منتدي المركز الدولى




۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم

عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer

منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و تتمنى لك وقتا سعيدا مليئا بالحب

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر | 
 

 أمراض القلب اثناء الحمل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
شعبانت
المدير
المدير


ذكر عدد المساهمات : 3405
تاريخ التسجيل : 01/10/2010

مُساهمةموضوع: أمراض القلب اثناء الحمل   الجمعة 24 يونيو - 18:46

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أمراض القلب اثناء الحمل
سنتطرق هنا لتأثير الحمل على بعض أمراض القلب
لدى الحامل ونوعية هذا التأثير حسب نوعية المرض القلبي .
أرتفاع ضغط الدم
هناك سببان لأرتفاع ضغط الدم لدى الحامل :
أ – ضغط الدم المزمن :
وهو مرض شائع لدى الرجال والنساء ويتم إكتشافه ومعرفته قبل حدوث الحمل لدى
النساء المصابات به ، ويجب علاجه والتحكم به قبل ، أثناء ، وبعد الحمل
وليس له علاقة واضحة بالحمل .

ب- أرتفاع ضغط الدم أثناء الحمل : يحدث هذا النوع من ارتفاع ضغط الدم فقط أثناء الحمل لدى 8-10 % من الحوامل .

ويعرف
بأنه ارتفاع اضطرادي لضغط الدم الأنقباضي بمعدل 30مل / زئبق أو أكثر ، أو
لضغط الدم الأنبساطي بمعدل 15 مل / زئبق أو أكثر أثناء الزيارات الدورية
لعيادة الحوامل عن القراءة الأولى في أول زيارة للعيادة . وقد يعرف بأنه
تجاوز ضغط الدم الأنبساطي لقراءة 89مل / زئبق . يحدث هذا الأرتفاع غالباً
بعد الأسبوع العشرين ( أي بعد الشهر الرابع ) من الحمل وغالباً ما يحصل في
الحمل الأول . ويكون مصحوباً في أغلب الأحيان بزيادة كميــة البروتين (
الزلال ) في البول وبتورم القدمين والساقين .
ويتسبب
هذا المرض في خطورة قد تلحق بالأم والجنين على حد سواء إذا أهمل المرض ،
ولم تخضع الحامل للعلاج والمتابعة الدقيقتين . ومن آثاره الضارة على الأم
حدوث قصور في وظائف الكلى ، تكسر في كريات الدم الحمراء ، نقص في الصفائح
الدموية ، ارتفاع في أنزيمات الكبد ، هبوط في القلب ، أو حدوث نوبات من
التشنجات كالتي يعاني منها مرضى الصرع .
أما بالنسبة للجنين فقد يتعرض لقصور في النمو مما قد يهدد حياته .
ويجب التنويه هنا
إلى أن حدوث مثل هذه المضاعفات على الأم وجنينها هي قليلة جداًً إذا ماتم
علاج ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل وتمت المتابعة الدورية المستمرة تحت
الإشراف الطبي الدقيق .
ويمكن أختصار الخطوات المهمة في العلاج كما يلي :
• التحكم في ضغط الدم عن طريق أدوية خافضة للضغط تؤخذ عن طريق الفم منذ تشخيص المرض وتكون مأمونة على الجنين .

المتابعة الدورية المنتظمة فمثلاً في الأشهر الأخيرة من الحمل يجب أن تتم
هذه المتابعة على الأقل مرة كل أسبوعين وفي الشهر التاسع مرة كل أسبوع .
• ينصح
بإدخال الحامل التي تعاني من ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل إلى المستشفى عند
بلوغها الأسبوع السادس والثلاثين ( أي بداية الشهر التاسع ) أو حتى قبل
ذلك متى أتضح للطبيب المعالج وجود علامات قد تدل على تعرض الأم أو جنينها
لأحد المخاطر السابق ذكرها .
• بعد
إدخال المريضة للمستشفى ، تتم عملية تقويم درجة نمو الجنين ، فإذا كان
النمو تاماً فإن الإخصائي يقوم بحث الرحم للدخول في عملية الولادة عن طريق
استخدام الأدوية ، أما إذا كان نمو الجنين غير تام ، فالأولى هو السماح
للحمل بالأستمرار متى ماسمحت حالة الأم بذلك .
• في بعض الحالات "
وهى قليلة جداً " يجب اجراء عملية قيصرية عاجلة للولادة بصرف النظر عن
درجة نمو الجنين لأن التأخير في هذه الحالات يعرض الأم والجنين معاً لخطر
كبير ، ومن هذه الحالات مايلي :
أ - نقص الصفائح الدموية

ب - حدوث صداع أو علامات عصبية أخرى

ج - حدوث نزيف في شبكية العين

د - تدهور في وظائف الكلى أو الكبد
أمراض صمامات القلب الروماتيزمية

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

تختلف
تأثيرات الحمل على القلب والدورة الدموية حسب الخلل الذي حصل للصمام ،
تضيقاً أو ارتجاعاً نتيجة إصابته منذ سنتين بالحمى الروماتيزمية ، وهنا يجب
التأكيد على أهمية أستشارة طبيب القلب المختص قبل الحمل للتأكد من أن وضع
المريضة الصحي يسمح لها بالحمل دون حدوث مشكلات أو مضاعفات خطيرة .
وننصح الحوامل اللواتي يعانين من اعتلال بالصمامات خصوصاً إذا كان هناك تضيقاً بالتالي :
أ - عدم الإجهاد خصوصاً عند وجود الأعراض التالية : ضيق أو صعوبة التنفس أو تسارع في ضربات القلب .
ب – يجب
الاستمرار في تناول الأدوية المانعة بأذن الله لتكرار الإصابة بالحمى
الروماتيزمية مرة أخرى ، وهذه الأدوية هى عبارة عن إبرة البنسلين الشهرية
أو الأدوية البديلة لها .
ج- المتابعة الدورية المستمرة لدى طبيب القلب وطبيب النساء والولادة .
د- قد
تحتاج الحامل لبعض المضادات الحيوية الوقائية قبل الولادة حسب نوعية
الولادة ، أكانت طبيعية أو عن طريق أحد الطرق التداخلية أو عن طريق العملية
القيصرية ، وحسب نوعية الأعتلال الذي أصاب الصمام .
ومن أكثر
أمراض الصمامات الروماتيزمية لدى الحوامل شيوعاً تضيق الصمام الميترالي .
وقد يتسبب هذا التضيق في حدوث صعوبة في التنفس أو حدوث عدم أنتظام بضربات
القلب .
وتتم
عملية تقويم مقدار تضيق الصمام الميترالي من قبل طبيب القلب عن طريق الفحص
السريري وإجراء بعض الفحوصات التي لاتؤثر على الحمل وأهم هذه الفحوصات على
الإطلاق الفحص بالموجات فوق الصوتية للقلب .

وتتلخص الوسائل العلاجية للصمام الميترالي شديد التضيق أثناء الحمل في الآتي :
1- الراحة التامة للحامل خلال فترة الحمل .
2- تناول الأدوية الخافضة لنبض القلب والأدوية المعالجة لضيق التنفس وأحتقان الرئة كالمدرة للبول وخلافه .
3- التقليل من تناول ملح الطعام .
4- في
حالة فشل كل ذلك قد تحتاج الحامل لإجاء عملية توسعة للصمام عن طريق البالون
والتي تتم في معامل القسطرة وتحت إجراءات خاصة لمثل هذه الحالات بعد
التأكد من صلاحية الصمام لمثل هذا التوسيع .
الجدير بالذكر ، أن أغلب الحوامل اللواتي يعانين من تضيق الصمام الميترالي أثناء الحمل يستجبن للراحة التامة مع الأدوية السابق ذكرها .
5- في
حالات قليلة جداً قد تحتاج الحامل التي تعاني من تضيق في الصمام الميترالي
إلى إجراء عملية القلب المفتوح لترميم أو لتغيير الصمام أثناء الحمل في
الفترة مابين الشهر الخامس والسابع .

أمراض الشرايين التاجية
توجد
دراسات عالمية عديدة أثبتت أن لوجود هرمون الإستروجين خلال سنوات الإنجاب
عند النساء أهمية وقائية من الإصابة بالشرايين التاجية لذلك فإن حدوث تصلب
الشرايين في هذه الفترة من العمر أقل حدوثاً مالم يكن لدى السيدة عوامل
خطورة عديدة منذ زمن بعيد بالإضافة إلى عوامل أخرى إضافية هذا ويمكن
للسيدات أصحاب الأوضاع المستقرة الحمل بنفس طرق العلاج المتبعة لمثل هذه
الحالات ويفضل العلاج التداخلي أو الجراحي قبل الحمل ويمكن التعامل معهن
حين وجود أعراض أثناء الحمل .
اعتلال عضلة القلب
إذا كان
الأعتلال خطيراً بسبب تأثر العضلة بأمراض عضلية أو نتيجة اعتلال صمام أو
أكثر أو بسبب ارتفاع ضغط الدم أو بسب تأثر عضلة القلب بحمل سابق أو بسبب
أولى مجهول فإن احتياج المريضة لعلاجات دوائية عديدة لمحاولة تحسين نسبي
للأعراض والوضع الصحي يعطى الحق للطبيب المعالج منع مثل هؤلاء المرضى من
الحمل لما قد يسببه لهن من مضاعفات خطيرة قد تودي بحياتهم لذا فإن أي نسبة
من الاعتلال بالعضلة قد تسوء بسبب الحمل خاصة إذا كان السبب السابق الحمل
نفسه لذلك يجب استشارة الطبيب المختص قبل الإقدام على هذه الخطوة فربما
فيها خطر على الأم والجنين .
ارتفاع ضغط الدم الرئوي
إذا كان
السبب غير معروف أولي أو معروف بسبب مشاكل رئوية مزمنة أو عيوب خلقية قلبية
لم تعالج وكان الضغط مرتفعاً جداً يقارب ضغط الدم الشرياني فإن الحمل
يعتبر خطراً ويجب تجنبه بأفضل الوسائل التي لاتزيد من زيادة ضغط الدم
الرئوي ينصح الطبيب مريضته بربط قنوات التبويض لمنع وصول البويضة للرحم
والتلقيح . أما إذا كان ضغط الدم الرئوي بسيطاً لأي سبب فإن الإقدام على
الحمل يجب أن يكون تحت إشراف طبيبي القلب والتوليد مع محاولة علاج السبب
الرئيسي قبل الحمل .
هذا وأرجوا لجميع السيدات الحوامل الصحة والعافية وولادة خالية من المشكلات الصحية ودمتم في رعاية الله
منقوول



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:منتدي المركز الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت بلادى
مستشاره ادارية
مستشاره ادارية


انثى الابراج : الثور عدد المساهمات : 2239
تاريخ الميلاد : 29/04/1977
تاريخ التسجيل : 17/08/2010
العمر : 39
المزاج المزاج : الحمد لله على نعمته

مُساهمةموضوع: رد: أمراض القلب اثناء الحمل   السبت 25 يونيو - 11:22

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

الله يعطيك العافيه
جزاك لله خيرا

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط][ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
نجاح
برونزى


عدد المساهمات : 147
تاريخ التسجيل : 09/11/2010

مُساهمةموضوع: رد: أمراض القلب اثناء الحمل   الأربعاء 9 يناير - 7:05

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
أمراض القلب اثناء الحمل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: منتدى الطب والصحه(Medicine and Health Forum) :: طبيبك الخاص والامراض-
انتقل الى: