منتدي المركز الدولى


الكلاميديا تعريفها  وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية  منها  Ououou11

۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم
الكلاميديا تعريفها  وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية  منها  1110
الكلاميديا تعريفها  وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية  منها  613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا الكلاميديا تعريفها  وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية  منها  829894
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩
منتدي المركز الدولى
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer
منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و يتمنى لك اسعد الاوقات فى هذا الصرح الثقافى

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

 

 الكلاميديا تعريفها وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية منها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
فهد مكه
عضو فضى
عضو فضى
فهد مكه

عدد المساهمات : 207
تاريخ التسجيل : 28/11/2013

الكلاميديا تعريفها  وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية  منها  Empty
مُساهمةموضوع: الكلاميديا تعريفها وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية منها    الكلاميديا تعريفها  وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية  منها  Icon_minitime1الأربعاء 1 أغسطس - 9:45

الكلاميديا تعريفها  وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية  منها
الكلاميديا تعريفها  وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية  منها
الكلاميديا تعريفها  وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية  منها
الكلاميديا تعريفها  وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية  منها

تعريف الكلاميديا
مرض الكلاميديا هو واحدٌ من الأمراض الشائعة والمنقولة جنسياً أي أنها عدوى تنتقل عبر الجماع ، تسببه بكتيريا تسمى " كلاميديا تراخوماتيس " ، يمكنها أن تتلف الجهاز التناسلي للأنثى ، وتصيب هذه البكتيريا الطفيلية الجهاز التناسلي عند الرجل والمرأة على حدٍ سواء ، ولهذه البكتيريا القدرة على تدمير الجهاز التناسلي من غير أعراضٍ واضحة ، وقد تسبب العقم للجنسين ، والتي غالباً لا تظهر فيها أعراض مرضية لدى المصابات والمصابين بها . وتعيش هذه البكتيريا في الخلايا الحية والتي تقتلها. ولذا فانتقال الإفرازات التي توجد بها البكتيريا من مكانٍ لآخر في الجسم يسبب انتشار مرض الكلاميديا .
تعد جرثومة الكلاميديا من أكثر مسببات الأمراض التناسلية شيوعاً ، وهي من الأمراض التناسلية التي يمكن علاجها . وتصيب الكلاميديا منطقة عنق الرحم عند النساء ، كما يمكن أن تصيب الكلاميديا منطقة مجرى البول الخارجي والمستقيم والعينين لدى الرجال والنساء . وقد تسبب هذه البكتيريا إلتهاباً في الشرج أو المستقيم والجزء الخلفي من الحلق والعينين . كما يمكن أن تؤدي العدوى إلى مضاعفاتٍ في الحمل ولدى الأطفال حديثي الولادة . ويُعتقد أن الكلاميديا قد ترتبط بالإجهاض والولادة المبكرة . كما قد تنتقل من الأم إلى الطفل عند الولادة مما يسبب التهاباً في العين أو في حالاتٍ نادرة إلتهاباً رئوياً للطفل . كما أن هذه الجرثومة هي التي تشكل - على ما يبدو - المسبب الأكثر شيوعاً لإلتهاب الإحليل Urethritis ( الأنبوب الذي يؤدي من المثانة إلى الخارج ) لدى الرجال والنساء على حدٍ سواء . يمكن أن تنتشر إلى الخصيتين . التعبير الأساسي لمرض الكلاميديا يتمثّل في إفرازاتٍ قيحية من العضو التناسلي وشعوراً بالحرقة مع التبول .
ومن المعروف أن 75 % من النساء المصابات بالكلاميديا و50 % من الرجال المصابين بها لا يشكون من الألم ولا تبدو عليهم أعراض مرضية واضحة حتى تظهر المضاعفات ، لذلك فهو مرض خطير، يسميه البعض بالمرض المستتر أو الصامت أو بالمتدثرة أو التراخوما . وفي حال وجدت أعراضه فهي تظهر خلال أسبوع إلى ثلاثة أسابيع من الإصابة .
كما تُقدّر إصابة 50000 امرأة سنويا بالعقم بسبب الإصابة بالكلاميديا . وللأسف فإنه إذا لم يتم علاج الإصابة بالكلاميديا فإنه قد يسبب التهاباتٍ مزمنة في حوض المرأة وحمل خارج الرحم والعقم . ومن الممكن أن تسبب الكلاميديا المتقدمة عدوى الزائدة الدودية والقلب والكبد . بالإضافة إلى انتقال العدوى عند الرجال لمنطقة البربخ والتسبب في العقم .​​ وعند المرأة يمكن للكلاميديا أن ​​تنتشر إلى أنابيب فالوب وقفلها ، وإذا أصبحت أنابيب فالوب مسدودة ، لا يمكن للبويضات أن تمر إلى الرحم ، لذلك يصبح من الصعب أو من المستحيل أن تصبح المرأة المصابة " حامل " .
هنالك ثلاثة أنواع من الكلاميديا :
* المتدثرة الحثرية Chlamydia trachomatis : قد تسبب التهاب ملتحمة العين ( التراخوما ) وهو التهابٌ مزمن في ملتحمة العين قد يسبب العمى ، الإلتهاب الرئوي وإلتهاب المسالك البولية . ولا تتواجد المتدثرة الحثرية إلا في الإنسان .
* المتدثرة​​ الببغائية Chlamydia psittaci : وهي تشكل ملوثاً للطيور بشكلٍ خاص ولكنها قد تسبب الإلتهاب الرئوي لدى الإنسان أيضاً .
* متدثرة​​ الإلتهاب الرئوي Chlamydia pneumonia : قد تسبب تلوثاتٍ في المسالك الهوائية بما في ذلك الإلتهاب الرئوي .
كيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟
يمكن أن ينتقل المرض عن طريق ممارسة الجنس الفموي ، المهبلي أو الشرجي بين شخصٍ مصاب وشخصٍ سليم ، يمكن أن تنتقل الإصابة إلى العينين إذا لمس الشخص المنطقة التناسلية المصابة بيديه ثم لمس عينيه بهذه اليد . ومن الممكن أيضاً أن ينتقل المرض من الأم إلى الأطفال أثناء الولادة .
يمكن للبكتيريا المسببة للمرض أن تبقى حيةً في جسد الشخص المصاب لأشهرٍ أو لسنواتٍ حتى ، ولا يؤدي الشفاء من الإصابة إلى مناعةٍ منه إذ يمكن أن يُصاب الشخص بالمرض أكثر من مرة خلال حياته .
تنتقل عدوى الكلاميديا بالطرق الآتية :
* ممارسة الجنس المحرّم بجميع أنواعه سواء الإتصال الجنسي المهبلي أو الشرجي أو الفموي .
* الإنتقال من الأم المصابة إلى طفلها أثناء الولادة .
* في بعض الأحيان تنتقل العدوى من الأعضاء التناسلية إلى العينين بواسطة اليدين والأصابع .
الأشخاص الأكثر تعرُّضاً للإصابة بمرض الكلاميديا :
* الرجال والنساء متعددو العلاقات الجنسية .
* الأطفال عرضة للإصابة بالمرض عن طريق أمهاتهم الحوامل المصابات .
* عن طريق الذباب والمحارم الملوثة في الأماكن التي تفتقر للنظافة .
لا يمكن التقاط هذه الجرثومة بملامسة مقاعد المراحيض أو المناشف أو المفارش أو ملابس السباحة أو من الذهاب إلى الساونا أو حمام السباحة .
أعراض وعلامات الإصابة بهذا المرض :
تحدث الأعراض بعد مضي يومين إلى أسبوعين من التقاط العدوى ، لكن بعض المرضى قد يصابون بالكلاميديا لأشهرٍ أو حتى سنوات دون أن يعلموا ، ويمكن أن تتضمن أعراض الإصابة بالكلاميديا ما يلي :
أعراض الكلاميديا عند النساء :
* إفرازات مهبلية غريبة . وهذه الإفرازات قد تكون دليل على انتشار العدوى ووصولها للرحم .
* شعور بالحرقة أثناء التبول .
* ألم في منطقة البطن بشكلٍ عام وأسفل البطن بشكلٍ خاص .
* ألم في أسفل الظهر .
* غثيان .
* حمى .
* ألم أثناء ممارسة الجنس .
* النزف التناسلي خارج أوقات الدورة الطمثية ( غالباً بعد ممارسة الجنس ) .
* الحاجة إلى التبول بشكلٍ مستمر .
* دورة شهرية غير منتظمة .
* إلتهابات في الحوض .
أعراض الكلاميديا عند الرجال :
* إفرازات غريبة من العضو الذكري .
* الشعور بالحكة والحرقة في المنطقة المحيطة بفتحة العضو الذكري .
* إحمرار في المنطقة التناسلية وخصوصاً حول فتحة العضو الذكري .
* خروج إفرازات شفافة أو شبيهه باللبن من قناة مجرى البول تترك بقعاً على الملابس الداخلية .
* ألم أثناء التبول .
* ألم أو تورُّم في الخصيتين .
* إلتهاب البروستاتا والقنوات المنوية .
الأعراض الشرجية :
يمكن أن تحدث الإصابة الشرجية لدى النساء والرجال في حال ممارسة الجنس الشرجي أو من خلال الإنتقال المباشر للبكتيريا من منطقة لأخرى في الجسم مثل المهبل . هذه الإصابة لا تحدث أية أعراض في العادة ، وأحياناً تسبب ما يلي :
* ألم شرجي .
* إفرازات شرجية صفراء أو شبيهة بالقيح .
* نزف شرجي .
مضاعفات الإصابة بالكلاميديا :
للكلاميديا القدرة على إحداث تليفات شديدة في الجهاز التناسلي من دون حدوث أي أعراض مرضية واضحة ، وخصوصا إذا لم تعالج مبكراً ، ويمكن أن تحدث الإصابة بالمضاعفات الآتية :
عند النساء :
* القابلية العالية للعدوى بمرض نقص المناعة المكتسبة ( الإيدز ) .
* التعرُّض للإلتهابات المزمنة في الحوض والرحم وقناة فالوب ( وهي القناة التي تمر بها البويضة إلى الرحم ) ، وهذا يسبب الإلتهاب الحوضي ، ما يؤدي إلى تليفات شديدة في الرحم وقنوات فالوب والمبيضين ، تؤدي في النهاية إلى آلامٍ مزمنة في أسفل البطن أو الحمل خارج الرحم أو العقم ، بسبب انسداد قناة فالوب التي ترعى البويضة .
* القابلية العالية للعدوى بميكروبات جنسية أخرى مثل الزهري والسيلان .
* إلتهابات مزمنة للقناة الشرجية .
* الولادة المبكرة .
* إنتقال المرض إلى الطفل أثناء الولادة ، والذي يكون عرضةً للإصابة بالإلتهاب الرئوي والتهاب في العينين .
* الحمل خارج الرحم .
* إلتهاب مجرى البول والمثانة .
* أما المضاعفات النادرة فتشمل آلآم المفاصل ومرض ريكتر ( Recter ) .
أما عند الرجال :
* مشاكل في الخصوبة بسبب التهاب البربخ .
* إلتهاب مؤلم في الخصيتين يمكن أن يؤثر على الإنجاب .
* إلتهاب في القناة البولية قد يصل إلى الأنابيب المنوية محدثاً آلآماً وحرارة ، وبالتالي تلفاً شديداً يؤدي إلى عدم القدرة على الإنجاب أيضاً .
* في حالات نادرة ( وهي أكثر شيوعاً لدى الرجال ) يمكن أن تؤدي أيضاً إلى الإصابة بمتلازمة رايتر. ومن آثار هذه الإصابة إلتهاب ملتحمة العين مع شكلٍ من أشكال إلتهاب المفاصل يسبّب ألماً فيها .
طرق الوقاية :
* إستخدام وسائل الوقاية الجنسية : مثل الواقي الذكري حتى لو لم تكن هذه الوقاية مثالية . فمن أجل وقاية مثالية يجب وضع الواقي الذكري في بداية العملية الجنسية قبل حصول أي مداعبة إذ يمكن أن تنتقل العدوى إذا وضع الواقي الذكري في وقتٍ لاحق .
* عدم ممارسة الجنس مع شخصٍ مصاب .
* تجنُّب تعدُّد الشركاء الجنسيين . لذلك لا يصاب المتزوجون عادةً إلا في حال وجود خيانة زوجية من أحدهما .
* المتابعة الدورية والقيام ببعض الفحوصات الروتينية لدى الطبيب المتخصص .
* في حال الشك بالإصابة بالكلاميديا يجب تجنب الإتصال الجنسي ومراجعة الطبيب فوراً .
العلاج بالأعشاب :
* نبات الكاحل : يتم تحضير منقوع هذا النبات وتناوله يومياً لزيادة فرصة الشفاء .
* الإستراجالس: تطحن جذور هذا النبات ويُحضّر منها منقوع بمقدار كأس واحد من الماء المغلي ومن ثم يُشرب صباحاً ومساء .
* البرسيم الأحمر: يُنقع مقدار ملعقة واحدة من أزهار البرسيم الأحمر في كوب واحد من الماء، ويُشرب يومياً على الريق لمدة ثلاثين يوماً .
* نبات أشينسا : وهو من النباتات الغير مألوفة ، ولكنه يعمل بمثابة منشّط للجسم ومطهّر للجهاز الليمفاوي ومضادٌ قوي للجراثيم و الآثار المضادة للفيروسات ويعالج الآثار الجانبية لمرض الكلاميديا . و بشكلٍ عام هو مفيد لصحة الجهاز المناعي و صحة الجسم العامة . يُنصح بشربه يومياً لحل هذه المشكلة ولتقوية المناعة . يُحضّر على شكل شاي ويُشرب يومياً .
* الاطعمة الغنية بالفيتامينات كالحبوب الكاملة والعدس والفول وكذلك الخضار الذي يشتمل على الألياف . فكلها تسهم بشكلٍ فعّال في علاج هذا المرض .
* الثوم : وهو من أهم الوسائل المستخدمة في علاج هذا المرض حيث يتم تقطيع فصين من الثوم في كوب من الماء ، ويتم تناوله بالتحديد على الريق فهو يعمل بشكلٍ فعّال على علاج هذا النوع من البكتيريا . كما يمكن يتم تناوله في الأكل والسلطات .
* منتجات النحل : كعسل النحل وغيره من مشتقات النحل . إذ أن منتجات النحل تُعد من أبرز العلاجات التي تسهم بشكلٍ كبير في التخلص من هذا المرض .
* زيت الزيتون المستخرج أو البكر : يمكن استخدام مستخرج الزيتون بأشكالٍ كثيرة إما على شكل ورق أو مسحوق او زيت أو مرهم كل النتائج واحدة في النهاية فإنها تساعد على تعزيز الجهاز المناعي وتوفّر الحماية من البكتيريا وتعجّل بالشفاء وتقتل البكتيريا النشطة ، كما أنها تؤثر بشكلٍ مباشر على البكتيريا المسببة للكلاميديا . ويتم تطبيقها مباشرة على المناطق المصابة .
* نبات المريمية : يتم شربها من مرتين إلى ثلاث مرات بالأسبوع الواحد . تحسّن من مرض الكلاميديا إلى حدٍ كبير فهي واحدة من العلاجات الموثوق بها عموماً في علاج الأمراض المنقولة جنسياً .
* نبات خاتم الذهب : يحتوي على مضادات الميكروبات القوية التي تكافح بكتيريا الكلاميديا ويحفّز إنتاج خلايا الدم البيضاء لتعزيز الجهاز المناعي وتشكيل خط دفاعي للجسم ضد الأمراض.
* عشبة مخلب القط : حوالي 500 جرام اربعة مرات باليوم يقضي على الكلاميديا بطريقة فعاله للغاية بسبب فعالية العشبه المضادة للجراثيم .
* اللبن الرائب : من الأطعمة التي تعتبر مضاد حيوي طبيعي تزيد من سرعة استجابة الجهاز المناعي . والزبادي له نفس النتيجة أيضاً بسبب البكتيريا المفيدة الموجودة فيه .









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الكلاميديا تعريفها وانواعها وكيف ينتقل مرض الكلاميديا ؟ واعراض الاصابة وطرق الوقاية منها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: منتدى الطب والصحه(Medicine and Health Forum) :: الاعشاب الطبية ::الطب الشعبى:: والطب النبوى(Medicinal herbs)-
انتقل الى: