منتدي المركز الدولى


جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا Ououou11

۩۞۩ منتدي المركز الدولى۩۞۩
ترحب بكم
جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا 1110
جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا 613623
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول
ونحيطكم علما ان هذا المنتدى مجانى من أجلك أنت
فلا تتردد وسارع بالتسجيل و الهدف من إنشاء هذا المنتدى هو تبادل الخبرات والمعرفة المختلفة فى مناحى الحياة
أعوذ بالله من علم لاينفع شارك برد
أو أبتسانه ولاتأخذ ولا تعطى
اللهم أجعل هذا العمل فى ميزان حسناتنا
يوم العرض عليك ، لا إله إلا الله محمد رسول الله.
شكرا لكم جميعا جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا 829894
۩۞۩ ::ادارة
منتدي المركز الدولى ::۩۞۩
منتدي المركز الدولى
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


منتدي المركز الدولى،منتدي مختص بتقديم ونشر كل ما هو جديد وهادف لجميع مستخدمي الإنترنت فى كل مكان
 
الرئيسيةالتسجيلدخول
Awesome Orange 
Sharp Pointer
منتدى المركز الدولى يرحب بكم أجمل الترحيب و يتمنى لك اسعد الاوقات فى هذا الصرح الثقافى

اللهم يا الله إجعلنا لك كما تريد وكن لنا يا الله فوق ما نريد واعنا يارب العالمين ان نفهم مرادك من كل لحظة مرت علينا أو ستمر علينا يا الله

 

 جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
MissEgYpt
عضو نشيط
عضو نشيط
MissEgYpt

عدد المساهمات : 572
تاريخ التسجيل : 02/02/2014

جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا Empty
مُساهمةموضوع: جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا   جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا Icon_minitime1الثلاثاء 23 أبريل - 21:07


جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا
جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا
جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا


و لد ارنستو جيفارا عام 1930وكان نحيلا من لحظات ولادته و حكم عليه بان يصاب بمرض الربو الصدري و كانت والدته شديدة الحرص عليه و شعر الطفل جيفارا بالاختناق من هذه المعاملة الحريصة المدللة فثار و قرر ان يمارس جميع انواع الرياضة فعشق ركوب الدراجات و الخيل لكي يثبت لنفسه انه لا يمكن لاحد ان يفرض عليه ايه قيود ولطالما وصفه والده بانه متمرد لحد الجنون و ان عينيه المضيئتين تخفيان وراءهما الكثير من الهدوء و لكنه يسبق عاصفة مجهولة0

كبر الطفل ورغم انه لم يتجاوز ال15عاما الا انه اصبح دنجوان عصره لم ترحمه اعين الفتيات المراهقات ولم ترحمه معاكستهن الي ان سجنت والدته فجاة و دون اي مقدمات و تعرضت للتعذيب و لم ينقذها سوي نفوذ عائلته و غني والده و من هنا بدا يشعر بالظلم و يكرهه0

انهي جيفارا دراسته الثانوية و خياره والده بين دراسه الطب او المحاماه فاختار جيفارا ان يكون طبيبا و عندما ساله والده عن السبب اجاب قائلا سوف اساعد كل مريض علي التحرر من مرضه0

بهذا المنطق جلس علي مقاعد الدراسة الجامعية و عرف اسرار الجسد البشري و بدا في قراءة الافكار الثورية و خاصة مباديء الثورة الفرنسية و الروسية و من هنا ادرك جيفارا ان الثورة الحقيقية التي ينشدها لا تقتصر علي التحرر من امراض الجسد بل الثورة الحقيقية هي التي تقلب تربة الارض راسا علي عقب و من هنا بدا المتمرد الكامن بداخله في التحرك ذلك المتمرد الذي دفعة دفعا الي ان يقول ان مهنة الطب ليست شيئا و ان ما ينقصة شيء مافي داخله ينادية لان يخرج من بيئته الضيقة فينطلق و يشاهد مئات العيون الجائعة المظلومة0

قرر جيفارا ان يرحل تاركا اسرته و مهنة الطب و اصبح الجميع يرونه في كل مظاهرة او اضراب او معركة او ثورة من اجل الحرية 0

اشتد عليه المرض و دخل المستشفي و تزوج من ممرضته التي تكبره بعشر سنوات و بعد خروجة من المستشفي انتقل الي الادغال ليلتقي بصديق عمره فيديل كاسترو ليبدا معا رحلة كفاح شهيرة ضد الامريكان 0

بدا معا مشوار طويل و تعرضا للخيانة و الانتصار و الانكسار التقت اراؤهما و اوجاعهما و كان هدفهما الاوحد هو اسقاط باتيستا حاكم كوبا الصغيرة و في عام 1959 دخل الاثنان بقواتهما منتصرين الي كوبا و تسلم كاسترو الحكم و السلطة

كوبا تنجح تقف علي قدميها تتحرر و تصبح نموذجا اشتراكيا طالما حلم به و حققه جيفارا و قرر المتمرد الثائر ان يرحل من كوبا الي دول اخري محاولا تطبيق النموذج الكوبي فيها محاربا الظلم و القهر الذي تتعرض له دول امريكا اللاتينية الاخري 0

و بافكاره الثورية وقف ضد سياسات المحتلين في امريكا اللاتينية في بيرو فيتنام الدومنيكان الكونغو و غيرها و استطاع ان يجعل المخابرات الامريكية تصاب في حيرة منه و تريد النيل منه و لكن لا جدوي 0

و في يوم مؤلم واسطوري من عام 1967 تصدر مانشيتات المجلات و الجرائد الامريكية عنوان حزين يقول (هذا هو تشي جيفارا لقد انتصرنا عليه )نعم وقع جيفارا جريحا في قبضتهم و كانت الاوامر تقضي بان يتم الحفاظ عليه جريحا و بعد ضربة ضربا مبرحا و هو ملقي في زنزانته مصابا بطلقات نارية متعدده في مختلف انحاء جسده و اطلق عليه الضابط (ماريو)النار من اعلي الي اسفل حتي تطول فتره احتضاره و قاموا بتمثيل جثته و دفنه في مكان غير معلوم و قطعوا يد جيفارا و ارسلوها الي صديقة فيديل كاسترو الذي مازال يحتفظ بها حتي الان 0

هذه كانت مجرد لحظات و مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا


جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا Chehig10




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
MissEgYpt
عضو نشيط
عضو نشيط
MissEgYpt

عدد المساهمات : 572
تاريخ التسجيل : 02/02/2014

جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا Empty
مُساهمةموضوع: رد: جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا   جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا Icon_minitime1الثلاثاء 23 أبريل - 21:12


اسمه كاملًا إرنستو تشى رافاييل جيفارا دلاسيرنا، ونعرفه اختصارًا باسم تشى جيفارا، وهو مولود في ١٤ يونيو ١٩٢٨، درس الطب في جامعة بيونس آيرس وتخرج عام ١٩٥٣، وكان مصابًا بالربو فلم يلتحق بالخدمة العسكرية وقام بجولة حول أمريكا الجنوبية مع صديقه ألبيرتو جرانادو، على متن دراجة نارية، وهو في السنة الأخيرة من الطب، وكونت تلك الرحلة شخصيته وإحساسه بوحدة أمريكا الجنوبية وتعرضها للظلم الكبير الواقع على المزارع اللاتينى البسيط.
جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا Chehig11

سافر «جيفارا» للمكسيك والتقى راؤول كاسترو، الذي كان منفيًا مع أصدقائه، الذين كانوا يجهزون للثورة وينتظرون خروج فيدل كاسترو من سجنه في كوباوما، إن خرج فيدل كاسترو من سجنه حتى قرر «جيفارا» الانضمام للثورة الكوبية ضد نظام باتيستا، وفى١٩٥٩ اكتسح رجال حرب العصابات هافانا، برئاسة فيدل كاسترو، وأسقطوا حكم باتيستا.

كان «جيفارا» شريكًا لـ«كاسترو» في قيادة الثورة، ففيما كان «كاسترو» يشرف على استراتيجية المعارك، كان «جيفارا» يخطط ويقود، وبعد نجاح الثورة وقيام كوبا الاشتراكية حصل على الجنسية الكوبية وعيّن مديرًا للمصرف المركزي، كما شغل منصب وزير الصناعة ومتحدثًا باسم كوبا في الأمم المتحدة، ومن خلال هذه المناصب قام بالتصدى لتدخلات الولايات المتحدة، فأمم جميع مصالح الدولة، فشددت الولايات المتحدة الحصار على كوبا وهو ماجعل الحكومة الكوبية تتجه تدريجيًا نحوالاتحاد السوفيتى، كما أعلنت عن مساندتها لحركات التحرر في تشيلى، وفيتنام، والجزائر.

ولم يركن «جيفارا» للحياة السياسية، فاختفى، وما لبث أن ظهر في الكونغو محاربًا بجانب باتريس لومومبا، وبعدها ظهر في بوليفيا مؤسسًا لحركة مسلحة بوليفية لمجابهة النزعة الأمريكية المستغلة لثروات دول القارة، وقد وجد «جيفارا» نفسه مع مقاتليه وحيدًا يواجه وحدات الجيش المدججة بالسلاح، بقيادة السى أي إيه في برارى بوليفيا الاستوائية.

وأجبر على خوض المعارك مبكرًا قبل حشد الجنود والمؤن، إلى أن ألقى القبض على اثنين من مراسلى الثوار، وتحت قسوة التعذيب اعترفا بأن «جيفارا» هو قائد الثوار، وفى أحد وديان بوليفيا الضيقة هاجمت قوات الجيش البوليفي، المكونة من ١٥٠٠ فرد، «جيفارا» ورجاله الـ١٦، الذين واصلوا القتال لـ٦ ساعات كاملة، واستمرهو في القتال بعد موت جميع أفراد المجموعة ونفاد ذخيرته، إلى أن وقع في الأسر ونُقل إلى قرية لاهيجيرا وبقى حياً لمدة ٢٤ ساعة، وفى مدرسة القرية و«زي النهارده»، في ٩ أكتوبر ١٩٦٧، نفذ ضابط الصف ماريو تيران تعليمات ضابطيه ميجيل أيوروا وأندريس سيلنيش بإطلاق النار على «جيفارا».


جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا Chehig11




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جيفارا حياته نشأته مواقف من حياة الثائر الوسيم ارنستو جيفارا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي المركز الدولى :: المنتدى العام [ General Section ] :: مواضيع عامة(General)-
انتقل الى: