منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 قصة من واقعنا قصة شاب مع ابيه وفرصة عمل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ايات
المراقبة العامة
المراقبة العامة


شعلة المنتدى

المراقبة المميزة

وسامالعطاء

انثى الابراج : الجوزاء عدد المساهمات : 709
تاريخ الميلاد : 06/06/1986
تاريخ التسجيل : 01/10/2010
العمر : 30

مُساهمةموضوع: قصة من واقعنا قصة شاب مع ابيه وفرصة عمل   الإثنين 22 فبراير - 3:10

قصة من واقعنا قصة شاب مع ابيه وفرصة عمل

قصة من واقعنا قصة شاب مع ابيه وفرصة عمل






شاب كان مرشح لمنصب في شركة كبيرة وحين انتهى من اﻷختبار اﻷولي، ذهب للقاء المدير للمقابلة النهائية.
المدير رأى سيرته الذاتية وكانت ممتازة ، حينها سأله المدير : هل تتلقى أي منحة للدراسة؟
أجاب الشاب : ﻻ بل كان والدي يتكفل بكل مصاريف دراستي!
سأله المدير : أين يعمل والدك ؟
اجاب الشاب : ابي لديه ورشة لصناعة وتصليح اﻷقفال.
طلب المدير من الشاب إظهار يديه، فكشف الشاب عن زوج من اﻷيدي الناعمة والمثالية!
سأله المدير : هل سبق وان ساعدت والدك في عمله؟
أجاب: أبداً .. والدي أراد أن اذاكر وأقرأ المزيد من الكتب باﻷضافة الى ذلك يمكنه القيام بعمله أفضل مني!
طلب المدير من الشاب عندما يعود الى البيت أن يغسل يديّ والده ويرجع غدا لرؤيته صباحا، استغرب الشاب كثيراً من طلب المدير وبدأ يفكر مع نفسه عن عﻻقة طلب المدير وفرصة العمل!!! وعندما عاد طلب من والده ان يتركه لغسل يديه.
أحسّ الوالد بشعور يمتزجه السعادة والرضا ولكنه التمس من ابنه ان يترفق في تنظيف يديه..

وبدأ الولد ينظف وكأنه يرى ﻷول مرة يديّ والده المتجعدة والمصابة بالكثير من الندب والكدمات والجروح وكان كلما مر عليها لإزالة السخام يتألم الوالد كثيراً.
 أدرك الولد أن هذه اليدين تحملت الكثير ودفعت الثمن باهظاً ﻷجله وأن ما وصل إليه فهو على حساب تعب متواصل من قبل أبيه.
إنفجر الإبن باكياً وأخذ يقبّل يديّ والده شاكراً له مثمناً جهده العظيم.
وعند الصباح مر على ورشة ابيه ونظر الى الأدوات الحادة والقاسية وكيف أن والده تعامل معها على مدى سنين طويلة.. فقام بتنظيم واعادة كل شيء الى مكانه، وأزال ما كان عالق بها من دهان وأوساخ وخرج لمقابلة المدير.
وحين إلتقى به، وجد الشاب ليس كيوم أمس، فمسحة الحزن في عينيه وكذلك نظر الى يديه فوجد بعض من آثار السخام أبى ان يختفي بغسلها عدة مرات.. حينها قال المدير له ؛
كنت أريد منك ان تدرك قيمة مساعدة والدك ونكران ذاته ﻷجلك، فهي فرصة أن تعيد له شيء يسير من معاناته ﻷجل توفير المال لك.
بوركت الأيدي التي تعمل .



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قصة من واقعنا قصة شاب مع ابيه وفرصة عمل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: الادب والشعر والنثر[ Section literary ] :: منتدى -قصص روايات/Stories/ - حكايات - قصة قصيره-
انتقل الى: