منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و يتمنى لك اسعد الاوقات فى هذا الصرح الثقافى

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 اين الاحرار ؟ اين الابطال ؟ قد بيع الوطن السيد محمد السعبري

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أديتيا بيرلا
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 4
تاريخ التسجيل : 16/02/2017

مُساهمةموضوع: اين الاحرار ؟ اين الابطال ؟ قد بيع الوطن السيد محمد السعبري   الخميس 14 سبتمبر - 5:24


اين الاحرار ؟ اين الابطال ؟ قد بيع الوطن  السيد محمد السعبري
اين الاحرار ؟ اين الابطال ؟ قد بيع الوطن  السيد محمد السعبري
اين الاحرار ؟ اين الابطال ؟ قد بيع الوطن  السيد محمد السعبري
اين الاحرار ؟ اين الابطال ؟ قد بيع الوطن  السيد محمد السعبري

منذ مؤتمر صلاح الدين عام ١٩٩٢ الذي انعقد في مصيف صلاح الدين في اربيل وكنت جالساً في المؤتمر واثناء المداولات بين اقطاب المعارضة نشب خلاف كبير على ادارة الدولة وظهرت بوادر الطائفية عندها طلب ان يرشح كل طرف من يمثله فرشح الاكراد مسعود البرزاني لتمثيلهم ورشح السنة حسن النقيب اما نحن بقينا كل طرف ينظر للاخرمن الاصلح هل الجعفري ام الناصري ان المالكي ام الحكيم ام منظمة العمل وانتهينا الى الصمت حيث كل منا يرى نفسه الاصلح والاشرف وبدأت بوادر البيع والشراء لهذه المقاعد
وكان احمد الجلبي رئيس المؤتمر الوطني ينظر باستغراب لماذا لم ترشحه الاحزاب الشيعية وبصفته مبرمج المؤتمر
وفي اليوم الثالث عندما اتينا بعض منا كان متأخر في الحضور ووصل الى البوفيه فوجد بعض المشويات قد نفذت واختلف مع الطباخين وابتسمت وقلت السلام عليك يا ابا عبدالله
فابتسم السيد توفيق الياسري مستغرباً قلت ::
هذا المسؤول زيد من الناس الذي انحسرت سياسته في بطنه يجب ان يرشح رئيساً للعراق لانه من السهل عليه ان يفضحنا من اجل بطنه
وعندما عام٢٠٠٣ كنا بالاجماع لانملك سوى اجرة الوصول ودخلنا المعترك السياسي تاركين السياسة وهموم الشعب وبدلاً من لملمة الجراحات توجهنا لذبح الشعب
وعندما طلبت في الشهر السابع من عام ٢٠٠٣ حل الاحزاب بالكامل وتشكيل حكومة وطنية يقودها خيرة ابناء الشعب الكل رفض وبدأ ينظر لي باستغراب والاحرى الكل انزعج من طرحي فقلت لهم كيف تحملون الورود لشعبكم وبيدكم الاخرى تحملون خناجركم المسمومة
وللاسف الشديد بدأت المساومات قبل ايام الحكم الانتقالي وعمل في الساحة( سياسي الفرهود) ليسرق بأسرع ما يملك من قوة لتكون له جذور وقواعد شعبية فان لم تكن ملياديراً لن تكون سياسياً
من اين هذه الاموال؟ سرق الشعب في وضح النهار لكن طيبة هذا الشعب ابى ان توقظه هذه السرقات فقد كان يتأمل ان يأتي بعد هذه السرقات رجل سياسي ينير طريق الشعب وللاسف خاب ظنه
فأتى الدكتور علاوي بحكومة مؤقتة عينه له بريمر بمبلغ قدره 5مليار دولار وارض للسفارة الامريكية اكبر سفارة في الشرق الاوسط ومجاناً وكان ارض العراق ملك ابيه يتبرع بها كيف ما يشاء وشرفاء العراق يتحصرون على ١٠٠ م حتى في المناطق النائية
وبعده اتى الجعفري بدعم بريطاني سري وبعد الضغط على امريكا وكان الشرط الاساسي ان يعاد تأهيل الانبوب المعطل (كركوك - عمان- حيفا) وبدون عداد وغير خاضع لسيطرة وزارة النفط والشركة التي أهلت الانبوب اسرائيلية وعند الضغط على الجعفري وحاول التلاعب بهذا الانبوب عزل بأمر من رايس حيث انها وصلت العراق ليلاً وجمعت رواد السياسة المراهقين واجبرتهم على عزله
وعندما استلم الاخ المالكي اشترط عليه مبلغ من المال يسدد من البترول فاستمر في الدورة الاولى و عند الدورة الثانية طمعت الكتل السياسية واجبر المالكي على التوقيع لزعماء الكتل السياسية باعطائهم المليارات وكل منا يعلم بهذه الامور وعندما حاول المالكي ان يتنصل من وعوده السرية ازيح من المنصب
وها نحن اليوم وفي حكومة الاخ العبادي الذي وصل اليها بعد الوعود والعهود السرية وبعد التوقيع على مبالغ مؤجلة تسدد على مدى اربع سنوات ل( امريكا وبريطانيا واسرائيل) وفي مقدمتها تسدد لشركات الحماية التي يقودها وزير يهودي سابق وتصول وتجول في البلد
واليوم الشعب العراقي يقاتل داعش بكل شراسة من قبل ابطال الحشد الشعبي والجيش والقوات الامنية لكن اغلب هذا الشعب لا يعلم ما هي الاتفاقية التي ابرمت مع العبادي وما المبلغ الذي عليه ان يسدده ومن اين ليبقى في السلطة لاربع سنوات ؟ كل هذا وغيرها من الاسرار المريبة لا يعلمها الشارع العراقي ونسمع عن تحرير المنطقة الفلانية ونستمر بدفع الضحايا من الشهداء والمعوقين من خيرة ابنائنا والهروب الجماعي للشباب والعلماء من العراق فاصبح الشاب كارهاً لوطنه بسبب الغدر والكذب والنهب السياسي الا حان الوقت لمجيئ حكومة وطنية لا توقع ولا تتعهد بالسرقة وبذخ المليارات وهل العراق عقيم من انجاب الابطال؟
اين الاحرار ؟ اين الابطال ؟ قد بيع الوطن
السيد محمد السعبري
Chattkonversationen är avslutad

منقول صفحة  صفحة الاديب محفوظ خالدى

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اين الاحرار ؟ اين الابطال ؟ قد بيع الوطن السيد محمد السعبري
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: المنتدى العام [ General Section ] :: مواضيع عامة(General)-
انتقل الى: