منتدي المركز الدولى


 هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض Ououou11

۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم
 هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض 1110
 هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا  هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض 829894
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer
منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و يتمنى لك اسعد الاوقات فى هذا الصرح الثقافى

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر
 

  هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فتحيه عمر
عضو جديد
عضو جديد
فتحيه عمر

عدد المساهمات : 41
تاريخ التسجيل : 27/04/2013

 هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض Empty
مُساهمةموضوع: هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض    هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض Icon_minitime1السبت 12 أكتوبر - 3:22


هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاضةٍ ووداعٍ، ويكون بذلك قد طافَ وسعى مرَّةً واحدةً؟
هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاضةٍ ووداعٍ، ويكون بذلك قد طافَ وسعى مرَّةً واحدةً؟




هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاضةٍ ووداعٍ، ويكون بذلك قد طافَ وسعى مرَّةً واحدةً؟

الإجابة: الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصَحْبِه ومن والاه، أمَّا بعدُ:

فالقارن والمفْرِدُ ليس عليهما إلا سعْيٌ واحدٌ وطواف واحد: طواف الإفاضة، وهو رُكنٌ من أركان الحَجِّ، وطواف الوداع وهو واجبٌ عند الجمهور.

وأما طواف الإفاضة فالمستحب تعجيله يوم النحر كما يجوز تأخيرُه إلى آخِرِ أفعال الحجِّ، وفي تلك الحال يقوم مقام طوافِ الوداع والإفاضة معاً؛ لأن طواف الوداع ليس مقصوداً لِذاته، وإنما المقصود أن يَكونَ آخِرَ العهدِ بالبيتِ؛ لقوله صلى الله عليه وسلم: "لاَ يَنْفِرَنَّ أَحَدٌ حَتَّى يَكُونَ آخِرُ عَهْدِهِ بِالْبَيْتِ" (رواه مسلم عن ابن عباس وأصله في البخاري).

* فلما كان آخر العهد بالبيت طواف الإفاضة أغنَى بذلك عن طواف الوداع، وعليه في هذه الحالة أن ينويَ الإفاضةَ لا الوداعَ، وإن نواهُما جميعاً فلا حَرَجَ.

وقد اختلف أهل العلم في المجيء بالسعي بعد هذا الطواف، فمنهم من أوجب عليه أن يطوف للوداع؛ لأنه لم يكن آخر عهده بالبيت الطواف، بل السعي، ومنهم من قال:
- لا بأس أن يأتي بسعي الحج بعد ذلك الطواف، وكونُ السعي بعد الطواف لا يَمْنَعُ أن يكون آخر عهده بالبيت، لأنه فاصلٌ يسيرٌ؛ ومما يدلُّ على ذلكِ قَوْلُه صلى الله عليه وسلم لِعَبْدِ الرَّحْمَن بن أبي بكر: "اخْرُجْ بِأُخْتِكَ مِن الحَرَم فَلْتُهِلَّ عُمْرَة ثُمَّ افْرُغَا مِنْ طَوَافكُمَا" الْحَدِيثَ؛ (متفق عليه عن عائشة)، وليس فيه أنه أمرها بطوافٍ للوداع بعد ما طافت وسعت للعمرة.

- قَالَ ابْن بَطَّال في (شرح البخاري): "لا خِلاف بَيْن الْعُلَمَاء أَنَّ الْمُعْتَمِر إِذَا طَافَ فَخَرَجَ إِلَى بَلَده أَنَّهُ يُجْزِئهُ مِنْ طَوَاف الْوَدَاع، كَمَا فَعَلَتْ عَائِشَة".

- وقال الحافظُ في (فتح الباري): "ويستفاد من قصة عائشةَ أنَّ السعْيَ إذا وقع بعد طواف الرُّكنِ -إن قلنا إن طواف الركن يُجْزِئُ عن الوداع- إن تخلَّل السعيُ بين الطواف والخروج لا يقطع إجزاءَ الطوافِ المذكور عن الركن والوداع معاً".

- وقال الشيخ ابن عثيمين رحِمه الله في سلسلة لقاءات الباب المفتوح: "إن نوى طواف الوداع فقطْ لم يُجزئْ عن طواف الإفاضة؛ لأن طواف الوداع واجبٌ وطوافَ الإفاضة رُكنٌ، بل إنَّ طواف الوداع سنةٌ عند كثيرٍ من العلماء وطوافَ الإفاضة ركنٌ، وإن نوى طواف الإفاضةِ فقد أجزأ عن الوداع؛ لأنه أعلى منه، ولأنَّ المقصود بطواف الوداع أن يكون آخر عهده بالبيت؛ وقد حصل، فيجزئه طواف الإفاضة عن طواف الوداع، كما تجزئ الفريضةُ في المسجد عن تحيَّة المسجد".
وقال: "إن نواهما جميعاً جاز؛ لعموم قول النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم: "إنما الأعمالُ بالنيَّاتِ، وإنما لكُلِّ امرئٍ ما نوى".أ.هـ.

.. وعليه؛ فيجوز للقارِنِ والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعيِ إلى آخِرِ الحَجِّ؛ بحيث يطوف بنيَّة الإفاضة فقطْ أو بنيَّة الإفاضة والوداع، ثم يسعى للحج بعد ذلك، لكن إن طاف للقدوم وسعى للحج قبل يوم عرفة، فإنه أفضل وأحسن، فإنه لن يكون عليه بعد ذلك سوى طواف الإفاضة، وبإمكانه أن يجمع بينه وبين طواف الوداع، والله أعلم.



عدل سابقا من قبل فتحيه عمر في السبت 12 أكتوبر - 4:27 عدل 3 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فتحيه عمر
عضو جديد
عضو جديد
فتحيه عمر

عدد المساهمات : 41
تاريخ التسجيل : 27/04/2013

 هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض    هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض Icon_minitime1السبت 12 أكتوبر - 3:37


سؤال
 
حججت أنا وزوجي العام الماضي، وسعينا بين الصفا والمروة بعد طواف الوداع، ولم نكن نعلم أن هذا لا يجوز.. فهل حجنا صحيح، هل علينا أن نفعل شيئا ليكون صحيحا، إفتوني في أمري بأسرع وقت ممكن؟ جزاكم الله خير الجزاء.
الإجابــة

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه، أما بعـد:
فحجكما صحيح إن شاء الله تعالى، إذا كنتما أديتما أركانه وواجباته على وجهها، فإن زيادة السعي في الحج لا أثر لها في صحته، وإن كان التطوع بالسعي غير مشروع، وانظر لذلك الفتوى رقم: 118025.

ولا شيء عليكما إن شاء الله في السعي بعد طواف الوداع جهلاً، لأن السعي بعد طواف الوداع لا يمنع من أن يكون آخر العهد بالبيت، وقد اعتمرت عائشة رضي الله عنها بعد حجتها مع أخيها عبد الرحمن فطافت وسعت، ولم ينقل أنها طافت للوداع بعد سعيها، قد دل على أن الاشتغال بالسعي بعد طواف الوداع لا يوجب طوافاً آخر، فإن طواف عائشة للعمرة أجزأها عن طواف الركن وطواف الوداع كما هو واضح.

وقال ابن حجر: [color:6a22=6600cc]ويستفاد من قصة عائشة أن السعي إذا وقع بعد طواف الركن -إن قلنا إن طواف الركن يغني عن طواف الوداع- أن تخلل السعي بين الطواف والخروج، لا يقطع إجزاء الطواف المذكور. انتهى.

والفرق -وهو أن سعي عائشة كان سعياً مشروعاً وسعيكما غير مشروع- فرق غير مؤثر فيما يظهر لأنكما كنتما جاهلين بالحكم تظنان مشروعية هذا السعي، ولأن الفعل وهو الاشتغال بالسعي في الصورتين واحد.

والله أعلم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فتحيه عمر
عضو جديد
عضو جديد
فتحيه عمر

عدد المساهمات : 41
تاريخ التسجيل : 27/04/2013

 هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض    هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض Icon_minitime1السبت 12 أكتوبر - 3:43

وهذا نص كلام الشيخ ابن عثيمين رحمه الله تعالى:

وَإِنْ أَخَّرَ طَوَافَ الزِّيَارَة فَطَافَهُ عِنْدَ الخُرُوجِ أَجْزَأ عَن الوَدَاعِ ...
قوله: «وإن أخر طواف الزيارة، فطافه عند الخروج أجزأ عن الوداع» . طواف الزيارة هو طواف الإفاضة، أي: طواف الحج.
فإن قيل: كيف يجزئه عن طواف الوداع الذي هو واجب، وطواف الإفاضة ركن؟
فالجواب: أن المقصود من طواف الوداع أن يكون آخر عهده بالبيت وقد حصل بطواف الإفاضة، فيكون مجزئاً عن طواف الوداع، وهذا واضح فيما إذا كان من قارن، أو مفرد سعى بعد طواف القدوم؛ لأنه في هذه الحال ليس عليه إلا الطواف وينصرف، لكنه مشكل فيما إذا كان من متمتع؛ لأن المتمتع لا بد أن يطوف ويسعى؟
فقيل: إنه يقدم السعي على الطواف؛ لأن تقديم السعي على الطواف في الحج جائز؛ لقول الرسول صلّى الله عليه وسلّم: «لا حرج» .

وقال بعض العلماء: بل لا حاجة إلى ذلك، بل يقدم الطواف ويأتي بالسعي بعده، والسعي تابع للطواف فلا يضر أن يفصل بين الطواف وبين الخروج، واستدل البخاري ـ رحمه الله ـ على ذلك بأن الرسول صلّى الله عليه وسلّم أذن لعائشة ـ رضي الله عنها ـ أن تأتي بعمرة بعد تمام النسك، فأتت بعمرة فطافت وسعت وسافرت، فحال السعي بين الطواف والخروج، وبأن النبي صلّى الله عليه وسلّم طاف للوداع ثم صلى صلاة الفجر وقرأ بالطور ثم خرج، فهذا يدل على أن مثل هذا الفصل لا يضر، وهذا عندي أقرب من القول بتقديم السعي؛ لأن هذا يحصل فيه الترتيب المشروع، وهو أن يقدم الطواف على السعي.
الشرح الممتع (7/370).

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
فتحيه عمر
عضو جديد
عضو جديد
فتحيه عمر

عدد المساهمات : 41
تاريخ التسجيل : 27/04/2013

 هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض    هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض Icon_minitime1السبت 12 أكتوبر - 4:19


السؤال: ما حكم تأخير سعي الحج للمتمتع بعد طواف الوداع؟
الجواب: بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله سيدنا محمد وآله وصحبه أجمعين وبعد، فقد اتفق الأئمة الفقهاء على أنّ السعي لا بد أن يكون بعد الطواف؛ لأنّ النبي صلى الله عليه وسلم فعل هذا، فعن جابر رضي الله عنه قال: رَأَيْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَرْمِي عَلَى رَاحِلَتِهِ يَوْمَ النَّحْرِ، وَيَقُولُ: «لِتَأْخُذُوا مَنَاسِكَكُمْ، فَإِنِّي لَا أَدْرِي لَعَلِّي لَا أَحُجُّ بَعْدَ حَجَّتِي هَذِهِ»([1]). ولأنّ السعي تابع للطواف، ووقت السعي بعد طواف الإفاضة. أما طواف الوداع فهو آخر الأعمال التي يتم بها الحاج نسكه، وبه تنتهي أعمال الحج، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ: «أُمِرَ النَّاسُ أَنْ يَكُونَ آخِرُ عَهْدِهِمْ بِالْبَيْتِ، إِلَّا أَنَّهُ خُفِّفَ عَنِ الحَائِضِ»([2]). وإذا لم يسع الحاج سعي الحج، بعد طواف الإفاضة، ثم بعد ذلك طاف طواف الوداع وبقي عليه السعي، ففي هذه الحالة يسعى بعد طواف الوداع؛ لأن السعي لا بد أن يكون بعد طواف. ولا يعيد طواف الوداع؛ لأنّ انشغاله كان بمناسك الحج. والله أعلم.
http://ammarbadawi.com/wo/?p=1869
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
تحرير
عضو مميز
عضو مميز
تحرير

عدد المساهمات : 1046
تاريخ التسجيل : 17/11/2010

 هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض Empty
مُساهمةموضوع: رد: هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض    هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض Icon_minitime1السبت 12 أكتوبر - 20:37

امر من صفحاتك وأقف أمامكـ .. صامت..

من جمال ما أراه

حسن أبداعكـ وصياغتكـ المتقنة ...

فأنا لست ألا نقطة من بحور أبداعاتـكـ

وبوووح قلمكـ نثر ما قد يجول في الأنفس دون استشعااار

هزززز الوجدان وتزلزلت البقايا الراكده منذ العصور .....

لكـ مني كل التقدير على جمالية طرحكـ



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:#منتدي_المركز_الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هل يجوز للقارن والمفْرِد تأجيلُ الطواف والسعي إلى آخر يومٍ؛ بحيث يطوف ويسعى ويكون طوافُه طوافَ إفاض
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: ๑۩۞۩๑ (المنتديات الأسلامية๑۩۞۩๑(Islamic forums :: ๑۩۞۩๑ منتدى الحج والعمره(Hajj and Umrah)๑۩۞۩๑ :: فتاوى الحج والعمرة-
انتقل الى: