منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 دائرة ظلها من الداخل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بوسى
نائبة المدير العام
نائبة المدير العام


انثى عدد المساهمات : 2012
تاريخ التسجيل : 02/03/2011
الموقع :
المزاج المزاج : تمام

مُساهمةموضوع: دائرة ظلها من الداخل    الثلاثاء 20 سبتمبر - 16:49

دائرة ظلها من الداخل
الليلُ تستره تخمة الظلام، و تفكُ أسراره حكايات العاشقين حول ضياء القمر... عندما تعلمتُ أن أخطَّ بالقلم، كانتْ لدي عادة غريبة، كنتُ أرسم دائرة و أضع بداخلها نقطتين كأنهما عينين... أغيب عن الدنيا ساعة أو ساعتين، و بكل مرةٍ كنتُ أفيق على حكمة و حكاية لم يسبقني إليها أحد... جدتي غربتْ إرادتها بسردابِ الموت قبل مولدي؛ لكنني دائما ما أحكي على لسانها كي لا يكتشف سري، وأنا بالصف الخامس الإبتدائي، دخل معلم اللغة العربية و وضع الدائرة على السبورة و وضع النقطتين و نظر إلىّ ورفع صوته بالسؤال متهكما: مَن له جده مثل هذه الحسناء..؟! تسامرتْ ضحكات الزملاء، هرولتُ إلى السبورة و مسحتُ الرسم، ثم اندفعتُ كريشة في إعصار و لم أعدْ للمدرسة ثانية... الإجابة نزعتْ ذاتها سريعا، شقيقي بالصف السادس و هو أول من يستمتع بحكاياتي، كان حزني شديدا خاصة بعد انقطعت هذه الصورة عن فيضها... رحلتُ عن أسرتي و عن قريتي لهذا السبب، و جئتُ إلى عمي بالمدينة كي أكمل دراستي... أنهيتها و تزوجتُ و نسيتُ الحكايات و جدتي؛ حتى فاجأني القدر من جديدٍ و طبع على فؤادي دائرة و نقطتين، و بدأتْ جدتي تستيقظ بداخلي، و تحاكي كل جديد من أجل صغيرتي؛ لكنني مرعوب، أخافُ أن يفوح اسم معشوقتي من جديد؛ قتضربها عصا الغيرة بيدِ أستاذي
احمد منصور الخويلدي



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
دائرة ظلها من الداخل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: الادب والشعر والنثر[ Section literary ] :: منتدى -قصص روايات/Stories/ - حكايات - قصة قصيره-
انتقل الى: