منتدي المركز الدولى


هنا الاوطان تنتهك بقلم الشاعرة رضا عبد الوهاب Ououou11

۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم
هنا الاوطان تنتهك بقلم الشاعرة رضا عبد الوهاب 1110
هنا الاوطان تنتهك بقلم الشاعرة رضا عبد الوهاب 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا هنا الاوطان تنتهك بقلم الشاعرة رضا عبد الوهاب 829894
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer
منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و يتمنى لك اسعد الاوقات فى هذا الصرح الثقافى

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

شاطر
 

 هنا الاوطان تنتهك بقلم الشاعرة رضا عبد الوهاب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشيماء
مستشاره ادارية
مستشاره ادارية
الشيماء

الادارة

وسام الابداع

نجمة المنتدى

وسامالعطاء

عدد المساهمات : 4144
تاريخ التسجيل : 21/08/2010

هنا الاوطان تنتهك بقلم الشاعرة رضا عبد الوهاب Empty
مُساهمةموضوع: هنا الاوطان تنتهك بقلم الشاعرة رضا عبد الوهاب   هنا الاوطان تنتهك بقلم الشاعرة رضا عبد الوهاب Icon_minitime1الأحد 29 ديسمبر - 19:06

هنا الاوطان تنتهك بقلم الشاعرة رصا بعد الوهاب
هنا بغدادُ تنتصرُ
على غصبٍ أمانينا
هنا الأمجادُ تعتصرُ
على ذكرٍ لماضينا
و نلعقُ كلنا مراً
بلا أملٍ يواسينا
رجالٌ عهدُهم ولىَّ
فأنىَّ الموتُ يُنجينا
هنا الأوغادُ مرتقبٌ
تُكسِّرُ في أيادينا
وليلٌ جادَ يظلمنا
ويأبى الفجرُ يأتينا
فلا شرقٌ ولا غربٌ
وذا قدسٌ ينادينا
وذى الأعرابُ تحكمها
ذئابٌ قد عوت فينا
هنا الاطفالُ منتحرٌ
وتبكى ضَعفنا فينا
وتُنعى مجدَ أمتِنا
ويَهلَكُ حرثُ وادينا
يدا أعدائنا اتحدت
وتُنكرنا أيادينا
ألا يا ليتَ من رجلٍ
من الماضى يُحكاينا

هنا يمنٌ تُقطّعها
يدُ الشيطانِ يَفنيها
وفى السودان مرتعهُ
وليبيا النارُ تكويها
بلادُ الشامِ تُنتهبُ
وتُلقى في منافيها
أيا لبنانا عُذرا
فإن الأََرز يَبكيها
وإن الارضَ تمقُتنا
وتأبى أن نواريها
هنا الأحلامُ زائفةٌ
كما الأمواتِ نُرثيها
هنا الحكامُ منتحبٌ
وقد رجفت خطاويها
هنا الأوطانُ منتهكٌ
وبات الظلمُ راعيها
فلا سعدٌ ولا عمروٌ
ولا الخطابُ حاميها
هنا أحلامنا وهُنت
وهان وجودنا فيها
هم الأعرابُ جامعةٌ
سألتُ الله يمحيها
خنازيرٌ تروِضُها
تُسِّيرها وتُبقيها
وتَنحتُ في مرافِئها
وتفضحُها تُعرِّيها
أيا حكام أمتنا
لقد جفّت مجاريها
فلا كُنا ولا كُنتم
ولا دامت مساعيها
ستلعنُكم طفولتهم
وتخلعُكم سواسيها
هنا الأضدادُ مفزعةٌ
فمَن بالحقِ يَشريها
ومن ياربُ يُرجعها
ومن بالحقِ يُحييها
١/١٢/٢٠١٩
#الشاعرة_رضاعبدالوهاب



‗۩‗°¨_‗ـ المصدر:#منتدي_المركز_الدولى ـ‗_¨°‗۩‗








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
هنا الاوطان تنتهك بقلم الشاعرة رضا عبد الوهاب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: الادب والشعر والنثر[ Section literary ] :: الادب والشعر - القصائد( Poems)-
انتقل الى: