء ..

أرخيت الستارة سريعا وركضت الى مكاني ...
هناك في زاوية الغرفة ..
أتمتم بكلمات غريبة ..وكأني مجذوب ..
تذكرت ذلك الكابوس المرعب ..
بكل تفاصيله ..
السقوط المرعب ..
الشجرة المتفحمة ..
وجهي بلا ملامح ..
تذكرت ..فتحسست وجهي ..
لاتاكد من اني لا أزال أنا ..
مرآتي ..نعم ..لابد أن أرى نفسي في مرآتي ..
زحفت على ركبتاي لأصل الى مرآتي في درج الخزانة ..
خزانتي لا تبعد خطوات عن مكاني في زاوية الغرفة ..
لكني قطعت الخطوات في وقت طويل ..لعلها سنوات!! ..
وصلت الى خزانتي وأنفاسي تتقطع ولا يزال جبيني يتصبب عرقا ..

يبدو ان جسدي قد أفرز الادرينالين لدرجة أني فقدت القدرة على التحكم في جسدي ..
يدي تسقط وكأنها تفاحة نيوتن الى الجاذبية ..
أعافر لأخرج مرأتي من درج خزانتي ..
تمنيت حينها لو كنت استطيع أن أحرك
بعيني الأشياء ..
وبعد كثير من الفزع والوقت ..استطعت أن أخرج مرآتي من خزانتي لأنظر إليها..
لا يشع في المكان سوى شحيح شعاع مصباحي ..
ركنت ظهري الى الخزانه ..انظر الى الأعلى وأتنفس صعداء النهاية ..

كل شئ حولي قد سكن ..
انفاسي تحاول الانتظام ..
مرآتي في يدي ..

اه ..الان افضل ..نعم الان افضل ..
لا حاجه لي في مرآتي الان ..
الوضع صار افضل ..
وضعت مرآتي على الارض وحولها وضعت كفي لاستند اليهما مع ركبتي لانهض ..
وكأني فوق مرآتي .
وانا انهض ..احاول ان اطمئن نفسي ..
لم يكن سوى مجرد حلم ...وانتهى ..نعم قد انتهى ..
احاول النهوض ..فحمّّلت ثقلي على كفي ..وانا انهض ...
نظرت في مرأتي الواقعة على الارض ..

اهه..اهه صرااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااخ
اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااه
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
اين وجهي ....اين وجهي .... اين انا ؟؟؟؟؟؟
انني لست الا بقايا ..
ما عاد مني الا بقايا ..
ما عاد في عيني رصيدا للبكاء ..صوتي قُطعت حباله فلا صوت له ..
لا بكاء ..لا صراخ ..لا جسد ..
رجعت الى مكاني في زاوية الغرفة ..
وأخذت وشاحا أسودا أتخفى به من عيني ..
..
وركنت ظهري الى الشرفة ..أقضى ما تبقى من البقايا ..أرتشف قهوتي وأتمتم بتلك الكلمات ..



لا تنس ان تستعيذ كل ليلة من كابوس منتصف الليل !!

ترررررررن تررررررررررن ..
اه..ياإلهي ..إنني هنا ..أنا ..أنا كما أنا ..
فزعت الى مرآتي ..انني أنا ..!!
أتفقد يدي ..وجهي ..انني أنا ..
اجول بنظري في غرفتي ..نافذتي ..خزانتي ..
النور يملأ أرجاء غرفتي ..المنبه رن في السابعه صباحا ..
صوت زقزقة العصافير هو ما أسمع وفقط ..
أأه الحمد لله ..الحمدلله ..
تفلت عن شمالي ثلاثا واستعذت من شر هذا الكابوس المريع ..
حبيبتي ..هيا استيقظي ...
اه ..امي تناديني ..حاضر ماما ...
آتية ..فقط اتجهز امي للمدرسة ..
حاضر حاضر .._فأمي شديدة الاهتمام بمواعيد المدرسة -
حملت حقيبتي وخرجت ..
ولأني استيقظت متأخرة لم يسنح لي الوقت ان ارتب غرفتي ..
أمي حبيبتي ..هل لي ان ارتب غرفتي لما ارجع ؟ فقد تأخرت كثيرا ..
لا عليك عزيزتي ..سأرتبها لك ..
ابتسمت وركضت نحو باب البيت حتى لا أتاخر ..
أمي: انتبهي لنفسك حبيبتي ..
أأه هذه الفتاة دائما متعجلة ومتأخرة ..كم مرة علي أن أرتب لك غرفتك يا متعبة ..اووه ..
طيب لابأس ..لكن ما هذا ..؟؟ فنجال قهوة على الشرفة ؟ منذ متى وأنت تشربين القهوة يا فتاة..طيب لما ترجعين لنا حديث في هذا .. تشربين القهوة وتتركين الفنجال على الشرفة ..اووه تعبت منكم أيها الكبار الصغار ..ابنتي في الخامسة عشر من عمرها وتترك فنجال القهوة على الشرفة ..وما هذا ايضا ؟؟ وشاح ..ما هذا الوشاح الأسود الغريب؟ ااه لا شك انه لجدتها....

امي امي ..تعالي اريد الحليب ..
اووه ..حسنا طفلي آتيه عزيزي ..


.
!!!يــتــبــع!!!


عدل سابقا من قبل على على في الأحد 17 يناير - 19:47 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
على على
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 46
تاريخ التسجيل : 01/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: كابوس منتصف الليل !!   الأحد 17 يناير - 19:44

جـــــ2ــــــــــزء

-هههههه لا اعتقد ذلك ..ليس فيلم الرعب هو السبب ..انت تعرفين اني لا افضل هذه الافلام المخيفة
-نعم..وجدتها اذا هي ..
-شششششش خفضي صوتك وانظري للامام ..لو اكتشفت المعلمة اننا نتحدث لطردتنا خارج الفصل ..
-لا تقلقي لن تطردنا ..
-ولم؟
-لانها لا تلبس وشاحا اسودا ولا ترتشف القهوة ههههههههه
-ههههههه..
-مممم.. هيا أشركونا معكما يا فتيات ؟؟ لاشك ان موضوعكما اشد اهمية من موضوع الدرس اذا انتما منشغلتان به عن شرحي ..!!
-احم احم ..لا ابدا ابدا معلمتنا ..انا ..انا فقط كنت ..امم كنت اقول ..
تررررررررررررررررررررررررررررررررررررررررن
-لا بأس نكمل المرة القادمة يا فتيات ولكن عليكن مراجعه الدرس صفحة 5
-وووفف ..هذا الجرس صوت نجدة ..
-نعم ..ااه ...الحمد لله
-اما انتما ..فحديثي اليكما لم ينته بعد ..انتظركما في غرفتي في بالمبني الخلفي ..
-اعتقد اننا وقعنا في مشكلة ..
-نعم ..اعتقد ذلك ..لكن لا مفر سوى المواجهة ..
انت تعرفين تلك المعلمة ..
-اههههههه نعم ..حضرة الظابط معلمة ههههههههههه
لم تكن الضحكات هي نهاية قصة ذلك اليوم ..
خاصة مع تلك المعلمة ..لم تكن معلمتي المفضلة ..
كان يتملكني شعور غريب لما تسدد الي نظرة ..
بالرغم من ذلك فمازالت معلمتي ..كان نظاما مدرسيا ان ترافقني في كل سنوات حياتي الدراسية ..
اعتدت النظام ..لذا ما كان لي ان اخالفه ..
سرت ..سرت الى غرفة المعلمة ..هناك ..في ذلك المبنى القديم ..
يكاد قلبك يقتنصه الخوف لو رأيت ذلك المبنى ..
انه ليس قديما ..بل هو مهجور ..!!
يقال انهم نقلوا غرفة المعلمة الى هناك مؤقتا لاصلاحات بغرفتها في المبنى الاداري ..
لا تسمع في ذلك المبنى سوى صدى صوتك ..وصوت خطواتك ..
سرنا الى هناك انا وصديقتي ..
-اوه..لا احب ذلك المبنى يا صاحبة الوشاح الاسود ..
-ههمممم..لا تقولي لي يا صاحبة الوشاح الاسود ..فهمتي !!
-حسنا ..حسنا ..اهدأي ..أردت فقط أن أمزح معك ..
-لا مزاح في هذا ..!!!
ربما لاحظت صديقتي اني غضبت ..لكني لم اكن من تلك الشخصيات التي تغضب بسهولة ..لذا اضطررت لتلطيف الحوار ..
-حسنا لن امزح معك مرة اخرى طلما انك تغضبين ..اهدأئي..
-نعم ..لا مزاح يا صديقة صاحبة الوشاح الاسود
ههههههههه
-ههههههههه
اسمع ضحكاتنا وضكاتنا مرة اخرى ..الصدى يشعرك ان هناك ألوف من المشجعين يرددون كلامك ..
-نعم ..انا ايضا لا احب ذلك المبنى ..لكن ماذا نفعل يا صديقتي ..علينا ان نواجه مصيرنا ..
-ها هو ..من هنا ..ان غرفتها القديمة اعتقد في نهاية تلك الردهة ..
تجمدت قدمانا وسكنت الخطوات ..ما تحرك في تلك اللحظة ليس سوى اثنان ..
ريقنا الذي بلعناه خوفا ..ويدينا التي شبكناها في بعض ..
انا حتى لا اتذكر انني سمعت نبض قلبينا في تلك اللحظة ..
ردهة مظلمة مهجورة بطول 25 مترا ولا تستخدم الا كمخزن لمقاعد الدراسة المتهالكة كفيل بأن يجعلك تقف موقفي ..!!

استجمعنا قوانا ..وخطونا بأولى الخطوات ..عين تنظرهنا وأخرى هناك ..ثالثة تتفحص الأرض ..والرابعه تدقق النظر في سقف الردهة ..

-انت متأكده ان هذا هو مكان المعلمة ؟
-نعم ...
-يجدر بك ان تكوني متأكده ..
انتظري يا صاحبة الوشاح ..!!
-ماذا ؟ لم توقفت.؟
-لا اريد ..لا اريد ان اكمل السير ..اريد الرجوع الى فصلي ..
-انت مجنونة ..هل تعرفين ما الذي يمكن ان ينتظرنا من عقاب ان ما اجبنا تلك المعلمة ؟!ومنذ متى وانت تخافين ؟

انت تعلمين اني اخشي الحشرات كثيرا لا بأي أن تخرج لي امرأة الوشاح الاسود ..لكن صرصور ..لا ..
-هيا اثبتي كدنا نصل ...هيا ثقي بي ..الا تثقين في صاحبة الوشاح الاسود؟! ..
-بلى ..وهو ما يجر علي المصائب ههههه
-شعور متبادل هههههههه

بابتسامة لطيفة حاولنا التغلب على الخوف الذي شعرت كلانا به ..وما أظهرته احدانا للأخرى ..
بحذر شديد تماسكنا ..وقررنا استكمال القرار والمواجهة لاننا نعلم عواقب مخالفة "الضابط معلمة"..

لا يمكنك ان تحصي عدد الغرف التي مررنا بها وكم الحوارات التي تسلينا بها في ذلك الممر ..لا اتذكر تلك الحوارات لا اتذكر سوى ابواب مغلقة ...ابواب غريبة الشكل ..لا اقفال ..لا مقابض ..فقط أبواب مغلقة ..

-اعتقد اننا وصلنا ..انها الغرفة التي علي اليمين ..
-..متـ..متأكدة يا ذات الوشاح الأسود؟
-وهل ترين غرفة غيرها مضيئة ومفتوحة..وقلت لك كفي عن مناداتي بذلك الاسم ؟
-وما بال الاسم ..انه لطيف ..اتمنى لو أرى صاحبة الرداء الاحمر حتى تلقبيني بذات الرداء الاحمر ههههه
....
تك تك تك ..
-معلمتنا ..هل انت موجودة ؟
تجول أبصارنا في أروقة الغرفة ..
-معلمتنا ؟؟
-اطرقي الباب مرة أخى علها ما سمعت ..
تك تك تك ..
-لاشك انها غير موجوده يا صاحبة الوشاح !
-لا أعلم ..ربما ..لنذهب اذا ..
-لا أظنها فكرة صائبة يا ذات الوشاح ..انظري ..ان فنجان قهوتها لا يزال ساخنا ..لعلها ذهبت لتحضر شيئا ..؟!
-نعـم ..
-ها انتما اذا ..؟
-اااه ..معلمة ..نعم نحن هنا ..
-نعم ..نحن هنا ..
-ولم أرى وجهكما شاحب اللون ؟
-نعم بعض التعب معلمتي ..
-أجل بعض التعب .
-فعلا ..ولم لم تشعرا بالتعب من الثرثرة في حصتي ..؟
-نعتذر معلمتنا ..نعتذر انا وصديقتي ..لن نكرر ذلك الخطا أبدا ..
-نعم ..أنا واثقة من انكما لن تكررا ذلك الخطأ ..لأنكما لن ترغبا بتكرار ذلك العقاب مرة أخرى ..
-نعم ..ههههههه ..انا وصديقتي لا نحبذ المشي كثيرا ..
-أجل وخاصة في الاروقة الطويلة المظلمة ههههههه..عقاب لا يجب ان نكرره ..
-ههههه مشي في الرواق .. انه نزهة وليس عقاب ..

!!!انا ما ذكرت العقاب بعد ..!!!!

-و....و وما هو ؟
-هذا الرواق ..أريد منكما اليوم بعد اليوم الدراسي ان تنظفاه ..
لو كنت ضليعا في الهندسة فارسم اكبر دائرة يمكنك اتقانها ..ضع فيها نقطتان بالمنتصف ...هي كانت اعيننا في ذلك الموقف ..!!

-مزحة ..أليس كذلك؟
-أنا لا أمازح أطفالا ..انتبهي يا فتاة لحديثك .!!!
-معلمتي ارجوك اسمعينا ..!!
-معلمتي ..!!!

لم يتبق من أثر المعلمة الا ظلا وصدى خطواتها ..
-لا تنسيا ..اليوم..بعد اليوم الدراسي ..عليكما تنظيف الرواق ونقل المقاعد المتهالكة الى داخل الغرف ..
واختفى الظل..
والصدى ...
والصوت ..
لأبقى أنا وصديقتي فقط في المبنى ....
...
..
.
ويتبع ..في الرواق المهجور !!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
على على
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 46
تاريخ التسجيل : 01/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: كابوس منتصف الليل !!   الأحد 17 يناير - 19:46

جــــ3ــزء
-نظفي هنا ..انا كنست هناك ..أنت ورطينا في هذا العقاب أيتها الفتاة الثرثارة ..
-أنا ..أنا ورطك ..ولم ..هل أنا من حلمت البارحة بذات الوشاح المؤذي؟!!
-وما الأذي في الوشاح ؟
-الأذي فيما تسبب فيه الوشاح من عقابنا !!
-ههه اذن فلنر عقاب ردائك الاحمر .هههههه
-شششششش اسمعي ..
صوت اقدام ..؟!
-نعم ...
-هناك خيال آت من بعيد ترينه ؟
-لا ..اين ؟؟
-هناك ..انظري ..دققي النظر ..هناك خيال آت ..يبدو أنه للمعلمة ..
-نعم ..اعتقد اني بدأت أراه
-اوه ياااا ما اروع تلك المعلمة اللطيفة مؤكد انها ما طاقت على عقابنا!!
-الان المعلمة لطيفة ..؟؟!!!
-هيا ..لنذهب لها ونستجدي عطفها الا تتركنا ..
انطلقت صديقتي لتركض فرحة بما قالت ..
لم استوعب كلماتها الا بعدما سمعتها تركض ..
-لا ..لا انتظري وما ادراك انها هي ؟
-لا بأس مؤكد انه ليس غيرها ....
-أرجوك انتظري...
وكان هو اخر ما سمعت من صوت صديقتي الى يومنا هذا ..
-مندفعه !!...دائما هي مندفعه ..لا ..لن الحق بها ..اووه ..ماذا افعل ...سأعاود التنظيف ..نعم لن أكترث لها لا اريد ان اعاقب مرتين..


صراااااااااااااااااااخ
ااااااااااااااااااااااااااااااااه

-يا الهي ...من .؟.ما هذا الصوت ..؟اه اه اه اهاه ..
-ماالذي حدث ..؟
صديقتتتتتتتي .....
معلمتيييييييييييي...
كعادتي ..ما كان لي خيار الا ان اذهب للبحث عنها ..
-هأ...
احدهم قادم ..
نعم ..
هناك..صوت ..
هناك ..خيال ..
نعم هناك شخص ..
من ...من أنت ؟
-ااااااااانــــــــــــــــــــــــــــــــــــاااا ااااا
الا تعرفيني ؟؟
-لا ..لا اعرفك ...من انت؟
لم تلثم وجهك ...
-هاااااااااااااا ..انه انا يا صاحبة الوشاح ..هههههههههههه ماذا ارعبتك اليس كذلك ..ههههههههههه
اهههههه ..هيا لا تغضبي اردت فقط اضفاء بعض البهجة ...هههههه
صوت دقات منبه كدقات قدم المعلمة..هههه وايحاء بان هناك خيال قادم لم يكن بالعمل الشاق ...هههههه .. وطبعا صرخة في الظلام لم تكن صعبة ابدا ..ههههه
هيي ..لا تغضبي ..لم لا تنظرين الي ..هييي يا ذات الوشاح ..لا اريد التحدث الى ظهرك ..اريد التحدث الى وجهك ..
هيا ..كانت مزحة ..لا تكوني هكذا ..أردت بعض المرح فقط ..
هيا هيا ..ايريني وجهك اووه هياااا
......
.....
....
...
..
..ماذا ..ما ..ما..!!!!!!!!!!




...........
صراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااخ
اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااه
لااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااا
..........

-يبدو انهما بعد عقاب الاسبوع الماضي أدمنا شرب القهوة ..ههه .
-نعم يا فتيات ..وايضا صارتا تتبعان الموضة ..فهما دائمتا ارتداء ذات الوشاح الاسود ..
-صحيح ..ولكن لا اعلم لما الفتيات تعجبن بهما ..كل يوم ارى فتاة جديدة من المدرسة
-تشرب فنجان قهوة وتلبس وشاحا أسودا .
-ولا تنسي ..وتحصل على البطاقة الذهبية ...
-اوووه ما سمعت بأمر البطاقة من قبل ..
-ماذا ..كيف .تلك البطاقة مكتوب عليها ..لا اتذكر ..ربماشئ عن النوم ..او الاحلام او الكوابيس..
-نعم نعم..اعرفه ..تقول البطاقة : لا تنس ان تستعيذ من كوابيس منتصف الليل .. ..
-ربما نحن في الغد نتبع خط الموضة الخاص بهما ههههههه
-هيا هيا سنتأخرعن الحصة ..لا نريد ان تعاقبنا المعلمة ههههههه
ولا يزال ..في منتصف كل ليلة ...يتكرر ذات الكابوس ..
!!!




كابـــوس منتــــصف الليــــل!!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
على على
عضو جديد
عضو جديد


عدد المساهمات : 46
تاريخ التسجيل : 01/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: كابوس منتصف الليل !!   الأحد 17 يناير - 19:48

جـــــ4ـــــــــزء
والأخيــــر


الأم :امم ..امم ..
حبيبتي اصحي الوقت اتاخر..انا بصحييك من ساعه ..
يووه هتتأخري يا نورا ..هيفوتك اتوبيس المدرسة يا حبيبتي ..
يالا يا ماما قومي ..عندك مدرسة ..
يوووه تعبتي قلبي ..
نورا: ماما ..انتي ماما ..
الام: ايه يا حبيبتي ..مالك مرعوبة كده لييه ..كابوس يا ماما وحش قوي ..
يا حبيبتي ..نشوف الموضوع ده بعدين لكن دلوقتي قومي ..انا حضرت الفطار وبابا قال هيوصلك النهارده يعني مفيش باص مدرسة يا ستي ..لكن هو خلص لبس وقرب ينزل وممكن يسيبك ...
نورا:حاضر هلبس ..
الام : ههه بسرررعه
نورا:انا اخدت السندوتشات يا ماما ..مع السلامة ..
الام: مع السلام حبيبة قلبي ..

الاب: يالا يا نونو انا هفتح باب السيارة للجميلة الصغيرة ..
نورا : شكرا يا بابا ..
الاب: يلا يا ستي ..
نورا: تعرف يا بابا ..
انا حلمت بكابوس ..
الاب : يااا كابوس مرة واحدة امم يا حبيبتي ..معلش اكيد كان مزعج ..
نورا:اه قوي ..
بس مش ديه المشكلة ..
امال ايه المشكلة ..
المشكلة انه كان باللغة العربية ..
ههههههه ..انتي يا نورا عليكي حركات كده ..
اه بجد ..كنت حاسة اني في كارتون بيت الوحش ..
ههههه وياترى مين كان الوحش ..

ساعي البريد : اهلا يا استاذ عصام ..اتأخرت النهارده عن الشغل ليه ..
الاب : معلش كنت بوصل بنتي المدرسة ..من فضلك اعملي فنجال قهوة ..
الساعي : حاضر يا استاذ عصام ..
الاب : بقولك كمان يا عم سيد ..ياريت لو تعرف مكان يبيع بلوفر او جاكت او لبس شتوي شوية ..اصلي بردان ..
الساعي: اه يا استاذ اعرف ..
الاب :ياريت تروح عندو وتجيبلي
وشاح أسود!!!
النهــاية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
كابوس منتصف الليل !!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: الادب والشعر والنثر[ Section literary ] :: منتدى -قصص روايات/Stories/ - حكايات - قصة قصيره-
انتقل الى: